زراعة

طرق الري بالتنقيط وأنواعه ومن هو مخترع طريقة الري بالتنقيط وكيفية تصميم شبكة ري بالتنقيط

طرق الري بالتنقيط

يُعتبر الري بالتنقيط إحدى طرق الريّ الحديثة والمتقدمة التي يتمّ فيها استخدام الأنابيب ذات الثقوب المتعددة، بحيث تكون هذه الأنابيب مدفونةً تحت سطح التربة أو موجودةً فوق سطح التربة بجانب المحاصيل، حيث يتدفّق الماء عبرها إلى المحاصيل الزراعية ببطء على شكل قطرات، ممّا يُقلّل من كمية المياه المفقودة بالتبخر، ولهذا تُعدّ هذه الطريقة أفضل من طريقة الريّ بالرش.

الري بالتنقيط

تحتاج النباتات إلى الري لتتمكن من النمو بشكلٍ سليمٍ، وتعد طريقة الري بالتنقيط إحدى طرق الري الرئيسية، حيث يتم من خلالها إيصال المياه إلى النباتات بكمياتٍ محسوبةٍ وبشكلٍ بطيءٍ، على شكلٍ نقطٍ، فتُستخدم أجزاء صغيرة تسمى بالنقاطات، وتستخدم طريقة الري بالتنقيط غالباً لري محاصيل الخضروات، والغابات، ومشاريع التحريج، وشجيرات الزينة.

يمكنك مشاهدة مقالة طرق تعقيم التربة

مخترع الري بالتنقيط

هو أبو زكريا يحيى بن محمد أحمد بن العوام الإشبيلي الأندلسي توفي عام1158م (553هـ)، اشتهر بعلم النبات وعلم الحيوان والفلك والطب

يعتبر ابن العوام أول من ابتكر طريقة الري بالتنقيط التي بدا انتشارها حالياً وبالأخص في المنطقة العربية وذلك بغية توفير كمية مياه الري، وقد سمى ابن العوام هذه الطريقة باسم «طريقة الري بواسطة الجرار» وذلك لأنه استخدم في تطبيقها جراراً فخارية صغيرة ثبتها داخل التربة بجانب جذوع الأشجار، بحيث تصل المياه للشجرة نقطة نقطة. وقد عُوضت الجرار الفخارية بالمواد البلاستيكية،
وهذه الطريقة توفر أكثر من (70%) من المياه اللازمة للزراعة.
ألف كتابا مشهور في الزراعة دعاه (كتاب الفلاحة)الذي ترجمه إلى الإسبانية في عام 1802م. كما ترجمه المستشرق الفرنسي «كليمان موليه» إلى الفرنسية ونشره في عام 1865م.وطبع عدة مرات
شاهد أيضاً طرق للتقليل من إستهلاك المياه

أنواع الري بالتنقيط

توجد أربعة أنواع للري بالتنقيط والتي سنوضح كل منها بالتفصيل فيما يأتي:

  • أنظمة التنقيط السطحية :

    هو من النظم التي توضع فيها خطوط المنقطات على سطح التربة، وتستعمل في النباتات المتباعدة مثل الفواكه، وسقي المحاصيل الصيفية والتي تكون المسافات بينها متقاربة، وتتميز تلك الأنظمة بسهولة التركيب والفحص والصيانة وتطهير المنقطات، إضافة إلى احتمالية ملاحظة تشكل البلل على سطح التربة وقياس مستويات التصريف للمنقطات.

  • أنظمة التنقيط تحت السطحية :

    هو من النظم التي تكون فيها الأنابيب حاملة للمنقطات، أوتكون أنابيب المنقطات مدفونةً تحت سطح التربة، ويمكن استعمال تلك المنقطات لري الخضروات في المنازل المحمية وبعض أشجار الفاكهة، وتمتاز أنظمة التنقيط تحت السطحية بانعدام الفواقد الناتجة عن التبخر، وعدم وصول درجة الحرارة إلى الأنابيب والمنقطات لعدم تعرضها للشمس، وتخفيض الخطر الناجم عن القوارض والإنسان، ثم السهولة في تركيب الخطوط في طليعة الموسم وسهولة إزاحة الخطوط عند نهاية الموسم الزراعي، وتمتاز النظم تحت السطحية أيضًا بأن مقدار البلل يكون أضخم، وأهم مشكلات ذلك النوع من النظـم هـوالإنسـداد الناتج عن حبيبات التربة أو جـذور النبات لكن تلك الإشكالية يمكن التغلب عليها جزئيًا.

  • نظام الري المتدفق (النبع):

    يعد من الأنظمة التي لها صفات ذات صفات ميكانيكية وتصميمات شبيهة بنظم التنقيط وتصنف من المنقطـات، يسمى في بعض الأحيان بالنافوري وفي ذلك النوع يؤصل الماء والمواد الكيميائية إلى سطح التربة عن طريق أنابيب لإضافـة الماء تحت الشجرة المرغوب فيها، وأقطارتلك الأنابيب 10 مم أو أكثر، ومن الممكن السيطرة على التدفق من هذه الأنابيب بتحويل القطر أو الطول أو كلاهما، يصمم رأس الجهاز النابع وهو الجزء الذي يخرج منه الماء ليصبح أما معادلًا أوغير معادل للضغط، والنظام النابع المعادل للضغط يناسب الأراضي التي بها ميول فيكون الإجراء ثابتًا حتى عندما لا تتشابه الضغوط على طول الشبكة، ونظرًا لكبر دولة قطرالأنابيب فإنها لا تتعرض للإنسداد غالبًا مقارنة بنظم التنقيـط السطحية وتحت السطحية.

  • الري بالتنقيط المتحرك:

    هذا النظام يجمع بين فوائد النظم المتحركة للري بالرش والمتمثلة في المرونة والحركة وقلة الأيدي العاملة المطلوبة، ومزايا التنقيط تتضح في الدقة والتجانس بتوزيع المياه، والاقتصاد في مياه الري إضافة إلى تخفيض فواقد التبخر، وتتلخص فكرة نظام التنقيط المتحرك باستعمال جهاز ري بخ متحرك مثل الري بالرش المحوري أو الري بالمرش ذي الحركة المستقيمة، وتستبدل الرشاشات بأنابيب مرنه مختومة بمنقطات، ويمكن استعمال النظام لري الحبوب والأعلاف بجدارة جيدة، ويمنح نتائجًا جيدةً مقارنةً بنظم الري بالرش، وتعد تكلفة نظم الري بالتنقيط المتحركة أدنى مقارنة بالتقليدية للمحاصيل الغزيرة نتيجة المبالغة المنطقة المروية بذلك الجهاز، وعند تصميم نظم التنقيط المتحركة على جهاز محوري يفترض أن يتكبر معدل التصرف للمنقطات خطيًا بزيادة نصف القطر للحصول على معدل إضافة منتظم للمساحات المروية.

تعرف على التسميد مع مياه الري في المحاصيل الزراعية المختلفة

مكونات نظام الري بالتنقيط

  • وحدة تحكّم رئيسية: تُركَّب عند مصدر المياه، وتتكوّن من طلمبة لضخ المياه، ووحدة تنقية للمياه قبل دخولها إلى النظام، كما يمكن تركيب أجهزة القياس المختلفة؛ مثل: عدادات قياس ضغط المياه، وعدادات قياس تصريف المياه.
  • خطوط المواسير: وغالباً تستخدم مواسير PVC أو مواسير PE ، حيث تنقل المياه من مصدر المياه ووحدة التحكم الرئيسية إلى خراطيم التنقيط.
  • خراطيم التنقيط: تصنع عادة من مادة البولي إيثيلين PE، حيث تحتوي علي مواد مضادة لأشعة الشمس، وتوزّع هذه الخراطيم فوق سطح الأرض، وتمتد إلى جوار النباتات أو بينها، ثم تركيب النقاطات عليها.
  • النقاطات: وهي الجزء النهائي والمهم في شبكة التنقيط، حيث يخرج منها الماء في صورة قطراتٍ لها معدّل تصريف منتظم، وغالباً تصنع النقاطات من البلاستيك ذي قوة التحمل العالية.

إقرأ أيضاً إنتاج شتلات الخضر تحت الصوب الزراعية

انواع أنابيب الري بالتنقيط

جميع انواع انابيب التي تستخدم في نظام الري بالتنقيط. انواع الرشاشات المختلفة :
الومنيوم ، حديد صب ، بوليمر . انواع مختلفة من الانابيب يتم استخدامها لنقل المياه. صمام مصنوع من البلاستيك أو الحديد الصب , يفتح و يغلق عن طريق الكهرباء .

تصميم شبكة ري بالتنقيط

  1. الرفع المساحي وتحديد اتجاه الشمال الجغرافي لمساحة الأرض التي تريد تصميم شبكة الري بالتنقيط بها كما هو موضح بالصورة المرفقة.
  2. حساب أقصى مقنن مائي للمحصول المراد زراعته بتلك الأرض لمعرفة إذا كانت كمية المياه المتوفرة لديك ستكفي لري مساحة الأرض أم لا، ويحتاج حساب المقنن المائي إلى معرفة أقصى قيمة للبخر نتح ETo بتلك المنطقة، ويتم الحصول عليه من خلال بيانات الأرصاد الجوية.
  3. توزيع الحوش zones ومساحة تلك الحوش والاحتياجات الاروائية وتصرفات كل حوشة والتي بدورها سيتم تحديد المضخة المطلوبة ونظام الفلترة المناسب، ومن البديهي أن يتم تحديد الأقطار المناسبة للخطوط الرئيسية والمنيفولد بناء على ما تقدم.
  4. عند تصميم شبكات الري بالتنقيط يراعي دائمًا أن يكون اتجاه خراطيم التنقيط شمال- جنوب، حتى يستفاد النبات بأقصى حد من أشعة الشمس على مدار اليوم، حيث يقوم النبات في وجود أشعة الشمس بعملية البناء الضوئي وهي العملية الأهم، وعندما تتم عملية البناء الضوئي يحتاج النبات لتوفر المياه والمغذيات وتستمر العمليات الحيوية.

يمكنك الإطلاع على ما هي طرق الري الحديثة ومميزاتها

السابق
فيتامينات لنضارة البشرة وتورديها و حبوب لنضارة البشرة من الصيدلية
التالي
هل المذي يسبب حمل