أمراض

مرض يصيب الصدر، وما هي أسباب مرض الربو؟ وهل يمكن علاج مرض الربو نهائياً؟

مرض يصيب الصدر

مرض يصيب الصدر: ستتعرف في هذا المقال على مرض يصيب الصدر، حيث تشير الأمراض الصدرية إلى الاضطرابات التي تؤثر على الرئتين، والأعضاء التي تسمح لك بالتنفس، فقد تمنعك مشاكل التنفس الناتجة عن أمراض الرئة من الحصول على كمية كافية من الأكسجين، وتسبب لك ألمًا في الصدر، فتابع القراءة لمعرفة المزيد عن مرض يصيب الصدر.

الأمراض الصدرية المزمنة

حالات الرئة أو الجهاز التنفسي التي عادة ما تستدعي إحضار أطباء الجهاز التنفسي لعلاجها ومداواتها على النحو التالي:

  • الربو
  • انقطاع التنفس أثناء النوم
  • داء الانسداد الرئوي المزمن
  • فشل الجهاز التنفسي الحاد
  • الالتهاب الرئوي
  • مرض السل
  • انتفاخ الرئة
  • سرطان الرئة
  • مرض الرئة الخلالي
  • الالتهابات الجنبية
  • ارتفاع ضغط الدم الرئوي
  • التليف الكيسي

وكما ترون من القائمة أعلاه، يحتاج المرضى لطبيب الجهاز التنفسي من أجل الاستشارة فيما يتعلق بحالات التنفس الحادة أو المزمنة أو أمراض الرئة.

يمكنك مشاهدة مقالة الذبحة الصدرية

هل مرض الربو خطير

يمكن أن يسبب مرض الربو مضاعفات عديدة، من بينها:

  • التوجه إلى غرفة الطوارئ والرقود في المستشفى من أجل علاج الربو الحادة.
  • تضيّق دائم في الشعب الهوائية.
  • أعراض جانبية نتيجة لاستخدام أدوية معينة لمعالجة الربو الحاد لفترة طويلة.

أعراض الربو الخفيف

ويتميز مرض الربو الخفيف المزمن بأن:

  • الأعراض تحدث أكثر من يومين خلال الأسبوع و لكن لا تحدث يومياً.
  • الأعراض تعيق المريض من القيام بأنشطته اليومية.
  • فحص وظائف الرئة يدل على نتائج جيدة إذا تم الفحص بدون وجود نوبة ربو حادة لدى المريض.
  • الأعراض الليلية تحدث ثلاث أو أربع مرات شهرياً.

تعرف على أعراض التهاب الصدرية عند الكبار وطرق الكشف عنها

أسباب مرض الربو

السبب المباشر لحدوث الربو غير معروف إلى الآن، ولكن يعزى ذلك إلى بعض العوامل الوراثية والبيئية التي قد تسبب الربو، ومن أسباب الربو ما يلي:

  • الاستعداد الوراثي: ويقصد به التاريخ العائلي لأمراض الحساسية المختلفة، وتاريخ الاصابة بحساسية الربيع، أو الأكزيما (حساسية الجلد)، إذ يزداد المرض بحال وجود تاريخ عائلي بمرض الربو.
  • مسببات الحساسية، أو محفزات الربو: فالربو له علاقة بأمراض الحساسية إذ لوحظ وجود مواد معينة تفاقم أعراض الربو؛ كالأشجار، وبعض أنواع المكسرات، والصبغات، والمواد الكيميائية، والغبار، وفرو ووبر الحيوانات، والعفن، ودخان السجائر، والدهانات، والمواد المنظفة.
  • تناول بعض الأدوية: مثل الاسبرين(بالإنجليزية: Aspirin) ومضادات الالتهاب اللاستيرويدية، وحاصرات بيتا التي بدورها تزيد من تضيق القصبات الهوائية.
  • عدوى الجهاز التنفسي العلوي: مثل حالات الزكام و الإنفلونزا.
  • عدوى الجهاز التنفسي السفلي: مثل الإلتهاب الرئوي وإلتهاب القصبات الهوائية.
  • التوتر والإنفعالات النفسية.
  • تقلبات الطقس، و خاصة التعرض للطقس البارد.
  • التدخين والتدخين السلبي.

شاهد أيضاً الرياضة والحساسية الصدرية

هل الزعل يؤثر على مرضى الربو

وهناك الكثير من يجهل أن الزعل والتوتر والقلق يؤثر بشكل كبير على المصاب بمرضى الربو حيث تعرضه للزعل يجعله يشعر بالضيق والتفكير الزائد ومن هنا يتعرض هذا المريض إلى ضيق بالتنفس وعدم القدرة على أخذ الأوكسجين مما يجعله يشعر بأن روحه قد

تنقبض وربما يصل معه الأمر إلى الشعور بأن الرئتين أغلقت التنفس بالكامل ، لذلك التوتر والقلق يلعب دور كبير في حياة مريض الربو .

ننصحك بقراءة أعراض برد العظام الصدرية

كم يعيش مريض الربو

الذي يؤثر على كم يعيش مريض الربو سواء من الأطفال أو البالغين هي رد فعل المريض عند ظهور الأعراض والتأخر في التشخيص وتلقي العلاج المناسب، حيث يمكن أن تمر النوبات الأولى من الربو بسلام ولكن لن يستمر الأمر كما هو عليه طويلا فسريعاً ما يزداد الأمر سوءاً، لأن نوبة الربو تحدث نتيجة للالتهابات في الشعب الهوائية ومجرى التنفس ومع وجود المحفزات تؤدي إلى زيادة إفراز المخاط مما قد يؤدي إلى انسداد كامل في مجرى التنفس.

ولكن إذا شُخص المرض بسرعة وبطريقة سليمة وتلقى المريض العلاج المناسب فلن يؤثر على وظائف الرئة، وبالتالي سيعيش المريض بصورة طبيعية ولن يؤثر على كم يعيش مريض الربو .

يمكنك الإطلاع على أضرار التدخين على الريق

علاج مرض الربو بشكل نهائي

كما ذكرنا سابقاً فإن مرض الربو هو مرض مزمن أي أنه لا علاج نهائي له، ولكن يمكن باتباع بعض التعليمات وتناول الأدوية بصورة منتظمة بالسيطرة على الأعراض بصورة نهائية مثل:

  • تناول أدوية الربو الموصوفة لك من قبل الطبيب المعالج بصورة منتظمة والتي عادة ما تكون بخاخ الربو، و إطلاع الطبيب على مستجدات الحالة وعدد مرات ظهور النوبات.
  • البُعد عن محفزات أزمة الربو: عادة ما تكون أزمة الربو نتيجة التعرض لمحفزات مثل الملوثات أو وبر الحيوانات أو التدخين، والبعد عن مسببات التوتر.
  • أخذ التطعيم ضد الإنفلونزا الموسمية وضد كوفيد.

إذا اتبعت التعليمات السابقة فإنك تستطيع التعايش مع مرض الربو دون التأثر به وممارسة حياتك بصورة طبيعية.

إذا أهملت الأدوية والأعراض فإن تأخير العلاج سيؤثر على وظائف الرئة بصورة كبيرة والتي ستؤثر على كم يعيش مريض الربو .

شاهد أيضاً أعراض ارتفاع الكولسترول

السابق
التلبينة وزيادة الوزن
التالي
تجربتي مع قرحة الاثني عشر، وكم يستغرق علاجها؟ وما الفرق بينها وبين قرحة المعدة؟