صحة عامة

مضاد حيوي لعلاج السالمونيلا

مرض السالمونيلا

مرض السالمونيلا عبارة عن عدوى عضوية بكتيرية، تقوم بإصابة الجهاز المعوي، لدي الحيوانات والإنسان، من خلال التسمم بالغذاء. ويتم إخراج هذه البكتريا العضوية مع البراز، وتتزايد الإصابة والعدوى بها عند الإنسان أكثر في فصل الصيف، ودرجات الحرارة المرتفعة. واليك اهم المعلومات عن هذا المرض:

هل مرض السالمونيلا خطير

السالمونيلا يمكن أن تكون خطيرة، وأكثر خطورة بالنسبة لبعض الناس، عادة ما تظهر أعراض الإصابة بعد مرور 6-48 ساعة، من تناول طعام ملوث، ولكنها قد تستغرق وقتًا أطول، وتشمل هذه الأعراض الإسهال، والحمى، وتشنجات المعدة، في معظم الحالات، يستمر المرض من 4 إلى 7 أيام، ويتعافى الأشخاص دون علاج بالمضادات الحيوية، قد يصاب بعض الأشخاص بإسهال شديد، ويحتاجون إلى المستشفى، يمكن لأي شخص أن يصاب بعدوى السالمونيلا.

ولكن بعض المجموعات قد تتعرض لمرض خطير وهم :
كبار السن، والأطفال، الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات، والأشخاص الذين يعانون من ضعف الجهاز المناعي فى الحالات الطبية، مثل السكري وأمراض الكبد، أو الكلى، والسرطان.

يسبب السالمونيلا أمراضًا أكثر بكثير مما تتصور، لكل حالة واحدة من حالات الإصابة بالسالمونيلا التي تؤكدها الاختبارات المعملية، هناك حوالي 30 حالة أخرى من بكتيريا السالمونيلا لا يذهب فيها المرضى إلى الطبيب، أو يقدمون عينة إلى المختبر.

لتجنب السالمونيلا، يجب أن لا تأكل البيض النيئ، خاصة إذا كانت نيئة أو غير المطبوخة بشكل جيد.

قد تحب الاطلاع على تنتهي عملية التعلم عند استيعاب المعلومات

كيفية القضاء على بكتيريا السالمونيلا

يمكن أن تسبب عدوى السالمونيلا الجفاف؛ لذا يركز العلاج على استبدال السوائل والكهارل. قد تتطلب الحالات الشديدة الدخول إلى المستشفى والتغذية بالسوائل مباشرةً إلى وريد (عن طريق الوريد). بالإضافة إلى ذلك، قد يوصي طبيبك بما يلي:

مضاد الإسهال

يمكن أن تساعد الأدوية مثل لوبراميد (إيموديوم A-D) في تخفيف التقلص، ولكنها أيضًا قد تمد فترة الإصابة بالإسهال المرتبط بعدوى السالمونيلا.

المضادات الحيوية

إذا اشتبه الطبيب في دخول بكتيريا السالمونيلا إلى مجرى الدم، أو إذا كنت تُعاني إصابة شديدة أو جهازًأ مناعيًا متضررًأ، فقد يصف المضادات الحيوية لقتل البكتيريا. لا تكون المضادات الحيوية ذات فائدة في الحالات غير المعقدة. في الواقع، قد تمد المضادات الحيوية الفترة التي تحمل بها البكتيريا ويمكن أن تصيب الأشخاص الآخرين، وقد تزيد خطر انتكاسك.

شاهد ايضا ما هي عوارض الحمل ؟

أفضل مضاد حيوي لعلاج السالمونيلا للاطفال

يوصى بالعلاج بالمضادات الحيوية للمرضى الذين يعانون من الإسهال الحاد جدا (أكثر من 9-10 حالات تغوط يوميا)، حمى مرتفعة أو الحاجة إلى دخول المستشفى، وكذلك للمرضى الذين تم تثبيط الجهاز المناعي لديهم (لأولئك الذين يتلقون الستيروئيدات، بعد زراعة الأعضاء، ومرضى الإيدز). العلاج بالمضادات الحيوية المقبول هو اموكسيسيلين (Amoxycillin) عن طريق الفم أو روسيفين (Rocephine) عن طريق الحقن بالوريد. حتى بعد زوال المرض، والمريض لا يكون لديه أعراض، فمن الشائع جدا العثور على افرازات السالمونيلا في البراز. في المتوسط تبقى البكتيريا في البراز لمدة 5 أسابيع، لدى الأطفال دون سن 5 تبقى البكتيريا في المتوسط لسبعة أسابيع، ولدى القليل منهم قد يستمر إفراز السالمونيلا لأكثر من سنة. لا ينصح بالعلاج بالمضادات الحيوية لحاملي المرض، وخاصة بعد أن كشفت الدراسات ان العلاج بالمضادات الحيوية على العكس قد يطيل مدة إفراز البكتيريا في البراز.

اقرأ ايضا تركيبة الشاور جيل وطريقة عمل الشاور جل في المنزل

أفضل مضاد حيوي لعلاج السالمونيلا الطيور

قد يستغرق علاج السالمونيللا وقتا طويلا مع عدم الفعالية بسبب إمكانية نشر جراثيم السالمونيلا بعد العلاج للطيور الأخرى السليمة، ولمكافحة السالمونيللا من المهم اتخاذ التدابير التالية:

بالنسبة للحمام الفاخر المصاب بشدة بالسالمونيللا يحقن 0.5 مل من Salmosan – T في عضلة الرقبة وذلك 3 مرات يوميا أو 0.5 مليOxytera cyclin-T 3 مرات كل ساعتين.

بقية الطيور بالصندقة السليمة والمصابة: يتم تذويب كيس من مادة Amplcilln-T في لتر ماء لمدة 5 أيام.

بعد ذلك يوقف العلاج لمدة يومين ومن ثم يتم تذويب كيس من مادة Multivitamin-EB12 في لتر ماء.

يتم متابعة العلاج لمدة 28 يوما، وفي كل يومين يتم تذويب كيس من مادة Furazolidon Plus في ليترين ماء.

شاهد ايضا عظيمة الثديين التي قتلها خالد بن الوليد

علاج السالمونيلا بالثوم للانسان

بالرغم من وجود علاجات منزلية لعلاج الكلاميديا، وبالرغم من أنّها قد تمتلك خصائص مضادة للجراثيم، فلا يمكن استخدامها لعلاج الكلاميديا،

إذ إنَّ العلاج الوحيد يتم من خلال المضادات الحيوية، وينطبق الأمر نفسه على الثوم، فبالرغم من احتواء الثوم على الأليسين والذي ثبت فعاليته كمضاد للبكتيريا ومضاد للالتهابات ومضاد للفطريات،

وجدت أدلة تدعم فعالية الثوم كمضاد للبكتيريا على بعض أنواع البكتيريا ولكنَّه غير فعَّال على البكتيريا المسببة للكلاميديا،

وقد أثبت مصدر موثوق بأنَّه يمكن الاستفادة من الثوم خلال علاج الكلاميديا بالمضادات الحيوية كونه يمتلك خصائص مضادة للفطريات، وفي دراسة أخرى ظهر بأن مستخلص الثوم الطازج يمتلك خصائص تثبيط واضحة ضد مكورات عنقودية ذهبية مقاومة للميثيسيلين، بينما تمتلك خصائص تثبيط ضعيفة ضد الزائفة الزنجارية، بالإضافة لذلك تمتلك خصائص تثبيط واضحة ضد فطريات الكانديدا البيكانس، وبالتالي فإنَّ مستخلص الثوم الطازج يساعد على تحسين فعالية مضادات الفطريات والمضادات الحيوية وخاصة في الحالات المقاومة للمضادات، ولا تتوفر دراسات علميَّة كافية حول فعالية الثوم لعلاج الكلاميديا.
قد يعجبك مشروع زراعة الذرة بالتفصيل

السابق
المتة والقولون العصبي, وما حكم شرب عشبة المتة في الشريعة الإسلامية؟
التالي
الإسم العلمي لجرثومة الجمرة الخبيثة