الحياة والمجتمع

أسباب الدوخة المستمرة عند النساء, ومتى تكون خطيرة وعلاجها في المنزل

أسباب الدوخة المستمرة عند النساء

أسباب الدوخة المستمرة عند النساء:ستتعرف في هذا المقال على أسباب الدوخة المستمرة عند النساء حيث قد تشعر النساء بالدوخة لأسباب عديدة، وسنتعرف في هذا المقال على بعض من أسباب الدوخة المستمرة عند النساء.

أسباب الدوخة

للدوخة العديد من الأسباب المحتملة، والتي تشمل الآتي:

1. أسباب الدوخة

مثل:

  • مشكلات الأذن الداخلية

في بعض الأحيان قد تحدث بعض المشكلات في الأذن الداخلية والتي قد تؤدي إلى الدوار، حيث أنه بسبب اضطرابات الأذن الداخلية يتلقى الدماغ إشارات من الأذن الداخلية لا تتوافق مع ما تتلقاه من العين والأعصاب الحسية والتي تكون غالبًا سبب الشعور بالدوخة.

  • دوار الوضعية الانتيابي الحميد (Beingn paroxysmal positional vertigo-BPPV)

تسبب هذه الحالة شعورًا قويًا ولكن زائفًا بالدوار، وفي الغالب تنجم عن تغير سريع في حركة الرأس، مثل: تغيير حركة الرأس بشكل سريع، أو التعرض لضربة في الرأس.

  • العدوى

تسبب العدوى الفيروسية والتي تصيب العصب الدهليزي دورًا شديدًا ومستمرًا.

  • مرض منيير (Meniere’s disease)

يؤدي مرض منيير إلى التراكم المفرط للسوائل في الأذن الداخلية، وفي الغالب يؤدي إلى نوبات مفاجئة من الدوخة والتي قد تستمر لعدة ساعات.

وقد يواجه المريض أيضًا تغيرًا في السمع وشعور بانسداد الأذن.

  • الصداع النصفي

في الغالب الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي قد يعانون من نوبات الدوار أو أنواع أخرى من الدوخة حتى عندما لا يعانون من صداع شديد.

وقد تستمر هذه النوبات من دقائق إلى ساعات وقد تظهر أعراض أخرى بالإضافة إلى الصداع والدوخة، وهي: حساسية تجاه الضوء والضوضاء.

  • مشكلات الدورة الدموية

بعض مشكلات الدورة الدموية قد تؤدي للإصابة بالدوخة، أو الإغماء، أو عدم التوازن خاصة إذا كان القلب لا يضخ الدم بشكل كافي إلى العقل، وقد يعود ذلك إلى: انخفاض ضغط الدم الانقباضي والذي يؤدي إلى الشعور بالدوار لفترة قصيرة، أو بسبب ضعف الدورة الدموية.

  • الأدوية

​ قد تكون الدوخة أحد الآثار الجانبية لبعض الأدوية، مثل: الأدوية المضادة للتشنج، ومضادات الاكتئاب، والمهدئات.

وقد تسبب أيضًا أدوية خفض ضغط الدم الإغماء وخاصة إذا كان الشخص يعاني من انخفاض ضغط الدم كثيرًا.

  • أسباب أخرى

وتشمل الآتي:

  • الظروف العصبية: تؤدي بعض الاضطرابات العصبية، مثل: مرض باركنسون، والتصلب المتعدد إلى فقدان التوازن تدريجيًا.
  • اضطرابات القلق: تسبب بعض اضطرابات القلق الدوار أو الشعور بالدوار، وقد تترافق معها نوبات من الهلع والخوف من مغادرة المنزل والتواجد في مساحات كبيرة ومفتوحة.
  • فقر الدم: يؤدي انخفاض مستويات الحديد إلى الإصابة بالدوخة، وقد تظهر أعراض أخرى، مثل: التعب، والضعف، وشحوب الجلد.
  • انخفاض نسبة السكر في الدم: يؤدي نقص سكر الدم إلى الدوخة وخاصة لدى مرضى السكري الذين يستخدمون الأنسولين.
  • التسمم بأول أكسيد الكربون: في الغالب تشبه أعراض التسمم بأول أكسيد الكربون أعراض الإنفلونزا بما في ذلك قد تشمل الدوخة.
  • ارتفاع درجة الحرارة والجفاف: يؤدي الجفاف وعدم شرب كمية كافية من السوائل وخاصة في الطقس الحار إلى الشعور بالدوخة.

يمكنك مشاهدة مقالة ما هي أسباب الشعور بالكسل؟

أسباب الدوخة بعد الدورة الشهرية

أحيانا لا يكون التشنج الذي يسبب الدوخة بعد الدورة الشهرية أمر خطير، لكن الألم المستمر من التقلصات تستمر لفترة طويلة من الدورة، فهذا دليل على مشكلة صحية ومن أسبابها:

  • حدوث الانتباذ البطاني الرحمي، حيث تنمو بطانة الرحم من الخارج.
  • الإصابة بداء الغدد، بسبب نمو الأنسجة غير الطبيعي بدلاً من تكوين بطانة الرحم، تنمو الأنسجة خارج الرحم.
  • حدوث مرض التهاب الحوض بسبب بكتريا الأعضاء التناسلية، التي تنتشر من المهبل إلى الرحم والمبايض وقناتي فالوب.
  • التعرض للأورام الليفية الرحمية، هي أورام غير سرطانية تتشكل على جدار الرحم.
  • حدوث تكسيات المبايض التي تسبب في حدوث تلقصات وتشجنات بعد الدورة.
  • تضييق عنق الرحم عندما يكون فتحة عنق الرحم ضيقة مما يعيق من تدفق الدورة ويسبب ضغط مؤلم.
  • من أسباب الدوخة بعد الدورة الشهرية هو الحمل خارج الرحم.

شاهد أيضاً علاج هبوط الضغط عند الحامل

أسباب الدوخة المستمرة عند النساء

بعد أن تعرفنا أسباب الدوخة بعد الدورة الشهرية، سنتعرف على أسباب الدوخة المستمرة عند النساء بشكل عام.

  • العمل لمدة طويلة في تنظيف البيت دون أخذ قسط من الراحة.
  • التهاب الأذن الداخلية نتيجة حدوث اضطراب في خلايا الجسم.
  • تناول المشروبات الغازية بشكل مستمر.
  • الإفراط في شرب الكحول.
  • التدخين باستمرار.
  • نقص السكر في الدم التي تحفظ التوازن.
  • الوصول إلى سن اليأس وانخفاض هرمون الاستروجين، مما يؤدي إلى الدوخة.
  • عدم الاهتمام لتناول الأغذية المفيدة التي تحتوي على الفيتامينات.
  • العصبية الشديدة.
  • الضعف العام نتيجة فقر الدم والأنيميا.
  • الجلوس لفترات طويلة أمام التلفاز والكمبيوتر.
  • عدم ممارسة الرياضة بانتظام.
  • الحمل.
  • النوم لمدة طويلة التي تتعدى 8 ساعات.

تعرف على ما هي أسباب وجع الرأس

أسباب الدوخة المستمرة وثقل الرأس

انخفاض معدل السكر في الدم

عندما تنخفض نسبة السكر في الدم يؤدي إلى الشعور بالدوخة المؤقتة وثقل الرأس، وذلك قد يكون بسبب الجوع وعدم تناول الأطعمة لفترة طويلة من الوقت.

يُصاب مرضى السكر بالدوخة وثقل الراس بسبب انخفاض نسبة السكر في الدم؛ لذلك يجب عليهم المُداومة على قياس نسبة السكر، وتناول وجبات صغيرة بين الوجبات الأساسية لعدم الشعور بالجوع، والاستمرار على أخذ جُرعات الأنسولين اللازمة على ضبط نسبة السكر بالدم.

مشاكل العيون

قد تكون الدوخة وثقل الرأس ناتجة عن وجود مشاكل بالعينين مثل: الأشخاص الذين يُعانون من طول النظر أو قصر النظر، فكثيرًا ما يشعرون بالدوخة، وأيضًا الذين يرتدون النظارات الطبية عندما يقوموا بخلعها يشعرون بالدوخة الشديدة بسبب عند توازن الرؤية.

مرض الأذن الداخلية

من أكثر المشاكل التي تؤدي للإحساس بالدوخة وثقل الرأس، حيث تتكون الأذن الداخلية من بلورات للاستشعار التي تتكون من بروتين يُسمى غبار الأذن بالإضافة إلى عنصر الكالسيوم، وعندما يحدث أي خلل يؤدي إلى تفكك هذه البلورات من أماكنها تسبح داخل الأذن الداخلية ويعمل إلى الإحساس بالدوار والدوخة.

تُعتبر مشكلة الأذن بسيطة ويمكن حلها بالعلاج الطبيعي والتخلص منها، ولكن فد يُصاب الشخص بها مرة أخرى بعد العلاج بفترة تتراوح في خلال 5 سنوات.

مشاكل بالقلب

ينتج عن أمراض القلب الإحساس بالدوخة وثقل الرأس، وقد تكون علامة مُنبهة للتعرف على مشكلة ما بالقلب، ويشعر بها الشخص عند الوقوف فجأةً، وقد تصل هذه المشاكل إلى تصلب شرايين القلب، وضيق صمامات القلب، وعدم انتظام ضربات القلب الطبيعية.

القلق النفسي

يؤدي القلق النفسي وكثرة التفكير في المشاكل وإجهاد النفس إلى الشعور بالدوخة وعدم الاتزان، وذلك يظهر على كثير من الشباب في سن ال 20 بسبب الضغوط النفسية والاضطرابات الكثيرة التي يتعرضون إليها.

مصابون الصداع النصفي

يتعرض الأشخاص المُصابون بالصداع النصفي للدوخة الشديدة والغثيان وثقل الرأس بسبب حساسيتهم الشديدة للحركة والضوء والصوت.

المخدرات والتدخين

تُعتبر الدوخة وثقل الرأس من الآثار الجانبية لتناول المخدرات والمواد الكحولية، والاستمرار على تناول المخدرات قد يؤدي إلى أمراض خطيرة وأيضًا قد يؤدي إلى الوفاة المُفاجئة عند زيادة الجرعات المُتخذة.

التدخين وكثرة الإفراط في استخدام التبغ يؤدي إلى التهابات الجهاز التنفسي واضطراب الأغشية المُخاطية، وينتج عن ذلك عدم الاتزان وثقل الرأس.

الريجيم القاسي

تقوم بعض السيدات بعمل الريجيم القاسي والامتناع عن تناول كثير من الأطعمة، وحرمان الجسم من الاستفادة بالعناصر المفيدة؛ وبالتالي يؤدي إلى الشعور بالدوخة والدوار.

التهابات الأذن الوسطى

تؤدي الالتهابات البكتيرية للأذن الوسطى إلى الشعور بالدوخة وثقل الرأس، وإذا لم يتم علاجها سريعًا قد يؤدي إلى ضعف السمع أولًا، ثم فقدانه تمامًا.

الإفراط في تناول الأدوية

توجد آثار جانبية لبعض الأدوية مثل أدوية ضغط الدم التي يتناولها المرضى كبار السن، وهذه الآثار تتمثل في الدوخة وثقل الرأس، ولكن يجب استشارة الطبيب لتقليل الجرعة المُتخذة.

إصابات الدماغ

يتعرض كثير من الناس إلى الحوادث مثل: الضرب على الرأس أو الحوادث المرورية والإصابة بالرأس، وهذا سبب أساسي في الإحساس بالدوخة وعدم الاتزان وقد تؤدي الحوادث إلى الفقدان الكامل للوعي.

الرحلات البحرية

يُصاب بعض الأشخاص من الدوخة والدوار عند الخروج في رحلة بحرية حتى وإن قاموا بالراحة على السرير يشعون أيضًا بذلك الدوار فيما يُسمى بدوار البحر، وتُمثل هذه الفئة نسبة كبيرة من الناس قد تصل إلى 75% منهم.

انخفاض مُعدلات فيتامين (B12)

يؤدي النقص في فيتامين (B12) من الجسم إلى الإحساس بنوبات من الدوخة بسبب عدم تدفق الدم إلى الدماغ بصورة طبيعية، ولكن عند عمل التحاليل الطبية يظهر هذا النقص، ويتم معالجته بأسهل الطرق.

الحركات المُفاجئة للجسم

قد يقوم بعض الأشخاص بالحركات المُفاجئة للجسم كالوقوف مُباشرةً عند الاستيقاظ من النوم أو تحريك الرأس في اتجاه واحد بشكل سريع جدًا فيؤدي ذلك إلى اضطراب الجسم والإحساس بالدوخة المفُاجئة.

تعرف على علاج شحنات القلب الزائدة

متى تكون الدوخة خطيرة

لمعرفة إجابة سؤال متى تكون الدوخة خطيرة؟ تابع قراءة المقال الاتي:

تتراوح الدوخة ما بين خطيرة وخفيفة عرضية، إذ إنه في بعض الحالات تزول الدوخة دون الحاجة للعلاج، ولكن بعضها الاخر قد يكون مزمن ويستمر لمدة أشهرٍ وسنواتٍ مما يتطلب العلاج، ولكن متى تكون الدوخة خطيرة؟ إليك في ما يأتي ذكر للحالات التي تكون فيها الدوخة خطيرة:

1. تعرض المريض للدوخة بشكلٍ قوي

وفي ما يأتي دلائل على الدوخة القوية:

  • حدة الدوخة الشديدة.
  • تكرار الدوخة.
  • حصول الدوخة بشكل مفاجئ.
  • استمرار الدوخة لوقتٍ طويلٍ نسبيًا لكل مرة.

2. مرافقة الدوخة أعراض أخرى

تتمثل في كل من الاتي:

  • صداع مفاجئ وقوي.
  • صعوبة في الرؤية أو السمع.
  • الرؤية المزدوجة.
  • اضطراب معدل ضربات القلب.
  • ارتباك أو تداخل الكلام.
  • الإغماء.
  • القيء.
  • الشعور بالخدران في الوجه، أو في الأطراف.
  • ألم في الصدر أو صعوبة في التنفس.
  • صعوبة في المشي.

إقرأ أيضاً كم معدل السكر العشوائي الطبيعي

علاج الدوخة في المنزل

يمكن التخفيف من الدوخة المفاجئة باتباع النصائح الاتية:

  • الاسترخاء والراحة.
  • الوخز بالإبر.
  • الإكثار من شرب الماء والحفاظ على رطوبة الجسم.
  • تجنب التدخين والكحول التي من شأنها زيادة التوتر والقلق.
  • الحصول على كمية كافية من النوم.
  • ممارسة بعض التمارين الخاصة لوضعية الرأس والجسم للتخفيف من الدوخة.
  • العلاج النفسي في حال حدوث الدوخة نتيجة الاضطرابات النفسية.

ننصحك بقراءة ماذا تشعر المرأة عند تلقيح البويضة

علاج الدوخة والهبوط

غالبًا ما تتحسن الدوخة دون علاج في غضون أسبوعين، وقد يوصي الطبيب في بعض العلاجات اعتمادًا على السبب، ومن أبرز هذه العلاجات:

الأدوية

وتشمل الآتي:

  • أدوية مدرة للبول: إذا كان الشخص يعاني من مرض منيير فقد يصف الطبيب مدر للبول مع اتباع نظام غذائي يحتوي على القليل من الملح.
  • أدوية للتخفيف من الغثيان والدوخة: يصف الطبيب في بعض الأحيان أدوية تخفف من الغثيان والدوخة بما في ذلك مضادات الهيستامين ومضادات الكولين.
  • الأدوية المضادة للقلق: من أبرز الأدوية المضادة للقلق ما يأتي: ديازيبام (Diazepam)، وألبرازولام (Alprazolam).
  • أدوية للصداع النصفي: تساعد بعض الأدوية في منع نوبات الصداع النصفي.

يمكنك الإطلاع على علاج الدوخة عند الحامل

السابق
أسباب الحرارة الداخلية عند النوم, وعلاجه الحرارة الداخلية بالأعشاب
التالي
كم مدة الرضاعة لحديثي الولادة, وأسباب كثرة أو قلة الرضاعة عند الرضع