أمراض

فوائد المانجو للسكري

فوائد المانجو للسكري

فوائد المانجو للسكري

تحتوي فاكهة المانجو الحلوة على مستويات عالية من سكر الفركتوز الطبيعي، والألياف ومجموعة متنوعة من المعادن والفيتامينات مثل فيتامين ج، وأ، وهـ، وك، ومجموعة من فيتامينات ب، ومواد مضادة للأكسدة والالتهابات مثل البوليفينول، والترايتيربين، واللوبيول، وسنتحدث في هذا المقال عن فوائد المانجو للسكري، وهل المانجو يرفع الضغط؟

المانجو السكري

يوضح أخضائي التغذية أن المعدل الأمثل من المانجو للأشخاص الأصحاء، هو تناول ثمر صغيرة يوميًا، مؤكدًا أنه يجب على مرضى السكري ألا يتناولوا أكثر من شريحتين فقط كل يومين، منعًا لارتفاع نسبة السكر بالدم.ووفقًا لموقع “Times of india”، تعتبر المانجو من الفواكه الغنية بالعناصر الغذائية التي تمثل أهمية كبيرة لمرضى السكري، ومن فوائدها:

  1. تحتوي المانجو على نسبة عالية من الألياف، التي تعمل على ضبط مستويات السكر بالدم.
  2. من الفواكه الغنية بفيتامين سي وفيتامين أ، وكلاهما يساهمان في تقوية الجهاز المناعي لمرضى السكري.
  3. تتميز المانجو باحتوائها على العديد من مضادات الأكسدة، التي تساهم في ضبط مستويات الجلوكوز بالدم.

هل المانجو يرفع الضغط

تحتوي المانجو كما ذكرنا على نسبة غير قليلة من الأملاح ، وبالتالي فإن بعض مرضى ضغط الدم قد يفرطون في تناولهم للمانجو مع إعتقادهم أنها لن تسبب أي تأثير ضار على مستوى ضغط الدم ، لكن الحقيقة أن تناول المانجو بشكل زائد يعني دخول المزيد من الأملاح للجسم والتي تعمل على إحتباس الماء بالجسم وبالتالي إرتفاع ضغط الدم ، والأخطر من ذلك هو عندما يكون مريض ضغط الدم الذي يفرط  في تناول المانجو يعاني من مرض السكري ، وبالتالي يعرض نفسه للإصابة بإرتفاع مستوى السكر في الدم ، حيث أن نسبة السكريات الموجودة بالمانجو كثيرة أيضآ وقد تؤثر بشكل مباشر على مستوى السكر في الدم وهو ما يعرض حياة المريض للخطر .

الفواكه المفيدة لمرضى السكر

1. الجريب فروت..

حوالي 91% من الفاكهة ماء، الجريب فروت غني بفيتامين C، ويحتوي على كمية عالية من الألياف القابلة للذوبان، يشمل الجريب فروت أيضًا نارينجين وهو فلافونويد يعزز حساسية جسمك للإنسولين، تناولي حوالي نصف جريب فروت يوميًا للحفاظ على مستويات السكر في الدم تحت السيطرة.

2. الفراولة..

تحتوى الفراولة على الفيتامينات، ومضادات الأكسدة، والألياف التي تساعدك على السيطرة على مرض السكري الخاص بك، بالإضافة إلى ذلك ، تحتوي الفراولة على نسبة قليلة من السكر، ونسبة الكربوهيدرات منخفضة، الفراولة تبقي معدتك ممتلئة ، وتساعدك على تحقيق التوازن بين مستويات السكر في الدم، تناول حوالي ربع كوب من الفراولة يوميًا يمكن أن يكون مفيدًا لمرضى السكر.

3. البرتقال غني بالألياف..

يحتوي على نسبة منخفضة من السكر، يحتوي على نسبة عالية من فيتامين (C) والثيامين، والبرتقال يساعد في الحفاظ على مستويات السكر في الدم في السيطرة عليها، يساعدك البرتقال أيضًا في الحفاظ على وزنك تحت السيطرة، تأخذ البرتقال يوميا للحفاظ على مستوى السكر فى الدم.

4. الكرز ..

الكرز غني بفيتامين C، ومضادات الأكسدة، والحديد ، ويحتوى على البيتا كاروتين، والبوتاسيوم، الفولات، الماغنيسيوم والألياف، الكرز مفيد للغاية لمرض السكري، علاوة على ذلك، فإن الكرز مليء بالانثوسيانين التي يعتقد أنها تخفض مستويات السكر في الدم عن طريق زيادة إنتاج الأنسولين بنسبة 50%، يمكن أن تستهلك كوب من الكرز في يوم مفيد للغاية في السيطرة على مرض السكري.

5. التفاح..

التفاح غنى بفيتامين C، الألياف القابلة للذوبان ومضادات الأكسدة، يمكن أن يساعدك التفاح على السيطرة على مرض السكري، كما أنها تحتوي على البكتين الذي يساعد على إزالة السموم من الجسم وتقليل احتياجات الأنسولين لدى مرضى السكري بنحو 35 %.

6.الكمثرى ..

تحتوى على الكثير من الألياف، والفيتامينات التي تساعد على الحفاظ على مستويات السكر في الدم تحت السيطرة، تعتبر الكمثرى مفيدة للغاية لمرض السكري لأنها تساعد على تحسين حساسية الأنسولين، وانخفاض مستوى السكر في الدم ،يمكنك تناول كمثرى صغيرة يوميًا.

أخطر الفواكه لمرضى السكري

  • الأناناس.
  • الزبيب.
  • التين.
  • اليوسفي.
  • المانجو.
  • الكرز.
  • الكيوي.
  • الفواكه المعلبة المحفوظة بالسكر.
  • الفواكه المجففة. عصائر الفواكه: لو كانت نسبة تركيز الفاكهة بالعصير 100% وبالتأكيد خالية من الألياف التي تتركز بالثمار نفسها، فيمكن أن تسبب طفرات في مستوى الجلوكوز.

فوائد الموز لمرضى السكري

قال موقع” boldsky “، إن الموز الناضج حلو المذاق، مما يجعل مريض السكر يفكر غالبًا سواء كان مفيدًا لصحته أم لا، لمسح هذا الشك، تعرف العلاقة بين الموز والسكري وفقًا للدراسة، تساعد الألياف الموجودة في الموز الخام على تقليل نسبة السكر في الدم، والتي بدورها تمنع أو تعالج مرض السكري (النوع 2)، كما أنه يساعد في تحسين أمراض الجهاز الهضمي، ويساعد في التخلص من الوزن، ويتعامل مع مضاعفات الكلى والكبد، ويمنع أمراض القلب والأوعية الدموية والعديد من الأمراض المزمنة الأخرى، أيضا، يحتوي الموز على مواد تمنع الارتفاع المفاجئ في نسبة السكر في الدم بعد تناوله، عندما يستهلك الشخص الكربوهيدرات، يتم تحويله إلى جلوكوز عن طريق الإنسولين الناتج عن البنكرياس، والذي يتم تحويله لاحقًا إلى طاقة، في مرض السكري.

بسبب مقاومة الجسم للأنسولين، يرتفع مستوى الجلوكوز بسبب عجز الجسم عن تحويله إلى مصدر للطاقة، لهذا السبب يجب على مرضى السكر الحد من تناول الكربوهيدرات لإدارة الحالة، توضح النقطة السالفة الذكر أنه ليس الموز هو السبب في زيادة أو نقصان الجلوكوز في الجسم، ولكن إجمالي تناول الكربوهيدرات، إذا أخذ مريض السكري موزة صغيرة فيمكنه إدارة عدد السعرات الحرارية عن طريق تجنب الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات الأخرى، وبهذه الطريقة، سيتمكن المصاب بالسكري من الحصول على فوائد غذائية من الموز، على سبيل المثال، الكربوهيدرات أمر حيوي للحفاظ على الأداء الطبيعي للجسم، لذلك لا يمكن منعه تمامًا من النظام الغذائي.

وقال موقع boldsky يعتبر الموز آمنًا لمرضى السكر، طالما أنهم يأخذون كميات محدودة نظرًا لحالتهم الصحية.

العنب ومرض السكري

إن سؤال: “هل العنب يرفع السكر؟” هو من أحد أكثر الأسئلة التي تتراود إلى أذهان مرضى السكر، فالعنب وغيره من الفواكه الأخرى مثل الموز والكرز والمانجو من الفواكه الغنيّة بالسكر والكربوهيدرات، ونظرًا لذلك، فإنه من الممكن يرفع العنب من مستويات السكر في الدم بشكل سريع وملحوظ، ويمكن اكتشاف هذا عند الأشخاص الذي يفحصون باستمرار مستوى الزيادة في مستوى السكر في الدم بعد تناول أطعمة معيّنة. وللتوضيح أكثر يحتوي العنب والزبيب على نسبة عالية من السكريات التي تحتوي على الجلوكوز والفركتوز، هذه المكونات المسؤولة عن منح العنب المذاق الحلو، ومع ذلك، فإن الكمية العالية من الكربوهيدرات التي تحتوي عليها هذه الفاكهة، قد يمكن يعمل كمُحفز لارتفاع مستوى السكر في الدم، فإن كان الشخص غير مصاب بمرض السكري أو لا يعاني من الأعراض التي تسبق الإصابة بالسكري، فإن العنب والزبيب عادةً لا يكون لهما تأثير كبير على ارتفاع نسبة السكر في الدم، ولكن مع الإصابة بضعف تحمل الجلوكوز الذي ينتج عن مرض السكري، فهناك احتمال كبير بأن العنب أو الزبيب قد يسبب ارتفاع مستوى السكر في الدم، وبهذا فإن الإجابة عن سؤال هل العنب يرفع السكر باتت واضحة وجليّة.

التفاح لمرضى السكر

يحتوي التفاح على السكريات والكربوهيدرات، ومع ذلك فإنَّ تناول مرضى السكري من النوع الأول والثاني للتفاح والأنواع الأخرى من الفاكهة، لا يُسبّب الضرر لهم، إذ يحتوي التفاح على أنواع مختلفة من السكر، بالإضافة إلى احتوائه على الألياف والعناصر الغذائيّة الأخرى، ولكن بشكلٍ عام يجب على مريض السكري معرفة مدى تأثير فاكهة التفاح في مستوى السكر لديه، حتى يتمكن من إدراجها في النظام الغذائي الصحيّ الخاص بالسكري، ويُنصح مرضى السكري بمراقبة كميّة الكربوهيدرات المتناولة للمحافظة على ثبات مُعدّلات سكر الدم خلال اليوم، وذلك من خلال الانتباه للأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات والسكريات.

الفواكه الممنوعة لمرضى السكري

  • الفواكه عالية الفركتوز (السكر): وتشمل على الأصناف التالية:
  1. الفواكه المُعلبة.
  2. التمور المُجففة.
  3. المانجو.
  4. التين.
  5. البلح.
  6. العنب.
  7. الموز.
  8. الكرز.
  9. الرمان.
  10. عصائر الفواكه، حيث أنها تحتوي على نسبة سكر أعلى من الفواكه الطازجة، كما أنها أفقر من ناحية الألياف الغذائية، وبالتالي فهي أقل فائدة صحية.

ويُمكن للشخص المُصاب تناول أي من الأصناف المذكورة أعلاه، ولكن بنسب وكميات بسيطة جداً وبانتظام، وذلك بعد استشارة الطبيب المُختص.

  • الفواكه قليلة الفركتوز: وتشمل على الأصناف التي تحتوي على نسبة قليلة من الفركتوز، حيث يُسمح لمريض السُكري بتناولها ولكن بكمات مُعتدلة، ومنها: (الخوخ، والكمثرى، والبرتقال، وجريب فروت، تفاح، توت، بطيخ، شمام، فراولة، أفوكادو).
السابق
دواء بوترانس – butrans لعلاج الاعراض الانسحابية للافيون
التالي
دواء بوتوكس – BOTOX لعلاج خلل التوتر العضلي