أمراض

ما هي أمراض القولون وأعراضها؟ ومكان القولون العصبي بالصور

ما هي أمراض القولون وأعراضها

ما هي أمراض القولون وأعراضها؟ سنجاوب في هذا المقال على ما هي أمراض القولون وأعراضها حيث يعد القولون أحد أجزاء الأمعاء الغليظة؛ حيث يقع في أسفل البطن، ويشغل الجزء الأخير من الأمعاء الغليظة, فما هي أمراض القولون وأعراضها؟ تابع القراءة لمعرفة أمراض القولون وأعراضها؟

مكان القولون العصبي بالصور

يُمكن أن يحدث ألم القولون العصبي في جميع أنحاء البطن في المنطقة الممتدة من صدرك إلى حوضك حيث توجد أعضاء الجهاز الهضمي الرئيسية، ويُمكن تحليل ألم القولون العصبي في الجزء العلوي من البطن بارتباطه بالنظام الغذائي والانتفاخ، أما في منتصف البطن فهو نتيجة تقلصات في منطقة السرة، أما أسفل البطن فهو نتيجة حركة الأمعاء.

يمكنك مشاهدة مقالة ما أسباب القولون العصبي؟

مكان ألم القولون

يُخرج القولون الفضلات من الجسم بشكلٍ فعّال عندما يكون بحالةٍ صحيّةٍ جيّدة، أمّا عندما يكون غير صحيّ فإنّه يؤدّي إلى الإصابة بالعديد من المشاكل المؤلمة، وإنّ الاضطرابات الأكثر شيوعًا في القولون هي أمراض التهابات الأمعاء كما يأتي:[٢]

  • التهاب القولون التقرحي: يوجد ألم القولون في هذا الاضطراب بالقولون سيني؛ وهو الجزء الأخير من الأمعاء الغليظة الذي يقود إلى المستقيم.
  • مرض كرون: إنّ مكان ألم القولون في هذا المرض هو الجانب الأيمن السفلي من البطن أو حول زر البطن.
  • التهاب الردب: يؤدّي هذا الالتهاب للإصابة بالتهاب القولون سيني.
  • متلازمة القولون العصبي: إنّ مكان الألم في هذه المتلازمة هو الجزء الأيسر من أسفل البطن.
  • سرطان القولون والمستقيم: قد تؤدّي هذه السّرطانات إلى الإصابة بألم في البطن ولكن في حالات نادرة.

شاهد أيضاً ماذا يأكل مرضى القولون العصبي؟

أعراض القولون العصبي بالتفصيل

تعرف على أعراض القولون العصبي بالتفصيل فيما يأتي:

1. الألم والتشنج

ألم البطن هو أكثر أعراض القولون العصبي بالتفصيل شيوعًا وهو عامل رئيسي في التشخيص، تعمل القناة الهضمية عادة مع الدماغ للتحكم في عملية الهضم، ويحدث هذا عن طريق الهرمونات والأعصاب والإشارات الصادرة عن البكتيريا الجيدة التي تعيش في أمعائك.

في القولون العصبي تصبح هذه الإشارات التعاونية مشوهة، مما يؤدي إلى توتر غير مؤلم في عضلات الجهاز الهضمي، ويحدث هذا الألم عادة في أسفل البطن أو كامل البطن ولكن من غير المرجح أن يكون في الجزء العلوي من البطن وحده وينخفض الألم عادة بعد حركة الأمعاء.

وتعديلات النظام الغذائي، مثل: اتباع حمية الفودماب (FODMAP) قد يحسن الألم والأعراض الأخرى.

وتشمل العلاجات الأخرى مرخيات الأمعاء، مثل: زيت النعناع، والعلاج السلوكي المعرفي للألم الذي لا يستجيب لهذه التغيرات، كما ليمكن أخصائي الجهاز الهضمي مساعدتك في العثور على دواء لتخفيف الام القولون العصبي.

2. الإسهال

يعد الإسهال أحد أعراض القولون العصبي بالتفصيل، ويصيب ما يقرب من ثلث المرضى الذين يعانون من القولون العصبي.

ويمكن أن يؤدي عبور الأمعاء المتسارع في القولون العصبي إلى نشوء حركة مفاجئة وفورية للحصول على حركة الأمعاء.

ويصف بعض المرضى ذلك بأنه مصدر مهم للتوتر، بالإضافة إلى ذلك يميل البراز في هذه الحالة إلى أن يكون رخوًا ومائيًا وقد يحتوي على مخاط.

3. الإمساك

إن القولون العصبي يمكن أن يسبب الإسهال والإمساك معًا بالتناوب.

ولكن يعد القولون الغالب بالإمساك هو الأكثر شيوعًا، حيث يؤثر على ما يقرب من 50% من الأشخاص المصابين بالقولون العصبي، وقد يؤدي الاتصال المتغير بين الدماغ والأمعاء إلى تسريع أو إبطاء وقت العبور الطبيعي للبراز.

وعندما يتباطأ وقت العبور تمتص الأمعاء كمية أكبر من الماء من البراز، ويصبح مروره أكثر صعوبة، مما يسبب الإصابة بالإمساك.

4. التغيرات في حركة الأمعاء

غالبا ما يصبح البراز بطيء الحركة في الأمعاء جافًا، لأن الأمعاءبدورها تمتص الماء، وهذا يخلق براز صلب مما قد يؤدي إلى تفاقم أعراض الإمساك.

أما الحركة السريعة للبراز عبر الأمعاء لا تترك سوى القليل من الوقت لامتصاص الماء وينتج عن ذلك الإسهال، ويمكن أن يسبب القولون العصبي تراكم المخاط في البراز.

5. الانتفاخ والغازات

القولون العصبي يؤدي إلى زيادة إنتاج الغاز في القناة الهضمية، وبالتالي يسبب الانتفاخ وهو أمر غير مريح.

ويعتبر العديد من المصابين بالقولون العصبي الانتفاخ أحد أكثر أعراض الاضطراب استمرارًا.

6. عدم تحمل الطعام

أفاد ما يصل إلى 90% من الأفراد الذين يعانون من القولون العصبي بأن أغذية معينة تسبب أعراضًا، ويتجنب ثلثا الأشخاص المصابين بالقولون العصبي النشط بعض الأطعمة، وفي بعض الأحيان يستبعد هؤلاء الأفراد أطعمة متعددة من النظام الغذائي.

7. التعب وصعوبة في النوم

أكثر من نصف الأشخاص الذين يعانون من القولون العصبي يعانون من التعب بأغلب الوقت.

وترتبط الإصابة بالقولون العصبي أيضًا بالأرق الذي يتضمن صعوبة في النوم والاستيقاظ بشكل متكرر والشعور بعدم الراحة في الصباح، ومن المثير للاهتمام أن قلة النوم تسبب أعراض معوية أكثر حدة في اليوم التالي.

8. القلق والاكتئاب

يرتبط القولون العصبي بالقلق والاكتئاب أيضًا، وتعزز أعراض القلق والجهاز الهضمي بعضهما البعض في حلقة مفرغة، فالأشخاص الذين يعانون من القولون العصبي أكثر عرضة للإصابة باضطرابات القلق والاكتئاب.

تعرف على أثر القولون العصبي على الجسم

أعراض التهاب القولون العصبي عند النساء

تتمثل أعراض القولون العصبي عند النساء كما يلي:

1. الإمساك

الإمساك هو أحد أعراض القولون العصبي الشائعة عند النساء، ويسبب برازاً نادراً يكون صلباً وجافاً ويصعب تمريره.

قد تبين في دراسات، أن الإمساك هو أحد أعراض القولون العصبي الأكثر شيوعاً عند الإناث، وقد أبلغت النساء أيضاً عن المزيد من الأعراض المرتبطة بالإمساك مثل آلام البطن والانتفاخ.

2. الإسهال

يبدو أن متلازمة القولون العصبي المصابة بالإسهال، والتي يسميها الأطباء أحياناً بـIBS-D، أكثر انتشاراً عند الرجال، لكن النساء غالباً ما يعانين من تفاقم الإسهال قبل بدء الدورة الشهرية مباشرة.

يُصنف الإسهال على أنه براز رخو متكرر، وغالباً ما يكون مصحوباً بألم أسفل البطن وتشنجات تتحسن بعد حركة الأمعاء. قد يُلاحظ أيضاً وجود مخاط في البراز.

3. الانتفاخ

الانتفاخ هو عرض شائع للقولون العصبي عند النساء، يمكن أن يسبب الشعور بالضيق في الجزء العلوي من البطن والشبع بشكل أسرع بعد تناول الطعام، غالباً ما يكون من الأعراض المبكرة للدورة الشهرية.

من المرجح أن تعاني النساء المصابات بمتلازمة القولون العصبي، من الانتفاخ خلال مراحل معينة من الدورة الشهرية مقارنة بالنساء غير المصابات بالقولون العصبي، يمكن أن تؤدي الإصابة ببعض الأمراض النسائية مثل الانتباذ البطاني الرحمي، إلى تفاقم الانتفاخ.

كما أن النساء المصابات بمتلازمة القولون العصبي، بعد سن اليأس يعانين من الانتفاخ في البطن بشكل أكبر.

4. سلس البول

وجدت دراسة صغيرة تم إجراؤها في عام 2010 أن النساء المصابات بمرض القولون العصبي أكثر عرضة للإصابة بأعراض المسالك البولية السفلية التي تعاني منها النساء غير المصابات بهذه الحالة.

تضمنت الأعراض الأكثر شيوعاً ما يلي:

  • كثرة التبول
  • التبول الليلي وهو التبول المفرط في الليل
  • تبول مؤلم

5. تدلي أعضاء الحوض

هناك دليل أن النساء المصابات بمرض القولون العصبي أكثر عرضة للإصابة بتدلي أعضاء الحوض، يحدث هذا عندما تصبح العضلات والأنسجة التي تحمل أعضاء الحوض ضعيفة أو فضفاضة، ما يؤدي إلى سقوط الأعضاء من مكانها.

يزيد الإمساك المزمن والإسهال المرتبط بمتلازمة القولون العصبي من خطر الإصابة بالتدلي. تشمل أنواع تدلي أعضاء الحوض ما يلي:

  • هبوط المهبل
  • هبوط الرحم
  • تدلي المستقيم
  • تدلي الإحليل

6. آلام الحوض المزمنة

يعد ألم الحوض المزمن، وهو ألم أسفل السرة، مصدر قلق شائعاً بين النساء المصابات بمرض القولون العصبي. تشير المؤسسة الدولية لاضطرابات الجهاز الهضمي إلى دراسة أفاد بها ثلث النساء المصابات بالقولون العصبي أنهن يعانين من آلام في الحوض طويلة الأمد.

7. تفاقم أعراض الدورة الشهرية

هناك دراسة أكدت أن أعراض الدورة الشهرية لدى النساء، تكون أكثر تفاقماً عند الإصابة بمتلازمة القولون العصبي، من النساء غير المصابات بالمرض.

أبلغ العديد من النساء أيضاً عن تفاقم أعراض القولون العصبي خلال مراحل معينة من الدورة الشهرية، يبدو أن التقلبات الهرمونية تلعب دوراً. يمكن أن تتسبب متلازمة القولون العصبي أيضاً في أن تكون دورتك الشهرية أكثر غزارة وألماً.

8. التعب

التعب هو عرض شائع لمتلازمة القولون العصبي، ولكن هناك أدلة على أنه قد يصيب النساء أكثر من الرجال.

ربط الباحثون شعور الإرهاق لدى الأشخاص الذين يعانون من القولون العصبي لعدد من العوامل، بما في ذلك سوء نوعية النوم والأرق، حيث يمكن أن تؤثر شدة أعراض القولون العصبي أيضاً على مستوى التعب الذي يعاني منه الشخص.

9. الإجهاد

يعد مرض القولون العصبي، مرتبطاً بشكل ملحوظ باضطرابات المزاج والقلق مثل الاكتئاب عند النساء أكثر من الرجال، حيث أبلغت العديد من النساء عن شعورهن بالإجهاد من التفكير والقلق والمزاج المتقلب بسبب إصابتهن بالقولون أكثر من الرجال.

إقرأ أيضاً طرق الوقاية من القولون العصبي

أعراض القولون العصبي عند الرجال

يعد القولون العصبي هو اضطراب الحركة العصبية للقولون نتيجة تغيير في حركته سواء بالسرعة أو البطء، مما يؤثر على عملية الهضم والامتصاص في الجسم.

وإلى جانب تقلصات البطن وعدم الراحة، فقد تشمل أعراض القولون العصبي عند الرجال ما يأتي:

  • الانتفاخ والغازات.
  • الإمساك فيكون البراز إما متكتلًا أو صلبًا.
  • الإسهال فيكون البراز مائي.
  • نوبات متكررة من الإمساك والإسهال.
  • حركات الأمعاء التي تشعر بأنها عاجلة بشكل لا يمكن السيطرة عليه، أو يصعب مرورها أو غير مكتملة.
  • مخاط صافي أو أبيض مع البراز.
  • الشعور بالألم الشديد في منطقة أسفل البطن يمينًا أو يسارًا، وتحدث هذه التقلصات بالتحديد أثناء الإخراج، ويزداد الألم كلما زاد الضغط النفسي لدى الشخص المصاب بالقولون العصبي.
  • إصدار البطن بعض من الأصوات نتيجة الإمساك ووجود الغازات.
  • الإصابة بالحموضة الشديدة.
  • كثرة التجشؤ.
  • الشعور بالإرهاق والغثيان.
  • شعور مريض القولون بألم أثناء العلاقة الزوجية مع الشريكة.
  • وصول الألم إلى مختلف أعضاء الجسم، مثل: اليدين أو الرأس أو الأكتاف والظهر.
  • الاكتئاب والأرق والقلق.
  • الشعور بعدم الراحة أو الغثيان بعد تناول وجبة عادية.
  • الأعراض التي تزداد سوءًا بعد الوجبات.

وبشكل عام يكون الإسهال والتبرز المتكرر من أكثر أعراض القولون العصبي عند الرجال شيوعًا، ويكونون أقل عرضة للألم.

كما يميل الرجال إلى التعرض لمشاكل شخصية أكثر من النساء نتيجة القولون العصبي وهم أقل احتمالية لطلب الرعاية الطبية والإبلاغ عن الأعراض مقارنة مع النساء.

ننصحك بقراءة طرق تهدئة القولون العصبي

ما هي أمراض القولون وأعراضها

القولون هو أحد أعضاء الأمعاء الغليظة والجزء الأخير من الجهاز الهضمي، ويبلغ طوله متر ونصف مقارنةً مع الأمعاء الدقيقة التي يبلغ طولها من 6 – 7 أمتار.

وظيفة القولون الرئيسة هي امتصاص بعض المعادن والفيتامينات والتخلص من الفضلات، لكن قد يصاب القولون بأمراض تسبب مشكلات عديدة للجسم.

وأمراض القولون تمثلت في ما يأتي:

  • أمراض وظيفية مثل: القولون العصبي، والإمساك، والإسهال، والام البطن، والانتفاخ.
  • أمراض تصيب الشرج، مثل: البواسير، والتقرحات والخراج (Abscess).
  • الأمراض المنقولة جنسيًا، مثل: الهربس، والإيدز، والكلاميديا، والسيلان، والثاليل الشرجية.
  • أمراض تتمثل بوجود انتفاخات وتكون تجاويف داخل جدران القولون (Diverticular disease).
  • نتوءات لحمية (Polyps) داخل القولون، والتي هي قد تكون مقدمة لسرطان القولون.
  • التهاب القولون (Colitis).
  • الالتهاب التقرحي للقولون (Ulcerative colitis)
  • مرض كرون (Crohn disease)، وهو مرض يصيب الجهاز الهضمي من الفم إلى فتحة الشرج مع وجود ألم.
  • سرطان القولون.

يمكنك الإطلاع على هل القولون العصبي يسبب الوسواس

السابق
رجيم صحي لمرضى القولون , ونظام غذائي لزيادة الوزن لمرضى القولون
التالي
أين يقع القولون في الجسم, وأسباب إنتفاخ القولون العصبي