امراض واضطرابات

أسباب هبوط الضغط عند النساء

انخفاض الضغط

انخفاض الضغط عند النساء من الأمور التي يسأل عنها الكثير الكثير الناس حيث يعاني الكثير من النساء من انخفاض رقم ضغط الدم مما يسبب لهم بعض الأعراض المزعجة مثل التعب والخمول وتشوش الرؤية ودائمًا ما يبحثون عن علاج له، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن أهم المعلومات عن انخفاض ضغط الدم عند النساء وأهم الأسباب والعوامل التي يمكن أن تؤدي إلى انخفاض ضغط الدم وكذلك أعراض هبوط ضغط الدم لدى النساء والأعراض التي تستدعي مراجعة الطبيب وكذلك أهم الطرق التي يمكن من خلالها علاج ضغط الدم المنخفض عند النساء بشيءٍ من التفصيل.

انخفاض الضغط بسبب الزعل

هل الحزن يسبب انخفاض ضغط الدم، سؤال يراود أذهان الكثير، إذ يمكن أن يسبب الحزن والبكاء، أو المرور بموقف عاطفي صعب إلى حدوث حالة طبية تسمى بالنوبة الوعائية المبهمة، وخلال هذه الحالة ينخفض ضغط الدم بشكل حاد مع انخفاض في ضربات القلب؛ مما يمكن أن يتسبب في حدوث إغماء للشخص لبعض الوقت، ويعد انخفاض الضغط بسبب الزعل حالة غير خطيرة أو مهددة للحياة، ويمكن أن تتكرر.

وبعد معرفة الإجابة عن هل الزعل يسبب هبوط الضغط، لا بد من معرفة أنه يمكن تقليل فرصة حدوث النوبة الوعائية المبهمة من خلال تجنب السبب المؤدي لها، ومن الأعراض التي يشعر بها الشخص عند حدوثها:

  • الغثيان.
  • التعرق.
  • الدوار والدوخة.
  • عدم الراحة، واضطراب المعدة.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • فقدان الوعي لعدة دقائق.

قد يعجبك ما هو الضغط الطبيعي للحامل؟

أسباب الضغط المنخفض باستمرار

تشمل الحالات التي يُمكن أن تسبب انخفاض ضغط الدم:

  1. الحمل. من الوارد أن ينخفض ضغط الدم في أثناء الحمل بسبب توسع الدورة الدموية بسرعة. وهذا أمر طبيعي، وعادةً ما يعود ضغط الدم إلى مستواه قبل الحمل بعد الولادة.
  2. مشكلات القلب. من أمراض القلب التي تؤدي إلى انخفاض ضغط الدم البطء الشديد في ضربات القلب (بطء القلب) ومشكلات صمّامات القلب والنوبة القلبية وفشل القلب.
  3. مشكلات الغدد الصماء. يمكن أن يؤدي مرض الغدة المجاورة للدرقية، وقصور الغدة الكظرية (مرض أديسون)، وانخفاض نسبة السكر في الدم (نقص السكر في الدم)، وداء السكري في بعض الحالات إلى انخفاض ضغط الدم.
  4. الجفاف. عندما يفقد جسمك كمية من الماء أكبر من التي يستهلكها، فإن ذلك قد يسبب الضعف والدوخة والإرهاق. يمكن أن تؤدي الحُمّى والقيء والإسهال الحاد والإفراط في استخدام مدرّات البول والتمارين الشاقة أيضًا إلى الإصابة بالجفاف.
  5. نزف الدم. يؤدي فقدان الكثير من الدم، مثل حالات النزيف الناتج عن إصابة كبيرة أو النزيف الداخلي إلى تقليص كمية الدم في جسمك، ما يؤدي بدوره إلى انخفاض حاد في ضغط الدم.
  6. عَدوى حادة (الإنتان الدموي‎). عند دخول عَدوى ما إلى مجرى الدم، فقد أيؤدي ذلك إلى انخفاض مميت في ضغط الدم يُسمى الصدمة الإنتانية.
  7. التفاعل التحسُّسي الشديد (التأق). من المحفزات الشائعة لهذا التفاعل الشديد الذي من المحتمل أن يهدد الحياة؛ بعض الأطعمة، وأدوية معينة، وسموم الحشرات، واللاتكس. يمكن أن يتسبب التأق (فرط الحساسية) في الإصابة بمشكلات في التنفس والطفح الجلدي والحكة وتورم الحلق والانخفاض لحاد في ضغط الدم.
  8. نقص العناصر المُغذية في نظامك الغذائي. يمكن أن يؤدي نقص فيتامين B-12 وحمض الفوليك والحديد إلى منع جسمك من إنتاج ما يكفي من خلايا الدم الحمراء (فقر الدم)، ما يؤدي إلى انخفاض ضغط الدم.

اقرأ ايضا متى يبدأ مفعول علاج الضغط

الإسعافات الأولية عند هبوط الضغط

  1. الاستلقاء. عند مواجهة الدوخة والدوار، أو أية أعراض أخرى لانخفاض ضغط الدم عليك الاستلقاء على الظهر، وإغماض العينين لبضع دقائق حتى تشعر أن ضغط دمك قد عاد إلى مستويات طبيعية.
  2. الأملاح. هناك أكياس من الأملاح والشوارد ينصح من يعانون من انخفاض ضغط الدم باصطحابها معهم. أفرغ محتويات الكيس في الماء حسب إرشادات الاستخدام، وتناول هذه الأملاح عن طريق الفم. إذا كنت مريضاً بالسكري قم باختيار نوعية أملاح الفم الخالية من السكر.
  3. الماء. إذا لم يكن لديك كيس الأملاح يمكنك شرب الماء، ويُفضل إضافة قليل من الملح إليه. يساعد الصوديوم على تحسين ضغط الدم المنخفض، واستعادة توازن السكر بالدم.
  4. الملح. يمكنك لعق بعض الملح، أو تناول أطعمة مملحة حتى يستقر الضغط.
  5. اعتبارات. تأكد من عدم شرب أو أكل كمية كبيرة من الملح، لأنه قد يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم. عليك فحص ضغط الدم بانتظام. إذا كان ضغط الدم عند معدل 110/60 عليك بمراجعة الطبيب للحصول على تعليمات طبية للتعامل مع الحالة.

اليك ارتفاع الضغط الشرياني

ماذا نأكل عند انخفاض الضغط

هناك بعض الأطعمة التي يُنصح بها للتحكم في ضغط الدم المنخفض وتحسينه، ومنها على سبيل المثال:

– شرب السوائل: يؤثر الجفاف بشكل كبير على لزوجة الدم وحجم تدفقه في أعضاء الجسم، مما يؤدي إلى انخفاض ضغط الدم، لذلك فإنَّ شرب الماء والمزيد من السوائل خصوصاً المحتوية على السكر يؤدي إلى رفع معدل الضغط إلى مستواه الطبيعي، لاسيّما عند ممارسة الرياضة.

– الأطعمة الغنية بالفيتامين بي12: يجب أن يحافظ مرضى الضغط المنخفض على تناول الأطعمة الغنية بالفيتامين بي12 مثل البيض؛ لأنَّ نقصانه غالباً ما يؤدي إلى أنيميا الدم وانخفاض الضغط.

– الزيتون: للزيتون فوائد كثيرة، حيث يعتبر من مضادات الأكسدة، كما يحتوي أيضاً على فيتامين هـ والحديد والنحاس، ويساهم كونه مملحاً في رفع الضغط بوتيرة سريعة.

– العرقسوس: يساهم نبات العرقسوس في رفع مستوى الضغط المنخفض بفاعلية، حيث إنه يقوم بحبس السوائل في الجسم والحفاظ على معدلات الرطوبة بداخله.

– الملح: يساهم الملح في رفع معدل الضغط، ولكن بنسب معقولة؛ لأنَّ الملح الزائد ضارٌّ جداً للجسم. ويُوصَى بمعدل ملعقة واحدة صغيرة يومياً من الملح.

– القهوة: إذا انخفض ضغط الدم فجأة، فمن المعروف أنَّ الكافيين من المواد التي تعمل على رفعه بسرعة؛ لذلك فإنَّ شرب كوب من القهوة قد يرفع معدل الضغط المنخفض بسرعة.

انظر هل يسبب انخفاض الضغط الدم كتمه

علاج هبوط الضغط المفاجئ بالمنزل

علاج إنخفاض ضغط الدم فى المنزل بعلاجات منزلية فعالة لضغط الدم المنخفض فقد يتسبب انخفاض ضغط الدم في عدم كفاية تدفق الدم إلى القلب والدماغ والأعضاء الحيوية الأخرى.

  1. تناولي كميات صغيرة بشكل متكرر:
    يساعد تناول كميات صغيرة عدة مرات في اليوم في منع الانخفاض المفاجئ في ضغط الدم الذي قد يعاني منه المرء بعد الوجبات.
  2. تناول كمية كافية من الملح:
    الملح الزائد ضار ، لكن من ناحية أخرى يحتاجه جسمك بكميات معتدلة وفقًا لمنظمة الصحة العالمية ، يجب أن يحتوي نظامك الغذائي اليومي على ملعقة صغيرة من الملح المضاف إلى جانب ما تستمده من الفواكه والخضروات الطبيعية.
  3. اشرب المزيد من السوائل:
    يمكنك علاج إنخفاض ضغط الدم فى المنزل عن طريق تناول ما لا يقل عن 2 إلى 3 لترات من الماء كل يوم. وبالاضافة الى هذا، وتشمل المشروبات مثل ماء جوز الهند كأفضل علاج لآنخفاض ضغط الدم فى المنزل يمكنك تناول ما لا يقل عن 2 إلى 3 لترات من الماء كل يوم.
  4. عصير الرمان
  5. الكافيين

اقرأ ايضا متى يكون انخفاض الضغط خطير

علاج هبوط الضغط والدوخة

نادرًا ما يتطلب هبوط الدم الذي لا يسبب مؤشرات أو أعراضًا أو يسبب أعراضًا طفيفة فقط العلاج.

ويتوقف العلاج على السبب فيه إذا ظهرت عليك أعراضه. فعندما يكون سبب هبوط الدم هو الأدوية على سبيل المثال، فعادة ما ينطوي العلاج على تغيير جرعة الدواء أو إيقافه أو خفض الجرعة.

لكن إذا لم يكن سبب انخفاض ضغط الدم واضحًا أو لا يوجد علاج متاح، فيكون الهدف عندئذ رفع ضغط دمك وتخفيف مؤشرات المرض والأعراض. وهناك عدة طرق لفعل ذلك بناءً على عمرك وحالتك الصحية ونوع انخفاض ضغط الدم مثل:

  • تناول المزيد من الملح. يُوصي الخبراء عادة بتقليل الملح في النظام الغذائي لأن الصوديوم يمكن أن يؤدي إلى رفع ضغط الدم؛ وأحيانًا لدرجة هائلة. وقد يكون هذا أمرًا جيدًا لذوي ضغط الدم المنخفض.ولكن لأن الزيادة المفرطة في الصوديوم قد تؤدي إلى فشل القلب – خاصة بين كبار السن – فمن المهم أن تستشير طبيبك قبل زيادة الملح في نظامك الغذائي.
  • الإكثار من شرب المياه. تزيد السوائل حجم الدم وتساعد في الوقاية من الجفاف، وهما عاملان مهمان في معالجة انخفاض ضغط الدم.
    ارتداء الجوارب الضاغطة. قد يساعد ارتداء الجوارب المرنة التي تُستخدم عادة لتخفيف الألم وتقليل تورم دوالي الأوردة في تقليل تجمع الدم في ساقيك.ويتحمل البعض ارتداء مشدات البطن المطاطية أكثر من تحملهم ارتداء الجوارب المطاطية.
  • الأدوية. يمكن استخدام العديد من الأدوية لعلاج هبوط الدم الذي يحدث عند الوقوف (نقص ضغط الدم الانتصابي). فعلى سبيل المثال، يكثُر استخدام دواء الفلودروكورتيزون الذي يزيد من حجم الدم في علاج هذا النوع من هبوط الدم.ويستخدم الأطباء غالبًا عقار ميدودرين (أورفاتين) لرفع مستويات ضغط الدم عند الوقوف لدى الأشخاص المصابين بنقص ضغط الدم الانتصابي المزمن. ويعمل هذا الدواء من خلال تقييد قدرة الأوعية الدموية على التمدد وبذلك يرفع ضغط الدم.

شاهد ايضا أعراض انخفاض الضغط وأسبابه وعلاماته وطريقة قراءة الضغط والقراءات الطبيعية

 

السابق
ما هي عاصمة دولة قطر, وعاصمة دولة الإمارات العربية ودولة اليمن والجزائر والكويت
التالي
لماذا لون الدم في الشريان الرئوي قاتم