الحياة والمجتمع

المدة بين الدورتين 40 يوم, ما هي المدة الطبيعية بين الدورتين وكيفية حسابها؟

المدة بين الدورتين 40 يوم

ستتعرفي في هذا المقال على المدة بين الدورتين 40 يوم, حيث قد يُساعدكِ تتبُّع دَورة الحيض خاصتك على فَهْم ما هو الطبيعي بالنسبة لكِ، وموعد التبويض، وتحديد التغيُّرات المهمة، مثل دورة شهرية فائتة، أو التعرض لنزيف حيضي غير متوقَّع. ورغم أن حالات عدم انتظام دَورة الحيض لا تكون خطيرة عادةً، فقد يكون ذلك إشارة إلى حدوث مشاكل صحية في بعض الأحيان, فتابعي القراءة لمعرفة المزيد عن المدة بين الدورتين 40 يوم.

المدة الطبيعية بين الدورتين

في كل شهر تُطلق المبايض بويضة ناضجة استعداداً لحدوث الحمل، وفي حال عدم حدوثه يكون الحيض، وفي الحقيقة تُقدّر فترة الدورة الشهرية الطبيعية -أي الفرق بين دورتَي دم حيض- بما يتراوح بين 21-45 يوماً، وبمعدل 28 يوماً كرقم متوسط في أغلب الأحيان، ويجدر بالذكر أنّ الدورة الشهرية هي الفترة الممتدة من آخر يوم في دورة نزف الحيض إلى أول يوم في دورة نزف الحيض اللاحقة، وحقيقةً هناك العديد من العوامل التي تؤثر في انتظام الدورة الشهرية والمدة الفاصلة بين نزف الحيض والآخر، وكثير منها يكون طبيعياً ولا يدعو للقلق، ومن ذلك: أول دورات شهرية للفتاة عند البلوغ، فعادة ما تكون أطول من المعتاد وكذلك لا تبدأ كل شهر في الوقت ذاته، وبالإضافة إلى أنّ استعمال موانع الحمل كاللولب الرحميّ وحبوب منع الحمل يؤثر بشكلٍ جليّ في موعد الدورة الشهرية.

يمكنكي مشاهدة مقالة أسباب تأخر الدورة الشهرية وأفضل طرق علاجها

دورتي كل 40 يوم متى التبويض

الاباضه متوقعه يوم 26 و لكن طول هذه الدوره غير طبيعي فيجب ان نرجع لطبيب للمساعده

دورتي كل 45 يوم متى ايام التبويض

ليس طبيعي ان تكون الدورة كل 45 يوم ولكن احيانا تكون الدورة غير منتظمه في اول سنوات الحيض او بسبب نقص الوزن او زيادة المجهود البدني وتتحسن تدريجيا لكن بالنسبه لك ازداد التأخير لمدة شهرين فالافضل الاطمئنان ومعرفة السبب وعلاجه ان وجد
و غالبا السبب قد يكون اضطراب هرموني مثل خلل بالغدة الدر قيه خاصة لو صاحبه تغيير بالوزن ارتفاع او انخفاض
او تكيس بالمبيض او انيميا
ينصح بعمل تقييم للهرمونات tsh للغدة و fsh , lh للمبيض واشعه سونار على المبيض لتشخيص التكيس و صورة دم لاستبعاد الانيميا

دورتي كل 50 يوم

متوسط الدورة الشهرية من (3 إلى 7) أيام، وما زاد على ذلك يشير إلى خلل في التوازن الهرموني، ودورتك الشهرية بالتالي غير منتظمة، وما تعانين منه مرض يسمى ندرة الدورة أو (Oligomenorrhea)، وهي تعني نزول الدورة الشهرية حوالي (4 – 9) مرات في السنة او كل شهرين مرة واحدة ويحدث ذلك بسبب الخلل في التوازن الهرموني بين الهرمونات المسؤولة عن حدوث الدورة الشهرية.

من بين الأسباب التي تؤدي إلى ندرة الدورة، وجود التكيس على المبايض (PCOS)، بسبب الوزن الزائد والسمنة، كذلك فإن زيادة نشاط الغدة الدرقية، أو الكسل في نشاطها يؤدي إلى تلك الأعراض، ولذلك يجب فحص صورة دم (CBC)، وفحص هرمونات الغدة الدرقية (TSH– FreeT4)، وفحص هرمون الحليب، وعمل سونار على الرحم، والمبايض، وأخذ العلاج المناسب حسب التحليل والأشعة.

إقرأي أيضاً تجربتي في تنظيف الرحم وقت الدورة الشهرية

كيف أحسب المدة بين الدورتين

من اول يوم للدورة لاول يوم للتي بعدها
السابق
كريم نيزورال للمنطقه الحساسة والمهبل وللفطريات وعلاج حب الشباب
التالي
مظاهر الشرك بالله في عصرنا الحاضر وقديماً وأنواع الشرك بالله تعالى