أمراض

علاج التهاب الشعيرات الدموية في الدماغ بالأعشاب و تشخيص الالتهاب

علاج التهاب الشعيرات الدموية في الدماغ بالأعشاب،

حيث أن التهاب الأوعية الدموية هو عبارة عن وجود تغيرات بسمك جدران الأوعية الدموية.

وهذه الالتهابات التي تلحق بالشعيرات الدموية تكون نادرة الحدود ولكن من الالتهابات الحادة المزمنة.

وفي هذا المقال سنشرح  علاج التهاب الشعيرات الدموية في الدماغ بالأعشاب.

أسباب التهاب الأوعية الدموية

  • أنواع معينة من السرطانات، مثل سرطان الدم.
  • رد فعل تحسسي تجاه عامل ما.
  • بعض أمراض ومشاكل جهاز المناعة، مثل الذئبة.
  • التهابات معينة، مثل: التهاب الكبد الوبائي ب، التهاب الكبد الوبائي سي.

أعراض التهاب الأوعية الدموية

تختلف الأعراض الظاهرة تبعاً للمنطقة التي تضررت أوعيتها الدموية وتبعاً لطبيعة التلف أو الخلل الذي أصاب تلك الأوعية.

وهذه هي الأعراض التي قد تظهر على المصاب:

اعراض عامة

هذه قائمة بالأعراض التي قد تظهر على المصاب بالتهاب الأوعية الدموية بشكل عام:

  • الام في المفاصل.
  • خسارة الوزن وفقدان الشهية.
  • الام في العضلات.
  • حمى وارتفاع في درجة الحرارة.
  • إرهاق وضعف عام في الجسم.
  • تنميل وخدر في مناطق معينة من الجسم.
  • صداع والام في الرأس.
  • تعرق ليلي.
  • احمرار وطفح جلدي.

 أعراض خاصة بنوع المرض ومنطقة الإصابة

أعراض مرافقة لأنواع معينة من المرض:

  • مرض بهجت، مثل: تقرحات في الفم، تقرحات في الأعضاء التناسلية الخارجية، التهاب في العيون، تورم في المفاصل، تورم في الأطراف، مشاكل في الدماغ، مشاكل في الجهاز الهضمي.
  • مرض بورغر، مثل: ظهور الغرغرينا، ألم يبدأ في اليدين والقدمين نتيجة ضعف الدورة الدموية فيهما خاصة عند ممارسة الرياضة، تنميل وخدر.
  • التهاب الشريان ذو الخلايا العملاقة، مثل: الصداع، ألم الأكتاف، ألم الحوض، الرؤية الضبابية، ألم الفكين بعد المضغ.
  • مرض كاواساكي، مثل: احمرار العيون، أمراض اللثة، تورم في غدد الرقبة، طفح جلدي على اليدين والقدمين.

تشخيص التهاب الأوعية الدموية

يتم تشخيص المرض عادة بعد إجراء سلسلة من الفحوصات المختلفة والقيام بعدة إجراءات، وهذه تشمل ما يلي:

  • معرفة السجل الطبي الكامل للمريض.
  • أخذ خزعة من المنطقة المصابة لتحليلها.
  • فحوصات الدم لمعرفة نسب كريات الدم البيضاء في مجرى الدم.
  • التصوير بالأشعة السينية.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي.
  • قياس مستويات ضغط الدم ومراقبتها.
  • تحليل وفحص البول.
  • فحص الرئتين.

علاج التهاب الأوعية الدموية

يختلف العلاج حسب المنطقة المصابة وحسب نوع الإصابة ووجود أي مرض مرافق اخر، فعلى سبيل المثال:

  • التهاب الأوعية الدموية الناتج عن الحساسية لا يحتاج علاجاً، إذ تزول الأعراض مع علاج الحساسية والتخلص من محفزاتها.
  • قد يتطلب الأمر تدخلاً جراحياً في حال كانت المناطق المشمولة بالمرض تشمل أعضاء مثل: الدماغ أو الكلى أو الرئتين.

وهناك العديد من الخيارات المطروحة هنا والأدوية التي من الممكن استخدامها وعلى رأسها الستيرويدات.

يمكنك أيضاً مشاهدة مقالة أعراض هبوط الدورة الدموية وأهم أسبابه.

علاج التهاب الشعيرات الدموية في الدماغ بالأعشاب

  • النباتات تعتبر من الأعشاب التي يتم استخدامها في كثير من الأمور ومنها استخدامها في الطعام للحصول على المذاق المميز، وكذلك تستخدم في العطور نظرًا لرائحتها الذكية، وكذلك تستخدم تلك الأعشاب كعلاج حيث أن الأدوية العشبية تعتبر جزءًا من الطب الشعبي المعروف.
  • والعلاج بالأعشاب يكون عبارة عن أقراص دواء أو حتى كبسولات محتوية على الأعشاب أو المستحضرات النباتية، والكثير من الأشخاص يلجؤون إلى مقدم الرعاية الصحية الشعبية وهذا لعلاج بعض الأمراض.
  • وكذلك حتى يحسن الكثير من حياتهم وصحتهم، وعلى الرغم من تلك الأعشاب تكون ذات مصدر طبيعي، إلا أنها لا تعتبر من العلاجات الأمنة بشكل دائم، لذلك لا بد من مراجعة الدكتور قبل تناول تلك العلاجات العشبية.
  • ولا بد أن تعلم أن هناك تفاوت في نتائج الدراسات التي تخص العلاج بالأعشاب، ولا يوجد دراسات كافية حول العلاجات التي تخص الأعشاب، وفيما يخص علاج التهاب الشعيرات الدموية في الدماغ بالأعشاب لا يكون كافيًا حتى يتم الوقاية من التهاب الأوعية أو حتى علاجه.
  • ولكن الدور الأساسي في العلاج بالأعشاب يكون في تقوية جهاز المناعة وبذلك تقلل من حدوث أخطار متضاعفة في المرض، وهذه العلاجات العشبية يكون لها أثرها الواضح في تخفيف التعب والإجهاد.
  • حيث أن تلك الأعشاب تكون لها خصائصها المضادة للالتهابات وكذلك الفيروسات والبكتريا، وتدعم جهاز المناعة والجهاز اللمفاوي، وسوف نتعرف على بعض الأعشاب التي تستخدم في تقوية جهاز المناعة.

الأعشاب التي تستخدم في علاج التهاب الشعيرات الدموية في الدماغ

الشاي الأخضر في تخفيف التهاب الأوعية الدموية

الشاي الأخضر

  • يحتوي على الكاميليا سينينسيس النباتية، حيث يتم استخدام الأوراق المجففة وكذلك براعم الأوراق في صنع علاجات تكون مشتقة من الشاي الأخضر، والشاي الأخضر هناك الكثير من الأشخاص التي تستخدمه كمنبه حتى تحسن من نشاط العقل والتفكير.
  • له الخصائص المميزة له في تأثيره على مقاومة الفيروسات المتعددة، وللعلم أن الفيروسات ليست فقط مسئولة على الالتهابات الحادة ولكن تكون سبب في الكثير من الأمراض المعدية المزمنة، وقد تم الاعتراف منذ العقود الماضية من فترة قليلة على أن الشاي الأخضر له تأثيراته المضادة للأكسدة.
  • وكذلك مضادة للبكتريا والفيروسات، مثل فيروس التهاب الكبد “B” والفيروسات الغدية، ونظرًا لارتباط التهاب الأوعية بعدوى التهاب الكبد “B” الفيروسي، فإن الشاي الأخضر يكون له دور في المقامة لتلك المرض.

الزنجبيل في تخفيف التهاب الأوعية الدموية

الزنجبيل

  • هو واحد من العلاجات العشبية التي يتم استخدامها في الطب البديل، وهذا لعلاج الغثيان والقيء بعد الجراحة والدوخة وكذلك آلام الدورة الشهرية وأيضًا التهاب المفاصل، ولا بد للتنويه على أنه لا يوجد معايير تصنيع منظمة للكثير من الأدوية العشبية، هناك بعض الأدوية البديلة تكون ملوثة بالمعادن السامة.
  • يتميز بقدرته على نشاط مضاد للفيروسات وهذا لأنه يحتوي على تركيز عالي من المركبات النباتية القوية، لذلك هو من العلاجات القوية التي تستخدم في مقاومة الالتهابات الفيروسية وهناك عدة اختبارات على الزنجبيل أنه فعال لأنفلونزا الطيور.
  • وكذلك فيروسات القطط، والزنجبيل يحتوي على مادة “الزنجرون” الذي يعمل على منع التكاثر الفيروسي ويمنع الفيروس في الدخول للخلايا المضيفة، ولذلك يقلل من المضاعفات التي ترافق الالتهابات الفيروسية، وقد تم ذكر أن التهاب الأوعية مرتبط بالعدوى الفيروسي.

محاذير من علاج التهاب الشعيرات الدموية بالأعشاب

  • الأدوية العشبية من المحتمل أن تتفاعل مع الأدوية الأخرى التي يتناولها المريض، لذلك عند مرافقته للأدوية الأخرى ينتج عنه آثار جانبية مع ردود فعل تحسسية.
  • ولذلك لا بد من الأخذ بالاعتبار هناك الكثير من المحاذير التي لا بد من الانتباه إليها عند استخدام العلاجات العشبية التي تستخدم لعلاج الالتهاب الدموي.

يمكنك أيضاً مشاهدة مقالة أسباب انفجار الشعيرات الدموية.

السابق
علاج الإسهال للكبار مجرب
التالي
تفسير حلم رؤية الجنة في المنام