أمراض

مرهم لعلاج تورم جفن العين العلوي

  أسباب تورم الجفن العلوي

بالرغم أنّ سمك الجلد الخاص بالجفن في العين أقل من 1 ميليمتر، ولكنه مرن كفاية ليتورم بشكل واضح.

كما يُعد  تورم جفن العين من الأعراض التي يشيع حدوثها كما تنتج عن العديد من الأسباب وسوف يتم التعرف على أسباب تورم جفن العين العلوي وعلاج كل منها:

الحساسية تُعد (بالإنجليزية: Allergies) من أهم أسباب انتفاخ جفن العين، حيث يتفاعل الجهاز المناعي في الجسم بطريقة مختلفة عن الطبيعي مع مسببات الحساسية مثل:

حبوب اللقاحات وكذلك الغبار مما يسبب ظهور أعراض الحساسية الأكثر شيوعًا والتي تشتمل احمرار العينين، ونزول الدموع والحكّة.

كما تسبب في الكثير من الأحيان الازعاج للمريض حيث تسبب إعاقته عن أداء أنشطته اليومية.

وللتخلص من أعراض الحساسية بما تشتمل عليه من انتفاخ العين يُنصَح أولاّ بمحاولة تجنّب المحفزّات التي تسبب الحساسية بالإضافة إلى الاستعانة بمضادّات الهيستامين (بالإنجليزية: antihistamines).

كما يمكن استخدام قطرات العيون المصروفة بدون وصفة طبية وفي حالة عدم التحسن واستمر ظهور الأعراض فلابد من زيارة الطبيب.

اقرأ أيضاََ: أفضل قطرة لعلاج التهاب جفن العين

إجراءات لعلاج تورم جفن العين العلوي

يمكن علاج انتفاخ جفن العين العلوي من خلال بعض الإجراءات المنزلة وبعض المراهم، وذلك فيما ما يأتي:

  • يمكن التخفيف من انتفاخ جفن العين العلويّ من خلال الحفاظ على نظافة المنطقة التي تحيط بالعينين، والعناية بسلامتها.
  • استخدام محلول خاص لغسيل العينين وفي حالة ملاحظة خروج بعض الإفرازات منهما وغسلها بالماء.
  • عليك استخدام الكمّادات الرطبة على العين المصابة لمرتين يوميًا وذلك لمدّة 15 دقيقة في كل مرة، كما أنه بعد التخلص من الكمادة يتم استخدام قطعة قطن أو القماش لتنظيف الجفون برفق بالماء.
  • يجب التخلص من ارتداء العدسات اللاصقة خلال فترة الإصابة.
  • الحفاظ على الوضعية المرتفعة للرأس عند الاستلقاء أو خلال النوم، حيث يساعد ذلك على خروج السوائل من جفن العين وكذلك الأنسجة المحيطة.
  • الراحة للعينين أثناء فترة الإصابة من خلال تجنّب وضع المستحضرات التجميلية.
  • استخدام قطرات العين التي تحتوي على مضادّات الهيستامين (بالإنجليزية: Antihistamine) عند تحسن  العينين.
  • وكذلك استخدام الدموع الاصطناعية (بالإنجليزية: Artificial tears) التي لا تستلزم وصفة طبيّة وذلك حتى تخفيف أعراض جفاف العين.
  • الحرص على البقاء في المنزل قدر المستطاع في حالة كان الانتفاخ سببه الحساسيّة، كما يُنصح بغسل الوجه  قبل النوم في حال كان التورم ناجمًا عن البكاء.

مرهم لعلاج تورم جفن العين العلوي

لا يوجد علاج معين لتورم جفن العين العلويّ، حيث يُحدّد الطبيب أو الأخصائي العلاج الذي يناسب كلّ حالةٍ وفقًا للمسبّب، وفيما يلي بيان بعض العلاجات المستخدمة وفق المسبّب:

  • أدوية التخلص من التهاب مثل الكورتيكوستيرويدات (بالإنجليزية: Corticosteroids) التي تتوفر في شكل قطرات عينية.
  • كما يمكن استخدام المضادات الفيروسية في حالة علاج عدوى الهربس (بالإنجليزية: Herpes)، مثل الهربس النطاقيّ (بالإنجليزية: Shingles).
  • ويمكن أن تكون في شكل قطرات وكذلك مراهم عينية.
  •  يمكن استخدام المضادّات الحيويّة في حالة الإصابة بعدوى بكتيريّة في العين كما توجد هذه المضادّات على شكل قطرات للعين وكذلك في صورة أدوية فمويّة.
  • كما تستخدم الحُقن والأدوية المضادّة للحساسيّة في حالة الإصابة بحساسيّة في العين.
  •  تستخدم الأدوية في علاج بعض المشاكل الصحيّة التي قد تسبب انتفاخ جفن العين مثل أدوية التي تُدر البول في حالة الإصابة بفشل القلب.
  • والإصابة بهرمونات الغدّة الدرقيّة عند حدوث قصور الغدّة الدرقيّة (بالإنجليزية: Hypothyroidism).
  • التخلص من الجسم الغريب الذي سبب انتفاخ جفن العين إن وجد.
  • الجراحة للتخلص من القيح في حالة المعاناة من خرّاج العين (بالإنجليزية: Abscess)، وكذلك البردة (بالإنجليزية: Chalazion)، كما يسمي شحاذ العين (بالإنجليزية: Stye).
  • السولفا (Sulfa) تعتبر أحد العلاجات الموضعية لعلاج تورم جفن العين.
  • حمض الفوسيثالمي (Fucithalmic acid) يستخدم لتخفيف تورم جفن العين.
  • الأريترومايسين (Erythromycin) أحد العلاجات الموضعية لانتفاخ جفن العين.
  • الأزيترومايسين (Azitromycin) من العلاجات الموضعية المهمة لعلاج تورم جفن العين.
  • الستيرويدات (Steroids)، وينبغي أن نشير إلى أن الاستخدام المتكرر للسترويدات قد يسبب ارتفاع الضغط داخل العين، لهذا يجب الحرص على متابعة حالة المريض من خلال الطبيب.

شاهد أيضاََ: أفضل نوع قطرة لشد الجفن في العين

الوقت المُستغرق لظهور النتائج العلاجية

يمكن التخلص من انتفاخ جفن العين خلال وقت يتراوح من عدة أيام إلى حوالي عدّة أسابيع.

وذلك وفقًا للمسبّب، وتاليًا يأتي بيان الوقت المُتوقع فيه الوصول إلى النتيجة العلاجية وفق المسبّب:

الوذمة العامة: (بالإنجليزية: General edema)، يعتمد الوقت المستغرق لتخفيف الإصابة بانتفاخ جفن العين على حسب  والعلاج.

ومثالاً على ذلك انتفاخ جفن العين نتيجة احتباس السوائل المؤقت بعد أكل وجبة مالحة يمكن أن يزول خلال فترة قصيرة.

لا تتعدي اليوم الواحد في حال إتباع التدابير المنزليّة الصحيحة مثل التقليل من تناول الملح مع الحرص على ازدياد نسبة السوائل.

عدوى العين وانسداد الغدد: يمكن أن يحتاج الانتفاخ الذي ينتج عن بعض الأنواع المختلفة لعدوى العين إلى مدة طويلة حتى يختفي مثل التهاب الهلل والتهاب النسيج الخلويّ (بالإنجليزية: Cellulitis).

وكذلك التهاب محجر العين (بالإنجليزية: Orbital cellulitis) خاصةً في حال عدم الاستجابة للمضادّات الحيويّة.

والتوجه إلى استخدام علاجات أخري إضافية في حالات العدوى البسيطة والمعاناة من انسداد غدد العين فقد يختفي الانتفاخ خلال وقت يتراوح بين 1-3 أسابيع.

الحالات الأكثر شدة: قد لا يختفي انتفاخ جفن العين في حال الإصابة من أحد الاضطرابات الصحيّة القوية قبل أن يتم علاج المشكلة بطريقة تامة.

ومثل هذه الأمراض،  أمراض الغدّة الدرقيّة، وفشل في وظائف بعض الأعضاء.

ما هو التهاب جفن العين؟

التهاب جفن العين هو مرض تصاب به الغدد التي تفرز الدهون.

مما يسبب إضرار المركب الدهني الذي يفرز من خلال هذه الغدد، مما يجعله أكثر لزوجة، كما يحدث تراكم في داخل الغدد.

نتيجةً لذلك يحدث تورم موضعي داخل الجفن ثم يحدث التهاب في تلك الغدد المصابة في وقت لاحق، كما أن الضرر الذي يلحق بالمركب الدهني يضر أيضًا بعملية الدموع مما يسبب جفاف العينين.

أعراض التهاب جفن العين

هناك عدة أعراض لتورم والتهاب جفن العين العلوي، وفيما يلي أهم الأعراض:

  • التهيج المستمر في العينين.
  • شعور بالوخز في العين.
  • احمرار المنطقة حول العين.
  • الشعور بالجفاف، وقد يزداد في حالات البرد أو الجلوس في مكان مكيف.
  • ظهور قشرة حرشفة على جفن العين المصاب.
  • حكة في الحواف المحيطة بالجفون.
  • المعاناة من الشعيرة (Hordeolum) المتكررة.
السابق
تفسير رؤية اللبؤة في المنام
التالي
تفسير الأحلام لابن سيرين حرف الكاف