العناية بالبشرة

كيفية الحفاظ على جمال البشرة

كيفية الحفاظ على البشرة وتفتيحها

البشرة الصافية النقية البيضاء حلمٌ لجميع الناس، فالمعظم يسعى إلى الحصول على بشرةٍ خاليةٍ من العيوب.

وتنتج البشرة الباهتة غير المشرقة بسبب الكثير من العوامل كالتعرض الزائد للشمس، والإجهاد، وبعض الملوثات البيئة، والحالة الصحية، والاستخدام المفرط للمواد التجميلية المحتوية على العناصر الكيميائية الضارة، وهناك العديد من الطرق التي نلجأ إليها من أجل تفتيح البشرة كشراء المستحضرات التجميلية، والكريمات الموجودة في الأسواق، لكن كثيراً ما نجد أن هذه المنتجات قد تُسبب آثاراً جانبيةً سيئةً للبشرة، بالإضافة إلى الكلفة المادية المرتفعة لها.

كيفية المحافظه على شباب الوجه

حماية البشرة من أشعة الشمس يؤدّي التعرّض الدائم لأشعة الشمس في الإصابة بالمشاكل الجلدية المختلفة، مثل: التجاعيد، والبقع، ويزيد فرصة الإصابة بسرطان الجلد، لذلك تعتبر حماية البشرة من أضرار أشعة الشمس أحد أهم الطرق للحفاظ على صحة البشرة، وللحماية التامة من أشعة الشمس، ويوصى باتباع النصائح الآتية:

تطبيق واقٍ للشمس: بحيث تكون نسبة حمايتة (بالإنجليزية: SPF) لا تقلّ عن خمسة عشرٍ، ويُوصى بتطبيقه بسخاءٍ على البشرة كلّ ساعتين أو أكثر عند ممارسة السباحة أو عند التعرّق.

البقاء في الظّل: يجب تجنّب أشعة الشمس في الفترة الممتدة من الساعة العاشرة صباحاً، وحتى الساعة الرابعة مساءً، حيث تكون أشعة الشمس في تلك الفترة أقوى ما يُمكن.

النوم والرياضة

يجب الحصول على ساعات نومٍ كافيةٍ يومياً؛ لأنّ قلّة النوم تُرهق البشرة، وتسرع ظهور التجاعيد، وتزيد الهالات السوداء حول العينين، كما أنّ قلة النوم تُؤدي إلى الإصابة بالتوتر والقلق والاكتئاب، بالإضافة إلى ذلك يوصى بممارسة بعض التمارين الرياضية؛ مثل: السباحة، واليوغا التي من شأنها زيادة نسبة الأكسجين في الجسم، ممّا يساهم في الحفاظ على صحة البشرة ونضارتها.

اتباع نظامٍ غذائيٍ صحيٍ

يساعد اتباع نظامٍ غذائيٍ صحيٍ في الحفاظ على شباب البشرة ومظهرها، لذلك يفضّل التركيز على تناول الحبوب الكاملة والفواكه والخضروات، بالإضافة إلى البروتينات الخالية من الدهون، ووفقاً لبعض الأبحاث فإنّ اتّباع نظامٍ غذائيٍ غنيٍ بزيت السمك، أو مكملات زيت السمك، وانخفاض تناول الدهون غير الصحية، والكربوهيدرات المصنعة، أو المكرّرة يساعد في الحصول على بشرة أكثر شباباً.

المواظبة على ترطيب البشرة

يجب الحفاظ على ترطيب البشرة باستمرارٍ، فهو يساعد في تجديد خلايا البشرة؛ ممّا يساهم في الحفاظ على شباب البشرة، ويفضّل استعمال مرطباً سميكاً يُناسب نوع البشرة، كما يُوصى باستعمال جل لمنطقة حول العينين.

ماسك للحفاظ على البشرة من التجاعيد

الحرص على عدم غسل الوجه بكثرة، فذلك يؤدي إلى إزالة الزيوت الطبيعية التي تُنتجها البشرة ويؤدي إلى ظهور خطوط رفيعة بسبب جفافها، لذا يُنصح باستعمال غسول مناسب لنوع البشرة، والابتعاد عن استعمال الصابون العادي.

الحفاظ على صحة العين، حيث إنّ مشاكل النظر قد تقلص العضلات حول العينين مما يؤدي إلى ظهور التجاعيد، لذا يجب ارتداء النظارات الطبية أو الشمسية لتجنب التقلص بسبب أشعة الشمس.

الحرص على النوم بوضعية صحيحة، حيث أفضل الوضعيات هي النوم على الظهر، إضافة إلى أنّ النوم لساعات كافية يُريح البشرة ويُحافظ على نضارتها.

تقليل التعرض لأشعة الشمس الحارقة، حيث أن التعرض لها بشكل مستمر يؤدي إلى ظهور التجاعيد مُبكراً.

محاولة الابتعاد عن الضغوطات والأمور التي تُسبب القلق والتوتر، وعند التعرض لمثل هذه المواقف يجب تدليك عضلات الوجه بطريقة دائرية، والتنفس العميق، والاسترخاء.

ماسكات للحفاظ على البشرة من التجاعيد

ماسك البيض

يشتمل البيض على الكثير من العناصر الغذائية المُكافحة للتجاعيد مثل البروتين، والأوميغا3، والبيوتين، ولإستفادة منه نخلط بياض بيضة مع ملعقة صغيرة من عصير الليمون، ثمّ ندهن الوجه والرقبة بالماسك، وندعه لمدّة خمس عشرة دقيقة، ثمّ نغسله بالماء البارد، ونُكرر هذا الماسك يوماً بعد يوم.

ماسك الزبادي

يتضمن الزبادي فيتامين A المضاد للتجاعيد، لذا نمزج ملعقة كبيرة من الزبادي مع ملعقة صغيرة من العسل، وملعقة صغيرة من عصير الليمون، ومحتوى كبسولة من فيتامين E، وقليلاً من بودرة الكركم، ثمّ نضعه لمدّة خمس عشرة دقيقة، ونغسله بالماء الدافئ.

ماسك الموز

يشتمل الموز على فيتامين A، وفيتامين E، والزنك، والحديد، والبوتاسيوم، ولعمل الماسك نهرس حبة من الموز، ونخلطها مع ملعقة صغيرة من ماء الورد، وملعقة صغيرة من العسل، وملعقة صغيرة من الزبادي، ثم نُطبقه لمدّة عشرين دقيقة، ونغسله بالماء البارد.

ماسك ماء الورد

يدخل ماء الورد في العديد من الخلطات الخاصة بالبشرة لما له من أثر في تنشيط الدورة الدموية، وتقليل انتفاخات العينين، فنخلط ملعقة كبيرة من ماء الورد مع نصف ملعقة من عصير الليمون وقطرات من الجليسرين، ثمّ نوزعه على الوجه والرقبة.

الحفاظ على نضارة الوجه للرجال

المحافظة على تنظيف بشرة الوجه: تحتاج بشرة الوجه إلى التنظيف من خلال غسلها بمنظف لطيف ومناسب لنوع البشرة بشكل يومي مرتين في اليوم للبشرة الدهنية، ومرةً واحدةً للبشرة العادية والجافة، للتخلص من الخلايا الجلدية الميتة والزيوت الزائدة للبشرة والأوساخ، للحصول على بشرة رطبة ومنعشة.

تجنب غسل البشرة بالماء الساخن: يُجفّف الماء الساخن البشرة، ويجردها من الرطوبة والزيوت الطبيعية، لذلك يجب استبدالها بالماء الدافئ.

ترطيب بشرة الوجه بانتظام: يجب المحافظة على ترطيب البشرة مرتين في اليوم، واختيار مرطب مناسب وذو جودة عالية ليساعد على ترطيب، وتنعيم البشرة، وتعزيز صحتها، وإشراقها.

تطبيق طرق تقشير البشرة باعتدال: يساعد تقشير البشرة برفق على التخلص من الشوائب والخلايا الميتة، وإنتاج خلايا جلدية صحية ونضرة وسلسة، ويعمل التقشير على تقليل نمو شعر الوجه لدى الرجال، ويجب تقشير البشرة باعتدال أسبوعياً، لحماية البشرة من التحسس والتهيج.

معالجة المشاكل الجلدية بتطبيق الكريمات الطبية: هناك الكثير من الأدوية التي تحتوي على حمض الساليسيليك أو البنزويل بيروكسايد، وهي مواد علاجية فعّالة في معالجة حب الشباب، والتخلص من عيوب البشرة المزعجة، والحصول على البشرة الصافية.

وضع واقي الشمس: المحافظة على وضع الواقي الشمسي بشكلٍ مستمر عند التعرض للجو الخارجي سواء كان مظلم أو غائم، واختيار الواقي الشمسي الذي يحتوي على نسبة حماية لا تقل عن ثلاثين درجة، وارتداء ملابس واقية من أشعة الشمس كالنظارات والقبعة، لتعزيز صحة البشرة وحماية البشرة من التلف والضرر الناتج عن الأشعة فوق البنفسجية الضارة، التي تتسبب بظهور سرطان الجلد.

الابتعاد عند التدخين وشرب الكحول: يتسبب التدخين وشرب الكحول بضرر وتلف للبشرة، ومنع تدفق الدم والأكسجين للبشرة، الذي يؤدي إلى ظهور علامات الشيخوخة المبكرة على البشرة، لذلك يجب تجنب التدخين وشرب الكحول للحصول على بشرة صحية ومتوهجة وشبابية.

اتباع نظام غذائي صحي: تناول الأطعمة الصحية التي تحتوي على الدهون الصحية والفيتامينات والبروتينات، مثل: الخضراوات، والفواكه، والأسماك، والبيض، والبقوليات، للحصول على بشرة صحية.

ممارسة الرياضة باستمرار: تساعد الرياضة مثل المشي، واليوغا على التخلص من سموم الجسم والبشرة، وتحسن تدفق الدورة الدموية.

شرب كمية كافية من الماء: تساعد مياه الشرب على ترطيب البشرة وحمايتها من الجفاف، وتعزيز صحة الجسم والبشرة، لذلك ينصح بشرب كمية لا تقل عن لترين من الماء بشكل يومي، والابتعاد عن تناول المشروبات الغازية التي تحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من السكر، وتتسبب بظهور مشاكل جلدية مثل حب الشباب.

الحصول على القسط الكافي من النوم: يساعد النوم الكافي ليلاً من سبع إلى تسع ساعات يومياً، على التخلص من التعب والإجهاد وتعزيز صحة البشرة، من خلال معالجة الخلايا المتضررة، وإنتاج خلايا جلدية سليمة ومشرقة

المحافظة على رطوبة البشرة

تقشير البشرة للتخلص من طبقة الخلايا الميتة الموجودة على سطح الجلد، والتي تشكِّل حاجزاً لمنع اختراق المنتجات الحيوية مثل الفيتامينات والمرطبات للسطح؛ لذا ينصَح بتقشير البشرة قبل استخدام أي غسول لإزالة البقع الداكنة.

وضع المنتجات بالترتيب؛ ووفق أحد أطباء الأمراض الجلدية المعروف في جامعة هارفرد يتغلغل المنتج الذي يُوضع أولاً للداخل قبل غيره، وفي حالة وجود مشكلتين في الجلد؛ كوجود التجاعيد والبقع الشمسية فإنه يوصى باستخدام منتَج الحماية من الشمس صباحاً، واستخدام المنتَج الآخر مساءً، ويفضَّل عدم استخدامهما معاً في ذات الوقت.

الإكثار من شرب الماء، ففي حالة عدم تناول الكثير من الماء فإن الجسم سيمتص رطوبة البشرة، مما يؤدي إلى تكوُّن التَّعرجات، والبقع الصغيرة عليها، وجفافها.

تناول الأغذية الصحية وخاصة الخضار والفواكه والأغذية الغنية بالفيتامينات مثل فيتامينات: ج، د، ه، بالإضافة إلى تجنّب التدخين.

النوم لفترة كافية؛ حيث يمكن أن تؤدي ممارسات النوم غير المنتظمة إلى ظهور التجاعيد الصغيرة تحت العينين.

معالجة التوتر؛ حيث يؤدي التوتر غير المسيطَر عليه إلى حدوث مشاكل جلدية مثل زيادة حساسية الجلد وظهور حب الشباب.

الحفاظ على البشرة من اشعة الشمس

ان الأشعة المنبعثة من الشمس تسبب العديد من الأضرار للبشرة مثل السرطان والتجاعيد والنمش والكلف والتصبغات وتغير اللون وشيخوخة البشرة المبكرة. لذا ينصح باستخدام منتجات حماية البشرة من الشمس وخصوصا المنتجات التي تحتوي على عامل حماية من الأشعة فوق البنفسجية وهذه الخطوة تعتبر من أفضل الطرق التي تساعدك لتحافظ على بشرتك نضرة وذات مظهر شاب.

قم بهذه النصائح التالية لتحافظ على بشرتك نضره وشابه وتحميها من أشعة الشمس:

استخدم الواقي الشمسي بشكل يومي:
وأعد تطبيقه بشكل منتظم عند خروجك من المنزل لفترات طويله. ويشجع أخصائيو البشرة باستخدام الواقي الشمس الفيزيائي. كما ينصح باستخدام واقي الشمس الذي يحتوي على عامل حماية من أشعة الشمس SPF على الأقل منذ عمر الثلاثين.
ارتداء الملابس التي تحمي من الشمس:
ان القبعات والثياب ذات الاكمام الطويلة تؤمن حماية جيده من الشمس وخصوصا في فصل الصيف أثناء ساعات الظهيرة.
تجنب الخروج من المنزل عندما تكون الشمس شديدة الحرارة:
ينصح الخبراء بعدم الخروج أو التعرض للشمس وخصوصا ما بين الساعة العاشرة والساعة الثانية.
حاول دمج طرق الحماية وخصوصا في فصل الصيف:
نشرت دراسة في 2017 وجدت أن مرتادي الشواطئ الذين المظلة لوحدها للحماية من الشمس هم أكثر عرضة للحروق الشمسية من أولئك الذين يستخدمون الواقي الشمسي لوحده. ولكن كلا الطريقتين منفصلتين لا تؤمنان حماية اللازمة من الشمس. ويعتبر تطبيق الطريقتين معا يمثل الحماية المثالية من أشعة الشمس الضارة.

كيف تحافظ على بشرتك للرجال

تحتاج بشرة الرجال للرعاية والاهتمام للمحافظة على صحتها وحمايتها من المشاكل، وجعلها بشرة صافية ومتوهجة، وذلك من خلال اتباع بعض من الطرق، ومنها:

تنظيف بشرة الوجه بطريقة صحيحة: يساعد غسل الوجه، على إزالة الشوائب والخلايا الميتة والزيوت المفرطة المتجمعة على البشرة، وذلك عن طريقة غسل الوجه مرتين في اليوم مرة صباحاً، ومرة مساءً، بمنظف لطيف ومناسب لأصحاب البشرة الدهنية، أما البشرة العادية والجافة تحتاج لمرة واحدة للتنظيف بمنظف لطيف للوجه، للحصول على بشرة صحية وجميلة.

الابتعاد عن استخدام الماء الساخن: تتسبب المياه الساخنة، بجفاف البشرة، والتخلص من زيوتها الطبيعية، لذلك يجب استبدالها بالماء الفاتر.

ترطيب الوجه بشكل مستمر: تتطلب البشرة الترطيب بشكل منتظم، لحمايتها من الجفاف والتلف، وذلك من خلال وضع المرطب المناسب والجيد مرتين يومياً، للحصول على بشرة سلسة ورطبة.

اتباع طرق تقشير البشرة: يعمل تقشير البشرة أسبوعياً، بلطف على إزالة الخلايا التالفة والميتة من الجلد، والتخلص من الزيوت والأوساخ المتراكمة، لحصول على بشرة نضرة وصحية وجديدة.

تطبيق الواقي الشمسي يومياً: يجب وضع الكريم الواقي من الشمس الذي يمتلك نسبة حماية لاتقل عن 30 درجة، لحماية البشرة من الأشعة فوق البنفسجية الضارة التي تتسبب بظهور التصبغات الجلدية والبقع والبثور عليها، وارتداء الملابس الواقية من أشعة الشمس كالنظارات والقبعة.

ممارسة التمارين الرياضية: تساعد ممارسة الرياضة على تحسن تدفق الدم للبشرة، وإزالة سمومها من خلال التعرق، مثل المشي، واليوغا.

شرب كمية كافية من الماء: تعمل المياه على ترطيب البشرة ومنعها من الجفاف، وتعزيز صحتها، ويفضل شرب كمية لا تقل عن لترين من الماءيومياً، وتجنب تناول المشروبات الغازية التي تحتوي على نسبة مرتفعة من السكريات الضارة للبشرة.

الحصول على النوم الكافي: يساعد الحصول على النوم طوال الليل يومياً، بمعدل من سبع إلى تسع ساعات، على إزالة التعب والتوتر وانتاج خلايا جلدية جديدة وصحية، ومنع ظهور عيوب البشرة كالهالات السوداء.

كريم للحفاظ على شباب البشرة

MARIE D’ARGAN ANTI-AGING FACE SCRUB
marie-d-argan

يتميز هذا الكريم الفرنسي من ماري دي أرجان باحتوائه على خلاصة التوت البري الغني بمضادات الأكسدة والفيتامينات الضرورية لاستعادة البشرة حيويتها وتألقها، يقوم الكريم بمحاربة الشيخوخة عن طريق حث خلايا الجلد على زيادة إنتاج الكولاجين الطبيعي، أيضًا هذا الكريم يحتوي على بذور زيت عباد الشمس، الحاوية أهم الأحماض الدهنية والفيتامينات اللازمة لصحة البشرة وحمايتها من الالتهاب والاحمرار، ويحتوي الكريم على زيت بذور العنب الغنية بمستحضر البيتا كاروتين والفيتامينات والأحماض الدهنية الأساسية والمواد المضادة للأكسدة، وأخيرًا هناك ملح البحر الذي يساعد على إزالة خلايا الجلد الميتة بسرعة وكفاءة.

حسب الشركة المنتجة، وظائف الكريم هي إزالة الجلد الميت، وتقشير الوجه، وتحفيز الإصلاح الذاتي للجلد عن طريق تقشير طبقة الجلد الخارجية، وكذلك يساهم الكريم في تحسين الدورة الدموية للوجه، وطريقة استخدامه هي وضعه وتدليكه لمدة 60 ثانية على الجلد الرطب ثم شطفه بالماء، يأتي الكريم في عبوة 100 جرام بسعر 31 دولار.

BLOOM ANTI-AGE MARLENHA
marlenha-bloom-anti-age-jar

يتكون هذا الكريم بشكل أساسي من الحمض الأميني ثماني الببتيد، والخلايا الجذعية لنوع نادر من التفاح، وزيت الحمحم، وفيتامين E، ويتميز بملمسه الناعم اللين، ورائحته الأخاذة، وعدم تركه أي بقايا دهنية على البشرة بعد الاستخدام، يوصف هذا الكريم للحفاظ على شباب الجلد، وزيادة كفاءة عملية تجديد خلايا البشرة، وإخفاء خطوط التجاعيد، بناءً على مُراجعات بعض السيدات اللواتي استخدمن الكريم، تظهر الآثار على البشرة بعد عدة أيام فقط من الاستعمال، لكن الشركة المنتجة تُوصي بالاستخدام المستمر له للحصول على النتائج الكاملة.

لا يسبب استخدام الكريم ظهور اللمعة غير المرغوبة للبشرة، ونتائجه تظهر خلال أيام معدودة على البشرة بحسب ما تقوله الشركة المنتجة، يأتي الكريم إنجليزي المنشأ في علبة بسيطة التغليف بسعة 50 مللي لتر ثمنها 74 جنيه إسترليني (حوالي 92 دولار.)

NANO WHITEEN® CREAM EX
nanowhiteen

يحتوي هذا الكريم الفريد على مستخلصات من 55 نبات ومكون طبيعي تعمل بشكل منسجم على حماية البشرة من آثار التقدم في العمر، وإتاحة الفرصة أمام الخلايا للقيام بعمليات الإصلاح الذاتي، من مكونات هذا الكريم الصنوبر البحري الفرنسي، والبيكنوغينول الذي يحتوي على 3 أضعاف قوة مضادات الأكسدة من فيتامين C وأكثر من ضعف القوة الموجودة في فيتامين E، مساعدًا البشرة على إنتاج الكولاجين الطبيعي، وعلاج الضرر الناتج عن التعرض للأشعة فوق البنفسجية.

يساعد فيتامين A الموجود في الكريم على علاج التجاعيد الناتجة عن التقدم في السن، ومستخلص العرقسوس الطبيعي يضفي إشراقة طبيعية على البشرة، أيضًا من مكونات الكريم مستخلص الموزوكو، ومستخلص زهور الفاوانيا البيضاء، والشلوريلا، يستخدم الكريم بعد حمام التنظيف صباحًا ومساءً عن طريق دهان 5 أو 6 بخات منه على الوجه والرقبة بلطف للحصول على بشرة نضرة ناعمة الملمس بشكل سريع، يأتي الكريم الخالي من البارابين والمواد الملونة والعطور على شكل عبوة بخاخة مصممة لسهولة الحمل والاستعمال في أي مكان، سعة العبوة 50 جرامًا وسعرها 480 دولار.

 

 

 

السابق
ما هى الكبائر
التالي
مرض السيلان

اترك تعليقاً