أمراض

وسواس الأورام

وسواس الأورام

وسواس الأورام: ستتعرف في هذا المقال على وسواس الأورام او وسواس السرطان حالة من حالات الخوف والهوس التي تسيطر على الإنسان؛ وتجعله قلقا طوال الوقت بشأن الإصابة بهذا المرض الخطير؛ فيقوم بتشخيص أي عرض يظهر عليه أنه من أعراض هذا المرض؛ وهنا يواجه صعوبة بالغة في التعايش إن لم تتم مرحلة علاجه مبكرًا، فتابع القراءة لمعرفة المزيد عن وسواس الأورام.

وسواس قهري

يتسم اضطراب الوسواس القهري (OCD) بنمط من الأفكار والمخاوف غير المرغوب فيها (وساوس) تدفعك إلى القيام بسلوكيات تكرارية (سلوكيات قهرية). تُعيق هذه الوساوس والسلوكيات القهرية الأنشطة اليومية وتتسبب في ضيق شديد.

يمكنك محاولة تجاهُل وساوسك أو إيقافها، لكن لن يؤدي هذا سوى لزيادة شعورك بالضيق والقلق. في النهاية، تشعر بأنك مدفوع لأداء السلوكيات القهرية في محاولة لتخفيف التوتر. على الرغم من الجهود المبذولة لتجاهل هذه الأفكار أو الدوافع المزعجة أو التخلص منها، فإنك تستمر في التفكير فيها. يؤدي هذا إلى مزيد من السلوك الطقوسي – الحلقة المفرغة لاضطراب الوسواس القهري.

يتمحور اضطراب الوسواس القهري غالبًا حول موضوعات محددة – على سبيل المثال، الخوف المفرط من التعرض للتلوث بسبب الجراثيم. وللتخفيف من مخاوفك من التعرض للتلوث، قد تقوم بغسل يديك بشكل قهري حتى تصابا بالتقرح والتشقق.

إذا كنت مصابًا باضطراب الوسواس القهري، فقد تشعر بالخجل والحرج من هذه الحالة المرضية، لكن قد يكون العلاج فعالًا.

يمكنك مشاهدة مقالة دعاء الخوف والقلق والوسواس

وسواس سرطان الثدي

إن توهم المرض هو نوع من الوساوس التي تقتحم ذهن المرأة الخائفة من سرطان الثدي ضد إرادتها، وتظل تتكرر، وكلما حاولت طردها ترجع إليها مرة أخرى، وتحتل مركز التفكير وبؤرة الشعور عندها لذلك تسبب نسبة كبيرة من القلق والاكتئاب والضيق ويكون تأثيرها سلبيا ليس فقط عليها، ولكن على المحيط بأكمله.

وفي ما يخص مواجهة الوسواس الذي تشعر به المرأة وكيفية التخلص منه، إن التدخل يكون على شكل جلسات للعلاج المعرفي السلوكي الوجداني هدفها التخفيف والتعايش مع حالة القلق والتوتر دون اللجوء إلى طقوس معينة، مع التمييز الواعي بين إيجابيات وسلبيات العيش مع هذا الوسواس وتحديد النمط الفكري اللاواعي المسبب لهذا الاضطراب، علما أن بعض الحالات يكون من الصعب إقناعها بالذهاب إلى المعالج النفسي لأنها معتقدة اعتقادا جازما بأنها مصابة بمرض سرطان الثدي، والتي تتردد على العديد من الأطباء على أمل الحصول على تشخيص يؤكد مزاعمها لكن دون جدوى.

شاهد أيضاً قصتي مع سرطان الحنجرة

أعراض الوسواس المرضي

تتركز أعراض وسواس المرض في المقام الأول على الانشغال بإمكانية الإصابة بالمرض، وقد تشمل الأعراض الشائعة ما يأتي:

  • تجنب الاختلاط بالأشخاص أو الأماكن خوفًا من الإصابة بمرض ما.
  • البحث المستمر في الإنترنت عن معلومات تتعلق بالأعراض والحالات الصحية.
  • التحدث باستمرار مع الآخرين عن المشكلات الصحية.
  • ضيق وحزن بشكل يكفي لإعاقة أداء الواجبات اليومية المعتادة.
  • الخوف من أن الأحاسيس الجسدية ناتجة عن مرض طبي خطير.
  • الشعور بالتوتر والهوس لفحص الحالة الصحية بشكل متكرر.
  • زيادة الوعي بالأعراض الجسدية البسيطة، مثل: الصداع، أو آلام المفاصل، أو التعرق.
  • تحديد مواعيد مع الطبيب لفحص الأعراض البسيطة أو وظائف الجسم الطبيعية.
  • القلق بشكل كبير من إمكانية أن يكون مريضًا.

تعرف على شكل سرطان الحلق

علاج الوسواس القهري في البيت

1- العلاج السلوكي

أثبتت الدراسات أن الاعتماد على التغيير السلوكي غالبًا ما يساعد على التخلص من الوسواس القهري، حيث يتم التفكير في أشياء إيجابية مثل العمل والرياضة للسيطرة على العقل وتقليل التوتر والقلق، وفي حالة عدم الإستجابة فمن الأفضل استشارة الطبيب المختص.

2- نظام غذائي صحي

من الضروري أن يحرص المصابين بالوسواس القهري على تناول نظام غذائي صحي خالية من السكريات والكافيين والمشروبات الغازية، حيث يتسبب تناولهم في زيادة الشعور بالقلق، بالإضافة إلي تناول الخضروات والفاكهة، المكسرات والبذور المليئة بالعناصر الغذائية، البروتين مثل البيض والفاصوليا واللحوم، للحفاظ على مستويات السكر.

3- تناول الأعشاب

عادة ما يساعد تناول الأعشاب على تخفيف أعراض الوسواس القهري، لاحتوائها على الكثير من مضادات الأكسدة والمواد الكيميائية الأخرى مما يسيطر على المرض شرط الانتظام في تناوله.

4- النوم

قد يتسبب القلق الناتج عن الوسواس القهري في صعوبة النوم، لذلك يجب روتين يومي للحصول على النوم بشكل أكثر راحة والسيطرة على القلق، وذلك عن طريق الاستماع للموسيقى، أخذ حمام دافيء، ضبط درجة حرارة الغرفة، الابتعاد عن الضوضاء.

5- الاسترخاء

يساعد الاسترخاء على زيادة الهدوء والسيطرة على الوسواس القهري وذلك من خلال ممارسة اليوجا، التأمل، المشي ببطء، أو ممارسة أي رياضة أخرى بسيطة وذلك لمدة 30 دقيقة يوميًا، مما يساعد ذلك على تخفيف أعراض الوسواس القهري.

إقرأ أيضاً أعراض سرطان الحلق المبكرة

السابق
علامات الرجل المعجب في علم النفس
التالي
أعراض سرطان الحلق عند النساء