صحة عامة

حجم البويضة المناسب للحمل بعد الكلوميد

حجم البويضة المناسب للحمل بعد الكلوميد

حجم البويضة المناسب للحمل بعد الكلوميد

حجم البويضة المناسب للحمل بعد الكلوميد

حجم البويضة المناسب للحمل بعد الكلوميد:
يشغل بالعديد من النساء أسئلة لها علاقة بحجم البويضة بعد حبوب كلوميد، ومن أبرزها سؤال متى أفحص
حجم البويضات بعد الكلوميد؟

شاهد مقالة متى تنقسم البويضة لتصبح توأم

يجب معرفة أن حبوب كلوميد تحتوي على المادة الفعالة كلوميفين التي تعتبر من الأدوية المحفزة للتبويض، حيث أنه هرمون مصنع مشابه لهرمون الاستروجين، ويعمل على كل من منطقة ما تحت المهاد والغدة النخامية والمبيض، حيث يتم تحفيز إفراز كل من الهرمون المنبه للجريب والهرمون الملوتن الضروريين لعملية التبويض.

تستخدم حبوب كلوميد في حالات تعاني منها المرأة من عدم التبويض أو ما تسمى لا إباضة، وتعتمد حدوث عملية التبويض بعد حبوب كلوميد على انتظام موعد التبويض بصورة عامة، وقد تحدث لدى بعض النساء خلال 7-10 أيام من موعد آخر حبة كلوميد، أو قد تمتد عند بعض النساء حتى عدة أسابيع بعد آخر حبة كلوميد.

وعند مراقبة حجم البويضات مع حبوب كلوميد، يجب العلم أن حجم البويضة المثالي يبلغ حوالي
18-30 مم تقريباً، ويتم البدء بمراقبة مستويات الهرمونات في الدم وحجم البويضة بالموجات فوق
الصوتية في اليوم 13 من الدورة الشهرية تقريباً، وذلك لمراقبة الاستجابة للعلاج المستخدم.

حجم البويضة المناسب للتلقيح

غالبا يحدث الحمل ببويضة واحدة فقط , و في حالة الحمل بتوأم يكون ببويضتين , و لكن قد يحدث حما بتوأم ببويضة واحدة تنقسم و تتحول إلى جنينين و هو ما يجعل التوأم متشابه .

و قد تكون البويضات أصغر أو أكبر من الحجم الطبيعي لها فتتسبب في بعض المشكلات و التي قد تعيق عملية التلقيح و بالتالي تؤخر حدوث الحمل , بل و قد تتسبب في بعض المشكلات للجنين , فقد يتسبب في حدوث إجهاض .

فقد تكون البويضات أكبر حجما من المبيض فلا يمكنها عبوره فيصعب معها الحمل , و قد تكون أصغر منه و لكنها أصغر من المعدل الطبيعي فتتسبب في تأخر الحمل حتى علاج تلك المشكلة .

و يتراوح حجم البويضة المناسب للتلقيح بين 18 إلى 25 مللي متر , و البويضة المناسبة للحمل بتوأم نحو 21 مللي متر أو أكبر , و لذلك من الهام مراجعة الطبيب و متابعة عملية الإباضة معه للتأكد من حجم البويضات , فابتداءً من اليوم العاشر للدورة يتم مراجعة الطبيب لعمل أشعة فوق صوتية لمراقبة حجم البويضات و نموها , و حينها يتم وصف أدوية لفترة محددة تعمل على تنشيط عملية الإباضة و تكبير حجم المبيض ليكون مناسب للإنجاب , و مع تناول الأدوية يتم متابعة الطبيب للتأكد من تأثير العلاج في حجم المبيضين و كيفية عملهما و حجم البويضات .

طرق زيادة حجم البويضات و تنشيط المبيض

  • يعمل خليط من السمسم و الحبة السوداء و طلع النخيل و غذاء ملكات النحل و البروبليس و عسل
    أصلي و مسحوق الجنسنج , ثم يوضع في مكان بارد و لكن ليس بالثلاجة و يتم تناولها منذ البوم
    الأول للدورة و حتى اليوم الخامس عشر , و لكن يجب إتباع الطرق التالية طوال فترة تناولها.
  1. تناول حمض الفوليك يوميا
  2. بلع ملعقتين كبيرتين من السمسم الأبيض يوميا
  3. تناول مغلي الزنجبيل و الفلفل الأسود و الأبيض في وجود الحيض
  4. تبخير المهبل جيدا ببخار الماء في آخر يومين من الحيض و بعد انتهاء الحيض يبخر لمدة 3 أيام بماء
    مغلي به بصل و حبة سوداء و زيت زيتون
  5. تناول تمر معجون بسمن أو زبد
  6. متابعة حجم البويضات و أخذ الإبرة التفجيرية بموعدها
  • غلي أعشاب مثل عشبه الجنسنج أو الدميانة في الماء و تناولها مرتين في النهار فتنشط عمل المبايض .
  • الكلوميد و الإبر المنشطة
  • الإبر التفجيرية و هي تفجر الحويصلة المحيطة بالبويضة النشطة كبيرة الحجم فتتحرك من المبيض و يحدث التخصيب و لكن يجب استشارة الطبيب أولا و المتابعة معه .
السابق
متى تنقسم البويضة لتصبح توأم
التالي
حجم البويضة 9 هل يحدث حمل