الطب البديل

المحظورات بعد الكي

المحظورات بعد الكي

المحظورات بعد الكي: ستتعرف في هذا المقال على المحظورات بعد الكي، حيث يعتقد المُعالجون بالكي أن الحرارة الناتجة عن الكي تساعد في زيادة تدفق الطاقة الحيوية في الجسم، وتبديد البرودة وتقوية جهاز المناعة، كما يمكن أن تحفز الدورة الدموية للتخفيف من المشاكل الصحية، بدءا بالألم المزمن إلى مشاكل الجهاز الهضمي، فتابع القراءة لمعرفة المزيد عن المحظورات بعد الكي.

فوائد الكي في الرأس

أن الكي من العلاجات الغير مستحبة، فقد اعراض النبي الكريم صلى الله عليه وسلم عن الكي، ولكنه يعتبر من اخرى العلاجات التي يمكن استخدامها عند اليأس من استخدام العلاجات الاخرى، وعند استخدام الكي في الرأس يكون هناك جروح في الرأس ولابد من تناول الكريمات لتهدئة الجرح.

ولكن هناك بعض الفوائد الهامة التي يمكن للشخص أن يحصل عليها عند استخدام الكي في الرأس.

  • يتم استخدام الكي في التخلص من الرطوبة والبرد وهما السبب الأساسي في الصداع.
  • تستخدم ايضا في التخلص من كثرة النوم.
  • يتم استخدام الكي في التخلص من وجع الأسنان.
  • يستخدم الكي أيضا في علاج أوجاع الحلق.
  • يتم استخدام العلاج المنقي للرأس لمدة ثلاث أيام، وبعد ذلك يتم حلاقة الرأس ويتم الكي.
  • الموقع الذي يتم كي الرأس به يحدده المعالج، بعيد عن منطقة الشرايين في الدماغ.
  • ولكن عادة ما يتم الكي في أم الرأس، او على الصدغين، أو في مؤخرة الرأس، أو كي الشقيقة المزمنة.
  • أن الكي من الأشياء المناسبة التي تساعد في الحد من انتشار الأمراض.
  • الكي ايضا له القدرة في تقوية الرأس ويساعد في وقف النزيف.
  • يساعد في زيادة تدفق الدم من الدماغ الى الجسم والعكس.
  • كما أن الكي طرد الرطوبة من الدماغ ويتخلص من الهواء الموجود بها.

يمكنك مشاهدة مقالة فوائد و اضرار العلاج بالكي

علامات نجاح الكي

هناك العديد من الأمور والعلامات التي يدل ظهورها بعد الكي على الشفاء من المرض وهي كما يلي:

  • إذا ظهرت بعض الإفرازات على الجلد مكان الكي فهذا دليل على الشفاء ونجاح الكي، ويجب صنع كمادات من عسل النحل الطبيعي عليها حتى تلتئم سريعاً ولا تترك أثر على الجلد، وأخذ قسط من الراحة حتى تشفي سريعاً.
  • يجب الاهتمام بالتعاليم لحين فترة النقاهة والتي يبدأ فيها الجسم بالتحسن والشفاء من المرض في خلال أسبوع أو أسبوعين.
  • مدة الشفاء من الأمراض المعالجة بالكي تختلف من مريض إلى آخر على حسب تقبل جسم الإنسان للأدوية الخاصة بتنشيف الجرح الخاص بالكي.
  • فمدة الشفاء من الكي المتعارف عليها تكون تقريباً من 10 أيام إلى 15 يوم.

شاهد أيضاً فوائد الكي

مدة الشفاء بعد الكي

  • مدة الشفاء من الأمراض المعالجة بالكي تختلف من مريض إلى آخر على حسب تقبل جسم الإنسان للأدوية الخاصة بتنشيف الجرح الخاص بالكي.
  • فمدة الشفاء من الكي المتعارف عليها تكون تقريباً من 10 أيام إلى 15 يوم.

تعرف على المزيد عن مدة الشفاء بعد الكي

تجربتي مع الكي

القيام بتجربة العلاج بالكي يبدو الأمر صعباً للغابة، لكن حين تكون جميع الطرق مسدودة ولا يوجد علاج ساهم في الحد من الامراض وآثارها الجانبية، يكون حينها استخدام الكي، تروي أحد السيدات أن ابنها كان يعاني من التهاب حاد في الرئتين ولم تنفع معه جميع أنواع الأدوية وكذلك المضادات الحيوية ولا البخار، وكل يوم وابني في حالة مستعصية يكاد أن يختنق عند تناول الطعام.

  • بدأ الحال يسود وبدأ ابني في التقيؤ وعدم مقدرته على تناول الطعام بصورة طبيعية.
  • قد نصحني احدى الصديقات استخدام الطب الشعبي البديل عن العلاج بالأدوية التي عجزت عن شفاء ابني.
  • بالفعل كنت أريد أن أتخلص من مرض ابني الذي سبب له إيذاء جسدي ونفسي.
  • ذهبنا إلى المعالج بالطرق البديلة والشعبية والمعروف عنه في المنطقة بمهارته في أداء عمله وشفاء الكثير على يده.
  • حيث قام المعالج بإحماء سيخ من الحديد ثم قام بتحديد ثلاث أماكن للكي في جسد الطفل.
  • وقد كان يعاني من رياح الصدر كما وصفه المعالج، ثم قام بالكي، الأمر كان صعباً على طفلي وبدأ بالصراخ والبكاء، لكن بعد عشر دقائق من الكري برد تماماً وا شعر بشيء.
  • بعد العلاج أصبح ابني بأفضل حال والفضل يعود إلى الله ثم العلاج بالكي على يد متخصص في هذا العلاج.

إقرأ أيضاً علامات الكي

السابق
مدة الشفاء بعد الكي
التالي
علامات الكي