أمراض

علامات خروج البرد من الجسم، وأعراض البرد وعلاج البرد في الجسم في الصيف

علامات خروج البرد من الجسم

علامات خروج البرد من الجسم: ستتعرف في هذا المقال على علامات خروج البرد من الجسم، ولطالما ارتبط الشتاء في ذهننا بالإصابة بنزلة البرد، حيث تشير إحصائيات المركز الأمريكي لمكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) أن البالغ يصاب بنزلة البرد مرتين أو ثلاثة سنويًا، فتابع القراءة لمعرفة علامات خروج البرد من الجسم.

الفرق بين أعراض البرد والكورونا

تظهر أعراض كوفيد 19 والإنفلونزا في أوقات مختلفة وبينهما بعض الاختلافات. وتظهر أعراض كوفيد 19 عمومًا بعد التعرض للفيروس بمدة تتراوح بين يومين و14 يومًا. أما أعراض الإنفلونزا فتظهر عادة بعد التعرض للفيروس بمدة تترواح بين يوم واحد وأربعة أيام.

يمكنك مشاهدة مقالة ما هي فوائد البردقوش

أعراض البرد في الجسم

أعراض البرد في الجسم للبالغين

فيما يأتي بيان لأبرز أعراض البرد في الجسم عند البالغين:

  • التهاب الحلق، وقبل أن يعرف المريض بإصابته بنزلة برد تظهر عليه بعض الأعراض ممثلة بالآتي:
    • سيلان الأنف الذي يكون جليًّا للعيان بالإضافة إلى قوامهِ المائيّ.
    • العطاس.
    • الإعياء.
    • السُعال.
    • لا يُصاب المريض بنزلة البرد بالحمى.
  • سيلان الأنف بالأيام القليلة الأولى، لكن يختلف قوامه ليُصبحَ أسمك وأكثرُ قتامة.
  • يستمر السعال الخفيف أيضًا مع المريض حتى الأسبوع الثاني من نزلة البرد.
  • الصداع.
  • آلام العضلات.
  • الشعور بضغط في الأذنين والوجه.
  • فقدان حاستي التذوق والشم.

أعراض البرد في الجسم للأطفال

أما بالنسبة للأعراض التي قد تظهر على الأطفال عند إصابتهم بنزلات البرد، ففي الواقع لا تختلف كثيرًا عن أعراض البالغين مع بعض الفروق البسيطة والتي تتمثل بما يأتي:

  • تشتمل الأعراض الأولى لنزلات البرد عند الأطفال بدغدغة الحلق، سيلان الأنف، العطاس، وانسداد الأنف.
  • التعب الشديد.
  • التهاب الحلق.
  • السعال.
  • الصداع.
  • الحمى الطفيفة.
  • فقدان الشهية.
  • آلام العضلات.
  • تحوُّل مخاط الأنف للحالة السميكة وظهورهِ باللون الأصفر أو الأخضر.

يوجد تشابه كبير بين الأعراض الظاهرة على البالغين والأطفال عند الإصابة بنزلات البرد.

شاهد أيضاً علاج صداع البرد

طريقة التخلص من البرد داخل الجسم

تعتبر العلاجات المنزلية أو الطبيعية من أفضل الأنواع والتي يلجأ إليها الكثير من الأشخاص لعلاج البرد الذي يسيطر على أجزاء الجسم المختلفة، وتظهر هذه العلاجات المنزلية في الآتي:

  • تناول كمية كبيرة من المياه: إذ تحتوي المياه على العديد من العناصر والفيتامينات الطبيعية التي تعمل على تنشيط عظام ومفاصل الجسم من الألم الذي يسيطر عليها بسبب الإصابة بنزلات البرد.
  • تناول كمية كبيرة من السوائل: ينصح الكثير من الأطباء المتخصصين بضرورة الإكثار من السوائل خاصة وأنها تعمل على ترطيب الأنف والحنجرة، كما أنها تمد عظام الجسم بالعناصر التي يحتاج إليها في فترة زمنية قصيرة.
  • الابتعاد عن التوتر: يُزيد التوتر والقلق النفسي من آلام البرد المنتشرة في أجزاء الجسم المختلفة والتي يصعب التخلص منها، إذ يحتاج مريض البرد إلى أخذ قسط من الراحة وذلك من التفكير أو المجهود النفسي.
  • تناول الأطعمة الغنية بفيتامين سي: يعتبر فيتامين سي من أفضل الفيتامينات التي يمكن استخدامها للحفاظ على أجزاء الجسم المختلفة من نزلات البرد، إذ أنه يعمل على تقوية الجهاز المناعي ومن ثم طرد السموم والبكتريا التي تسبب الإصابة بذلك المرض.
  • تناول أصناف غذائية مفيدة: يحتاج مريض نزلات البرد أو الإنفلونزا إلى تناول الكثير من الأطعمة الغذائية المفيدة والتي تحتوي على العديد من العناصر، إذ يساعد ذلك الأمر في تخفيف الألم الشديد والذي يسيطر على أجزاء الجسم المختلفة.
  • الحصول على قسط كافي من الراحة: تعتبر الراحة والاسترخاء خاصة أثناء الإصابة بالبرد من الطرق العلاجية التي لابد من الالتزام بها، خاصة وأنها تساعد على إعطاء الجسم الراحة التي يحتاج إليها ومن ثم تخفيف الألم الذي يصعب على الكثير من الأشخاص تحمله.
  • كمادات العظام الباردة والدافئة: تعتبر الكمادات من الطرق العلاجية الطبيعية المميزة التي ينصح بها الكثير من الأطباء، إذ تساعد هذه الكمادات على سحب الرطوبة من الجسم ومن ثم الحفاظ عليه وتقليل فترة الإصابة أو فترة الألم.
  • استخدام الزيوت الطبيعية: تعتبر الزيوت الطبيعية ومنها زيت جوز الهند، زيت الزيتون، وزيت اللوز من أهم الزيوت الطبيعية التي يمكن استخدامها وفرك أجزاء الجسم المختلفة بها.

تعرف على نصائح تغذوية للرياضيين خلال نزلات البرد والانفلونزا

التخلص من البرد في يوم

البرد هو حالة تصيب الجميع في كافة الأوقات وللأسف ليس لها علاج. ولكن لا يعني ذلك أنه لا يمكن معالجة أعراضه. فهناك العديد من الأشياء التي يمكنك فعلها لمعالجة البرد سريعًا وتشمل:

  • شرب الكثير من السوائل لمساعدة المخاط على التدفق بسهولة.
  • إراحة الجسم، لأن استمرارك في التصرف كالمعتاد يعرض من حولك لخطر الإصابة بالعدوى.
  • الغرغرة بماءٍ مالح أو تناول المشروبات الساخنة يساعد على التخفيف من احتقان الحلق.
  • حاول الاستلقاء في غرفة جيدة التهوية ولكن دون أن يكون الهواء باردًا جدًا أو ساخنًا جدًا.
  • الباراسيتامول والإيبوبروفين يساعدان على تخفيف الأوجاع والآلام والحمى والصداع.
  • بخاخات وقطرات الأنف من أوتريڤين ليست علاجًا للبرد ولكنها تساعدك على الشعور بتحسن وتسرع من عملية التعافي منه من خلال
  • التخفيف من أكثر أعراض البرد إزعاجًا وهي انسداد الأنف.

علاج البرد في الجسم والعظام

يمكنك عزيزي القارئ أن تقوم بعدد من الخطوات التي قد تساعد في تخفيف تأثير الطقس البارد على جسمك من خلال القيام بالتالي:

  • تناول الأدوية المسكنة التي يصفها الطبيب، ويجب الالتزام بالجرعات التي يحددها الطبيب.
  • ارتداء الملابس الثقيلة، مثل ارتداء الجوارب والقفازات، وذلك حتى تقوم بتدفئة الجسم، وبالتالي تتجنب الإصابة بحالات البرد، وكذلك آلام المفاصل المختلفة.
  • الحصول على حمامات دافئة، حتى تعمل على تدفئة الجسم، وتقليل ألم برد العظام.
  • وضع كمادات دافئة على المناطق المؤلمة في الجسم، حيث تساعد الحرارة على استرخاء العضلات المحيطة بالعظام.
  • الحصول على حمام من البرافين باستخدام الآلة المخصصة لذلك باستشارة واتباع تعليمات الطبيب أولا، حيث يعمل البرافين على تكوين طبقة من الشمع، تنقل الحرارة إلى المفاصل وبالتالي تعمل الحرارة على تدفئتها.
  • تجنب القيام بالأعمال الصعبة، واحصل على الراحة لبعض الوقت، خاصة إن مصاب بأحد نزلات البرد، فالحصول على الراحة قد يساعد في تخفيف الألم.

ننصحك بقراءة دواء أليرجتين – Allergetin لمعالجة الأعراض المرتبطة بنزلات البرد

علاج البرد في الجسم في الصيف

الكثير من علاجات نزلات البرد في الشتاء سوف تنطبق أيضاً على نزلات البرد في الصيف، والتي تشمل:

الراحة

تأكد من حصولك على قسط وافر من الراحة والنوم، وتجنّب النشاط المفرط والتوتر، الذي يمكن أن يتحدى المناعة، وبالتالي لن يستطيع جسمك مقاومة الفيروس، والتحسّن سريعاً.

التغذية والترطيب

اشرب الكثير من السوائل، وخاصة الماء، وحاول تجنب المشروبات التي يمكن أن تسبب الجفاف، مثل القهوة أو مشروبات الطاقة، بينما المشروبات الساخنة مثل الشاي يمكن أن تكون مهدئة ومفيدة للأعراض.

وتأكد من أن تناولك الأطعمة التي تحتوي على الفيتامينات والمعادن المفيدة، أو الحبوب المعززة للمناعة مثل الحديد وفيتامين ج والزنك.

ابتعد عن السكريات

الأطعمة الغنيّة بالسكريات المضافة، تعتبر هي العدو الأوّل للمناعة، وفي حالات إصابتك بفيروس الإنفلونزا، فأنت بحاجة إلى نظام مناعي يعمل بأفضل حالة، لهذا سيكون تناول السكريات من الأمور التي ستبطئ آلية الجهاز المناعي.

علاج بالأعشاب

رغم أن الأعشاب لا تقتل أو تقاوم الزكام، إلّا أنه بعض الدراسات أظهرت أنها يمكن أن تدعم جهاز المناعة، مما يساعد على محاربة نزلات البرد بشكل أفضل، لهذا احرص على تناول كوب أو كوبين من الأعشاب الصحيّة كالزنجبيل واليانسون.

يمكنك الإطلاع على دواء بنادول كولد اند فلو بنكهة الليمون الساخن – Panadol cold and flu hot lemon & honey sachet يستخدم لتخفيف أعراض نزلات البرد

السابق
هل العلاج الكيماوي مؤلم لكبار السن؟ وهل ينتشر السرطان أثناء العلاج الكيماوي؟
التالي
شكل الانف الطبيعي من الداخل، وما هي أنواع الأنف؟ وشكل الأنف المثالي للمرأة