أحكام شرعية

هل يجوز الطلاق في رمضان إسلام ويب وهل يجوز الطلاق في التلفون

هل يجوز الطلاق في رمضان

ستتعرف في هذا المقال على هل يجوز الطلاق في رمضان فهو يُعَدّ أحد الأمور التي أحلّها الله -تعالى-، إلّا أنّه يُوصَف بالكراهة؛ فالحلال يشتمل على المكروه والمُباح، كما أنّ من المكروهات ما يكون أشدّ بُغضاً وكُرهاً من غيره، كالطلاق؛ إذ إنّ وقوعه صحيح شرعاً، إلّا أنّه يُوجِب حصول الفُرقة بين الزوجَين، وهذا هو سبب بُغضه، خاصّة في حال إيقاعه دون سبب, فهل يجوز الطلاق في رمضان؟

هل يجوز الطلاق في رمضان إسلام ويب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فلا شك أن أبغض الحلال إلى الله تعالى الطلاق كما قال النبي صلى الله عليه وسلم، رواه أبو داود وابن ماجه وذلك لما فيه من قطع الوصلة بين الزوجين وأقاربهما وإيقاع العداوة بينهم وربما يفضي بالطرفين إلى الحرام… وسواء كان الطلاق في رمضان أو في غيره من الأزمنة والأمكنة فهو مكروه، ولم نقف على نص من الشارع الحكيم ينهي عن إيقاع الطلاق في رمضان خاصة. مع ورود النهي عن الطلاق في حالة الحيض والنفاس ، وفي حالة طهر مسها فيه ، وفي الطلاق بالثلاث مرة واحدة ، أو إتباعها والزوجه ما زالت في العدة، فهذا كله من الطلاق الذي لا يجوز وهو الذي يسميه العلماء الطلاق البدعة. والله أعلم.

يمكنك مشاهدة مقالة يحث علمي عن الطلاق وآثره على الأبناء

هل يجوز الطلاق في التليفون

الحمد لله.

إذا قال الرجل لزوجته عبر الهاتف : أنت طالق ، أو طلقتك ، وقعت طلقة واحدة ، كما لو قال ذلك بحضورها ، أو قاله في غيابها بدون استعمال الهاتف .

وكذلك إذا كتب رسالة على الهاتف الجوال يخاطب فيها زوجته أنه طلقها ، أو يخاطب غيرها بأنه طلق زوجته ، وكان قاصداً للطلاق ، فإنه يقع بذلك الطلاق أيضاً .

والله أعلم

شاهد أيضاً ايجابيات الطلاق

حكم طلاق الحامل والغضبان

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:        

  1. الطلقة الأولى ذكرت أنها وقعت أثناء الغضب، وطلاقُ الغضبان يعتبر نافذا إذا كان يعي ما يقول، فإن كان غضبه شديدا بحيث لا يعى ما يقول فلا يلزمه شيء، لا رتفاع التكليف عنه حينئذ.
  2. الحمل لا يمنع الطلاق باتفاق أهل العلم، ففي الموسوعة الفقهية: يصح طلاق الحامل رجعياً وبائناً باتفاق الفقهاء. انتهى.
    وجاء في الشرح الممتع للشيخ ابن عثيمين ـ رحمه الله تعالى: ويستثنى من قولنا: في طهر لم يجامعها فيه ـ إذا كانت حاملاً وجامعها وطلقها بعد الجماع، فالطلاق سنة وليس طلاق بدعة. انتهى.
    وبالتالي فالطلقة الثانية الواقعة أثناء الحمل تعتبر نافذة ولا إثم فيها.
  3. الطلقة التي أو قعتها تحت ضغوط وإلحاح زوجتك تعتبر نافذة أيضا ومكملة للثلاث إن كان الذي سبقتها اثنتان.
  4. الزوجة يلحقها الطلاق إن كانت في العصمة وقت وقوع الطلاق، لكون زوجها قد راجعها قبل تمام عدتها من الطلاق السابق، أو لم يراجعها، لكنها كانت لا تزال في أثناء العدة من طلاق رجعي، فأي طلاق يسنده الزوج إليها بلفظ صريح ولو هازلا به، أو بلفظ كناية من كناياته وهو يقصد إيقاعه فإنها تطلق به، وإن وقع منه طلاقها بعد انقطاع العصمة أو انقضاء العدة من غير ارتجاع فهو غير نافذ، لكونه لم يصادف محلا.
  5. إن كان مجموع ما حصل من طلاق قد بلغ ثلاثا وهي في عصمتك وأنت تعي ما تقول فقد حرمت عليك ولا تحل لك حتى تنكح زوجا غيرك نكاحا صحيحا – نكاح رغبة لا نكاح تحليل – ثم يطلقها بعد الدخول، وإن كان الطلاق الواقع أقل من ثلاث فلك مراجعتها قبل تمام عدتها، وما تحصل به الرجعة.
  6. لا يجوز للزوجة طلب الطلاق لغير عذر شرعي، لثبوت النهي عن ذلك، فقد قال صلى الله عليه وسلم: أيما امرأة سألت زوجها الطلاق في غير ما بأس فحرام عليها رائحة الجنة. رواه ابن ماجه وغيره وصححه الشيخ الألباني.

والله أعلم.

تعرف على حلول لمشكلة الطلاق

هل يجوز طلاق الحامل قانونا في المغرب

إن الحمل لا يمنع الطلاق والمحكمة ستحكم بنفقة المطلقة إلى أن تضع مولودها وبعدها سيتم الحكم بنفقة المولود بعد ازدياده صارخا ولكن بعد طلب من الزوجة المطلقة.

إقرأ أيضاً كيفية التعامل مع الأطفال في حالة الطلاق

طلاق الحامل عند المالكية

يرى جمهور الفقهاء أن عدة الحامل تنتهي بوضع جميع حملها، فلا تنقضي بوضع أحد التوأمين فقط ولا بانفصال جزء من الجنين. وهي تنقضي عند المالكية حتى لو وضعت علقة وهو دم متجمع، وأما عند الحنابلة والشافعية فإن الحمل الذي تنقضي به العدة: هو ما يتبين فيه شيء من خلق الإنسان من الرأس واليد والرجل، أو يكون مضغة تشهد القابلات الثقات أن فيه صورة خفية لخلقة آدمي أو أصل آدمي، لعموم قوله تعالى: {وَأُولاتُ الأَحْمَالِ أَجَلُهُنَّ أَنْ يَضَعْنَ حَمْلَهُنَّ}, ويرى الحنفية أن خروج أحد التوأمين أو أكثر الجنين يكفي لانقضاء العدة.

تعرف على آثار الطلاق على الأبناء

حقوق الزوجة الحامل عند الطلاق

اهتمّت الشريعة الإسلاميّة بحقوق المرأة، وأوْلَتها عناية خاصة نظراً لدورها الكبير في الأسرة والمجتمع، كما كفلت أيضاً حقوق الرجل، ولذلك وجب على كلّ طرفٍ منهما معرفة ما عليه من واجباتٍ تجاه الآخر، وما له من حقوقٍ، والطرق والوسائل التي تُحقّق الرضا عند كليهما، علماً أنّه قد تقع الخلافات بينهما؛ بسبب التقصير في أداء الواجبات، وتصل بهما الحال إلى التفريق والطلاق، وبالتفريق بينهما تترتّب عدّة حقوقٍ تحفظ كلا الطرفَين من لحوق أي ضررٍ بهما.

السابق
ماذا يحدث للقلب عند البكاء
التالي
فيتامينات لنضارة البشرة وتورديها و حبوب لنضارة البشرة من الصيدلية