زراعة

مفهوم الإنتاج الزراعي, وما هي العوامل المؤثرة على الإنتاج الزراعي

مفهوم الإنتاج الزراعي

مفهوم الإنتاج الزراعي:ستتعرف في هذا المقال على مفهوم الإنتاج الزراعي والزراعة هي عملية إنتاجية تساعد الإنسان على استخراج النبات من باطن الأرض ، عن طريق استخدام عدة طرق محددة من أجل الوصول إلى الهدف المطلوب ، وتعرف الزراعة أيضاً على أنها عملية الفلاحة،  أو الحراثة ، أو البذر ، بمعنى أن الفلاح يقوم بعدة أنشطة أساسية بغرض نجاح عملية إنتاج الغذاء للإنسان والعلف للحيوان, فما هو مفهوم الإنتاج الزراعي؟

مفهوم الإنتاج

يُعرف الإنتاج (بالإنجليزيّة: Production) بأنّه صناعةُ شيءٍ من شيءٍ آخر، ويعتمدُ على استخدامِ مجموعةٍ من الأدوات والوسائل والآلات من أجل الوصولِ إلى تحقيقِ الهدف الرئيسيّ منه. ويُعرفُ الإنتاج أياضً بأنّه الخطوةُ المُهمّة في سلسلةٍ تحتوي على مجموعةٍ من العملياّت التي تُساهمُ في الحصولِ على سلعةٍ أو خدمةٍ مُعيّنة يتمُّ تقديمها إلى الجمهورِ المُستفيد. ومن التّعريفات الأُخرى للإنتاج أنّه كلّ عمليّة لها مُدخلاتٌ، ومُخرجات، وموارد تعملُ على تطبيقِ مجموعةٍ من الخطوات التي تُساهمُ في تحويلِ المواد الخام إلى مُنتجاتٍ يَستفيدُ منها الأفراد في المجتمع.

يمكنك مشاهدة مقالة كيفية الزراعة في البيت

الإنتاج الزراعي

يُعرف الإنتاج الزراعي على أنَّه كل إنتاج مرتبط بالنباتات والحيوانات، ومنشئ في أنظمة بيئية من صنع الإنسان ويستفيد منها الإنسان، وحُصر الإنتاج الزراعيّ في مجموعة مُحددة من الأنشطة الإنتاجيّة، ومنها: إنتاج الأرز في قارة آسيا، وزراعة القمح في قارة أوروبا، وتربية المواشي في الأمريكيتين، وغير ذلك، لكن النظرة الشموليّة له ترى أنَّ البشر مهندسون بيئيون يخرقون المواطن الأرضيّة بأساليب شتّى، حيث يُحدثون تغييرات محليّة عن طريق الأعمال البشرية مثل إزالة الغطاء النباتيّ، أو حراثة الأرض،  وبالتالي فإنَّ الإنتاج الزراعيّ هو مجموعة من الأنشطة التي يتم إنتاجها، وبيعها لأغراض تجاريّة.

شاهد أيضاً الزراعة بماء البحر

العوامل المؤثرة على الإنتاج الزراعي

العوامل الاقتصادية التي تؤثر على الزراعة

الزراعة هي مهنة يقوم بها البشر من قديم الأزل ولكن أشكالها الحديثة أي تحسين المجال الزراعي باستخدام التكنولوجيا تتأثر بعوامل اقتصادية محددة مثل البيئة الزراعية بجميع جوانبها مثل ما يسمح للمزارعين في جميع أنحاء العالم باختيار ما يقومون بزراعته وبالتالي ما يتم إنتاجه على مستوى العالم ومن ناحية أخرى ما تقدمه الحكومات من حوافز مالية للمزارعين على أنواع معينة من المحاصيل.

يتأثر معظم المزارعين في أنحاء معينة من العالم بالعوامل الأقتصادية مثل المزارعين في أمريكا يتأثرون بالطقس والعوامل الاقتصادية ومع ذلك فإن بعض المزارعين هناك مزارعين مستقلين وبالتالي قادرين على تطوير الأسواق من خلال ضعف الاستراتيجيات المبتكرة والمبيعات المباشرة بسبب التأثر بالعوامل الاقتصادية والإعانات وأسعار السلع وقوانين الهجرة والعمالة هي جميعها من العوامل الاقتصادية الرئيسية التي تؤثر على الزراعة.

حيث يتلقى المزارعون إعانات من الحكومة الأمريكية لدعم وتشجيع نمو المحاصيل السلعية مثل فول الصويا والذرة حيث توجب السياسة الزراعية الفيدرالية الحديثة في أمريكا أن الإنتاج الضخم من خلال الزراعة يحافظ على انخفاض أسعار المواد الغذائية نتيجة لذلك فإنه يفيد الاقتصاد.

من الناحية الأخرى مع وجود انتاج زراعي ناجح يضمن ذلك للمستهلكين الوصول إلى المنتجات الغذائية المجهزة من المحاصيل السلعية بأسعارغير غالية لذلك يجب أن يتم تشجيع المزارعين أيضًا على التأكد من وجود فائض في المعروض من جميع أنواع المحاصيل ومع وجود هذه المحاصيل مطلوبة يتم توليد الأموال لزراعة الأطعمة المصنعة على الرغم من الظروف السائدة في السوق.

العوامل المناخية التي تؤثر على الزراعة

العوامل الخاصة بالمناخ مثل الضوء والماء والأمطار ودرجة الحرارة والهواء والرطوبة النسبية والرياح جميعها عوامل تؤثر أيضًا على الأنتاج الزراعي بطرق وأساليب مختلفة تمامًا مثل العناصر الأخرى للعوامل البيئية مثل التربة والتضاريس  فإنها عوامل تؤثر أيضاً على كيفية نمو المحاصيل وتطورها.

حيث يعد الضوء أمرًا بالغ الأهمية وهو من أحدى طرق تحسين الزراعة وهو عنصر أساسي في عملية التمثيل الضوئي للنبات يؤثر الضوء أيضًا على امتصاص النبات للمعادن وتتأثرالنباتات بشدة الضوء أو مستوى سطوع الضوء الذي يستقبله النبات وأطوال موجية محددة من الضوء ومدى طول فترة النهار ومدة تلقي النباتات للضوء في يوم واحد جميعها عوامل تؤثرعلى نمو النبات وتطورها

كما تتأثر النباتات بالماء ونسبة هطول الأمطارعلى مدار السنة حيث تعمل المياه على تعزيز الحياة الحيوانية والنباتية وتؤثر توافر المياه أيضاً على نمو المحاصيل وتطورها وبالتالي تأثرعلى المحصول ويمكن للري بالمياه مضاعفة انتاج المزرعة مما يزيد من عدد المحاصيل المزروعة في عام واحد. وبالرغم من ذلك تتطلب المحاصيل المختلفة كميات متفاوتة من المياه لتنمو وتتطور.

ويختلف كمية هطول الأمطار بناءً على المناخ والموقع الزراعي وتحدد المياه والأمطار نوع الغطاء النباتي المحدد الذي ينمو في أي مكان محدد لذلك فإن الماء تؤثر على نمو وإنتاجية المحاصيل.

 العوامل الفيزيائية البيئية التي تؤثر على الزراعة

تؤثر العوامل المختلفة في البيئة الطبيعية على الزراعةحيث تعتبر التضاريس والتربة والمناخ من العوامل الفيزيائية الرئيسية التي تؤثر على الزراعة.

  • التضاريس  تتعلق بمدى صعوبة حراثة الأرض وتآكل التربة حيث يمكن الأستعانة بالمكينات الزراعة اعتمادًا على تضاريس الأرض المراد استخدامها لأن من الصعب استخدام الآلات الزراعية على أرض متسخة أو منحدرات جبلية وعرة.
  • المناخ تؤثر العوامل المناخية مثل هطول الأمطار ودرجة الحرارة على الأنتاج الزراعي
  • التربة تتطور وتنمو المحاصيل الزراعية في التربة الطينية الغنية وتمتص المحاصيل الغذاء والماء من التربة عن طريق جذورها. كما أنها الأساس في دعم النبات والتربة ذات الملمس السيئ والمواد الكيميائية القاسية منخفضة الإنتاجية. لذلك فإن التربة الفقيرة تمنع نمو النبات وتطوره.

تعرف على مفهوم الزراعة المعيشية

الإنتاجية الزراعية

تقاس الإنتاجية الزراعية على أنها نسبة المخرجات إلى المدخلات الزراعية، في حين أن المنتجات الفردية تقاس عادة بالوزن، فإن كثافتها المتباينة تجعل قياس الناتج الزراعي الكلي صعباً. لذلك، عادة ما يتم قياس الناتج باعنباره القيمة السوقية للمنتج النهائي، والذي يستثني المنتجات الوسيطة مثل العلف في تربية المواشي لإنتاج اللحوم.
يمكنك الإطلاع على أهمية الزراعة
السابق
مكونات الرمل, وأنواع الرمل واستخداماته وخصائصه ورمل السيليكا
التالي
أهمية مضيق جبل طارق وما الدول التي تتحكم في مضيق جبل طارق