السياحة في الدول

برج القاهرة من الداخل

برج القاهرة من الداخل يتميز بالفنون المعمارية المعبرة عن روعة البناء المصري، حيث يقدم البرج أروع المناظر البانورامية لمصر، علاوةً على إطلالته المميزة على القاهرة الكبرى، ويعتبر برج القاهرة من المعالم الحديثة المعروفة في القاهرة، بل يُمكن اعتباره ثاني أشهر معلم أثري في مصر بعد أهرامات الجيزة، لذلك من خلال موقعنا سنتحدث عن برج القاهرة من الداخل.

برج القاهرة من الداخل

يستغرق الوصول إلى برج القاهرة من الداخل أقل من دقيقة، حيث إن الصعود بالمصعد فيه يستهلك تحديدًا 45 ثانية تقريبًا، ويهدف تصميمه الداخلي المفتوح جزئيًا إلى استحضار نبات اللوتس الفرعوني، وهو رمز مميز لمصر القديمة، كما يتوج البرج بسطح مراقبة دائري ومطعم دوار يدور حول محوره من حين لآخر.

إلى جانب ذلك فيُنصح بالصعود إلى منصة المراقبة الدائرية في البرج في وقت متأخر من الصباح، أو في وقت متأخر بعد الظهر للحصول على أوضح المناظر للمدينة، بين عامي 2006 وحتى 2009 خضع البرج لمشروع ترميم بقيمة 15 مليون جنيهًا مصريًا، تضمن تركيبًا جديدًا للزخرفة الخفيفة في البرج.

كما تم توسيع مساحة برج القاهرة لتصل إلى أضعاف من مساحة السطح القديم، واستخدمت لتصل إلى 1145 مترًا بإضافة أربعة طوابق جديدة، وهذا يتيح لبرج القاهرة استضافة ما يقرب من 700 زائر في نفس الوقت بدلًا من اقتصاره سابقًا على 120 زائرًا فقط.

الجدير بالذكر أنه من أكثر ما يميز برج القاهرة هو تجربة تلسكوب البرج لمشاهدة المناظر الرائعة لنهر النيل، وأهرامات الجيزة المذهلة والسماء الزرقاء الصافية والشوارع الواسعة، وعليه فهو واحدًا من أشهر المعالم السياحية في جمهورية مصر العربية.

يوفر برج القاهرة إطلالات مذهلة على النيل وأجزاء مختلفة من القاهرة، بما في ذلك قلعة صلاح الدين والحرم الجامعي القديم للجامعة الأمريكية وقصر عابدين، وجسر قصر النيل وجامع الأزهر، فحتى الأهرامات يمكن رؤيتها من وجهة نظر فريدة من داخل برج القاهرة.

معلومات عن برج القاهرة

إن برج القاهرة هو برج خرساني قائم بذاته في القاهرة في جمهورية مصر العربية، يبلغ ارتفاعه 187 متر، بما يعادل 614 قدم، ليكون بذلك أطول مبنى في مصر وشمال إفريقيا، وكان أطول مبنى في إفريقيا لمدة عشر سنوات حتى عام 1971، إلى أن تجاوزه برج هيلبرو القائم في جنوب إفريقيا.

تجدر الإشارة إلى أنه يقع برج القاهرة في منطقة الجزيرة في نهر النيل، وربما ذلك هو السبب في تسميته برج الجزيرة، وهو بالقرب من وسط مدينة القاهرة، حيث بُني البرج من عام 1965م وتم الانتهاء من البناء عام 1961م، وقد صممه المهندس المعماري المصري ـ نعوم شبيب، مستوحى من العمارة المصرية القديمة.

من ثم فيرتكز البرج على قاعدة صخور جرانيت أسوان التي استخدمها المصريون القدماء في بناء أديرتهم ومعابد الفراعنة ويحتوي على 16 طابق، كما يعتبر برج القاهرة تحفة معمارية ومعلمًا سياحيًا هامًا لجذب السياح.

أنشطة الرحلة لبرج القاهرة

 

بما أن السياح يقدمون لزيارة برج القاهرة بشكل مستمر، فيُمكن أن تكون الرحلة من برج القاهرة في الداخل بدايةً من مشاهدة أعلى قمة البرج للمعالم التي أشرنا إليها سلفًا مثل: الأهرامات وأبو الهول ونهر النيل.

كما أنه من الممكن أيضًا التقاط مجموعة من الصور التذكارية المميزة للعائلة والأصدقاء، فبرج القاهرة يمتلك منظر رائع ومميز للتصوير.

إلى جانب ذلك فإنه يُمكن تناول الطعام في داخل مطعم برج القاهرة الدائري، وهو يقدم أشهى المأكولات والمشروبات بأنواعها المختلفة، كما أن الكافيتيريا الموجودة في الطابق الخامس عشر تمكننا من تناول الوجبات الخفيفة، علاوةً على الإطلالة الرائعة.

حيث يتيح المطعم للزوار فرصة مشاهدة جميع أنحاء القاهرة أثناء الاستمتاع بتناول وجبات لذيذة، يحتوي المطعم على 15 طاولة ويقدم تشكيلة واسعة من الأطباق، ويوجد أيضًا مقهى راقٍ يقدم جميع أنواع المشروبات والوجبات الخفيفة.

السابق
معلومات عن قلعة قايتباي
التالي
معلومات عن مكتبة الإسكندرية