صحة عامة

ما هو العقل واين يوجد

ما هو العقل واين يوجد

ما هو العقل واين يوجد، العقل هو عبارة عن مجموعة من القوى الإدراكية التي تتكون من الوعي، والمعرفة، والتفكير، والحكم، وذلك قد يمكن تعريفه بأنه ملكة الشخص الفكرية والإدراكية، وقد يمتلك العقل الاستطاعة على التخيل والتمييز والتقدير، وهو الذي يكون مسؤول مسؤولية تامة عن معالجة المشاعر والانفعالات، والتي تكون مؤديًا إلى المواقف والأفعال، وفيهذا المقال سوف نتعرف سويًا على ما هو العقل واين يوجد.

ما هو العقل

العقل هو الجزء غير الملموس من جسم الإنسان والمسؤول عن العمليات الذهنية والنفسية التي يقوم بها الإنسان إرادياً أو لا إرادياً، كما أنّه المنبع لكلّ السلوكيات والتصرفات والأفكار السليمة التي تميّز الإنسان عن غيره من الحيوانات غير العاقلة، فالعقل في اللغة عكس الجهل والعقل هو الذي يحثّ الإنسان على القيام بعمليات التفكير، والتحليل، والتدبّر، للتميز بين الصواب والخطأ والسلوكيات والأفكار المقبولة والغير مقبولة

قد يعجبك ما هي العقلية الثابتة؟ وهل يمكن تغييرها؟

اين يوجد العقل

أثبتت مختلف الدراسات أن العقل بكافة وظائفه ينسب إلى الوظيفة دماغية، أي إنه يقع في منطقة الدماغ، علما أن ما يقارب 60% من العقل يتكون من الدهون، وكل ما يتصل به من عمليات ووظائف فهي غير مادية أو غير ملموسة، سواء من التفكير والنسيان والتذكر وغيرها، وشأن العقل شأن كافة أجزاء الجسم يحتاج إلى تغذية للنمو، إلا أن ما يميزه عن غيره أنه يحتاج إلى غذاء يتعلق بالطعام والشراب، وغذاء يتعلق بالعلم والمعرفة والثقافة لتتسع مداركه.

مكانة العقل في الإسلام

مكانة العقل في الإسلام كبيرة، ومنزلته رفيعة، فهو مناط التكليف، ومن أعظم النعم والتشريف. وقد امتن الله به على الإنسان، لأنه يميز به بين النافع والضار، ويدرك به التكاليف الشرعية، ويتدبر به الآيات القرآنية، ويفهم به الأحاديث النبوية، ويجتهد به في أموره الدنيوية، فهو واسطة لا غنى للإنسان عنها في إدراك أمور دينه ودنياه، ولهذا، اعتنى الإسلام به عناية كبرى، نظراً لأهميته، فمن مظاهر عناية الإسلام بالعقل:

أولاً: إنه اعتبر العقل إحدى الضرورات الخمس الكبرى التي ينبغي المحافظة عليها. وحرَّم كل ما يضر بالعقل ويغيِّبه، كالخمور والمسكرات والمفتِّرات، وشرع العقوبات الرادعة لمن يتعاطى ذلك، حفاظاً على هذه النعمة العظيمة.

ثانياً: إنه دعا العقل إلى اتباع البرهان، وأمر بنبذ الجهل والهوى والكبر والتعصب والتقليد الأعمى والجدل بالباطل والخرافات والأوهام والسحر والشعوذة والدجل، لأن هذه الآفات كلها تعطل العقل عن وظيفته، فيتمسك صاحبه بالخطأ ولو ظهر عواره، ويُعرض عن الصواب، ولو استبانت أنواره، قال تعالى: {وإذا قيل لهم اتبعوا ما أنزل الله قالوا بل نتبع ما ألفينا عليه آباءنا، أولو كان آباؤهم لا يعقلون شيئاً ولا يهتدون}.

ثالثاً: إنه دعا العقل إلى التفكر والتأمل، سواء كان التفكر في نصوص الشرع بحسن فهمها والعمل بها، أو التفكر في مجالات الكون الفسيح، وما أودع الله فيه من عجائب المصنوعات، الدالة على وحدانيته وعظمته وجلاله. والقرآن مليء بالآيات الداعية إلى النظر في سنن الكون وقوانين الحياة، قال تعالى:

{قل انظروا ماذا في السماوات والأرض}، وعندما أُنزلت على نبينا الكريم عليه السلام. قوله سبحانه: {إن في خلق السموات والأرض واختلاف الليل والنهار لآيات لأولي الألباب}

شاهد ايضا السيطرة على العقل

اين يوجد العقل الباطن في جسم الإنسان

العقل الباطن أو العقل اللاوعي.. هو مخزن للاختبارات المترسبة، نتيجة عن القمع النفسي التي لا تصل إلى الذاكرة. كما ويحتوي العقل الباطن على محركات ومحفزات داخلية للسلوك. كذلك نجد إن العقل الباطن يعتبر مخزن للخبرات المكبوتة، والغرائز الجنسية والنفسية.

لا يوجد العقل الباطن في جسم الإنسان، في مكاناً محسوساً. ولكنه مثله كمثل الروح، لا يوجد في مكان محدد. فهو يقوم بإيجاد قوة خفية تعمل على خلق الأفكار للدماغ.

العقل والتفكير

بين العقل والفكر عموم وخصوص، فكل عقل فكر وليس كل فكر عقل، لأن العقل أعم من الفكر، بل الفكر من أدوات العقل، ومن أدوات العقل الإلهام، كالإلقاء في الروع أو النقر بالأذن، وهو المتعلق بالله تعالى، فإذا أخطأ الفكر الطريق حاد عن العقل وذهب صوب النكراء، فيسمى عند العوام بالعقل، وهو عند الخواص وفي الحقيقة ليس بعقل بل النكراء والشيطنة. العقل: يقال للقوة المتهيئة لقبول العلم، ويقال للعلم الذي يستفيده الإنسان بتلك القوة عقل. هذا من حيث اللغة، ولكون اللغة حيادية فلا تفرق بين القوة المؤدية للرحمان والقوة المؤدية للشيطان. وأما من حيث الاصطلاح فهو: عن أبي جعفر (ع) قال: لما خلق الله العقل استنطقه ثم قال له: أقبل فأقبل، ثم قال له: أدبر فأدبر، ثم قال: وعزتي وجلالي ما خلقت خلقاً هو أحب إليّ منك، ولا أكملتك إلا فيمن أحب، أما إني إياك آمر وإياك أنهي وإياك أعاقب وإياك أثيب.

يمكنك الاطلاع على نعمة العقل وكيف نحافظ عليها

السابق
أسماء المضادات الحيوية واختصاراتها بالتفصيل
التالي
ما هو العلاج الفيزيائي والكيميائي