أدعية

اللهم إنك عفو تحب العفو معنى هذا الدعاء وشرحه وحديث صحيح عنه

اللهم إنك عفو تحب العفو

ستتعرف في هذ المقال على دعاء اللهم إنك عفو تحب العفو حيث ذكر العُلماء أنّ سبب ورود هذا الدُّعاء كان بسبب سؤال عائشة -رضي الله عنها- للنّبيّ محمد -عليه الصلاةُ والسلام- عن الدُّعاء الذي تدعو به إذا أدركت ليلة القدر.

معنى دعاء اللهم انك عفو تحب العفو فاعف عني

في تعليم النبي صلى الله عليه وسلم لهذا الدعاء، دون غيره في هذه الليلة المباركة يدل دلالة واضحة على أهميته، فالعفو هو سؤال اللَّه عز وجل التجاوز عن الذنب، وترك العقاب عليه. قال القرطبي رحمه
اللَّه تعالى: “العفو، عفو اللَّه عز وجل عن خلقه، وقد يكون بعد العقوبة وقبلها، بخلاف الغفران، فإنه لا يكون معه عقوبة البتة”.
قوله: “تحب العفو” أي أن اللَّه تعالى يحب أسماءه وصفاته، ويحب من عبيده أن يتعبَّدوه بها، والعمل بمقتضاها وبمضامينها “ويحب اللَّه تعالى العفوَ من عباده بعضهم عن بعض فيما يحب اللَّه العفو فيه”.
ويعد هذا المطلب في غاية الأهمية، وذلك أن الذنوب إذا تُرِكَ العقاب عليها يأمن العبد من استنزال اللَّه تعالى عليه المكاره والشدائد، حيث إن الذنوب والمعاصي من أعظم الأسباب في إنزال المصائب، وإزالة النعم في الدنيا، أما الآخرة فإن العفو يترتب عليه حسن الجزاء في دخول النعيم المقيم.
يمكنك مشاهدة مقالة أدعية إسلامية قصيرة 

شرح الدعاء

يتضمّن الحديث العديد من الألفاظ، ونذكر معناها فيما يأتي:

  • اللّهم

اتّفق العُلماء على أنّ معناها يا الله، ويكون استعمالُها عند الدُّعاء والطّلب، فمثلاً لا يُقال: اللّهم غفور رحيم، بل يُقال: اللّهم اغفر لي.

  • إنّك عفوّ

يُعرف العفوّ بأنّه الذي يتجاوز عن سيّئات عباده، سواءً عفا عنهم بتركهم للواجبات أو بسبب ارتكابهم للمُحرّمات؛ لأنّ الذّنب يكون بأمرين؛ إمّا بترك واجب أو بفعل مُحرّم، ومعنى العفو أنّه تجاوز عنهم في الأمرين، ومعنى فاعف عنّي أي: تجاوز عنّي تقصيري في العبادة وارتكابي للمعاصي.

والله -تعالى- عفوٌ مع القُدرة، وقال العُلماء: إنّ من معاني العفو؛ أن يأخُذ الإنسان من الناس ما سَهُل منهم، وأن يترُك ما وراء ذلك من الغِلظة، وهي من الصفات الحميدة.

والعفو: هو التجاوز عن الذُّنوب، وقيل: إنّها مأخوذةٌ من عفت الريح الأثر؛ إذا أزالته، بمعنى مَن يصفح ويغفر، وهو جزءٌ من الإحسان، فمن عفا عن الناس عفا الله -تعالى- عنه، ومدح الله -تعالى- العافين في كثيرٍ من الآيات، كقوله -تعالى-: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّ مِنْ أَزْوَاجِكُمْ وَأَوْلَادِكُمْ عَدُوّاً لَّكُمْ فَاحْذَرُوهُمْ وَإِن تَعْفُوا وَتَصْفَحُوا وَتَغْفِرُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ).

والعفو هو اسمٌ من أسماء الله الحُسنى، وعفو الله -تعالى- شاملٌ لجميع ما يصدُرُ من عباده من الذُّنوب في حال جاءوا بما يُسبّب العفو عنهم؛ كالتّوبة والاستغفار، لِقولهِ -تعالى-: (وَهُوَ الَّذِي يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَادِهِ وَيَعْفُوا عَنِ السَّيِّئَاتِ وَيَعْلَمُ مَا تَفْعَلُونَ).

والعفو من صيغ المُبالغة؛ فالله -تعالى- لا يزال بالعفو معروفاً، كما أنّ من معاني العفو: الذي لا يتتبّع خطايا عباده، ولا يستوفيها منهم، بل يغفرها ويُزيلها عنهم جميعُها إن تابوا واستغفروا، ولا يُطالبُهم بها يوم القيامة، والعفو أبلغ من المغفرة؛ لأنّ المغفرة تكون للسّتر، والعفو يكون للمحو والإزالة.

  • الكريم

والكريم هو الذي يعفو، وهي من الصّفات الحسنة؛ لأنّ الكريم يعفو عمّن ظلمه أو أساء إليه، كما أنّ الكريم اسم من أسماء الله -تعالى- الحُسنى؛ وهو من الأسماء الجامعة لِكُلّ ما يُحمدُ، فهو الذي يعفو، ويوفي إذا وعد، وإذا أعطى زاد، وهو كثير الخير، والذي يُعطي ولا ينفذُ عطاؤه.

  • تحب العفو

وفيه إثبات المحبّة لله -تعالى-، وأنّه يُحبُّ العفو أكثر من العُقوبة، ورحمتهُ سبقت غضبه، وفيها جواز التّوسل بأسماء الله -تعالى- وصفاته.

  • فاعف عنا

طلب العفو فيه اعترافٌ من العبد بالتقصير الكثير تجاه خالقه -تعالى-، وأنّ الله -تعالى- أولى بالعفو الكثير، وفيه سؤال الله -تعالى- ودُعاؤه بمغفرة جميع الذُّنوب، ومن معانيها: تجاوز عنّي ولا تُعاقبني على تقصيري في طاعتك أو ارتكابي لما حرّمت.

ننصحك بقراءة أفضل أدعية الرسول عليه الصلاة والسلام

اللهم انك عفو تحب العفو حديث

عن عائشة – رضي الله عنها – قالت: قلت: يا رسول الله أرأيت إن علمت أي ليلة ليلة القدر ما أقول فيها؟ قال: (( قولي: اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني )) .
تخريج حديث عائشة في دعاء ليلة القدر-اللهم إنك عفو تحب العفو … – المجلد 1 – الصفحة 1 – جامع الكتب الإسلاميةدعاء اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا
شاهد أيضاً أجمل دعاء قصير

قصتي مع دعاء اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا

  • تتحدث صاحبة التجربة وتقول ان والدتها كانت مريضة للغاية وكانت تشعر بزغللة شديدة في العين و دوخة في الرأس وألم في الظهر.
  • وعند الذهاب للطبيب أكد أن شبكية العين يوجد بها مشكله بالإضافة إلى علاقة بالمخ والأعصاب وطلب بعض الإشاعات والفحوصات للتعرف على الحالة المرضية.
  • وقد ذهبت الى أكثر من طبيب وكان التشخيص مختلف لذا التجأت والدتها الى الله تبارك وتعالى.
  • وقد كانت على يقين ان لا ملجا الا لله، لذا كانت دائما ما تدعوا.
  • وكان واحد من الادعيه التي سمعتها من الشيخ محمد هديه على نبي عليه الصلاة والسلام هو اللهم انك عفو تحب العفو فاعفو عنا.
  • لم يمر الا اسبوع واحد فقط حتى استيقظت الأم في يوم من الأيام ولم تجد أي عرض من الأعراض التي كانت تعاني منها.

ننصحك بقراءة أجمل أدعية رمضان وليلة القدر

أقرأ أيضًا: نعم الله

السابق
استرجاع السجل المحذوف من جوجل كروم على الهاتف الأندرويد والأيفون
التالي
كيف تتخلص من شخص يحبك دون جرحه والتخلص من شخص يزعجك