الأمومة والطفل

مكان وجود المبيض وشكل المبيض الطبيعي وهل ألم المبيض من علامات الحمل؟

مكان وجود المبيض

مكان وجود المبيض: ستتعرفي في هذا المقال على مكان وجود المبيض، حيث تُعتبر المبايض من الغدد التناسلية الأساسية عند الأنثى، حيث تقع المبايض على جانبي الرحم في مقابلة الحوض، وتُسمى المنطقة التي تحتوي على المبايض بالحفرة المبيضة، ويتم تثبيت المبايض من خلال أربطة واصلة بالرحم، ولا تتصل المبايض بصورة مباشرة مع باقي أعضاء الجهاز التناسلي، وتمتلك كل امرأة مبيضين كرويين الشكل, فتابعي القراءة لمعرفة المزيد عن مكان وجود المبيض.

شكل المبيض الطبيعي

يوجد المبيضان على جانبي على الرحم وهما صغيران على شكل حبة اللوز وعاده مقاس المبيض الطبيعي 3-5 سم طولا و1.5 سم عرضًا 1.5 سمكًا ولونهما أبيض يميل قليلا إلى الوردي ويربطهما بالرحم أربطة من الألياف العضلية.

يمكنكي مشاهدة مقالة سرطان المبيض أسبابه وأعراضه

أسباب ألم المبيض

هناك عدة أسباب محتملة لألم المبايض، وهذه أهمها:

1- مرض التهاب الحوض

مرض الحوض الإلتهابي هي عدوى قد تنتشر للرحم والمبايض وحتى قنوات فالوب، وغالبًا ما تتسبب بكتيريا تنتقل جنسيًا بهذا المرض مثل الكلاميديا، أو عوامل أخرى مثل الإصابة بالتهاب بعد الولادة أوالتعرض للإجهاض.

وهنا يحتاج الأمر لاستشارة الطبيب، الذي قد يعالج الإلتهاب باستخدام المضادات الحيوية فقط.

2- التواء المبيض

قد يصاب النسيج الذي يربط المبيض بجدار البطن بنوع من الإلتواء أو الإنحناء، ولأن هذا النسيج يحتوي على أوعية دموية وأعصاب، سوف يتسبب الإلتواء بألم شديد.

وتزداد فرص الإصابة بالتواء المبايض إذا ما كان لدى المرأة أكياس على المبايض.

يجب التدخل الطبي الفوري في حالات التواء المبيض، خوفًا من موت المبيض نتيجة انقطاع امداد الدم عنه.

3- بطانة الرحم المهاجرة

بطانة الرحم المهاجرة أو ما يسمى بالإنتباذ البطاني الرحمي هو عبارة عن حالة تنمو فيها أنسجة الرحم خارج الرحم في مناطق مختلفة من الجهاز التناسلي والبطن.

وقد تتسبب هذه الحالة بألم المبايض وآلام في البطن خاصة أثناء فترة الحيض.

هناك حلول علاجية عديدة تساعد المرأة على السيطرة على هذه الحالة مع الوقت والتخفيف من أي ألم ناتج عنها.

4- ألم التبويض

قد لا تشعر بعض النساء بعملية التبويض التي تحدث شهريًا لديهن، بينما تشعر نساء أخريات بنوع من الألم أثناء التبويض، وهو ألم قد يستمر لدقائق أو حتى لساعات.

وغالبًا ما يترافق ألم التبويض مع أعراض أخرى مثل الغثيان والنزيف وزيادة الإفرازات المهبلية.

5- أسباب أخرى

قد يظهر ألم المبايض نتيجة حالات ومشاكل صحية أخرى مثل:

  • وجود أكياس على المبايض خاصة عندما تكبر هذه الأكياس أو تبدأ بالتمزق.
  • متلازمة بقايا المبيض والتي تصيب عادًة النساء اللواتي خضعن لعملية استئصال المبيض أو قناة فالوب.
  • الألم الرجيع وهي حالة يشعر فيها الشخص بالألم في عضو آخر بدلًا من المنطقة المتضررة فعليًا.
  • ألم الدورة الشهرية.
  • الإصابة بألياف في الرحم.
  • الحمل المنتبذ أو الحمل خارج الرحم.

شاهدي أيضاً كيف اعرف اني تخلصت من كيس المبيض

هل ألم المبيض من علامات الحمل

يسبب الحمل الكثير من التغييرات في الجسم. بعضها يسبب انزعاجاً خفيفاً أو تقلصات خفيفة في المنطقة المحيطة بالمبيضين. في جانب واحد من أسفل البطن أو منطقة الحوض. ويمكن أن يسبب أحياناً ألماً في الظهر أو الفخذ.
قد يكون ألم المبيض علامة على حدوث الانغراس، أو قد يكون استجابة للتغير في الهرمونات الذي ستشعرين به في بداية الحمل، الذي قد يكون خارج الرحم
ويحدث عندما تلتصق البويضة المخصبة في مكان آخر، وعادة في قناتي فالوب.
الأطباء والاختصاصيون يرشدونك إلى أهم أعراض الحمل المصحوبة بآلام المبيض.

تعرفي على كيس الماء على المبيض هل يمنع الحمل

ألم شديد في المبيض الأيمن وقت التبويض

تشتكي بعض النساء من وجود ألم في المبيض الأيمن مع الرجل اليمنى وقت الإباضة، وفي الحقيقة فإنه يعد طبيعياً في أغلب الأحيان، ويسمى ألم منتصف الشهر، وهو مجرد أثر جانبي مرتبط بالدورة الشهرية، ويعد الألم عبارة عن تقلصات خفيفة أو وخز.

قد تعاني النساء من الألم على الجانب الأيمن أو الأيسر، وذلك حسب المبيض الذي يطلق البويضة، وقد تعاني أيضاً من ألم الرجل اليمنى ايام التبويض، وقد يستمر الألم بضع دقائق فقط ويتكرر في يوم أو يومين، كما قد تلاحظ بعض النساء نزيفاً مهبلياً بسيطاً عند حدوثه.

يجدر التنبيه أنه قد تعاني بعض النساء من ألم شديد في المبيض الأيمن وقت التبويض، وتنصح المرأة بمراجعة الطبيب لمعرفة أسباب ألم المبيض الأيمن مع الرجل اليمنى وقت الإباضة، فقد يكون الألم أحد أعراض حالة طبية تعاني منها المرأة والتي قد تسبب العقم وتمنع الحمل ومنها ما يلي:

  • النسيج الندبي (بالإنجليزية: Scar Tissue)، والذي قد يحدث بسبب خضوع المرأة لعملية قيصرية، وقد يسبب ألم المبايض.
  • الانتباذ البطاني الرحمي (بالإنجليزية: Endometriosis)، وهو مرض التهابي يصيب المبيض، وقناة فالوب، وقد يسبب الألم أثناء الإباضة.
  • العدوى المنقولة جنسياً.

تنصح النساء باستخدام العلاجات البسيطة لتخفيف ألم الإباضة الطبيعي مثل الحمام الساخن، أو استخدام مسكنات الألم مثل الباراسيتامول (بالإنجليزية: Paracetamol).

إقرأي أيضاً كيف ينزل كيس المبيض مع الدورة

السابق
اذا كان المصاب يعاني من أثر صدمة أو رضوض فإن عليك أن تتجنب تحرك رقبتة صح أم خطأ
التالي
أيهما أفضل السمن النباتي أم الحيواني للحلويات, وهل السمن النباتي صحي؟