العناية بالبشرة

طرق فعالة لوقاية البشرة من أضرار الشمس ومنع الجفاف

أضرار الشمس

أضرار الشمس ومنع الجفاف الناتج عنها موضوع مهم ومطروق بكثرة على محركات البحث، فالتعرض لأشعة شمس الصيف الحارقة من أكثر التصرفات التي تؤذي البشرة وتلحق الضرر بخلاياها، مما يدفع الفتيات للبحث عن الطرق التي تؤمن وقاية مقبولة نوعًا ما، ويعتبر الجفاف تأثير غير مرغوب آخر لأشعة الشمس وهو مشكلة حقيقية يجب عدم إهمالها وتدبيرها بشرب السوائل والسيرومات المناسبة.

أثر الشمس وقت الظهيرة على البشرة

في مقابل الايجابيات، يمكن التعرض المكثف لأشعة الشمس وخصوصاً في فترة الظهيرة ان يؤدي الى الحاق الضرر بالبشرة.
– يمكن ان تتعرض في هذه الحالة للضرر الذي ينتج عن الاشعة فوق البنفسجية. وتظهر عليها في هذه الحالة الحروق والتقرحات.
– يعجل التعرض للأشعة عند الظهر يومياً ظهور علامات الشيخوخة على البشرة. ومنها الترهل والتجاعيد.
– يمكن هذا ان يسبب تصبغ البشرة. وهو ما يعود الى زيادة انتاج الميلانين.
– من الممكن ايضاً، بسبب فرط التعرض للاشعة، المعاناة من حساسية الشمس ومن اعراض التهاب الجلد التحسسي.
– كذلك يمكن اشعة الظهر ان تسبب المعاناة من الامراض الجلدية ومنها التقرن السعفي الذي يسبب ظهور القشور والبقع الحمراء او بنية اللون القابلة للعلاج.

– من المحتمل ان يؤدي هذا ايضاً الى المعاناة من سرطان الجلد مع مرور الوقت. وفي هذه الحالة يمكن الاصابة بأحد هذه الانواع:

  • سرطان الخلايا الحرشفية. وفي هذه الحالة تظهر الكتل وردية اللون مع الجلد القاسي والقشور على بشرة العنق والشفاه والاذنين واليدين والكتفين والذراعين والساقين.
  •  سرطان الجلد القاعدي. يمكن ان يسبب هذا ظهور الكتل الصغيرة باللون الوردي او الاحمر. وغالباً ما يلاحظ هذا على فروة الرأس او الاذنين او اليدين او الكتفين او الظهر.
  • سرطان الميلانوما. في هذه الحالة يمكن ان تظهر شامة جديدة. كما قد يتغير شكل شامة موجودة من قبل. وقد يحدث هذا في اي منطقة من الجسم وخصوصاً الوجه والساقين والذارعين. ومن المهم من اجل الحد من اثر الشمس وقت الظهيرة على البشرة الحرص على عدم التعرض لها في هذه الفترة من السنة كما على تطبيق كريم بدرجة حماية كافية يومياً قبل الخروج من المنزل.

يمكنك مشاهدة علاج الهواء في الجسم

التعرض لأشعة الشمس فترة طويلة يسبب

التعرض المفرط ﻷشعة الشمس يسبب العمى الثلجي اﻟﺫي يمكن علاجه بدون شقوق إلا أنه يؤدي إلى ﺇنزعاجات شديدة. ﺇلى جانب ﻫﺫه الظواهر تتسبب أشعة الشمس في شيخوخة العين كما هو الحال بالنسبة للبشرة. من بين اﻷمراض التي تنجر عن مخاطر الشمس: الساد (الماء اﻷبيض) في حالة عدم حماية العين.

شاهد أيضاً آثار ضربة الشمس

من أضرار الشمس

التعرض لفترات طويلة للأشعة فوق البنفسجية الصادرة من الشمس هو أصل الضرر، إذ تتمثل أبرز أضرار هذه الأشعة بقدرتها على التسبب للجسم بالمشكلات الآتية:

1. التسفع الشمسي
التسفع في الواقع هو آلية دفاع يقوم بها الجلد للحفاظ على نفسه من الإشعاع الزائد، فعند تعرض الجلد للأشعة فوق البنفسجية، فإنه يبدأ بإنتاج المزيد الميلانين الذي يُسبب التسفع الشمسي وهو اسمرار لون الجلد.

2. حروق الشمس
حروق الشمس أحد أضرار أشعة الشمس التي تترك البشرة حمراء، ومتهيجة ومؤلمة. تنقسم حروق الشمس إلى الآتي:

  • حروق بسيطة: هي تُصيب الطبقة الخارجية فقط من الجلد، وتستمر لأيام قليلة حتى أسابيع وفي نهاية المطاف تُشفى، لكن ليس قبل أن تتسبب في تقشر الجلد.
  • حروق شديدة: هي حروق تصل إلى طبقات الجلد الداخلية وتصل إلى الأطراف العصبية، وهي مؤلمة جدًا وتستمر وقتًا أطول، وتستدعي هذه الحروق التوجه لتلقي علاج الحروق الطبي.
    صورة لجلد عليها واقي شمس

3. التجاعيد
يوجد العديد من العوامل المسؤولة عن تجاعيد الجلد في سن الشيخوخة، ومنها: قوة الجاذبية، وحركة عضلات الوجه، وزيادة عملية التأكسد في الجسم، لكن العامل الرئيس والأكثر تأثيرًا هو الشمس، فالتعرض لأشعة الشمس لسنوات يضر بألياف الكولاجين والألياف المسؤولة عن مرونة الجلد والتي تسبب تجعد الجلد، وترهله.

4. اختلافات في لون الجلد
التعرض لفترات طويلة لأشعة الشمس يمكن أن يسبب اختلافات في لون الجلد، والتي قد تبقى لفترات وسنوات أطول بكثير من نهاية موسم السباحة.

5. النمش
النمش هي البقع البنية الصغيرة التي تبدأ في الظهور على الجلد بعد أول تعرض لأشعة الشمس.

6. القشرة
من أضرار أشعة الشمس تعرض البشرة للقشرة التي تظهر باللون الأحمر أو البني، وهذا الضرر يُمكن أن يزول بعده عدة أيام من تطبيق مرطب ذو نوعية جيدة على البشرة.

7. سرطان الجلد
من أكثر أضرار أشعة الشمس خطورة هو الإصابة بسرطان الجلد، حيث أن الأشعة فوق البنفسجية تُحفز حدوث انقسامات غير طبيعية في خلايا الجلد.

8. الساد
الساد هو مرض يُصيب العين، ويمكن أن يحدث بسبب تعرض العين لأشعة الشمس، حيث أن الأشعة فوق البنفسجية يمكن أن تؤدي لتعكر عدسة العين مما يسبب في منع انتقال الضوء إلى شبكية العين.

كيفية الوقاية من الشمس طبيعياً

زيت السمسم للوقاية من الشمس
يحمى زيت السمسم بنسبة 30٪ البشرة من ضوء الشمس، مما يساعد على التعرض لفترة طويلة لأشعة الشمس دون تغيير لون البشرة، وذلك من خلال وضع زيت السمسم كل ساعة أو ساعتين على المناطق الجسم المعرضة للشمس.

زيت جوز الهند للوقاية من الشمس
يحجب زيت جوز الهند بنسبة حوالي 20٪ من أشعة الشمس، مما يساعد على التعرض لأشعة الشمس دون تغيير لون البشرة، لذلك ينصح بوضع زيت جوز الهند على المناطق المعرضة للشمس، للحماية من تغيير لون البشرة، كما يساعد الزيت على ترطيب البشرة وتقليل الالتهاب، كما يحد من أضرار أشعة الشمس.

جل الصبار للوقاية من الشمس
يستخدم جل الصبار بعد التعرض لحروق الشمس لتهدئة البشرة ويعمل أيضًا على حماية البشرة من التعرض بنسبة 20٪ من ضوء الشمس، مثل زيت جوز الهند.

زيت الفول السودانى والزيتون للوقاية من الشمس
يساعد زيت الفول السوداني وزيت بذور القنب وزيت البرسيم وزيت الجوجوبا وزبدة الشيا وكذلك زيت الزيتون وزيت الأفوكادو وزيت نبق البحر، على الوقاية من أشعة الشمس التى تسبب الحروق وتغيير لون البشرة للون الداكن، لذلك ينصح بدهن البشرة بأى نوع من الزيت السابق ذكرها سواء زيت الفول السودانى أو زيت الزيتون والأفوكادو وغيرهما عند الخروج من المنزل لتجنب أضرار أشعة الشمس.

يمكنك الإطلاع على الحجامة في الرأس شفاء من سبع

علاج تأثير الشمس على البشرة

في حال تعرضك لحروق شمسية، قد يستغرق الأمر يومين حتى يظهر مدى شدة الحرق، وأيامًا أخرى عديدة حتى يبدأ جلدكَ في الالتئام.

لا تعالج علاجات حروق الشمس جلدكَ، لكنها ستساعدك على الشعور بالراحة عن طريق تقليل الألم والتورُّم والانزعاج. وإذا لم تتحسن حالتك بعد خضوعك للعلاج في المنزل أو كان الحرق شديدًا، فقد يعطيك الطبيب علاجات إضافية أو يطلب منك الدخول للمستشفى.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية
وفور حدوث حرق الشمس، لا يمكنك فعل الكثير للحد من الضرر الذي لحق بالجلد. لكن النصائح التالية قد تقلل من الألم والتورم والانزعاج:

  • تناول مسكنًا للألم. لتسكين الآلام، تناول مسكنات الآلام المتاحة دون وصفة طبية مثل إيبوبروفين (أدفيل، وموترين آي بي، وغيرهما) أو نابروكسين الصوديوم (أليف) في أقرب وقت ممكن بعد التعرض للشمس. بعض مسكنات الألم هي مواد هلامية توضع على الجلد.
  • برّد الجلد. ضع منشفة نظيفة على الجلد المصاب بعد غمرها في ماء بارد من الصنبور. أو خذ حمامًا باردًا مع إضافة صودا الخبز – حوالي 2 أوقية (60 جرامًا) لكل حوض. برّد الجلد عدة مرات في اليوم.
  • ضع مرطبًا أو غسولاً أو هلامًا. قد يخفف غسول الصبار أو هلامه أو غسول الكالامين الإحساس بالانزعاج.
  • اشرب الماء للوقاية من الجفاف.
  • لا تفتح أيًّا من البثور غير المفتوحة. إذا انفتحت بثرة بالفعل، فنظفها بالصابون المعتدل والماء. ثم استخدم مرهم مضاد حيوي على الجرح وغطه بضمادة مضادة للالتصاق.
  • تعامل مع الجلد المتقشر برفق. في غضون عدة أيام، قد تبدأ المنطقة المصابة في التقشر. وهذه هي طريقة جسمك في التخلص من الطبقة العليا من الجلد التالف. أثناء تقشر جلدك، استمر في ترطيبه.
  • استخدم أيًّا من الأدوية المضادة للحكة. قد تساعد مضادات الهيستامين التي تؤخذ عن طريق الفم مثل ديفينهيدرامين في تخفيف الحكة حيث يبدأ الجلد في التقشر والالتئام تحت طبقة الجلد العليا التالفة.
  • ضع كريم كورتيكوستيرويد. بالنسبة لحروق الشمس الخفيفة إلى المعتدلة، ضع كريم كورتيكوستيرويد المتاح دون وصفة طبية على المنطقة المصابة.
  • احمِ حرق الشمس من التعرض للمزيد من الشمس. أثناء تعافي بشرتك، ابق بعيدًا عن الشمس أو احمِ بشرتك إذا خرجت من المنزل.
  • تجنب وضع المنتجات التي تنتهي بالمقطع “كين” مثل بنزوكين. فمثل هذه الكريمات قد تؤدي إلى تهيّج الجلد أو تُسبب تفاعلاً تحسُّسيًّا. ارتبط اسم بنزوكين بحالة نادرة لكنها قد تكون قاتلة، حيث تقلل من مقدار الأكسجين الذي يمكن للدم أن يحمله (ميتهيموغلوبينية الدم).

لا تستخدم البنزوكين في الأطفال الأصغر من عمر سنتين بدون إشراف من متخصص في الرعاية الصحية. إذا كنت بالغًا، فلا تستخدم أكثر من الجرعة الموصوفة أبدًا وضع في اعتبارك التحدث مع طبيبك قبل استخدامها.

 

إقرأ أيضاً أضرار حرق الشعر بالنار

السابق
ما هو رهاب النخاريب
التالي
طرق التخلص من احتباس السوائل