أمراض

أين يقع القولون العصبي في الجسم, وكيف أعرف أن فيني قولون؟

أين يقع القولون العصبي في الجسم

أين يقع القولون العصبي في الجسم: سنجاوب في هذا المقال على أين يقع القولون العصبي في الجسم والقولون أو الأمعاء الغليظة (باللاتينية: Colon) هو جزء من الأمعاء تقع في نهاية السبيل الهضمي، تمتد الأمعاء الغليظة من الوصل الدقاقي الأعوري إلى الشرج، تقسم إلى القولون والمستقيم والشرج, فأين يقع القولون العصبي في الجسم؟

مكان القولون العصبي بالصور

يُمكن أن يحدث ألم القولون العصبي في جميع أنحاء البطن في المنطقة الممتدة من صدرك إلى حوضك حيث توجد أعضاء الجهاز الهضمي الرئيسية، ويُمكن تحليل ألم القولون العصبي في الجزء العلوي من البطن بارتباطه بالنظام الغذائي والانتفاخ، أما في منتصف البطن فهو نتيجة تقلصات في منطقة السرة، أما أسفل البطن فهو نتيجة حركة الأمعاء.

يمكنك مشاهدة مقالة أعراض وأسباب القولون العصبي

أين يقع القولون في اليمين أو اليسار

يُعدُّ القولون من أحد أعضاء الجسم الداخليّة المُهمّة، وتنتشر الإصابة بأعراض القولون بين شريحة كبيرة من النّاس، وخصوصاً في الآونة الأخيرة بسبب تغيُّر النّمط الغذائيّ للإنسان، ولطبيعة النّشاط اليوميّ بين أفراد المُجتمعات الإنسانيّة. يُعتبر القولون أحد أجزاء الأمعاء الغليظة، يقع في أسفل البطن، ويحتلّ مساحةً واسعةً من تجويف البطن، فهو يكاد يلتفّ حولَ جميع نواحي البطن، ويمتدّ من أسفل القفص الصدريّ حتّى منطقة الحوض مُستعرضاً بطريقة أفقيّة على مستوى البطن، أمّا من ناحية الارتباط الوظيفيّ فهو أحد أعضاء الجهازين الهضميّ والإخراجيّ، حيث يُشكِّل الجزء الأخير من الأمعاء الغليظة.

شاهد أيضاً نظام غذائي لمرضى القولون العصبي

مكان ألم القولون

يُوصف ألم القولون بأنّه أي شعور بألم يعود في أصله إلى وجود مشكلة صحية في أحد أجزاء القولون، أو القولون بأكمله، ويمكن أن ترافقه أعراض أخرى مثل: الإسهال، والإمساك، وانتفاخ البطن. ولكن في معظم الحالات، قد يكون من الصعب تنسيب الألم داخل البطن إلى عضو محدد باعتباره يمكن أن يكون ناشئًا عن أي عضو في التجويف البطني، خاصةً إذا لم تكن هناك أعراض أخرى تساعد على تحديد سبب المشكلة الصحية وتشخيصها.

وبشكل عام يمكن بيان أبرز الأسباب المؤدية للشعور بألم مصدره مشكلة في القولون بحدّ ذاته، وموقع الشعور بالألم الناتج عنه ضمن القولون أو منطقة البطن بشكل عام على النحو الآتي:

تعرف على فوائد الكمون للمعدة والقولون

كيف أعرف فيني قولون

هناك بعض الأعراض التي تميز القولون العصبي مثل:

  • ألم البطن المصاحب بالتغوط.
  • تغير في تناسق شكل البراز وعدد مرات التغوط.
  • انتفاخ البطن.
  • إحساس بالغازية.
  • تغير في عادات الأمعاء (إسهال أو إمساك).
  • الإلحاح للتغوط الطارئ.
  • الإحساس بالإجلاء غير الكامل.

تحدث الأعراض على المدى الطويل، وتميل إلى أن تأتي وتذهب وربما تتغير بمرور الوقت لذات الفرد.

لكن يشترط مع تواجد هذه الأعراض بعض الشروط تسمى ب “معايير روما الرابعة” التي يستخدمها الأطباء لتشخيصك كمريض قولون عصبي وهي:

  • ألم البطن المتكرر، في المتوسط، على الأقل يوم واحد (١) في الإسبوع خلال الثلاث (٣) أشهر الماضية، مع توافر على الأقل شرطيين إضافيين أو أكثر من التالي.
  1. المتعلقة بالتغوط.
  2. مع تغير في عدد مرات التغوط.
  3. مع تغير في تناسق شكل البراز.
  4. أن تحقق المعايير خلال الأشهر الثلاثة (٣) الأخيرة مع ظهور الأعراض قبل ستة (٦) أشهر على الأقل من التشخيص.

إذا كنت تعاني من تلك الأعراض وقد تحققت فيك شروط معايير روما الأربعة، فأنت مريض قولون عصبي.

هناك أيضا “معايير مانينغ” والتي تركز على :

  • إختفاء الألم بعد عملية الإخراج.
  • حركات غير كاملة للأمعاء.
  • وجود مخاط في البراز.
  • تغيرات في قوام البراز.

*لا يسبب القولون العصبي السرطان أو إلتهاب القولون أو أي مشاكل أخرى. ولا يتسبب في تقصير حياتك.

إقرأ أيضاً حبوب القولون الخضراء

أعراض القولون العصبي عند النساء

تتمثل أعراض القولون العصبي عند النساء كما يلي:

1. الإمساك

الإمساك هو أحد أعراض القولون العصبي الشائعة عند النساء، ويسبب برازاً نادراً يكون صلباً وجافاً ويصعب تمريره.

قد تبين في دراسات، أن الإمساك هو أحد أعراض القولون العصبي الأكثر شيوعاً عند الإناث، وقد أبلغت النساء أيضاً عن المزيد من الأعراض المرتبطة بالإمساك مثل آلام البطن والانتفاخ.

2. الإسهال

يبدو أن متلازمة القولون العصبي المصابة بالإسهال، والتي يسميها الأطباء أحياناً بـIBS-D، أكثر انتشاراً عند الرجال، لكن النساء غالباً ما يعانين من تفاقم الإسهال قبل بدء الدورة الشهرية مباشرة.

يُصنف الإسهال على أنه براز رخو متكرر، وغالباً ما يكون مصحوباً بألم أسفل البطن وتشنجات تتحسن بعد حركة الأمعاء. قد يُلاحظ أيضاً وجود مخاط في البراز.

3. الانتفاخ

الانتفاخ هو عرض شائع للقولون العصبي عند النساء، يمكن أن يسبب الشعور بالضيق في الجزء العلوي من البطن والشبع بشكل أسرع بعد تناول الطعام، غالباً ما يكون من الأعراض المبكرة للدورة الشهرية.

من المرجح أن تعاني النساء المصابات بمتلازمة القولون العصبي، من الانتفاخ خلال مراحل معينة من الدورة الشهرية مقارنة بالنساء غير المصابات بالقولون العصبي، يمكن أن تؤدي الإصابة ببعض الأمراض النسائية مثل الانتباذ البطاني الرحمي، إلى تفاقم الانتفاخ.

كما أن النساء المصابات بمتلازمة القولون العصبي، بعد سن اليأس يعانين من الانتفاخ في البطن بشكل أكبر.

4. سلس البول

وجدت دراسة صغيرة تم إجراؤها في عام 2010 أن النساء المصابات بمرض القولون العصبي أكثر عرضة للإصابة بأعراض المسالك البولية السفلية التي تعاني منها النساء غير المصابات بهذه الحالة.

تضمنت الأعراض الأكثر شيوعاً ما يلي:

  • كثرة التبول
  • التبول الليلي وهو التبول المفرط في الليل
  • تبول مؤلم

5. تدلي أعضاء الحوض

هناك دليل أن النساء المصابات بمرض القولون العصبي أكثر عرضة للإصابة بتدلي أعضاء الحوض، يحدث هذا عندما تصبح العضلات والأنسجة التي تحمل أعضاء الحوض ضعيفة أو فضفاضة، ما يؤدي إلى سقوط الأعضاء من مكانها.

يزيد الإمساك المزمن والإسهال المرتبط بمتلازمة القولون العصبي من خطر الإصابة بالتدلي. تشمل أنواع تدلي أعضاء الحوض ما يلي:

  • هبوط المهبل
  • هبوط الرحم
  • تدلي المستقيم
  • تدلي الإحليل

6. آلام الحوض المزمنة

يعد ألم الحوض المزمن، وهو ألم أسفل السرة، مصدر قلق شائعاً بين النساء المصابات بمرض القولون العصبي. تشير المؤسسة الدولية لاضطرابات الجهاز الهضمي إلى دراسة أفاد بها ثلث النساء المصابات بالقولون العصبي أنهن يعانين من آلام في الحوض طويلة الأمد.

7. تفاقم أعراض الدورة الشهرية

هناك دراسة أكدت أن أعراض الدورة الشهرية لدى النساء، تكون أكثر تفاقماً عند الإصابة بمتلازمة القولون العصبي، من النساء غير المصابات بالمرض.

أبلغ العديد من النساء أيضاً عن تفاقم أعراض القولون العصبي خلال مراحل معينة من الدورة الشهرية، يبدو أن التقلبات الهرمونية تلعب دوراً. يمكن أن تتسبب متلازمة القولون العصبي أيضاً في أن تكون دورتك الشهرية أكثر غزارة وألماً.

8. التعب

التعب هو عرض شائع لمتلازمة القولون العصبي، ولكن هناك أدلة على أنه قد يصيب النساء أكثر من الرجال.

ربط الباحثون شعور الإرهاق لدى الأشخاص الذين يعانون من القولون العصبي لعدد من العوامل، بما في ذلك سوء نوعية النوم والأرق، حيث يمكن أن تؤثر شدة أعراض القولون العصبي أيضاً على مستوى التعب الذي يعاني منه الشخص.

9. الإجهاد

يعد مرض القولون العصبي، مرتبطاً بشكل ملحوظ باضطرابات المزاج والقلق مثل الاكتئاب عند النساء أكثر من الرجال، حيث أبلغت العديد من النساء عن شعورهن بالإجهاد من التفكير والقلق والمزاج المتقلب بسبب إصابتهن بالقولون أكثر من الرجال.

ننصحك بقراءة أدوية لعلاج التهاب المرارة والقولون

السابق
وصفات لعلاج القولون والمعدة , وهل يمكن علاج القولون العصبي نهائياً؟
التالي
شروط البلدية لفتح محل خضار وفواكه والمستندات المطلوبة