صحة عامة

الإسم العلمي لجرثومة الجمرة الخبيثة

الجمرة الخبيثة

الجمرة الخبيثة هو مرض معروف منذ القدم فهو يصيب الإنسان والحيوان، وهو مرض صعب جدًا حيث يصيب الجهاز التنفسي بشكل كبير حيث يصاب الإنسان بها نتيجة اتصاله المباشر أو الغير مباشر مع الحيوانات المصابة ويتم الإصابة بها من خلال الجروح التي تتواجد في الجلد واليك اهم المعلومات عن اسباب المرض واعراضه في الحيوان وطرق تشخيصه والوقاية منه والعلاج بالاعشاب :

أسباب الجمرة الخبيثة

تسبب بكتيريا عصيات الجمرة الخبيثة (Bacillus anthracis) المرض، حيث يمكن أن تنتج البكتيريا أبواغًا يمكن أن تعيش في الأرض لسنوات، كما يمكن للحيوانات البرية، مثل: الغزلان، أو الماشية، أو الأغنام أن تستنشق أو تبتلع الأبواغ الخاملة غير النشطة أثناء الرعي.

بعد الاختلاط بسوائل الجسم تنشط بكتيريا الجمرة الخبيثة وتتكاثر وتنتشر في جميع أنحاء الجسم، حيث تسبب البكتيريا تفاعلًا سامًا ومميتًا، وتحدث نفس العملية للأشخاص الذين يستنشقون الجراثيم أو يبتلعونها أو يتلامسون معها.

تكون الإصابة بالمرض في الحالة الطبيعية شائعة عند الحيوانات التي تتغذى على العشب والتي تقوم ببلع أو استنشاق الأبواغ من التربة، تنتقل العدوى إلى الإنسان عندما يلامس جثة حيوان مصاب أو عند ملامسة منتجات هذه الحيوانات كجلودها، أو أوبارها، أو أصوافها، حيث قد يتسبب اللمس المباشر بظهور هذا المرض على الجلد، بينما يتسبب أكل لحومها بإصابة العدوى في الأمعاء.

شاهد ايضا عظيمة الثديين التي قتلها خالد بن الوليد

أعراض الجمرة الخبيثة في الحيوانات

بلغ فترة حضانة الجمرة الخبيثة ما بين ثلاثة إلى سبعة أيام مع مدى يتراوح بين يوم و14 يوما. ومن المظاهر الشائعة للجمرة الخبيثة أن تنفق فجأة حيوانات كانت تبدو ظاهريا في حالة جيدة، دون أية أعراض واضحة على اعتلال الصحة. وتتسم الحالات الشديدة في الأبقار والأغنام وآكلات العشب البرية بارتفاع درجة الحرارة والضعف وصعوبة التنفس والتشنج. وقد تنفق الحيوانات في غضون يومين أو ثلاثة أيام إذا لم تعالج. ومن الشائع رؤية افرازات دموية من الفتحات الطبيعية. وفي حالات قليلة يمكن أن تظهر في شكل مرض معتدل يتسم بأعراض المرض العامة. وفي الخنازير يتسم المرض بتورم العنق مما قد يؤدي إلى صعوبات في التنفس. ويتماثل المرض في الكلاب والقطط وآكلات اللحوم البرية مع ذلك الذي يشاهد في الخنازير.

اقرأ ايضا تركيبة الشاور جيل وطريقة عمل الشاور جل في المنزل

تشخيص الجمرة الخبيثة

يتم تشخيص الجمرة الخبيثة عند تواجد البكتيريا في الدم أو الآفات الجلدية أو إفرازات الجهاز التنفسي عند إجراء الاختبارات والفحوصات، حيث يمكن أيضًا تشخيصه عن طريق قياس أجسام مضادة معينة في دم الأشخاص المصابين.

لا تُعد مسحات الأنف طريقة جيدة لتشخيصها؛ لأن المسحة لا يمكنها تحديد ما إذا كان شخص لم يتعرض للجمرة الخبيثة بشكل قاطع.

وتشمل أبرز طرق التشخيص ما يأتي:

1. اختبار الجلد
يمكن اختبار عينة من السائل من الآفة المشبوهة على الجلد أو عينة صغيرة من الأنسجة (خزعة) في المختبر بحثًا عن العلامات الجلدية.

2. تحاليل الدم
قد يتم سحب كمية صغيرة من الدم ويتم فحصها في المختبر بحثًا عن بكتيريا الجمرة الخبيثة.

3. التصوير بالأشعة
مثل تصوير الصدر بالأشعة السينية أو التصوير المقطعي المحوسب، حيث قد يطلب طبيبك فحص الصدر بالأشعة السينية أو الأشعة المقطعية للمساعدة في تشخيص استنشاق هذه البكتريا.

4. اختبار البراز
لتشخيص الجمرة المعوية، حيث قد يفحص طبيبك عينة من البراز بحثًا عن بكتيريا الجمرة الخبيثة.

5. البزل القطني
في هذا الاختبار يُدخل طبيبك إبرة في القناة الشوكية ويسحب كمية صغيرة من السائل، يوصى بالبزل النخاعي في أي وقت يشتبه فيه الأطباء وذلك بسبب احتمال الإصابة بالتهاب السحايا.

قد تحب الاطلاع على تنتهي عملية التعلم عند استيعاب المعلومات

الوقاية من الجمرة الخبيثة

يتوفر مصل التطعيم المناسب المضاد لمرض الجرثومة الخبيثة، ويتم التطعيم بواسطة حقن 3 جرعات تعطى مع المحافظة على فاصل زمني مدته أسبوعين في كل جرعة، ثم يلي ذلك تلقي ثلاث حقنات مصل معزِّزة أو مُنَشِّطة إضافية بوتيرة 6 شهور بين كل حقنة وأخرى، حيث يعد هذا التطعيم آمنًا دون وجود آثار جانبية.

للوقاية من العدوى بعد التعرض يمكن اتباع الخطوات الآتية:

  • العلاج لمدة 60 يومًا بالمضادات الحيوية، والتي تشمل: سيبروفلوكساسين (Ciprofloxacin) ودوكسيسيكلين (Doxycycline) وليفوفلوكساسين (levofloxacin) للبالغين والأطفال.
  • سلسلة من ثلاث جرعات من لقاح الجمرة الخبيثة.
  • العلاج بالأجسام المضادة، مثل: راكسيباكوماب (Raxibacumab)، وأوبيلتوكساكسيماب (Obiltoxaximab).

قد يعجبك أيهما افضل الولادة الطبيعية ام القيصرية ؟

علاج الجمرة الخبيثة بالاعشاب

تعمل الأعشاب على تخفيف أعراض الجمّرة الخبيثة والمساعدة في الشفاء، بجانب العلاج الطبي، يجب تحديد الأعراض التي يعاني منها المصاب،

أبرز الطرق التي يتم تداولها للعلاج بالأعشاب

  • استخدام الثوم: عن طريق وضعه على مكان الخراج إذ أن له فعالية كبيرة في خروج الصديد منهل، لمعالجة الخراجات العميقة تحت الجلد التي تظهر بسبب الجمّرة الخبيثة عن طريق الحقن.
  • اليانسون: يعمل على تقليل ألم الصداع.
  • الصفصاف: حيث يستخدم مستخلص لحاء شجر الصفاف لتطوير الإسبرين، وهو مسكن جيد للآلام، ومخفض للحمى، ومضاد للالتهابات.

شاهد ايضا ما هي عوارض الحمل ؟

 

السابق
مضاد حيوي لعلاج السالمونيلا
التالي
اللفت والقولون العصبي, وجدول غذائي لمرضى القولون العصبي