أحاديث

وصف جسد الحور العين, والرد على سؤال هل الحور العين بشر؟ واستقبال الحور العين لزوجها

وصف جسد الحور العين

ستتعرف في هذا المقال على وصف جسد الحور العين, حيث إنّ الله سبحانه وتعإاى يجازي المؤمنين يوم القيامة بأمور لا يمكن أن يتخيّلها العقل البشري، فالإنسان الصّالح المؤمن التقي الذي كان يحارب نفسهُ من معاصي الله، ويتقرّب إلى الله سبحانه وتعالى، فإنّ الله يكافئه على ما صبر نفسه عليه، وما لاقت من مشقّات وصعاب، وهو في الطريق إلى الله، ومن هذا الجزاء الحور العين في الجنّة, فتابع القراءة لمعرفة المزيد عن وصف جسد الحور العين.

هل الحور العين بشر

لقد اختلف الفقهاء في قضيّة خلق حور العين وذهب فريق منهم إلى أنهن نساء هذا العالم اللواتي أجيز لهن دخول الجنة لإيمانهن وصلاح أعمالهن ، مصيبة هذا الراي جعل النسوة الصالحات خدم للرجال فهل هذه هي عقوبة ام مكافاة ؟! بينما اعتبر آخرون ومنهم العلامة الطبطبائي أن الحور العين ليست النساء الآدميات، وهناك خلاف حول الأفضلية للنساء الآدميات ام للاخريات ؟!

يمكنك مشاهدة مقالةما هي الحور العين

صفات الحور العين الجسدية

  • وبالنسبة صفات الحور العين الجسدية، فقد قيل عنهم أنهن بياض البشرة النقية الصافية وقال السدي عنهن: أنهم مثل بياض البيض عندما ينزع منه القشرة.
  • فقال الله تعالى في وصفهم: ﴿وَعِنْدَهُمْ قَاصِرَاتُ الطَّرْفِ عِينٌ* كَأَنَّهُنَّ بَيْضٌ مَكْنُونٌ﴾[الصافات:49:48].
  • وقال ابن جرير المقصود بلفظة “مكنون” أي: القشرة العليا التي يمسها جناح الطائر وكذلك العش، وتنالها بعد ذلك الأيدي بخلاف ما بداخلها.
  • وصفهم أيضًا تعالى بأنهم مثل الياقوت والمرجان، فالبشرة الخاصة بهم تكون بيضاء نقية مثل المرآة.
  • والدليل على ذلك ما قاله الرسول صلى الله عليه وسلم: “ولكل واحد منهم زوجتان، يرى مخ سوقهما من وراء اللحم من الحسن”.
  • والمقصود بذلك الحديث أي: المخ الذي يكون داخل العظم، لا يستتر باللحم والعظام والجلد، وهذا دليل على رقتها وصفائها ونعومتها.
  • فيكون الذي داخل العظم لا يستتر بالجلد، والذي في الداخل يكون في غاية الجمال، فيشاهد من الخارج.
  • وبالنسبة لجمال العيون مع وسعها، وأيضًا جمعت ما بين صفات الحسن والجمال، والبؤبؤ الشديد السواد يكون في هذا العين شديد البياض.
  • أنهم أيضًا مطهرات من كل ما يؤذي النساء مثل الأنجاس والأقذار، فقال تعالى: ﴿وَلَهُمْ فِيهَا أَزْوَاجٌ مُطَهَّرَةٌ وَهُمْ فِيهَا خَالِدُونَ﴾[البقرة:25].
  • والمقصود من ذلك أنهم لا يحضن ولا يلدن ولا يتغوطن ولا يمنين، وهذا ما قاله مجاهد.
  • وأيضًا ما قيل عنهم أنهم مطهرات من الإثم والأذى .
  • وأما عمرهم فقال الله تعالى: ﴿إِنَّا أَنشَأْنَاهُنَّ إِنشَاءً* فَجَعَلْنَاهُنَّ أَبْكَارًا* عُرُبًا أَتْرَابًا﴾[الواقعة:37:36:35].
  • ففسر بعض المفسرين أنهن جميعهن في سن واحد تقريبًا 33 سنة، فهن يكونن في غاية الجمال والشباب، ولا يوجد بهن عجائز.
  • أيضًا أنهن ابكارًا فلم يطأهن ولم يجامعهن أحدًا من قبل، ومن عجيب صنع الله أن الرجل عندما يطأ الحور العين، فإنها ترجع مرة أخرى بكرًا.
  • أيضًا من صفاتهن أنهن كواعب كما قال الله تعالى: ﴿وَكَوَاعِبَ أَتْرَابًا﴾[النبأ:33]، والمقصود أن ثديهن نواهد مثل الرمان، فليست متدلي إلى أسفل.

شاهد أيضاً لماذا خلق الله الحور العين بالجنة

جمال الحور العين

  • كواعب أتراب، وصف الله تعالى الحور العين في القرآن الكريم بقوله ” وكواعب أترابا ” (سورة النبأ، الآية 33)، أما الكاعب فمعناها المرأة ذات الجمال والحسن، وأتراباً بمعنى متقاربات في السن، حيث أبدع الله تعالى في خلق الحور العين وجعلهن أبكاراً لم يمسسهن أحد من قبل لا من الإنس ولا من الجن.
  • أمثال اللؤلؤ المكنون، وصف الله تعالى الحور العين في كتابه المجيد باللؤلؤ شديد البيضاء والذي لا يصفرّ لونه مهما تعرّض للشمس، كما وصفهن بالياقوت والمرجان وهي من الأحجار الكريمة التي تخطف الأنظار من شدة جمالهن وحسنهن.
  • قاصرات الطرف، جعل الله تعالى نساء الجنة من حور العين قاصرات الطرف، أي أنهن مخلصات لأزواجهن ومحببات لهم، كما أنهن لا ينظرن لغير أزواجهن من سكان الجنة من الرجال، وتختلف نساء الجنة عن نساء الدنيا بأنهن مطهرات من الحيض والنفاس وغيرها من منجسات الحياة الدنيا.

تعرف على دعاء الزوجة لزوجها

استقبال الحور العين لزوجها

لم يرد دليل واضح على كيفية إستقبال الحور العين لزوجها في الجنة ،ولكن الذي ورد
أن الملائكة تكون في إستقبال المؤمنين عندما يدخلون الجنة .

  • قال الله تعالى : ( وَسِيقَ الَّذِينَ اتَّقَوْا رَبَّهُمْ إِلَى الْجَنَّةِ زُمَرًا ۖ حَتَّىٰ إِذَا جَاءُوهَا وَفُتِحَتْ أَبْوَابُهَا وَقَالَ لَهُمْ خَزَنَتُهَا سَلَامٌ عَلَيْكُمْ طِبْتُمْ فَادْخُلُوهَا خَالِدِينَ ) سورة الزمر (73)
    وقال تعالى : ( سَلَامٌ عَلَيْكُم بِمَا صَبَرْتُمْ ۚ فَنِعْمَ عُقْبَى الدَّارِ ) سورة الرعد (24)
  • عنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( أَوَّلُ زُمْرَةٍ تَدْخُلُ الْجَنَّةَ عَلَى صُورَةِ الْقَمَرِ لَيْلَةَ الْبَدْرِ وَالَّذِينَ عَلَى آثَارِهِمْ كَأَحْسَنِ كَوْكَبٍ دُرِّيٍّ فِي السَّمَاءِ إِضَاءَةً قُلُوبُهُمْ عَلَى قَلْبِ رَجُلٍ وَاحِدٍ ، لَا تَبَاغُضَ بَيْنَهُمْ ، وَلَا تَحَاسُدَ لِكُلِّ امْرِئٍ زَوْجَتَانِ مِنَ الْحُورِ الْعِينِ يُرَى مُخُّ سُوقِهِنَّ مِنْ وَرَاءِ الْعَظْمِ وَاللَّحْمِ ) رواه البخاري
  • مع ابن الجوزي، ليصف لكم جلسته وحديثه فيقول : ( إن الحور العين تقول لولي الله وهو متكيء على نهر العسل وهي تعطيه الكأس وهما في نعيم وسرور : أتدري يا حبيب الله متى زوجني الله إياك؟ فيقول: لا أدري، فتقول: نظر إليك في يوم شديد حره وأنت في ظمأ الهواجر فباهى بك الملائكة وقال: انظروا يا ملائكتي إلى عبدي، ترك شهوته، ولذته وزوجته وطعامه وشرابه، رغبة فيما عندي، أشهدكم أني قد غفرت له. فغفر لك يومئذ وزوجني إياك ).

ننصجك بقراءة دعاء دخول العشر الأواخر من رمضان

السابق
نقاط القوة والضعف في العمل الجماعي وفي الأداء الوظيفي, وكيفية تقييم نقاط الضعف والقوة؟
التالي
هل ينتقم الثعبان من قاتله