أمراض

أمراض تسبب عدم انتظام ضربات القلب

عدم انتظام ضربات القلب

هناك الكثير من الأمراض التي تسبب عدم انتظام ضربات القلب فإن القلب عضلة حساسة و أي زيادة أو نقصان في ضربات القلب تؤثر على الإنسان بشكل سلبي و في هذه المقالة سنتحدث بشيء من التفاصيل.

أسباب عدم انتظام ضربات القلب المفاجئ

أسباب عدم انتظام ضربات القلب تختلف في كل مريض.
سواء تصبح ضربات القلب أسرع أو أبطأ يعتمد على نمط حياة الفرد، والتاريخ الصحي والبيئة.
الأسباب الشائعة لعدم انتظام ضربات القلب تتضمن:

  • العيوب الخلقية أو عيوب القلب، مثل أمراض القلب الخلقية، أمراض صمامات القلب، والتضخم (تورم القلب)، ومرض نقص امداد القلب بالدم (مرض الشريان التاجي).
  • الأمراض الجسدية التي تؤثر على قدرة القلب على العمل بشكل جيد، مثل ارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكوليسترول في الدم، ومرض السكري، التسمم الدرقي، واختلال توازن الأملاح في الجسم.
  • بعض الأدوية والمواد (مثل الأدوية التي تحتوي على منشطات (اميفتامين) والكافيين في الشاي أو القهوة أو المشروبات الغازية.
  •  الإجهاد والقلق

يمكنك أيضاً مشاهدة مقالة دواء إيفينس – Eveness الوقاية من خطر أمراض القلب والأوعية الدموية

 ضربات القلب السريعة بدون مجهود

يشعر البعض بشكل مفاجئ بسرعة ضربات القلب وعدم انتظامها ويكون ذلك دون بذل أي مجهود
كما يكون مصاحباً لسرعة ضربات القلب ضيق تنفس ومن الممكن أيضًا أن تتطور حالة المريض إلا أن تصل به إلا الإغماء
ومن أهم أسباب ضربات القلب السريعة بدون مجهود هي:

  • التقدم في السن ويكون ذلك نتيجة عن ضعف الصحة وكثرة الأمراض التي تصيب كبار السن
    ويجب عن الشعور بأي أعراض أو اختلاف في معدل ضربات القلب أن يذهب المريض إلى الطبيب فوراً.
  • هناك أيضًا العديد من العقاقير والأدوية التي يكون لها تأثير ضار على ضربات القلب مما يسبب عدم انتظامها.
  • كما أن تناول كميات كبيرة من الأطعمة الدسمة تسبب خفقان للقلب
    بالإضافة إلى الإفراط في تناول الكحول والكافيين.

يمكنك أيضاً مشاهدة مقالة فوائد البصل والثوم للقلب

عدم انتظام ضربات القلب بسبب القلق

التوتر والقلق من المشاعر المزعجة التي يشعر بها الإنسان ولها أضرار على الصحة والجسم وبخاصة صحة القلب
وهي مشاعر طبيعية يتعرض لها الشخص عند ضغط أو التعرض لأي موقف به مشاعر من الخوف سوف نتحدث عن علاقة التوتر بزيادة ضربات القلب.

تميل نوبات التوتر إلى أن تكون مؤقتة مع القليل من الأعراض الخطيرة أو الآثار الصحية طويلة المدى
وتشمل العلامات النموذجية للتوتر الشعور بالعصبية والقلق
وكذلك التعرق وعدم استقرار المعدة، وأحد الأعراض الشائعة الأخرى هو زيادة معدل ضربات القلب بشكل غير طبيعي، والمعروف أيضًا باسم خفقان القلب.

كما ان التوتر هو رد فعل طبيعي، وعادة ما يكون استجابة لتهديد محسوس
والمثير للاهتمام أن التوتر شعور يؤثر على الذهن وعلى الدماغ وينشط الجهاز العصبي اللاإرادي (ANS) في الجسم
والمعروف أيضًا باسم “استجابة القتال أو الهروب”، ويساعد ANS في تنظيم وظائف القلب، الرئتين، الجهاز الهضمي، وعضلات مختلفة في جميع أنحاء الجسم
ولا تفكر في الأمر كثيرًا لأن ANS يعمل بشكل لا إرادي
على سبيل المثال، لا تحتاج إلى التركيز على قلبك لجعله ينبض بشكل أسرع عند ممارسة الرياضة وهو رد فعل تلقائي.
التوتر استجابة فردية، وكل شخص يستجيب للتوتر والقلق بشكل مختلف قليلًا
وما يجعل شخصًا ما قلقًا قد يكون له تأثير معاكس على شخص آخر، وقد تشعر بالذهول من فكرة الغناء في الأماكن العامة
لكن قد تعرف أشخاصًا ينهضون بسعادة ويخرجون أغنية كلما سنحت لهم الفرصة.

إذا كنت في موقف يجعلك قلقًا، فإن خفقان القلب ما هو إلا علامة واحدة على أن ANS قد بدأ في العمل
ويمكن أن تشمل الأعراض الجسدية الأخرى: التنفس السريع، التعرق، الشد العضلي، الرجفة، مشكلات الجهاز الهضمي، والشعور بالإرهاق.

عدم انتظام ضربات القلب لكبار السن

يتم تنظيم معدل ضربات القلب من خلال نظام كهربائي معقد ومحكم الإتقان
قد يؤدي أي انقطاع في النبضات الكهربائية التي تحفز تقلصات القلب إلى عدم انتظام ضربات القلب.
يمكن أن تتسبب عدة عوامل في عدم انتظام دقات القلب ، بما في ذلك:
التقدم في العمر
الإدمان على الكحول
داء السكري
تعاطي المخدرات
شرب الكثير من القهوة
الإفراط في تناول الطعام قبل النوم
ممارسة التمارين الرياضية الشاقة
فقر الدم
أمراض القلب ، مثل قصور القلب الاحتقاني، وأمراض صمامات القلب
ارتفاع ضغط الدم
فرط نشاط الغدة الدرقية
الضغط العصبى
تندب أنسجة القلب، غالبًا بسبب نوبة قلبية
التدخين
بعض المكملات الغذائية والعشبية
بعض الأدوية
التغيرات الهيكلية في القلب
خلل في توازن الكهارل (مثل الصوديوم أو البوتاسيوم) في الدم
عملية الشفاء بعد جراحة القلب
لن يعاني أي شخص يتمتع بصحة جيدة للقلب من عدم انتظام ضربات القلب على المدى الطويل إلا إذا كان لديه محفز خارجي ، مثل اضطراب تعاطي المخدرات أو الصدمة الكهربائية.

يمكنك أيضاً مشاهدة مقالة أعراض الجلطة الدماغية عند كبار السن والأسباب والعلاج

 عدم انتظام ضربات القلب الحميد

في حالات عدم انتظام ضربات القلب الحميد، وهو نوع لا يهدّد الحياة، يصف الأطباء عقارا يهدئ القلب، كعقار الحصر بيتا أو عقار حصر قناة الكالسيوم. ومع أن هذه الأدوية قد تساعد على إيقاف عدم انتظام القلب الحميد، إلا أنها قد تخلف العجز والإمساك والتعب، من بين آثار جانبية محتملة عديدة.
إن استعمال المعالجة المغايرة بالأدوية لعلاج عدم انتظام ضربات القلب الحميد غالبا ما تكون مقاربة غير فعالة. كما يرى خبيرون في الطب البديل، أن ثمة طرقا أخرى لعلاج عدم انتظام ضربات القلب الحميد، إلى جانب تلك العقاقير غير الآمنة.

يمكنك أيضاً مشاهدة مقالة دواء باسيرون – Pacerone لعلاج عدم انتظام ضربات القلب البطيني

أفضل علاج لعدم انتظام ضربات القلب

  • إذا كان اضطراب نظم القلب يجعل نبضات القلب بطيئةً فإنّ الأطباء يعالجونه عادةً باستخدام منظّم ضربات القلب، إذ إنّه لا توجد أدوية يمكنها بصورة موثوقة إسراع عمل القلب، ويجري زرع منظّم ضربات القلب بالقرب من عظمة التّرقوة، ويمتدّ سلك أو أكثر عبر الأوعية الدّموية إلى الجزء الدّاخلي من القلب.
  • إذا سبّب عدم انتظام ضربات القلب تسارع النبضات فإنّ الأدوية تعدّ حلًا علاجيًا، إذ تساعد على تنظيم معدّل ضربات القلب أو تستعيد نظمه الطّبيعي، وقد يوصي الطبيب باستخدام أدوية تميع الدّم؛ لتجنّب الإصابة بجلطات دموية خطيرة، وقد يستعيد القلب نظمه الطّبيعي من خلال تعريض القلب لصدمة بعد وضع لاصقات أو أقطاب على صدر المريض، ليؤثّر التيار على نبضات القلب الكهربائيّة ويستعيد نبضه الطّبيعي.
  • قد تكون الجراحة في بعض حالات عدم انتظام ضربات القلب خيارًا علاجيًا، ويصنع فيها الجرّاح شقوقًا في نسيج القلب في النّصف العلوي؛ لإنشاء متاهة من النّسيج النّدبي، وكونه لا يوصل الكهرباء فإنّه يُعيق النّبضات الكهربائية الشّاردة التي تسبّب الإصابة ببعض الأنواع من اضطراب نظم القلب.
  • يمكن إجراء تغييرات في نمط حياة المريض من خلال تناول أغذية صحيّة للقلب، وممارسة التّمارين الرّياضية بصورة يوميّة، والإقلاع عن التّدخين، والحفاظ على مستويات الكوليسترول طبيعيّةً.

يمكنك أيضاً مشاهدة مقالة أسباب عدم انتظام ضربات القلب والقولون العصبي وطرق علاجه

و يمكنك الإطلاع على المزيد من الأمراض التي تسبب عدم انتظام ضربات القلب على موقع وكيبيديا أيضاً

السابق
رجيم التمر والماء
التالي
خرافات و أساطير حول زيادة الوزن