معالم وآثار

معلومات عن قناة السويس

معلومات عن قناة السويس ومتى تم تأميمها وافتتاحها، حيث أنها عبارة عن ممر مائي تم حفره ليصل بين البحر الأحمر والبحر المتوسط، وتعد من أكبر المشاريع في العالم، حيث يصل طولها إلى 193كم، مما جعلها تربط العالم بطريق مختصر، حيث ربط البحرين بالمحيطين الهندي والأطلسي، وأصبحت السفن تجوب البلاد بين آسيا وأوربا في وقت أقل مما سبق، وسنتعرف من خلال هذا المقال معلومات عن قناة السويس عبر موقعنا.

معلومات عن قناة السويس

تتمثل أهم معلومات عن قناة السويس في التالي:

  • يعد فرعون مصر سنوسرت الثالث هو أول من قام بحفر القناة التي تربط بين البحرين، وكان ذلك عام1874 قبل الميلاد.
  • تم تدمير القناة بالطمي بسبب الإهمال، ولكن أعيد فتحها مرة أخرى.
  • أسماء قناة السويس سابقاً هي: قناة سيتي الأول 1410 قبل الميلاد، قناة نخاو الثاني 610 قبل الميلاد، قناة داريوس الأول 510 قبل الميلاد، قناة بطليموس الثاني 285 قبل الميلاد، قناة الإمبراطور الروماني تراجان117م، قناة أمير المؤمنين 640م.
  • بدأت حملة نابليون بونابرت على مصر في بناء قناة حديثة، حيث سبب المشروع مشكلة للتجارة الخاصة بالإنجليز.
  • تم البدء في شق القناة من قبل الحملة الفرنسية عام 1799م من قبل تشارلز لوبير، ولكن لسوء الحظ وجد أن البحر الأحمر مرتفع عشرة أمتار عن البحر المتوسط، مما تسبب في العمل في القناة.
  • جاءت البعثة سان سيمون للعمل على القناة في مصر، ولكنها فشلت وخاصة بعد انتشار الطاعون الذي قضى على مجموعة كبيرة منها.

افتتاح قناة السويس

ولقد مر افتتاح قناة السويس بالكثير من الأطوار ومنها:

  • تشكلت القناة العالمية لقناة السويس في عام 1858، وقامت بحفر القناة مما جعلها تمتلك القناة لمدة 99 عام، على أن تعود ملكيتها إلى الحكومة مصرية.
  • تم تقدير الدراسة على أنه يجب إزالة 2.613 مليون قدم مكعب من التراب، و600 مليون يابسة، و2.613 مليون تكريك، على أن قدر تكلفتها حوالي 200 مليون فرنك فرنسي.
  • تم الانتهاء من حفرها حوالي عشرة سنوات من الجد والاجتهاد والتعب، حيث عمل 20 ألف عامل كل عشرة أشهر في القناة من العمالة المصرية من الفلاحين.
  • تم افتتاح القناة في بور سعيد بعرض احتفال حضره ستة آلاف متفرج حضره العديد من رؤساء الدول، من بينهم إمبراطور النمسا وأمير ويلز، وأمير روسيا وهولندا.
  • وتم افتتاح دار الأوبرا العتيقة في القاهرة مع هذا الافتتاح، وتم إزالة هذا المبنى بعد احتراقه عام 1971م.
  • وبسبب الديون الخارجية لمصر، قامت الحكومة البريطانية بشراء الأسهم الخاصة بقناة السويس من المصريين وخاصة أسهم سعيد باشا، والتي قدرت بحوالي 400 ألف جنيه إسترليني عام 1875م، ومع ذلك كان لفرنسا النصيب الأكبر فيها، إلى أن جاء الرئيس جمال عبد الناصر وقام بتأميم قناة السويس.

تأميم قناة السويس

تم افتتاح القناة للملاحة في السابع عشر من نوفمبر عام 1869م، وقد أمم الرئيس جمال عبد الناصر قناة السويس في السادس والعشرين من يوليو عام 1956م، ولم يلقى استحسان هذا القرار من دول العالم، حيث قام باتخاذ القرار ردا على سحب التمويل لبناء السد العالي من قبل الولايات المتحدة الأمريكية، مما ظهرت ردود أفعال قوية.

وقد قام الرئيس الراحل باتخاذ 6 بنود رئيسية، من بينها تأميم قناة السويس إلى شركة مساهمة مصري، مما جعل إسرائيل وفرنسا وبريطانيا بالإعلان عن التدخل العسكري، وكان بداية العدوان الثلاثي على مصر.

وتم إغلاق القناة خمس مرات، حيث كان أخطرها هي المدة التي جاءت بعد العدوان الثلاثي حيث استمرت 8 سنوات منذ عام 1967 تم افتتاحها للملاحة في الخامس من شهر يونيو عام 1975م ومنذ ذلك الوقت وهي تديرها الحكومة هيئة قناة السويس المصرية.

حقائق عن قناة السويس

ذكرت الكتب التاريخية في إطار معلومات عن قناة السويس بعض الحقائق من بينها:

  • تصل قناة السويس بين ميناء بور سعيد شمالاً، و حتى ميناء السويس على خليج السويس جنوباً.
  • تربة القناة في الشمال طينية وفي الجنوب صخرية.
  • قناة السويس ارتفاعها في ارتفاع مستوى البحر مع تغير طفيف في الشمال بحوالي 65 سم، مما يسبب تيارات بحرية بين البحر الأبيض وبحيرة تمساح.
  • يتم تغطية جوانبها بتكسيات حجرية وستائر حديدية، وتختلف حسب المنطقة حتى يحميها من الانهيار نتيجة الأمواج التي تنشأ عن مرور السفن في القناة.
  • تمتد شمعات الرباط كل 125 متر حتى تحمي السفن وربطها في الطوارئ.
  • تم وضع علامات كيلو مترية حتى تساعد في عملية الملحة ومعرفة الموقع.
  • هناك اختلاف في الميل الجانبي للمقطع العرضي حيث يكون في الشمال بنسبة 4:1 وفي الجنوب 3:1.
  • كان عمق القناة عند الافتتاح أول مرة في عام 1869م يصل إلى ثمانية أمتار، ومساحة المسطح المائي حوالي 304متر مربع، حيث كانت أكبر حمولة سفن تصل إلى 5 آلاف طن في ذاك الوقت.

تطوير قناة السويس

وعن تطوير قناة السويس فقد تم وفق التالي:

  • أعلنت الشركة المصرية بقناة السويس عن تطوير مجراها الملاحي بحيث يكون مناسب لأحجام السفن الكبير، فقد وصل الغاطس إلى ما يقرب من 35 قدم، بينما وصلت مساحة القطاعات المائية إلى ما يقرب من 1200 متر وذلك قبل الإعلان عن التأميم في عام 56.
  • وقد تم العمل على زيادة غاطس السفن حيث وصل إلى 38 قدم، ووصل مساحة القطاع المائي إلى 1800 متر مربع، في عام1862.
  • أعلنت القناة الرغبة في زيادة العمق على مرحلتين حيث يصل إلى 48 ثم إلى 58 قدم، وبدأت في هذا التطور ولكن توقفت نتيجة الحرب التي قامت عام 1967، مما جعل الملحة تتوقف في القناة.
  • تم افتتاح القناة عام 1975 بعد القيام بتطهيرها وإزالة آثار الحروب، والسفن الحربية المدمرة والغارقة منذ عام 1967، وظلت على عمقها الذي قد كان قبل الانغلاق.
  • وقد أعلنت الحكومة المصرية عن أعمال التطوير في القناة، وزادت حمولة السفن المسموح لها بالعبور بحيث يصل وزنها إلى 210 ألف طن، في الوقت الذي زادت فيه مساحة القطاعات المائية إلى 4800 متر وزاد طولها إلى 1191 كيلو متر مربع.
  • تم عمل تفريعة جديدة بدأت من الكم السابع عشر من جنوب بورسعيد حتى البحر المتوسط شرق مدينة بور فؤاد، للسماح لجميع السفن بالمرور شمالاً دون المرور على بور سعيد.
  • في عام 2010 وصل طول الغاطس إلى 66 قدم، حيث تستطيع أن تستوعب جميع سفن الحاويات التي تصل حمولتها إلى 17 ألف حاوية، وستكون قادرة على استيعاب 99% من جميع وسائل النقل البحري.
  • وهناك دراسة مستهدفة حتى يزيد عمق الغاطس إلى 72 قدم، ولكنها قيد الدراسة فقط إلى الآن.

قناة السويس في نقاط

وهناك نقاط هامة تتعلق بقناة السويس ومنها:

  • تعد قناة السويس من أطول القنوات الملاحية حول العالم.
  • نسبة الحوادث تكاد معدومة مقارنة بقنوات الأخرى.
  • تعد أقصر طريق يصل بين الشرق والغرب، وذلك للموقع الجغرافي التي تقع فيه.
  • حركة الملاحة تسير ليل نهار في القناة.
  • القناة مهيأة لكي تتوسع وتتعمق كلما تتطلب الأمر حتى تواكب الناقلات البحرية الجديدة.
  • قناة السويس تعمل بنظام VTMSوالذي يعمل بنظام الرادار بالكمبيوتر على أحدث نظام، مما يتيح التدخل في حركة الطوارئ.

قناة السويس الجديدة

وقد تم حفر قناة السويس الجديدة:

  • استغرق تنفيذ القناة سنة كاملة، تشمل تركيب الكراكات.
  • بلغت كمية الحفر الجاف حوالي 250 مليون متر مكعب.
  • عدد الكراكات التي ساهمت في هذا المشروع 45 كراكة، و20 حوض ترسيب.
  • وهو عبارة عن قناة موازية للكم 60 إلى الكم 95، وتوسيع وزيادة عمق التفريعات الكبرى، والملاح بطول 37 كم، حيث أن طول المشروع ككل وصل إلى 72 كم.
  • يعمل على تقليل زمن العبور حتى يصل إلى 11 ساعة بدلاً من 18 ساعة.
  • يقلل من زمن الانتظار من 8 ساعات إلى 3 ساعات للسفن.
  • زيادة القدرة الاستيعابية للسفن حتى تصل إلى 97 سفينة في عام 2023م.
  • العبور المباشر ل45 سفينة دون التوقف في كلا الجهتين.
  • يصل طول الغاطس فيها إلى 66 كم.
  • يزيد نسبة العائد إلى 259% من عائد قناة السويس.
  • توفير فرص عمل لأبناء مدن القناة، وخلق مجتمعات عمرانية جديدة.
  • بلغت كميات الحفر للمشروع الجديد حوالي 258 مليون متر مكعب، حيث كلفت حوالي 4 مليار جنيه.
  • يبلغ طول التكيسات حوالي 100 كيلو متر بتكلفة قدرها 500 مليون جنيه مصري.
  • إجمالي أعمال التكريك 242 مليون متر مكعب بتكلفة قدرها 15 مليار جنيه.
  • شارك في تنفيذه 5000 عامل ومهندس و45 كراكة، وشركتين متخصصة في هذه الأعمال.
  • بلغت حجم العمالة المصرية بالحفر حوالي 44 ألف مواطن مصري.
  • تم إنشاء 4 فنادق عائمة منذ بداية المشروع حتى يستريح العاملين فيها.
السابق
زيت الزيتون للعضو الذكري
التالي
معلومات عن محافظة المنيا