أمراض

أعراض التهاب الأذن الوسطى عند الكبار، وكيفية علاجه بالأدوية والزيوت الطبيعية

أعراض التهاب الأذن الوسطى عند

ستتعرف في هذا المقال على أعراض التهاب الأذن الوسطى عند الكبار، حيث يُعد التهاب الأذن الوسطى (Otitis media) نوعًا من أنواع الالتهابات التي من الممكن أن تُصيب الأذن في أغلب الحالات، كما أن هذا نوع من الالتهابات عادةً ما يكون شائعًا عند الأطفال صغار السن، فتابع القراءة لمعرفة أعراض التهاب الأذن الوسطى عند الكبار.

التهاب الأذن الوسطى والدوخة

يمكن أن يحدث التهاب الأذن الوسطى عندما تتراكم السوائل وتسبب ضغطًا على الأذن الوسطى، لذلك يمكن أن تتكاثر البكتيريا أو الفيروسات التي انتقلت عبر أنبوب استاكيوس إلى الأذن الوسطى مما تؤدي إلى التهاب الأذن الوسطى والدوخة كما يمكن أن تؤثر نوبات الدوخة على حياتك.

يمكنك مشاهدة مقالة دواء تابيكلور – TABICLOR لعلاج التهاب الأذن الوسطى

أعراض التهاب الأذن الوسطى

إن الأعراض الشائعة للإصابة بالتهاب الأذن الوسطى للبالغين تتمثل في ما يأتي:

  • ألم في الأذن وبالأخص في أذن واحدة، والذي قد تلاحظه عند الاستلقاء.
  • فقدان السمع فتشعر أن الأصوات خافتة، كأنك تضع سماعات الأذن.
  • الشعور بالامتلاء في الأذن ووجود أمور فيها.
  • الشعور بالتعب العام وذلك في أنحاء الجسم المختلفة.
  • تصريف من الأذن والذي قد تلاحظه أحيانًا وفي بعض الأحيان قد لا تستطيع تمييزه.
  • وجود سائل داخل تجويف الأذن والذي يتم الكشف عنه بفحص من قبل الطبيب.

شاهد أيضاً دواء أوكسيكلاف – oxiclav لعلاج التهاب الأذن الوسطى

أعراض التهاب الأذن الوسطى المزمن

من أبرز علامات وأعراض التهاب الأذن الوسطى ما يأتي:

1. ألم الأذن

هذا العرض واضح عند الأطفال الأكبر سنًا والبالغين، أما في الأطفال الصغار جدًا ولا يمتلكون قدرة على الكلام يجب البحث عن علامات تُشير إلى الشعور بالألم، مثل:

  • فرك أو شد الأذنين.
  • البكاء أكثر من المعتاد.
  • صعوبة النوم.
  • التصرف بالضيق.
  • الانفعال.

2. فقدان الشهية

قد يكون هذا العرض أكثر وضوحًا عند الأطفال الصغار خاصةً أثناء الرضاعة بالصناعية، حيث يتغير الضغط في الأذن الوسطى عندما يبتلع الطفل مما يُسبب المزيد من الألم وقلة الرغبة في تناول الطعام.

3. التهيج

أي نوع من الألم المستمر قد يُسبب التهيج.

4. قلة النوم

قد يكون الألم أسوأ عندما يكون الطفل مستلقيًا؛ لأن الضغط على الأذن قد يزداد سوءًا.

5. الحمى

يُمكن أن تُسبب التهابات الأذن درجات حرارة أعلى من 38 درجة مئوية، حيث يُصاب حوالي 50% من الأطفال بالحمى بسبب التهاب الأذن.

6. خروج إفرازات من الأذن

قد يتسرب من الأذن سائل أصفر، أو بني، أو أبيض ولكنه ليس شمع الأذن، وقد يعني هذا أن طبلة الأذن قد تمزقت.

7. مشكلة في السمع

تتصل عظام الأذن الوسطى بالأعصاب التي تُرسل إشارات كهربائية إلى الدماغ، ويعمل السائل الموجود خلف طبلة الأذن على إبطاء حركة هذه الإشارات الكهربائية عبر عظام الأذن الداخلية.

متى يكون التهاب الأذن خطير

الإجابة عن سؤال متى يكون التهاب الأذن خطير يتضمن الحالات المرضية الخطيرة التي تسببها التهابات الأذن بالأساس، حيث أن هناك بعض الحالات الخطيرة التي يتسبب بها التهابات الأذن منها :

  • ضعف أو فقدان السمع
  • التأخر في الكلام في حالات الأطفال
  • الالتهابات في الخشاء
  • التهاب السحايا
  • التمزق في طبلة الأذن
  • شلل الأعصاب في الوجه

إقرأ أيضاً دواء أوكسيكلاف – oxiclav لعلاج التهاب الأذن الوسطى

كيفية علاج التهاب الأذن الوسطى عند الكبار

يعتمد علاج التهابات الاذن عند الكبار على الأعراض وعمر المريض وصحته العامة، وسوف يعتمد أيضًا العلاج  على مدى خطورة الحالة، وقد يشمل العلاج ما يلي:

  • تناول المضادات الحيوية.
  • تناول مسكنات الألم.
  • وضع أنابيب صغيرة في طبلة الأذن لعلاج التهابات الأذن المزمنة .
  • قد يمنحك الطبيب قطرات الأذن من أجل تخفيف ألم أذنك.

في المعتاد ومع الانتظام في تناول الدواء تختفي العدوى في خلال 10 أيام كحد أقصى،  ويبدأ المريض في التحسن بعد ثلاثة أيام من تناول الدواء تقريبا، إذا لم يتم معالجة إلتهاب الأذن، فقد تنفجر طبلة الأذن أو قد تنتشر العدوى، ويمكن أن تسبب العدوى مشاكل في السمع مدى الحياة، لذا لابد من زيارة الطبيب فور ملاحظة الأعراض و مناقشة خيارات العلاج.

ننصحك بقراءة أكثر أمراض الأذن شيوعًا

علاج التهاب الأذن الوسطى والدوخة

للحد من مشاكل التهاب الأذن الوسطى والدوخة لديك، عليك علاج السبب الكامن وراءها وذلك من خلال:

  • تناول بعض الأدوية

يساعد تناول بعض الأدوية التي تخفف من التهاب الأذن الوسطى مثل المضادات الحيوية ومسكنات الألم التي تصرف دون وصفة طبية من التخفيف من المشاكل المرافقة لإلتهاب الأذن الوسطى.

كما يُنصح بتناول الأدوية التي تُخفف من الأعراض مثل الشعور بالغثيان والقيء والدوخة وذلك حسب توصيات الطبيب.

  • العلاجات المنزلية

تشمل العلاجات المنزلية ما يلي:

  1. الضغط خلف الأذن باستخدام كمادة دافئة.
  2. ابقاء الرأس مستقيمًا أو بشكل عمودي أثناء الجلوس.
  3. الغرغرة باستخدام المياه المالحة.
  4. عدم التدخين والحد من تناول الكحول.
  5. محاولة السيطرة على الإنفعال والضغط النفسي.
  • العلاجات الطبيعية للتخفيف من التهاب الأذن الوسطى

تشمل العلاجات الطبيعية الفعالة:

  1. قطرات الأذن المحتوية على زيت الثوم أو زيت شجرة الشاي.
  2. الريحان المضاف إلى زيت الزيتون.

يجب استشارة الطبيب قبل استخدام أي نوع من العلاجات لتجنب حدوث أي مضاعفات خطيرة.

يمكنك الإطلاع على اهم فوائد زيت الزيتون في الأذن

علاج التهاب الأذن الوسطى في المنزل

1. زيت الزيتون الدافئ

لزيت الزيتون خصائص مضادة للبكتيريا، لذا يمكن وضع قطرات من زيت الزيتون الدافئ في قناة الأذن، ويترك الزيت في مكانه ثم يتم وضع قطن لإغلاق قناة الأذن حتى يبقى الزيت مكانه لفترة ثم تُنزع.

2. زيت شجرة الشاي

بسبب خصائصها المضادة للالتهاب، يتم وضع بضع قطرات من زيت شجرة الشاي داخل قناة الأذن وتترك ثم يتم إزالتها.

3. زيت الزنجبيل

هناك من يدعم استخدام زيت الزنجبيل لعلاج التهاب الأذن الوسطى والخارجية، يمكن وضع بضع قطرات من زيت الزنجبيل في الأذن.

4. زيت الثوم

يشتهر الثوم بخواصه المضادة للبكتيريا، وبالتالي يمكن وضع بضع قطرات منه ثم إزالتها.

إقرأ أيضاً علاجات منزلية فعّالة لتخفيف ألم الأذن المزعج 

مدة علاج التهاب الأذن الوسطى

الجدير بالعلم أن مدة علاج التهاب الأذن الوسطى عادةً ما يتم تحديدها تجريبيًا إلى حدٍ ما، فأغلب الأحيان تستمر فترة العلاج إلى مدة لا تزيد عن 10 – 14 يوم، لكن يجب التنويه إلى أن مدة العلاج القصيرة لهذا الالتهاب عند بعض المصابين قد لا تجدي نفعًا.

أيّ أنهم قد يحتاجون إلى فترة علاج أطول قد تصل إلى 20 يومًا، وذلك لأن خضوع بعض الحالات للعلاج بالمضادات الحيوية لمدة 20 يوم من المحتمل أن تكون النتائج أفضل بكثير من تلقي العلاج لمدة 10 أيام فقط.

تعرف على هل التهاب الأذن يسبب ألم في الرأس ؟

السابق
ما هو الاكتئاب المبتسم (الصامت)؟ وهل الاكتئاب المبتسم خطير؟ وعلاج الاكتئاب المبتسم
التالي
أسباب الحكة في المهبل عند المتزوجات، وعلاج الحكه في المهبل عند الحامل بالأعشاب