ثقافة عامة

علامات الشخص المقهور

علامات الشخص المقهور

علامات الشخص المقهور

هو كل انسان فاشل اجتماعيا، و يتموضع كقنبلة موقوتة قابلة للانفجار اجراماً أو انحرافاً أو تخريباً، وفي أبسط الحالات عندما ينكفىء هذا الانسان المقهور ذاتياً وينطوي على نفسه، ويقبل بالتهميش الاجتماعي.

يعاني من اضطراب وتخبط في علاقاته الاجتماعية

  • بدءاً من علاقات القرابة بالاب والإخوة وسواهم الى العلاقة الزوجية حيث ينتقل من فشل لآخر، الى العلاقة بالاولاد حيث الاهمال وعدم الاكتراث، الى عدم قدرته الحفاظ على اي صديق، الى عجز مطلق على تبادل المودة مع الجيران او الزملاء في العمل.
  • وقد يعاني من عدم اتزان في سلوكياته: فيبدو تارةً كريماً مع هذا الشخص وبخيلاً مع شخص آخر،
    أو مع نفس الشخص.
  • وقد ينفق أحيانا على نفسه:في يوم ما لا ينفقه في أشهر سواء في تناول وجبة بمطعم فخم،
    أو شراء ألبسة غالية الثمن وفوق طاقته، ولا قناعة له أصلاً بذلك، ولا يحضر تلك المناسبات الاستثنائية
    التي تفرض على الحضور مظهراً مبالغاً فيه.
  • حتى عندما يتحدث: يبدو أحياناً متحمساً لقضية قد ينقلب عليها في اليوم الثاني,.
    وفي غالب الاحيان، عندما يتشدق بالثقافة فقد لا يحفظ الا عناوين أو اسماء مشهورة وغريبة عن المجتمع,, وعندما يتحدث ينتقل بدون سبب منطقي من فكرة الى اخرى,, ويقاطع الآخرين في أحاديثهم، ولا يجيد الاستماع.

موضوع ذات صلة: كيف تعرف أن شخص يحسدك ؟

يفضل، لا بل يلهث وراء التغيير

  •  بأي شكل من الاشكال في المهنة، في الزوجة، في السكن،
  • في العقيدة، في الاتجاهات والميول, ملولٌ, ضجر باستمرار.
  • احلامه كوابيس مفككة: بلا اي منطق ويصعب تفسيرها, انها تشرح سيكولوجيته المضطربة.
  • رغم ادمانه على الكذب: الا انه قد يصدق، ويصرح حتى بأمور شخصية محرجة جدا له ولمن يسمعه،
    وقد تسيء بالغ الإساءة الى الحس الاجتماعي، اي انه يمارس الوقاحة عندما يصدق.
  • أي تعامل معه خاسر: حتى لأقرب الناس اليه.
  • وان لم يكن على المدى القريب: بالتأكيد بعد مدى معين سيلفظ وقاحته أو غباءه، او بالأحرى قهره ودفعة واحدةً، وكلما تأخر في إظهار هذا القهر، جلب ضرراً اكبر على من كان على علاقة طيبة معه.
  •  ويمارس سلوكية طفلية اتكالية: رغم انه يعلن ويتشدق وبشكل متطرف بأنه يرفض هذه الاتكالية وبمقدار ما يرفضها لفظيّاً، يتمناها في أعماقه، شرط أن تكون بصحبة سلطة قمعية استبدادية سواء كانت من شخصية نافذة اجتماعيا أو الأفضل ان تأتي من ظروف قاهرة تجبره على الخضوع لهذه الاتكالية.
  • واللاشعور يغلب الشعور لديه: اذ يلح عليه اللاشعور ويصبح أسيراً ورهينةً له في غالبية سلوكياته سواء في الأحلام أو في الهفوات,, وحالات الغضب,, والانفعال لأتفه الاسباب,, ليغدو اللاشعور لديه وكأنه حالة طبيعية،
    بينما نجد عند الإنسان السوي يتحكم في اللاشعور ويغلب عليه الشعور.

علامات الشخص المقهور
هو كل انسان كان يتكل عليك و خيبت ظنه ، و يتموضع كقنبلة موقوتة قابلة للانفجار اجراماً أو انحرافاً أو تخريباً،
وفي أبسط الحالات عندما ينكفىء هذا الانسان المقهور منك ذاتياً وينطوي على نفسه،
يكلم الاخرين و لا يكلمك و في بعض الاحيان يكلمك حول الموضوع الذي خيبت ظنه فيك
على سبيل المثال اقول لك اتكلت عليك في الموضوع الفلاني و لكنك لم تفعل شيء من اجلي.

علاماته:

  • لعب دور الضحية للناس
  • الشكاوي الكثيرة للناس المقربين لك
  • يتكلم في غيبك حول الشيء الذي احبطه فيه

قهر الرجال أن يتهم المرء بما ليس فيه ولا من خلقه ولا من تربيته ولا من دينه .. ولكنه
لا يستطيع أن يرد على من اتهمه وافترى عليه، لأنه لا يملك أدوات الكيد التي يملكها من قام باتهامه.
قهر الرجال أن يحقرك في معاملة أو في طريق، وهو رويبضة من أذل الناس وأنت لا تستطيع الرد عليه،
لأن في الرد عليه تكبيراً من شأنه.
قهر الرجال أن يعتدى على أهلك بالضرب والشتم، وربما أكبر من ذلك من عدو غاشم كما فعل العراقيون
عندما دخلوا الكويت، وهم من جميع الطوائف والملل، وأنت لا تستطيع أن ترد عليهم لأنك مقيد بالحديد
أو في السجن أو تحت التعذيب.
قهر الرجال ما يفعل اليوم من جرائم عرقية في العراق وسورية وفلسطين واليمن وفي الروهينغا وسائر ديار المسلمين، من تدمير شامل واعتداء على الأعراض والأموال والأنفس، وأنت لا تستطيع أن تفعل حيال
ذلك كله شيئاً، لأن القوة والمنعة والجبروت بيد عدوك الغادر.
قهر الرجال أن يتخلى عنك الجميع في الساعة التي ينبغي أن يقفوا معك، كما كنت تقف معهم
و تؤازرهم في الصغيرة والكبيرة والغالي والنفيس وفي الجهد والوقت والوسع.

مواضيع قد تهمك: اختبار من يغار منك ؟

السابق
كيف تعرف أن شخص يحسدك ؟
التالي
كيف يكون ألم الحلق عند مريض الإيدز؟