حبوب وبذور

فوائد الذرة

فوائد الذرة للبشرة

لائحة المواد الطبيعيّة التي تعتني بجمالك لا يمكن أن تنتهي، أو أن تصلين معها إلى مرحلة الركود، فكل عنصر طبيعي يحيط بك يزخر بهذه المنافع الجماليةّ التي تستحقين أنت الإستفادة منها، وسيتحق جمالك أن يعزز ويزداد نضارة من خلالها. الذرة تدخل ضمن القائمة بصورة أساسيّة، ومع ياسمينة تكتشفين مزاياها في مجال العناية بالشعر والبشرة، فاعرفيها بالتفاصيل:

الحفاظ على صحّة الجلد: *يعتبر الذرة مصدرًا غنيًا بالبيتا كاروتين والفيتامين A اللذين يعتبران أساسيين لمنح الجلد الحيوية اللازمة، إلى جانب الفيتامين C والليكوبين ومضادات الأكسدة المحتملة المانعة لأضرارالأشعة فوق البنفسجية من الوصول إلى الجلد. كما أنّ قدرته على زيادة إنتاج الكولاجين في الجسم يساعد في الحفاظ على بشرة ناعمة للغاية.

*الوقاية من مشاكل البشرة: *يستخدم نشا الذرة كمكوّن رئيسي في العديد من مستحضرات التجميل ويمكن حتى أن يطبق موضعيًا لتهدئة الطفح الجلدي والاحمرار، كما يمكن أن يدخل مطحوناً إلى كريمات العناية بالبشرة، ويشكّل ثنائياً ناجحاً وفعالاً في حال تمّ مزجه مع الفازلين.

طحين الذرة طحين الذرة هو عبارة عن المسحوق الناتج من طحن حبوب الذرة بعد قطفها وتجفيفها بشكل ناعم أو خشن أو متوسط لاستخدامه في العديد من المجالات، وللذرة العديد من الأنواع مثل الذرة المنغورة، والذرة السكرية، والذرة الصوانية، والذرة الشمعية، وذرة الدقيق أو الطحين التي تعتبر من أهم المواد الغذائية المهمة والمفيدة لصحة الإنسان والحيوان أيضاً، والتي سنتحدث عن فوائدها المتعددة وخاصة للعناية بالبشرة
فوائد طحين الذرة للبشرة

علاج الدمامل والحبوب الموجودة على البشرة والتخلص منها. التخلص من الشوائب العالقة بالبشرة. تقليل آثار الالتهابات والتورمات في البشرة. علاج الحروق التي يكون سببها التعرض لأشعة الشمس فوق البنفسجية الضارة. تقشير وتطهير البشرة من المواد الضارة والخلايا الميتة. تنظيف البشرة وتخليصها من الأوساخ والدهون الزائدة عن حدها. منح البشرة رطوبة ونعومة فائقة. وصفات طحين الذرة للبشرة

تقشير البشرة

عمل خليط مكوّن من خل تفاح مخفف بالماء بالكمية نفسها، وملعقتين أو ثلاث ملاعق كبيرة من طحين الذرة، مع التحريك الجيد حتى تتماسك المكوّنات، ثمّ وضع المزيج على البشرة لمدة لا تقل عن عشر دقائق تقريباً، ثمّ غسلها بالماء والصابون جيداً لتقشيرها، وإذا كانت البشرة دهنية فلا يُنصح بتخفيف خل التفاح، أما البشرة التي تعاني من الحساسية فيجب عدم إضافة خل التفاح والاكتفاء بالماء مع طحين الذرة.

ترطيب البشرة

مزج ملعقتين كبيرتين من طحين الذرة والعسل، ثمّ إضافة القليل من عصير الليمون، مع التحريك حتى تتكون العجينة ثمّ وضعها على البشرة لمدة عشر دقائق، وغسلها بعد ذلك بالماء الدافئ

. تقشير اليدين

يوضع خليط من طحين الذرة وعصير الليمون على اليدين لتقشيرهما وتخليصهما من الشوائب والخلايا الميتة المتراكمة عليهما. تقشير البشرة الحساسة عمل خليط مكوّن من ملعقة كبيرة من جنين القمح والمقدار نفسه من طحين الذرة والشوفان الناعم، وإضافة الماء حسب الحاجة لتماسك العجينة قبل وضعها على البشره

تقشير البشرة الدهنيه

خلط ملعقتين كبيرتين من طحين الذرة، والزبادي، ونصف ملعقة كبيرة من عصير الليمون، ثمّ تدليك البشرة بهذا الخليط قليلاً، وتركه على البشرة لمدة خمس دقائق، ثمّ غسلها بالماء جيداً.

فوائد الذرة البيضاء

الذرة البيضاء تعد الذرة البيضاء أحد الأنواع المختلفة للذرة الحلوة، والتي تعد شائعة جدًا في أشهر الصيف لطعمها الفريد واللذيذ، ويحتوي هذا النوع من الذرة على 400 بذرة لكل كوز من الذرة ومغطى بأوراق خضراء فاتحة أو بيضاء، فهي تختلف عن الذرة الصفراء لأن فترة القطف لهذا النوع من الذرة قصيرة حيث تصبح البذور قاسية كلما تأخرت عن موعد القطف، بينما عند قطفها في الوقت المناسب تكون البذور حلوة مليئة بالعصارة مما يجعل منها مثالية لأجل الشواء في الصيف، وتصنف الذرة بشكل رئيس حسب كمية النشا الموجودة فيها إلا أن الذرة البيضاء تعد قليلة بمستوى النشا والكثير منه يتحول إلى سكر، وفي هذا المقال سوف يتم الحديث عن فوائد الذرة البيضاء.القيمة الغذائية للذرة البيضاء تعود القيمة الغذائية للذرة البيضاء بالفائدة لصحة جسم الإنسان، والذرة البيضاء تعد غنية بالعناصر الغذائية والفيتامينات مثل فيتامين A، وفيتامين B وهي من فوائد الذرة البيضاء، ومصدر جيد بالمعادن مثل البوتاسيوم، والفسفور، والعديد من المركبات العضوية والألياف الغذائية، وفيما يأتي القمية الغذائية لكل 100 غرام:

تعد الذرة البيضاء أحد الأنواع المختلفة للذرة الحلوة، والتي تعد شائعة جدًا في أشهر الصيف لطعمها الفريد واللذيذ، ويحتوي هذا النوع من الذرة على 400 بذرة لكل كوز من الذرة ومغطى بأوراق خضراء فاتحة أو بيضاء، فهي تختلف عن الذرة الصفراء لأن فترة القطف لهذا النوع من الذرة قصيرة حيث تصبح البذور قاسية كلما تأخرت عن موعد القطف، بينما عند قطفها في الوقت المناسب تكون البذور حلوة مليئة بالعصارة مما يجعل منها مثالية لأجل الشواء في الصيف، وتصنف الذرة بشكل رئيس حسب كمية النشا الموجودة فيها إلا أن الذرة البيضاء تعد قليلة بمستوى النشا والكثير منه يتحول إلى سكر، وفي هذا المقال سوف يتم الحديث عن فوائد الذرة البيضاء. القيمة الغذائية للذرة البيضاء تعود القيمة الغذائية للذرة البيضاء بالفائدة لصحة جسم الإنسان، والذرة البيضاء تعد غنية بالعناصر الغذائية والفيتامينات مثل فيتامين A، وفيتامين B وهي من فوائد الذرة البيضاء، ومصدر جيد بالمعادن مثل البوتاسيوم، والفسفور، والعديد من المركبات العضوية والألياف الغذائية، وفيما يأتي القمية الغذائية لكل 100 غرام: المادة الكمية الطاقة 87 كيلو كالوري البروتين 1.57 غرام الدهون 0.79 غرام الكربوهيدرات 17.32 غرام الألياف الغذائية 1.6 غرام السكر 0.79 غرام فيتامين A 79 وحدة عالمية الكالسيوم 16 ميليغرام الحديد 0.28 ميليغرام الصوديوم 0 ميليغرام فيتامين C 0 ميليغرام الحمض الدهني للدهون المشبعة الإجمالي 0 غرام الحمض الدهني للدهون المتحولة الإجمالي 0 غرام الكولسترول 449 ميليغرام فوائد الذرة البيضاء يعد الأرز من الأغذية الأكثر تناول من قبل دولة الفلبين وتعد الفلبين من أكثر الدول إنتاج للأرز في العالم، ومن الحلول لتحسين من أخذ بديل والتقليل من أخذ الأرز كان اختيار بديل رخيص وغني بالعناصر الغذائية مثل الذرة البيضاء، حيث تعد الذرة من الأغذية التي تمتلك مؤشر منخفض بنسبة السكر مما يجعل منها جزء من الأنظمة الغذائية المعيارية، مما يساهم في خفض من ارتفاع حدوث أمراض السكري في تلك البلد، وفي دراسة لتأثير مزيج الرز والذرة معًا على الأطفال ما بين سن 3- 5 سنوات الذين يعانون من سوء تغذية في الفلبين، قد اظهرت الدراسات بأنه قد ظهر تحسن في متوسط وزن الجسم حيث ارتفع للأطفال الذين تم اعطائهم بنسبة 50:50 من الأرز والذرة بالمقارنة بالأطفال الذين تم إعطائهم الأرز لوحده أو نسبة الأرز أعلى من الذرة بما يقارب 70:30، حيث يحتوي الذرة على البروتين ذو جودة عالية وأيضًا يحتوي على مستوى عالي من الأحماض الأمينية بالمقارنة بالأرز وهي من فوائد الذرة البيضاء.

فوائد الذرة المحمصة

الذُرة المحمصة تعتبر الذرة من أشهر أنواع الحبوب الطبيعيّة ذات الطعم اللذيذ والقوام الخفيف واللون الأصفر اللامع، والتي يتم تصنيعها وتحميصها من خلال تجفيف الذرة الطازجة سواء الذرة الصفراء أم الذرة البيضاء، وقليها مع كمية مناسبة من زيت الذرة، مع إضافة مجموعة من البهارات والتوابل حسب رغبة الأشخاص، ويحتوي هذا النوع من الذرة في تركيبته الطبيعية على مجموعة من الفيتامينات والعناصر المعدنية والألياف التي تجعل من الذرة علاجاً للعديد من المشكلات الصّحية، وعنصراً وقائياً للعديد منها، مما يجعلها مفيدة لصحة الإنسان البدنية والعقلية وكذلك النفسية. فوائد الذُرة المحمصة تحتوي الذُّرة المحمّصة على نسبة عالية من الفيتامينات الضرورية والأساسية لصحة الجسم، على رأسها فيتامين ب والذي يحتوي على مركب الثيامين المفيد جداً لتحسين عملية التمثيل الغذائي أو الأيض، كما تحتوي على الكربوهيدرات، مما يجعلها مفيدة جداً لحل كافة المشاكل التي تتعلق بعمل الجهاز الهضمي على رأسها عسر الهضم والإمساك وغيرها.

تحتوي على نسبة جيدة من فيتامين ب5 المسؤول عن تحسين الحال المزاجيّة للأشخاص وضبط انفعالاتهم، والذي يختصر علميّاً بPantothenic acid. تحتوي على كميات كبيرة من الفولات الذي يساعد على بناء وتجديد خلايا الجسم، مما يحافظ على صحة البشرة والجلد والشعر، وتمنع من المشاكل المتعلّقة بكل منها، على رأسها مشاكل تساقط الشعر وتكسره وضعفه، ومشاكل الجلد بما فيها الشحوب وانعدام النضارة وغيرها، وذلك بفضل احتوائها على نسبة جيدة من مركبي الميثيل باربين والترايثينولامين اللذين يمنعان جفاف الشعر وما يرافقه من ظهور القشرة المسببة للحكة، حيث يرطبان الشعر بصورة استثنائية ويساعدان على تغذية فروة الرأس، كما تنظف الذرة البشرة بعمق وتزيل الشوائب، مما يمنع من نمو الحبوب والبثور والندوب. تحتوي على نسبة عالية من فيتامين ج أو فيتامين C والذي يعتبر أحد أقوى مضادات الالتهابات والأمراض التي تنتقل عبر العدوات الفايروسيّة والجرثوميّة والبكتيريّة المختلفة، مما يجعله أساساً لتقوية الجهاز المناعي في الجسم. تحتوي على نسبة عالية من الألياف، والتي تساعد على خفض معدل الكولسترول في الدم، وتسهل بالتالي من وصول الأكسجين إلى الدم، وتقي من أمراض القلب والشرايين والأوعية الدموية والسكتات القلبية والدماغية التي تودي بحياة الإنسان. تقاوم الجذور والشقوق الحُرة المسببة لمرض السرطان بأنواعه المختلفة، على رأسها سرطان القولون، كما وتعتبر غنية جداً بعنصر البوتاسيوم المفيد جداً لخفض ضغط الدم وتنظيمه وضبطه، مما يقي من كافة المضاعفات الخطيرة التي ترافق حالات ارتفاعه

فوائد الذرة للاطفال

متي يمكن للأطفال تناول الذرة؟ يمكن أن تكون الذرة جزءًا صحيًا من حمية طفلك بعد وقت قصير من بدء تناول الطعام الصلب، عادةً عندما يكون عمره من 4 إلى 6 أشهر، ولكن انتبهي من حساسية الطعام. معظم الأطفال يمكنهم البدء بتناول الذرة بعد إدخال بعض الأطعمة الأولى التقليدية مثل حبوب الأطفال، واللحوم المهروسة، والخضار، أو الفاكهة، ولكن احرصي عزيزتي الأم على هرس الذرة في معالج الطعام أو الخلاط لجعلها آمنة لطفلك، ولا تقدمي حبوب الذرة حتى يكبر الطفل وتنبت أسنانه ويكون قادر على مضغ الطعام وحده.

فوائد الذرة للاطفال تقدم الذرة المغذيات والفوائد الصحية الهامة للطفل، ويمكنك تقديم الذرة للأطفال بأشكال متنوعة، فيمكنك تقديمها مشوية أو مسلوقة، أو مطهوه بالبخار، أو حتى يمكن إضافة حبوب الذرة للأطباق المختلفة والسلطات.

ربما حتى تبدأ فوائد الذرة للاطفال من قبل ولادتهم حيث توفر الذرة نسبة كبيرة من متطلبات حمض الفوليك اليومية للحامل، مما يعزز صحة الجنين ووزنه، ويمنع عيوب الأنبوب العصبي عند الأطفال حديثي الولادة. وتشمل القيمة الغذائية للذرة: توفر الذرة السعرات الحرارية الضرورية لعملية الأيض اليومية الصحية، هي أيضًا مصدر غني بفيتامين أ، وفيتامين ب، وفيتامين هـ، والعديد من المعادن. تحتوي الذرة على مستوى مرتفع من الألياف التي تلعب دوراً هاماً في الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي. تحتوي الذرة على مضادات الأكسدة الهامة للحفاظ على الصحة.

فوائد الذرة المقلية

الفشار الفشار هو أحد أشكال الذرة التي تتميز بفرقعتها عند التعرض لدرجات الحرارة العالية؛ ويحدث ذلك نتيجة لتحول الماء الموجود داخل حبات الفشار إلى البخار، مما يخلق ضغطاً داخلياً في حبة البوشار، فيؤدي ذلك إلى فرقعتها، ويُعتبر الفشار من الوجبات الخفيفة ذات الشعبية الواسعة، كما يُعتبر من أكثر أطعمة الحبوب الكاملة استهلاكاً حول العالم، وغالباً ما يُستهلك كوجبة منفردة، وليس كمكوّن أو جزء من الوجبات، وفي هذا المقال سنبيّن فوائد وأضرار الفشار، والقيمة الغذائية التي يمتلكها. فوائد الفشار يحتوي الفشار بشكل طبيعي على مجموعة من المركبات والعناصر الغذائية المهمّة التي تُكسب الجسم الكثير من الفوائد الصحيّة، ومن فوائد الفشار نذكر ما يأتي:

مصدر غنيّ بمضادات الأكسدة: يحتوي الفشار على كميات عالية جداً من مركبات البوليفينول (بالإنجليزية: Polyphenols)، وهي أحد مضادات الأكسدة القوية التي تساعد على حماية خلايا الجسم من التلف الناجم عن الجذور الحرّة، كما ترتبط بمزايا صحية مختلفة، بما في ذلك تحسين الدورة الدموية، وتحسين صحة الجهاز الهضمي، وتقليل خطر الإصابة بأمراض كثيرة، منها: سرطان الثدي والبروستاتا. مصدر غنيّ بالألياف: يحتوي الفشار على كميات عالية جداً من الألياف التي يرتبط استهلاكها بانخفاض خطر الإصابة بالعديد من الأمراض، كالسمنة، وأمراض القلب، والسكري من النوع الثاني، كما أنَّها يمكن أن تساعد على تعزيز حركة وصحة الجهاز الهضمي، حيث تحتوي كل 100 غرام من الفشار على 15 غرام من الألياف، وهي كمية تغطي جزءاً كبيراً من احتياجات جسم الإنسان، حيث تساوي الاحتياجات اليومية للألياف 25 غرام بالنسبة للنساء و38 غرام بالنسبة للرجال. المساعدة على فقدان الوزن: يمتلك الفشار خصائص تجعله من الأطعمة المناسبة لفقدان الوزن عند تناوله باعتدال؛ وذلك باعتباره مصدراً غنياً بالألياف التي تساعد على الشعور بالامتلاء، وزيادة الشعور بالشبع، كما أنَّها مصدر منخفض بالسعرات الحرارية، حيث يحتوي كل كوب من الفشار المفرقع بالهواء على 31 سعرة حرارية، وهي كمية منخفضة جداً مقارنة مع الكثير من الأطعمة الخفيفة الشائعة، وقد قارنت إحدى الدراسات شعور الامتلاء بعد تناول الفشار ورقائق البطاطس، ووجد الباحثون أنَّ استهلاك 15 سعرة حرارية من الفشار مساوٍ في الشعور بالامتلاء لاستهلاك 150 سعرة حرارية من رقائق البطاطس. مصدر جيّد بالمعادن والفيتامينات: يحتوي الفشار على كميات جيّدة لمجموعة من المعادن الضرورية لعمل الجسم بالشكل السليم، بما في ذلك المنغنيز، والفسفور، والمغنيسيوم، والزنك، والحديد، والنحاس، والبوتاسيوم، بالإضافة إلى مجموعة من الفيتامينات، منها: فيتامين ب3، وفيتامين ١

فوائد الذرة الصفراء لمرضى السكر

فوائد الذرة الصفراء لمرضى السكري .. يحتاج مريض السكري بجانب العقاقير التي يتناولها أن يحصل على أطعمة صحية تحميه من مضاعفات السكري و يعتبر الذرة الصفراء من الأطعمة المفيدة للغاية لمرضى السكري و ذلك للأسباب الآتية :

* يخلص مرضى السكري من بول السكري ،و ذلك لأنها تحد من احتباس الماء في الجسم .
* تساعد في تقليل مستوى السكر في الدم .

* تحمي من الإصابة بداء السكري ،و ذلك لأنها تحتوي على أحد الأحماض المفيدة للجسم و هو حمض البانتوثينيك و هذا الحمض يسهم في تنظيم عملية التمثل الغذائي خاصة للمواد الكربوهيدراتيه و البروتينات ،و الدهون .

* تحتوي على فيتامين ب و هو من الفيتامينات المقوية للأعصاب التي قد يتسبب داء السكري في تلفها .
* غنية بالعناصر الغذائية الهامة مثل الحديد ،و فيتامين ج ،و فيتامين ه مما يحمي من الإصابة بمضاعفات داء السكري .

طريقة تحضير الذرة المشوي .. تحضير كوز الذرة وتقشيره ثم نقوم بتسخين مقلاة الشوي جيداً ثم نضع الذرة ونقوم بتقليبها حتى تحمر جيداً ونقوم برش الملح عليها وتتناولها

ملاحظة : لمرضى السمنة ،و السكري لا تتناول سوى الذرة المشوي أو المسلوق و يفضل الابتعاد تماماً عن الذرة المقلي بالزيت .

فوائد الذرة المسلوقة للحامل

فوائد الذرة المسلوقة للحامل تعتبر الذرة المسلوقة من الأغذية المفيدة للحامل ولجنينها على حدٍ سواءٍ، ومن أهمّ فوائدها للحامل: تقلل من الغثيان، والشعور بالتعب، والإرهاق، والرغبة في القيء، والدوخة للحامل، في أشهر حملها الأولى. تحمي المرأة الحامل من مشاكل القلب، والشرايين؛ وذلك لأنّها تقلّل من نسبة الدهون الثلاثية والكولسترول الضار في الدم، وبالمقابل الزيادة من نسبة الدهون المفيدة. تساعد الحامل على العناية بوزنها بحيث لا يزيد وزنها بشكلٍ كبيرٍ، حيث إنّ الذرة الصفراء تحتوي على نسبة عالية من الألياف الغذائيّة والتي تشعر الجسم بالشبع لفترة طويلة، وعدم الرغبة والحاجة إلى تناول المزيد من الطعام خلال اليوم. حماية الجهاز العصبي للجنين، بالإضافة إلى وقايته من الإصابة بالتشوهات الخلقية، بالإضافة إلى حماية عموده الفقري، حيث إنّها تحتوي على نسبة عالية من حمض الفوليك، ويفضّل أن تقوم الحامل بتناول الذرة في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل للحصول على أفضل النتائج. القضاء على اضطرابات الجهاز الهضمي والمشاكل التي قد تصيبه مثل الإمساك أو عسر الهضم، بالإضافة إلى الغازات المزعجة والتي تصيب الحامل في الأشهر الأولى. تقوية الدم، والمشيمة، بالإضافة إلى تسهيل وصول الدم إلى الجنين في الرحم؛ وذلك لأنّها يحتوي على نسبة عالية من عنصر الحديد. وقاية الجنين من الإصابة بمشاكل وأمراض العضلات وأهمّها مشكلة الضمور العضلي، حيث إنّها تحتوي على مادّة الزياكسانثين.

فوائد الذرة الحمراء

الذرة الحمراء

هي واحدة من آلاف أنواع الذرة التي يمكن زراعتها، حلوة المذاق، حبّاتها أصغر قليلاً من حبات الذرة الصفراء، ولكنها لا تقل عنها لذة من حيث الطعم، بل أنها أكثر حلاوة. ألوان حباتها تتدرج من لون الياقوت الأحمر القاني إلى الوردي الفاتح. تُزرع في المناطق التي تتمتع بالجو المشمس، وهي تحتاج إلى تربة جيدة الصرف.

يمكن تناول حبات الذرة الحمراء نيئة أو مسلوقة إذا كانت طازجة، كما ويمكن إدخالها إلى عدد من الأطباق بحسب الذوق. فما هي فوائد هذا النوع من الذرة؟

فوائد الذرة الحمراء

– الذرة الحمراء غنية جداً بمادة اللوتين، التي تُعتبَر من أهم المواد من ناحية تحسين صحة العينين وحمايتها من الأمراض وتعزيز القدرة على الإبصار.

– تحتوي هذه الذرة أيضاً على كمية كبيرة من البوتاسيوم الضروري لصحة القلب والكلى وأجزء حيوية أخرى من الجسم.

– أثبتت الدراسات أيضاً أن عصير الذرة الحمراء هو من الأنواع الغذائية التي من شأنها أن تساعد جدياً في تحسين تجاوب الجسم مع الأنسولين، وباتالي فإنه يساعد على ضبط معدل السكر في الدم. ومع أن الذرة تحتوي على نسبة لا بأس بها من النشويات مما يجعل ضبطها لمعدل السكر في الجسم أمراً مستغرباً، إلا أن الأصباغ الحمراء والبنفسجية الموجودة فيها تحتوي على أنواع من الأنزيمات ومضادات الأكسدة التي تساعد في ضبط معدل السكر بدل من رفعه.

– كما وأفادت الدراسات أيضاً أن هذه الأصباغ تساعد أيضاً في ضبط معدل ضغط الدم، كما وفي الحماية من السرطان، وإنها أيضاً تساهم أيضاً في عملية تخلص الجسم من الدهون والتنحيف.

– وبما أنها غنية بالألياف، فإنها أيضاً تساهم في تحشين صحة وعمل الجهاز الهضمي، فتحمي من الإصابة بالإمساك، وتسهّل على الجسم عملية التخلص من بقايا الطعام المتراكمة فيه، وبالتالي تحمي اللإمعاء من الإلتهابات ومن الغازات وتعزز عمل الكبد.

السابق
هرمون الحليب
التالي
دولة ميكرونيسيا