زراعة

ما هي طرق الزراعة الحديثة والزراعة القديمة وطرق تحسين الإنتاج الزراعي؟

ما هي طرق الزراعة الحديثة

ستتعرف في هذا المقال على ما هي طرق الزراعة الحديثة حيث تعتبر الزراعة من أهم الأنشطة التي مارسها الإنسان منذ القدم، لما لها من أهميةٍ كبيرةٍ في حصوله على الغذاء، إذ أن زراعة النباتات والأشجار تعدّ من أولويات الأفراد والدول، لتأمين الغذاء من مختلف أنواع المزروعات، سواء كانت نباتاتٍ حولية او أشجار مثمرة، وقد تطورت الزراعة منذ فجر التاريخ، وتعددت الأدوات المستخدمة فيها، فبعد أن كانت تعتمد على أدواتٍ بسيطةٍ وطرقٍ بدائيةٍ، أصبحت الزراعة الآن تعتمد على طرق الزراعة الحديثة والمتطورة، والآلات الحديثة التي وفرت الوقت والجهد, فما هي طرق الزراعة الحديثة؟

ما هي الزراعة الحديثة

الزراعة الحديثة هى استخدام طرق فى الزراعة تعتمد على التّكنولوجيا التي تزيد من خصوبة التربة، وتُوفر العناصر الغذائية للتربة في حال تمّ استنزافها، بحيث تُحفز نمو النّباتات، وتُقلل من فقدان التربة، وتُطبق عملية الوِراثة المُحسنة التي تَزيد من الإنتاجية، والكفاءة وتهدف الزراعة الحديثة إلى زيادة الإنتاجية، والحصول على أعلى مردود مادي مُمكن وبشكل أسرع،

يمكنك مشاهدة مقالة الزراعة مرض الطاعون البقري

طرق الزراعة القديمة

هناك العديد من طرق الزراعة القديمة التي ساعدت على وصول الزراعة لما هي عليه الآن، كما أن تلك الطرق تستخدم حتى الآن بشكل أكثر تطورًا، وبالرغم من ظهور أساليب جديدة لم يتم التخلي عن تلك الطرق التقليدية رغم ظهورها من آلاف السنين.

تعد تلك الطرق هي حجر الأساس لإقامة الزراعة على مر العصور، فقد أضيف لتلك الطرق الكثير، ومن أهم الطرق القديمة التي كانت تستخدم في الزراعة:

1- زراعة الأخاديد التقليدية

إن الأخاديد عبارة عن ممرات بين أكوام التربة يتم زراعة فيها البذور، وترجع أهمية تلك الطريقة إلى الرغبة في الحفاظ على المياه حول النبات، كما أنها تساعد على التحكم في جريان مياه الري.

بالإضافة إلى أنها من أفضل الطرق المستخدمة للحفاظ على حالة التربة ومنعها من التآكل بسرعة، حيث تسمح للأمطار أن تتدفق على التربة، مما يساعد على خروج الزرع ونموه بشكل طبيعي، وتعد من أهم وسائل الزراعة التقليدية والحديثة.

2- طريقة الأغطية البلاستيكية القديمة

تقوم تلك الطريقة التقليدية على تغطية الأشجار والنباتات بأغطية من البلاستيك، أو اللجوء إلى النشارة العضوية لتجنب تبخر مياه الري، بالإضافة إلى أنها من أهم طرق الزراعة القديمة والحديثة التي تحافظ على رطوبة التربة.

3- دوران المحاصيل من أهم طرق الزراعة القديمة والحديثة

لقد تم استخدام تلك الطريقة منذ القدم، حيث يتم القيام بهذه الطريقة من خلال زراعة أكثر من نوع من المحاصيل الزراعية المختلفة على أن تكون في نفس المنطقة من الأرض، تساعد تلك الطريقة على تعزيز القدرة الإنتاجية للتربة كما أنها تساعد على تعزيز خصوبة التربة.

ذلك بالإضافة إلى أنها تعمل على الحد من انتشار الآفات في التربة، وتساعد على التقليل من استخدام المبيدات الحشرية الكيميائية، مما يعمل على رفع كفاءة المحصول.

4- الجراحة الزراعية من أهم الطرق القديمة للزراعة

من الأهداف الأساسية لتلك الجراحة هي حماية المحاصيل الزراعية من الظروف البيئية المختلفة، مثل ارتفاع درجة الحرارة، والحماية من أشعة الشمس الضارة، والأمطار والرياح الشديدة التي قد تتسبب في تلف المحصول، ونجد أنها من أشهر طرق الزراعة التقليدية والمعاصرة.

شاهد أيضاً ما الأجر المترتب على عمل المسلم في الزراعة

أحدث تكنولوجيا الزراعة

لقد بدأت فكرة الزراعة الحديثة منذ سنوات طويلة وقدمت ثورة كبيرة في هذا المجال في وقت قصير، وتم اتباع الكثير من الأساليب الحديثة التي ساعدت على استغلا المواد الزراعية بأفضل شكل ممكن، ومن ضمن تلك التكنولوجيا هي:

الزراعة الروبوتية

وهذا النوع من التكنولوجيا هو من الزراعة الذكية التي تساعد على استخدام الروبوتات في القيام بعملية الزراعة، بعد أن كانت تحتاج للكثير من الأيدي العاملة، وايضًا تظهر بنتائج أكثر كفاءة، ولقد اتجهت الكثير من المزارع في الفترة الاخيرة بالاستعانة بالطائرات بدون طيار للمساعدة على الزراعة ونثر البذور في الأرض الزراعية.

  أهمية التعليم في تطوير التنمية البشرية المستدامة وأثر التعّليم على الفرد

وظهرت كذلك الجرارات الذاتية والات الحصاد والري الألية وكل تلك التكنولوجيا التشغيل الألى الحديثة تساعد في تغطية الكثير من المهام والمساحات بشكل أسرع وفي أقل وقت، مما يحل مشكلة نقص العمالة في مجال الزراعة.

الزراعية الرأسية

هذا النوع من الزراعية يساعد على القيام بزراعة أكثر من نوع في أقل مساحة ممكنه، وذلك عن طريق وضع طبقات عمودية في بناية واحدة، وذلك من خلال صوبة زراعية يمكن من خلالها التحكم في كافة العوامل البيئية التي تؤثر على المحاصيل.

وتوفر ايضًا الزراعية الرأسية أو العمودية التحكم الصناعي في عوامل البيئة مثل الحرارة والغازات ودرجة الحرارة،

وكذلك التحكم في التسميد، ويتميز هذا النوع من الزراعة أنه يمكن القيام به في الأماكن التي لا تتواجد بها الكثير من

الاراضي الزراعية كالمدينة ولا يحتاج للكثير من المستلزمات ولكنه يساعد على زيادة المحاصيل الزراعية والتحكم

في كيفية نموها وتقليل استهلاك الطاقة والمياه.

الزراعة الدقيقة

تتعدد مراحل الزراعة وتمر بالكثير من الخطوات، لذا التكنولوجيا الحديثة تساعد في أن تكون تلك المراحل أسرع

  أهمية التعليم في تطوير التنمية البشرية المستدامة وأثر التعّليم على الفرد

وخاصة المراحل الدقيقة، مما يوفر على المزارعين زيادة الغلات لأقصى حد، ولهذا يمكن استخدام الزراعة الدقيقة

التي توفر ظروف تربة ومناخات مناسبة من خلال توفير تقنيات دقيقة للكثير من المحاصيل الزراعية وتساعد في

إدارتها بأقل التكاليف.

الزراعة الدقيقة تمنح المحاصيل فرصة كبيرة للنمو فمن المتوقع أن تزيد نسبة المحاصيل نتيجة لاستخدام الزراعة

الدقيقة حتى 43 مليار دولار عند حلول عام 2025، مما يزيد من إقبال الكثير من المزارعين على استخدامها

للحصول على أقصى حد من المحاصيل الزراعية في أسرع وقت.

الدفيئات

لقد أصبحت الدفيئات من أهم التكنولوجيا التي يجب اتباعها عند التفكير في الزراعة الحديثة، فلقد أصبح المناخ في

السنوات الاخيرة والتعرض للاحتباس الحراري بشكل واضح يؤثر على الكثير من المحاصيل الزراعية، فيتم عمل

منشآت صغيرة للمساعدة على تنظيف المناخ المناسب لأنواع معينة من المحاصيل، واستخدام انواع من التكنولوجيا

الحديثة فيها.

يستخدم في الدفيئات والتي تكون عبارة عن بيوت زجاجية مصابيح من LED والتي تساعد على التحكم في التدفئة

والضوء للنباتات المزروعة، وايضًا التحكم في تكييف البيئة المناسبة له.

تعرف على معلومات عن الزراعة والمياه في الكويت

طرق الزراعة المنزلية

لا تعتقدي أنّ عليكِ الالتزام بطريقة زراعة منزلية واحدة إذا بدأت بها؛ لأنّ الأساليب التي تناسبكِ تتغيّر دائمًا مع الوقت وحسب الظروف، وإليكِ عددًا من طرق الزراعة التي يمكنكِ استخدامها في المنزل:

الزراعة التقليدية

حتّى لو لم يكن لديكِ سوى مساحة أرض صغيرة في الفناء، فيمكنكِ تنظيفها من الأوساخ والأعشاب الضارة، وزراعتها بالخضراوات أو الورود.

الزراعة في الأحواض (الحاويات)

يمكنكِ أن تستعملي هذه الطريقة بغضّ النظر عن مكان إقامتكِ، وأن تزرعي المحاصيل في حاويات مختلفة، مثل الطماطم، والفاصوليا الخضراء، والفلفل، والخس، والذرة، ويمكنكِ وضع الأحواض على حافة النافذة المشمسة في البلكونة الخاصة بمنزلكِ، أو في أيِّ مكان مُشمس مناسب للأحواض.

الزراعة  في أحواض مرتفعة

أو ما تُسمّى بالزراعة في أسرّة مرتفعة، وهي أحد أهم أساليب الزراعة الحديثة؛ لأنّها تُرتّب لكِ المحاصيل في خطوط متساوية، ويمكنكِ العناية بتربتها بسهولة، والتحكم بالأعشاب الضارة بسهولة، لكنّكِ تحتاجين مكانًا لوضع الحوض، وهذا النوع جيّد فقط بالنسبة للأشخاص الذين يملكون مساحة زراعة خارجية سواء صغيرة أو كبيرة.

الزراعة العمودية

يمكنكِ استخدام هذه الطريقة في أي مكان، بغض النظر عن المكان الذي تعيشين فيه، مثلًا يمكنكِ استعماله بسهولة في المُدن المكتظّة، أو في الشرفات الضيقة، أو الفناءات الصغيرة، خاصة إذا كنتِ ممّن يفضّلون الخضار المنزلية، ويمكنكِ شراء أضواء النمو؛ لتعزّزي نموّ حديقتكِ العمودية، إذا كانت داخل البيت، أو شراء أكياس لتتمكن من النمو عموديًا.

الأنابيب المائية

عليكِ أن تشتري مجموعة من الأنابيب المجهزة لهذه الزراعة؛ لأنّها تستخدِم الماء فقط وليس التربة، مع ذلك تحتاج لإضاءة كافية، سواء طبيعية أم صناعية، وإذا كنت تعيشين في مكان فيه مساحة كافية لتجهيز أنابيب الزراعة المائية، فقد يكون هذا النمط من الزراعة مناسبًا لكِ، ويمكنكِ شراء الأنابيب بما يتناسب مع المساحة المتوفرة لديكِ، وهذا النوع مفيد لأنّه بإمكانكِ زراعة أي نبات تريدينه، في أي وقت من السنة، بشرط أن تعتني به جيّدًا.

السلال المعلقة

يمكنكِ أن تزرعي في السلال المعلّقة أي شيء غير الزهور، أي نباتات ضحلة الجذور مثل الخضراوات التي تنمو معًا، وجذورها قصيرة، مثل الطماطم والفلفل والخس والخيار، بينما لا يمكنكِ زراعة البطيخ فيها؛ لأنّه ثقيل وجذوره قوية، وهذه الطريقة جيّدة لاستغلال المساحة.

الزراعة على النوافذ

يمكنكِ أن تزرعي غير الورود على حوافِّ نوافذكِ، أو أيِّ مساح مفتوحة في منزلكِ، مثل المحاصيل الصغيرة كالفلفل الملون أو الكوسا، أو الخيار، أو الفراولة أو الجزر، لكن قبل أن تتّجهي لهذا النوع من الزراعة، تأكّدي من أنّ المساحة تسمح بنموّ المحاصيل، والإضاءة كافية.

إقرأ أيضاً كيفية زراعة دوار الشمس

الزراعة الحديثة بدون تربة

زراعة دون تربة أو زراعة في الماء (بالإنجليزية: Hydroponics)‏ هي مجموعة نظم لإنتاج المحاصيل بواسطة محاليل معدنية مغذية فقط عوضاً عن التربة التي تحتوي على طمي وطين.

يمكن تنمية النباتات الأرضية وجذورها منغمسة في محلول معدنى مغذى فقط أو في وسط خامل مثل البرليت، الفيرموكيوليت، أو الصوف المعدني، ويوجد العديد من تقنيات الزراعة بدون تربة.

ننصحك بقراءة كيفية زراعة الطماطم بدون تربة

طرق تحسين الإنتاج الزراعي

توجد بعض العوامل التي تساعد على زيادة الإنتاج الزراعي لمحصول نبات الذرة، منها ما يلي

  1. اختيار الوقت الزراعة المناسب.
  2. الزراعة الموسمية.
  3. التخطيط لنمو المجال الزراعي.
  4. استكشاف ومتابعة الحقول.
  5. استخدام وسائل مناسبة لتصريف المياه.
  6. استخدام الأسمدة الزراعية المناسبة.
  7. اختبار التربة الزراعية المناسبة.
  8. التخلص من الحشائش في وقت مبكر.
  9. اختيار البذور الجيدة.

يمكنك الإطلاع على كيفية زراعة القطن

السابق
تحليل الزواج ماذا يشمل
التالي
كيفية زراعة الزنجبيل وموسم حصاد الزنجبيل وزراعة الزنجبيل في دولة اليمن