إضطرابات النوم

نقص الفيتامينات في الجسم, وفيتامين B12 والنوم, وعلاج نقص فيتامين A

نقص الفيتامينات في الجسم

في هذا المقال على نقص الفيتامينات في الجسم حيث لكل فيتامين وظائف معينة في الجسم، وعندما يكون هناك نقص في أي من هذه الفيتامينات تظهر على المصاب أعراض مميزة وخاصة بالفيتامين الذي يعاني من نقص فيه، فتعرف على نقص الفيتامينات في الجسم؟

أسباب نقص الفيتامينات في الجسم

لا يأخذ الكثير من الناس حاجتهم من الفيتامينات الضرورية لأجسادهم؛ إذ إنّهم لا يتّبعون نظاماً غذائياً جيداً. وبالإضافة لسوء التغذية فإنّ هناك العديد من الأسباب التي قد تُؤدي إلى نقص الفيتامينات المُمتصة في الجسم، ونذكر منها ما يأتي:

  • اضطرابات الأمعاء وسوء امتصاص الأمعاء للأغذية: وتُسمى هذه الحالة باضطرابات سوء الامتصاص التي من المرجح أن تؤدي لنقص في الفيتامينات.
  • العمليات الجراحية لإنقاص الوزن: قد تؤثر هذه العمليات بشكل سلبي في امتصاص الفيتامينات.
  • اضطرابات الكبد وإدمان الكحول: فهي تؤثر سلباً في عمليات الأيض وتخزين الفيتامينات.
  • الاضطرابات الوراثية: من الممكن أن يؤثر العامل الوراثي لدى القليل من الأشخاص في طريقة تعامل الجسم مع الفيتامينات، وحدوث نقص في مستواها في الجسم.
  • الأدوية: هناك بعض أنواع الأدوية التي قد تُساهم أيضاً في نقص الفيتامينات مثل: المضادات الحيوية، ومضادات التخثر، ومضادات الحموضة، ومضادات الذهان.
  • الأشخاص الذين يتم تغذيتهم وريدياً: من الممكن أن يتعرض الأشخاص الذين يتمّ تغذيتهم وريدياً لفترة طويلة لنقص في الفيتامينات، خصوصاً إذا كان المُغذّي المستخدم يفتقر للعناصر الغذائية المطلوبة.

يمكنك مشاهدة مقالة علاقة الكعوب المتشققة بنقص الفيتامينات

نقص الفيتامينات والحالة النفسية

إليك فيما يأتي أهم فيتامينات نقصها يسبب الاكتئاب:

1. مجموعة فيتامين ب

إن مجموعة فيتامين ب من الفيتامينات المهمة للصحة النفسية والعاطفية، بالتالي فإنها من عدة فيتامينات نقصها يسبب الاكتئاب.

تعد مجموعة فيتامين ب من الفيتامينات الذائبة في الماء، أي أن أنها لا تخزن في الجسم ويتم الحصول عليها من الأغذية الغنية بها.

وتشتمل مجموعة فيتامين ب على الاتي:

  • فيتامين ب1

إن فيتامين ب1 من الفيتامينات المهمة لصحة ونشاط الدماغ، ويؤدي النقص الحاد إلى مرض البري بري (Beriberi Disease) الذي يؤثر سلبًا على عمل الدماغ.

كما قد تظهر علامات الاكتئاب على الأشخاص الذين يعانون من النقص الحاد في فيتامين ب1.

  • فيتامين ب3

يؤدي نقص فيتامين ب3 إلى مرض البلاغرا (Pellagra) الذي يعد كل من الاضطراب النفسي والخرف إحدى علاماته، كما يؤدي إلى القلق وبطء النمو العقلي والاكتئاب أحيانًا.

  • فيتامين ب5

إن نقص فيتامين ب5 نادر الحدوث، لكن في حال نقصه فإنه يؤدي إلى التعب العام، والاكتئاب، والأرق، وتهيج الجلد، وخدران وتنميل الأطراف.

  • فيتامين ب6

يساعد فيتامين ب6 في تصنيع الأحماض الأمينية التي هي الوحدة البنائية للبروتينات في الجسم، فيساعد في تصنيع النواقل العصبية، مثل: السيروتونين، والميلاتونين (Melatonin)، والدوبامين، والتي يؤدي نقصها إلى الاضطراب الذهني والاكتئاب.

  • فيتامين ب9

نقص فيتامين ب9 أو ما يعرف بحمض الفوليك قد يؤدي إلى خطر الاكتئاب.

فقد تبين بحسب دراسة لعام 2008 بأن البعض من مرضى الاكتئاب يعانون من نقص فيتامين ب9، كما أن نقص فيتامين ب9 يقلل من فعالية الأدوية المضادة للاكتئاب.

  • فيتامين ب12

يؤثر نقص فيتامين ب12 على صحة وعمل الجهاز العصبي، فقد يؤدي نقصه إلى خطر الخرف المبكر والاضطرابات العصبية والنفسية.

فقد تبين بأن تزويد كبار السن بفيتامين ب12 قد يؤخر ظهور علامات الخرف ويعمل على تنشيط الوعي والإدراك.

2. فيتامين د

إن فيتامين د من أهم الفيتامينات اللازمة للنمو والحفاظ على مستوى الكالسيوم في الدم والعظام.

وقد يؤدي نقص فيتامين د إلى زيادة خطر الاكتئاب، لذا فهو من عدة فيتامينات نقصها يسبب الاكتئاب.

فبحسب دراسة أجريت عام 2017 بينت بأن الأشخاص الذين يقل مستوى فيتامين د عندهم إلى دون 50 نانومول/ لتر فإنهم أكثر عرضة لخطر الاكتئاب مقارنة بالأشخاص الذين ترتفع مستويات فيتامين د عندهم للمستوى الطبيعي.

بالإضافة إلى تواجد مجموعة من العوامل تؤثر على العلاقة بين نقص فيتامين د وخطر الاكتئاب.

3. فيتامين ج

يساعد فيتامين ج في الحفاظ على صحة الخلايا والجلد، والأوعية الدموية، والعظام، والصحة العقلية.

وقد يؤدي نقصه إلى التاثير سلبًا على مستوى الوعي والإدراك والتركيز، وقد يساعد تزويد الجسم به إلى تخفيف أعراض الاكتئاب، أو الفصام، أو القلق، أو الزهايمر.

شاهد أيضاً هل يمكن تناول الفيتامينات مع المضادات الحيوية؟

أعراض نقص فيتامين B12 عند النساء

تشير العديد من الأعراض عند حدوثها لدى النساء لاحتمالية وجود نقص في فيتامين B12، إليك أبرز أعراض نقص فيتامين B12 عند النساء:

  • شحوب الجلد واليرقان

غالبًا ما يبدو جلد النساء المصابات بنقص في فيتامين B12 شاحبًا وأصفر اللون إضافة لبياض العينين وتعرف هذه الحالة باليرقان.

ويحدث ذلك نتيجة لتسبب نقص فيتامين B12 في حدوث مشكلات في إنتاج خلايا الدم الحمراء في الدم، حيث يلعب هذا الفيتامين دورًا مهمًا في تصنيع خلايا الدم الحمراء وتحلل خلايا الدم الحمراء، نظرًا لعدم نموها واكتمالها بسبب نقص فيتامين B12 الذي يؤدي لزيادة البيليروبين، وهذه المادة هي المسؤولة عن حدوث اليرقان وإصابة لون جلدك بالشحوب.

  • التعب والضعف العام

يعد التعب والضعف العام من أعراض نقص فيتامين B12 عند النساء.

ويحدث هذا التعب لأن نقص فيتامين B12 يقلل من قدرة الجسم على إنتاج خلايا الدم الحمراء المسؤولة عن نقل الأكسجين لكافة أنحاء الجسم، ويعني ذلك أن الأكسجين لن ينتقل بكفاءة لخلايا الجسم وبالتالي ستشعرين بالتعب والضعف العام في جسمك.

  • الإحساس بالوخز والخدر

يعد تلف الأعصاب واحدًا من أكثر الاثار الجانبية خطورة لنقص فيتامين B12 على المدى الطويل، ويحدث الوخز والتنميل عند النساء المصابات بنقص في فيتامين B12؛ وذلك لأن هذا الفيتامين يؤدي لنقص إنتاج المايلين (Myelin) وهي مادة تحيط بالأعصاب كشكل من أشكال الحماية والوقاية.

  • التهاب اللسان وتقرحات الفم

يعد التهاب اللسان علامة من علامات الإصابة بنقص فيتامين B12، ويكون هذا الالتهاب عبارة عن احمرار وتورم في اللسان، حيث يؤدي الالتهاب لتغير شكل اللسان ولونه.

كما قد تعاني النساء المصابات بنقص فيتامين B12 إضافة لالتهاب اللسان من تقرحات الفم والإحساس بالوخز والحرقان في الفم واللسان.

  • ضيق التنفس والدوخة

قد يؤدي نقص فيتامين B12 إلى الإصابة بضيق التنفس والشعور بالدوخة والدوار وخاصة عندما تجهدين نفسك، حيث يتسبب نقص فيتامين B12 بنقصان خلايا الدم الحمراء التي تعمل على توصيل الأكسجين لأنحاء الجسم مما يؤدي للشعور بهذه الأعراض.

إن كنت تعانين من ضيق تنفس شديد وغير عادي قد يكون هناك أسباب أخرى وراء حدوثه، لذا عليك حينها التحدث للطبيب واستشارته.

  • تغيرات في المزاج

يرتبط انخفاض مستويات فيتامين B12 باضطرابات المزاج والدماغ، مثل: الاكتئاب، والخرف، لذا إن كنت تعانين من نقص في فيتامين B12، قد يساعدك تناول المكملات الغذائية المحتوية على فيتامين B12 في تحسن حالتك المزاجية، لكنها ليست بديلًا عن علاجات الاكتئاب والخرف الأخرى.

  • مشكلات التفكير والإدراك

قد يتسبب نقص فيتامين B12 في مشكلات التفكير وضعف الإدراك، وتتضمن هذه المشكلات صعوبة التفكير وضعف الذاكرة والنسيان، ويرجع ذلك لانخفاض كمية الأكسجين التي تصل للدماغ نظرًا لتسبب نقص الفيتامين في انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء.

  • فقدان الشهية وانخفاض الوزن

نتيجة لنقص خلايا الدم الحمراء وبالتالي نقص كميات الأكسجين التي تصل القناة الهضمية قد يؤدي ذلك للإصابة بالغثيان، مما قد يجعل النساء المصابات بنقص فيتامين B12 يفقدن الشهية.

وقد يؤدي فقدان الشهية هذا إلى انخفاض الوزن على المدى الطويل.

  • مشكلات المشي والحركة

الضرر الناتج عن نقص فيتامين B12 غير المشخص وغير المعالج قد يؤثر على التوازن وطريقة الحركة والمشي، ويكون هذا شائعًا لدى كبار السن المصابين بنقص في فيتامين B12 وغير مشخصين بذلك.

  • ارتفاع درجات الحرارة

من الأعراض النادرة جدًا لنقص فيتامين B12 ارتفاع درجات الحرارة، فغالبًا ما تشير درجات الحرارة المرتفعة للإصابة بالمرض وليس لنقص فيتامين B12.

  • عدم وضوح الرؤية واضطرابها

في حالات نادرة قد يؤثر نقص فيتامين B12 على العصب البصري مما يتسبب بعدم وضوح الرؤية وباضطرابها.

تعرف على دواء أيام عديدة للنساء

أعراض نقص الفيتامينات على الجلد

تساعد الفيتامينات في المحافظة على صحة ورطوبة ونضارة الجلد، ويؤدي نقصها إلى مشكلات جلدية متعددة، ومن هذه الفيتامينات: فيتامين أ، وفيتامين ب12، وفيتامين ب3، وفيتامين ج، وفيتامين هـ، وفيتامين د.

إليك أبرز أعراض نقص الفيتامينات على الجلد بشكل تفصيلي كما الاتي:

1. أعراض نقص فيتامين أ على الجلد

فيتامين أ من أهم الفيتامينات التي يحتاجها الجلد، إذ يؤدي نقص فيتامين أ إلى جفاف البشرة والجلد بشكل كبير والذي يزيد من مشكلة تقشر الجلد وظهور الترهلات والتجاعيد.

كما يؤدي نقصه إلى تصبغ الجلد بظهور بقع بنية اللون وخاصة على الأطراف وحول الأماكن العظمية البارزة، مثل: الكوع وكاحل القدم.

ويمكن أن يسبب نقص فيتامين أ الإصابة بالأكزيما وهي حالة تسبب جفاف وحكة والتهاب في الجلد، بالإضافة إلى الأمراض الجلدية الالتهابية الأخرى.

2. أعراض نقص فيتامين ب12 على الجلد

يؤدي النقص الشديد في فيتامين ب12 إلى ظهور الافات والتقرحات الجلدية، وبسبب تأثير نقص فيتامين ب12 على كميات صبغة الميلانين المصنعة، فإنه إما أن يؤدي إلى فرط التصبغ الجلدي وخاصة في الأطراف أو قد يكون سببًا من أسباب مرض البهاق.

أيضًا فإن نقص فيتامين ب12 يؤدي إلى فقر الدم، مما يزيد من مشكلة شحوب واصفرار الجلد والتعب العام.

3. أعراض نقص فيتامين ب3 على الجلد

يؤدي نقص فيتامين ب3 إلى مرض البلاغرا الذي تظهر أعراضه على الجلد، والجهاز الهضمي، والجهاز العصبي.

وتشمل الأعراض الجلدية كل من زيادة حساسية الجلد لأشعة الشمس والحرارة والاحتكاك بحيث يبدأ الجلد بالاحمرار والتقشير ويتغير لونه للبني.

كما يشعر المريض أيضًا بزيادة الحكة والحرقة في الجلد، وجفاف الجلد الشديد الذي يؤدي إلى النزيف أحيانًا، وقد يصل الأمر إلى ظهور التقرحات والجفاف في الشفتين واللثة واللسان.

4. أعراض نقص فيتامين ج على الجلد

إن فيتامين ج من أهم الفيتامينات لصحة ونضارة البشرة، ويؤدي نقصه إلى ما يسمى بداء الإسقربوط وتظهر أعراضه على الجلد على شكل ترهلات الوجه وظهور التجاعيد بسبب نقص تصنيع بروتين الكولاجين، وبطء التئام الجروح، وجفاف الجلد الشديد ونزيفه.

5. أعراض نقص فيتامين هـ على الجلد

أعراض نقص فيتامين هـ تشمل جفاف الجلد وظهوره بشكل باهت، وترهل الوجه المبكر وظهور التجاعيد، وظهور بعض الأمراض الجلدية، مثل: الأكزيما والصدفية.

6. أعراض نقص فيتامين د على الجلد

يؤدي نقص فيتامين د إلى شحوب البشرة، وزيادة خطر التهاب حب الشباب، وجفاف الجلد، وظهور التجاعيد، وزيادة تعرق الجلد أيضًا.

إقرأ أيضاً الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون

نقص فيتامين B12 والنوم

إن نقص فيتامين b12 والنوم يتعدى مجرد العلاقة المباشرة بينهما، إذ إن لهما علاقات أخرى توضح فالاتي:

  1. فيتامين b12 يساعد حامض الفوليك (Folic acid) على بناء كريات الدم الحمراء (Red blood cells) بالإضافة إلى دوره الهام في امتصاص الحديد واللذان يعتبران مكونات أساسية في النوم الصحي والعميق.
  2. إن نقص فيتامين b12 والنوم غير الطبيعي يعود أيضًا إلى حقيقة أن نقص فيتامين b12 يؤدي إلى الدخول في مرحلة الاكتئاب والذي بدوره قد يكون عاملًا رئيسًا في حدوث الأرق وعدم الراحة أثناء النوم، ومن الجدير بالذكر أنً الأرق يعد سببًا مهمًا لسعي الأشخاص المصابين بالاكتئاب للحصول على المشورة الطبية من قبل الطبيب المختص.

ننصحك بقراءة التعليب مفيد ولكنه يؤثر على النكهة والفيتامينات

علاج نقص فيتامين A

تعتمد طرق علاج نقص فيتامين أ على درجته، وفيما يأتي توضيح ذلك:

  • علاج نقص فيتامين أ من الدرجة بسيطة: ويكون ذلك بتناول الأغذية الغنيّة به.
  • علاج نقص فيتامين أ من الدرجة الشديدة: يسبب هذا النقص ظهور بعض الأعراض، ويكون علاجُه بتناول مُكمّلات فيتامين أ بشكلٍ يوميّ، بدءاً بـ 60000 وِحدة من نوعٍ من مكملات فيتامين أ يُسمّى Vitamin A Palmitate In Oil مرّةً واحدةً يوميًاً لمدًة يومين، يليها تناول 4500 وِحدة مرّةً واحدةً في اليوم، وفي حال وجود التقيؤ، أو سوء الامتصاص، أو احتماليّة حدوث جَفاف المُلتحمة فإنّه يجب إعطاء جُرعة قدرها 50,000 وِحدة للرضَّع الأقلّ من 6 أشهر، أو 100,000 وِحدة للرضَّع من عمر 6 أشهرٍ إلى عام، أو 200,000 وِحدة للأطفال الأكبر من عام، ويجب إعطاؤه للبالغين مدّة يومين مع جرعةٍ ثالثةٍ بعد أسبوعين على الأقلّ، ويُوصى بأخذ الجرعات نفسها للرضَّع، والأطفال المصابين بمرض الحصبة الحادّ.
    • الأشخاص الذين يعانون من الحصبة بدرجة شديدة: تُعدُّ الإصابة بنقص فيتامين أ عامل خطرٍ لمرض الحصبة الحادّ؛ حيثُ إنَّ العلاج بفيتامين أ يُمكن أنّ يُقلل من فترة الحصبة، وحدّة الأعراض، وخطر الوفاة.
    • الأطفال المولودون من أمهات مصابات بفيروس نقص المناعة البشرية (بالإنجليزيّة: HIV): إذ يجب أن يحصلوا على 50,000 وِحدة من فيتامين أ خلال 48 ساعة من الولادة، كما يجب تجنب إعطاء جرعاتٍ كبيرةٍ لفتراتٍ طويلة؛ وخاصّةً للرضَّع؛ لتجنّب الإصابة بسُمِّية فيتامين أ.
  • علاج نقص فيتامين أ عند النساء الحوامل أو المرضعات: حيث يُوصى ألّا تزيد الجرعاتُ العلاجيّةُ عن 10,000 وِحدة؛ لتجنّب أيّ ضررٍ محتملٍ على الجنين أو الرضيع، وينطبق ذلك على الجرعات الوقائية أيضاً.

يمكنك الإطلاع على علامات نقص الفيتامينات عند الحامل

السابق
أين يقع أكبر حقل بترول في العالم, وأين يوجد النفط في السعودية؟
التالي
أسباب الحرارة الداخلية عند النوم, وعلاجه الحرارة الداخلية بالأعشاب