ممارسة الرياضة

متى تظهر نتائج المشي على الجسم؟

متى تظهر نتائج المشي على الجسم؟

متى تظهر نتائج المشي على الجسم، وما هي نتائجه؟ تعد رياضة المشي من الرياضات التي يمكن أن يمارسها الأشخاص بمختلف فئاتهم العمرية، كما أنه يمكن ممارستها في معظم الأماكن كالشوارع والحدائق وصالات الرياضة وغيرها، كما أن ممارسة رياضة المشي لها العديد من الفوائد وتساعد في وقاية الجسم وحمايته من الأمراض، ومن خلال موقعنا سنقدم لكم كافة الإجابات عن سؤال متى تظهر نتائج المشي على الجسم، وما هي فوائده.

متى تظهر نتائج المشي على الجسم؟

إن رياضة المشي تحمي الإنسان من الإصابة بالعديد من الأمراض مثل أمراض القلب ومرض السكري وغيرها، كما أنها تساعد الإنسان على الحفاظ على سلامة جسمه وصحته، وتعد ممارسة رياضة المشي من الرياضات الاقتصادية والغير مكلفة لعدم احتياجها إلى أدوات لممارستها.

كما تحتاج أي رياضة يمارسها الإنسان حتى تظهر نتائجها على الجسم إلى ما لا يقل عن 6 أو 8 أسابيع، وتساعد ممارسة رياضة المشي في التخلص من الوزن الزائد، وتقوية العضلات وتنظيم ضربات القلب والنفس وزيادة مستوى طاقة الجسم.

ما هي نتائج المشي؟

بعد أن جاوبنا لكم على سؤال متى تظهر نتائج المشي على الجسم؟ يجب أن نعرف الآن أن نتائج وفوائد المشي تعتمد بشكل أساسي على مدة المشي وشدته وتكراره ، وينصح الأطباء بالمشي لمسافات بعيدة لأنه من التمارين التي تكون أقل شدة من باقي التمارين الأخرى، حيث إن ممارسة رياضة المشي يوميًا وبشكل منتظم تقلل من معدل الوفيات وأبرز تلك الفوائد ما يلي:

تقوية المناعة

إن ممارسة رياضة المشي من الأمور التي تساعد كثيرًا في تقوية المناعة وتعزيزها، وذلك من خلال المشي لمدة لا تقل عن 45 دقيقة أو من خلال المشي السريع لمدة لا تقل عن ساعة والاستمرار ذلك بمعدل 5 مرات في الأسبوع، مما يؤدي إلى ارتفاع نسبة الهيموجلوبين المناعي وانخفاض في عدد الخلايا الليمفاوية المتواجدة في الدم.

الحد من الإصابة بمرض السكري

تقوم رياضة المشي على المساهمة في تخفيض نسبة السكر في الدم، حيث إن ممارسة تلك الرياضة يوميًا تؤدي إلى التقليل من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

تقوية المفاصل

تساعد رياضة المشي في تقوية المفاصل والتخفيف من الشعور بآلامها وخاصةً لدى المرض الذين يعانون من التهاب المفاصل التنكسي الذي يصيب منطقة الركبة، كما يساعد المشي في التقليل من الووزن الزائد وفقدانه وتقوية العضلات مما يؤدي إلى التخفيف من الضغط على المفاصل.

تقوية العظام

إن ممارسة رياضة المشي لمدة لا تقل عن 45 دقيقة أو ساعة كاملة بمعدل 4 أيام في الأسبوع ولمدة سنة  من الأمور التي تساعد بشكل كبير وفعال في تقوية العظام وزيادة نسبة المعادن في المتواجدة في عظام العمود الفقري، كما أنه يقلل من خطر الإصابة بمرض هشاشة العظام.

النوم الجيد

إن المشي لمدة 4 أسابيع متواصلين من الأمور التي تساعد الإنسان في التخلص من الأرق الإجهاد كما أنه  يحسن من النوم بشكل جيد ولعدد ساعات كافية مما يساعد على تنشيط الدورة الدموية ومد جسم الإنسان  بالطاقة اللازمة لأداء مهام يومه.

تنظيم ضربات القلب

إن ممارسة رياضة المشي تقوم بالعمل على الخفيف والتقليل  من خطر الإصابة بأمراض القلب، حيث إن المشي لمدة لا تقل عن نصف ساعة في اليوم وبمعدل 5 أيام في الأسبوع يساعد في تنظيم ضربات القلب والتنفس بشكل جيد مما يؤدي إلى الوقاية من أمراض الإصابة بأمراض القلب.

فقدان الوزن

يتجه الأشخاص الذين لديهم الرغبة في فقدان وزنهم إلى ممارسة رياضة المشي وذلك ليتمكنوا من حرق سعرات حرارية أكثر من السعرات الحرارية التي يقومون باستهلاكها، كما تساعد رياضة المشي في الحفاظ على وزن الجسم بعد الوصول إلى الوزن الصحي والمثالي.

الحد من أعراض الاكتئاب

تساعد ممارسة الرياضة بشكل عام في التخلص من أعراض الاكتئاب والضغوطات النفسية التي يواجهها الإنسان، ولذلك فإن ممارسة رياضة المشي تعد من الأمور المساعدة والتي تؤثرًا إيجابيًا على أعراض الاكتئاب.

كما يساعد المشي لمدة تصل إلى نصف ساعة كل يوم أو لمدة 10 دقائق بمعدل 3 مرات في اليوم يقلل من نسبة الشعور بالتوتر والقلق والاضطرابات  النفسية، كما أنها تساعد في تحسين المزاج.

خفض ضغط الدم

تساعد رياضة المشي لمسافة 3 كيلو مترًا كل يوم بمعدل 24 أسبوع على تخفيض نسبة ضغط الدم الانقباضي، لذلك ينصح الأطباء الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع في ضغط الدم إلى ممارسة التمارين الرياضية والمشي يوميًا وبشكل منتظم.

الحد من آلام الدورة الشهرية

إن ممارسة التمارين الرياضية التي تقوم بالعمل على زيادة معدل نبضات القلب تساعد في الحد والتخفيف من آلام الدورة الشهرية ومن الأمثلة على تلك الرياضات هي رياضة المشي السريع وذلك بمعدل 3 مرات في الأسبوع لمدة نصف ساعة أو 45 دقيقة.

زيادة حيوية البشرة

إن ممارسة التمارين الرياضية بشكل عام تساعد على تدفق الدم إلى كافة أجزاء جسم الإنسان، ويقوم الدم بدوره بنقل الغذاء وعنصر الأكسجين إلى خلايا الجسم، وتساعد رياضة المشي في تغذية خلايا الجلد وجعلها أكثر حيوية وإشراق.

ما هي فوائد المشي في الشمس

إن تعرض جسم الإنسان وعظامه إلى أشعة الشمس لفترات ليست طويلة وفي الصباح الباكر من  الأمور التي تفيد الجسم بشكل كبير، حيث تقوم أشعة الشمس الفوق بنفسجية بمساعدة جسم الإنسان على إنتاج فيتامين د والذي يعد من أكثر الفيتامينات التي يحتاجها الجسم لتقوية العظام وتعزيزها ولصحة خلايا الدم وتعزيز المناعة.

لكن ينصح أثناء المشي تحت أشعة الشمس أن يكون لفترات زمنية قليلة مع مراعاة وضع واقي شمسي للحماية من أشعتها الضارة وتجنب المشي في منتصف النهار.

الوقت المناسب للمشي

إن ممارسة رياضة المشي ليس لها وقت معين ومحدد فمن الممكن ممارستها في أي وقت من الليل أو النهار، ولكن لتمكن من حرق سعرات حرارية ودهون بنسبة أكبر فيجب ممارستها في الصباح الباكر.

ذلك لأن ممارسة رياضة المشي في الصباح الباكر تساعد في تعزيز مستوى الهرمونات المسئولة عن حرق الدهون بشكل رئيسي ومن الأمثلة على تلك الهرمونات هرمون الكورتيزول، كما أنه يساعد في زيادة نشاط الجسم على مدار اليوم.

كما أن ممارسة رياضة المشي في الصباح الباكر من العوامل التي تحفز معدلات الأيض وحرق نسب كبيرة من الدهون المتراكمة حيث ينخفض مستوى السكر في الدم في أوقات الصباح الباكر مما يؤدي إلى زيادة معدل الحرق.

كما يتم إفراز هرمون الإندورفين بنسب عالية في الصباح مما يؤدي إلى تحسن الحالة النفسية، ولا يجب أن يقوم الإنسان  مباشرةً بممارسة رياضة المشي  بعد تناولة للطعام وذلك لتجنب الإصابة بالإمساك والشعور بالدوار والغثيان، حيث ينصح الأطباء بالمشي بعد مرور ساعة من تناول وجبة الإفطار.

السابق
الأمراض التي تعالجها شجرة المورينجا
التالي
فوائد نط الحبل للكرش