منوعات

كريدانيل

كريدانيل

في هذه المقالة سنطلع على دواء كريدانيل و دواعي استعماله و اعراضه الجانبية

Credanil

 

The optimum daily dosage of ‘Credanil’ must be determined by careful titration in each patient.

‘Credanil’ Tablets are available in a ratio of 1:4 or 1:10 of carbidopa to levodopa to provide facility for fine dosage titration for each patient.

General Considerations

Studies show that the peripheral dopa-decarboxylase is fully inhibited (saturated) by carbidopa at doses between 70 and 100 mg a day. Patients receiving less than this amount of carbidopa are more likely to experience nausea and vomiting.

Standard antiparkinsonian drugs, other than levodopa alone, may be continued while ‘Credanil’ is being administered, although their dosage may have to be adjusted.

Because both therapeutic and adverse effects are seen more rapidly with ‘Credanil’ than with levodopa, patients should be carefully monitored during the dosage adjustment period. Involuntary movements, particularly blepharospasm, are a useful early sign of excess dosage in some patients.

Patients not receiving levodopa

Dosage may be best initiated with one tablet of ‘Credanil Plus 25 mg/100 mg’ three times a day. This dosage schedule provides 75 mg of carbidopa per day. Dosage may be increased by one tablet of ‘Credanil 12.5 mg/50 mg’ or ‘Credanil Plus 25 mg/100 mg’ every day or every other day, as necessary, until a dosage equivalent of eight tablets of ‘Credanil Plus 25 mg/100 mg’ a day is reached.

If ‘Credanil 10 mg/100 mg Tablets’ or ‘Credanil 12.5 mg/50 mg Tablets’ are used, dosage may be initiated with one tablet three or four times a day. Titration upward may be required in some patients.

ينمكنك الاطلاع على مقالة دواء كريدانيل

Patients not receiving levodopa

Dosage may be best initiated with one tablet of ‘Credanil Plus 25 mg/100 mg’ three times a day. This dosage schedule provides 75 mg of carbidopa per day. Dosage may be increased by one tablet of ‘Credanil 12.5 mg/50 mg’ or ‘Credanil Plus 25 mg/100 mg’ every day or every other day, as necessary, until a dosage equivalent of eight tablets of ‘Credanil Plus 25 mg/100 mg’ a day is reached.

 initiated with one tablet three or four times a day. Titration upward may be required in some patients to achieve optimum dosage of carbidopa. The dosage may be increased by one tablet every day or every other day until a total of eight tablets (two tablets q.d.s.) is reached.

Response has been observed in one day, and sometimes after one dose. Fully effective doses usually are reached within seven days as compared to weeks or months with levodopa alone.

‘Credanil 12.5 mg/50 mg Tablets’ or ‘Credanil 10 mg/100 mg Tablets’ may be used to facilitate dosage titration according to the needs of the individual patient.

Patients receiving levodopa

Discontinue levodopa at least 12 hours (24 hours for slow-release preparations) before starting therapy with ‘Credanil’. The easiest way to do this is to give ‘Credanil’ as the first morning dose after a night without any levodopa. The dose of ‘Credanil’ should be approximately 20% of the previous daily dosage of levodopa.

Patients taking less than 1,500 mg levodopa a day should be started on one tablet of ‘Credanil Plus 25 mg/100 mg’ three or four times a day dependent on patient need. The suggested starting dose for most patients taking more than 1,500 mg levodopa a day is one tablet of ‘Credanil 25 mg/250 mg’ three or four times a day.

Levocar

Levocar 500mg Tablet is an antibiotic, used in the treatment of bacterial infections in adults and children (>6months age). It is also used in treating infections of the urinary tract, nose, throat, skin and lungs (pneumonia). It cures the infection by stopping the further growth of the causative microorganisms.

Levocar 500mg Tablet should be used in the dose and duration as advised by your doctor. It may be taken with or without food, preferably at a fixed time. Avoid skipping any doses and finish the full course of treatment even if you feel better. Do not take a double dose to make up for a missed dose. Simply take the next dose as planned.

You may have a headache, dizziness, nausea, and constipation as side effects of this medicine. These are usually temporary and resolves on its own, but please consult your doctor if it bothers you or persists for a longer duration. Diarrhea may also occur as a side effect but should stop when your course is complete. Inform your doctor if it does not stop or if you find blood in your stools.

You should not take this medicine if you are allergic to any of its ingredients. Special care should be taken in people with kidney problems while taking this medicine.

Purlex

اسيتالوبرام (بالانجليزية: Escitalopram): هو أحد أنواع الأدوية المضاد للاكتئاب، وينتمي إلى عائلة مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية (بالانجليزية: Selective serotonin reuptake inhibitor)، حيث يعمل على استعادة التوازن الطبيعي للناقل العصبي سيروتونين في الدماغ.

يقوم الاسيتالوبرام بزيادة مستوى السيروتونين في الدماغ عن طريق تثبيط ما يعرف باسترداد السيروتونين، حيث يرتبط بمضخة استرداد السيروتونين (بالانجليزية: Serotonin reuptake pump) الموجودة على أغشية الخلايا العصبية، ويمنعها من القيام بوظيفتها (استرداد السيروتونين)، مما يزيد من فاعلية السيروتونين.

على عكس بعض الأنواع الأخرى من مضادات الاكتئاب، لا يؤثر الاسيتالوبرام، أو يؤثر بشكل قليل، على استرداد الدوبامين والنورابينفرين، ولا يقوم بمضادة مستقبلات ألفا وبيتا، ولا مستقبلات الدوبامين د-2، ولا مستقبلات الهيستامين-1.

كاربيدوبا و ليفودوبا

كاربيدوبا/ليفودوبا المعروف ايضا باسم (ليفوركاب) أو ( كاريلدوبا ) هو خليط من نوعين من الأدوية وهما الكاربيدوبا والليفودوبا ، حيث يستخدم بشكل اساسي لعلاج أعراض مرض الشلل الرعاشي ( الباركنسون ) ولكنه لا يحد من تقدم المرض، ويؤخذ عن طريق الفم، ويمكن أن تستغرق مدة العلاج من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع قبل ظهور النتائج ثم تبدأ كل جرعة بالعمل بعد عشر دقائق من أخذها ويستمر تأثيرها لمدة حوالي خمس ساعات.

وتشمل الآثار الجانبية الشائعة لدواء الكاربيدوبا مشاكل في الحركة، والغثيان، وهنالك آثار جانبية تعد أكثر خطورة والتي تتضمن الإكتئاب والشعور المفاجئ بالنعاس وحدوث اضطربات، وهذا الدواء يمنع تحول الليفودبا خارج الدماغ وعندما يصل الليفودبا إلى الدماغ فإنه يتحول إلى دوبامين عن طريق تأثيراته.

ان هذا الدواء قدر مدرج ضمن قائمة الأدوية الأساسية لمنظمة الصحة العالمية، ويعتبر من أكثر الادوية الفعالة والآمنة الموجودة في النظام الصحي ، وهو متوفر كدواء أصلي ويعد متوسط التكلفة. وقد بلغت التكلفة الاجمالية لهذا الدواء في الدول النامية حوالي (1.80) إلى (3.00) دولار أمريكي في الشهر، وبلغت التكلفة الشهرية للدواء في الولايات المتحدة الأمريكية حوالي (50) إلى (150) دولار أمريكي .

 

سعر ليفودوبا في مصر

  • أرخص سعر لـ ليفوكار – مضاد للشلل الرعاش – 275 مجم 10 أقراص فى مصر كان 12 ج.م. من دوايا خلال الـ52 شهور الماضية
  • أغلى سعر لـ ليفوكار – مضاد للشلل الرعاش – 275 مجم 10 أقراص فى مصر كان 21.50 ج.م. من دوايا خلال الـ52 شهور الماضية
  • الاختلاف بين أعلى و أقل سعر لـ ليفوكار – مضاد للشلل الرعاش – 275 مجم 10 أقراص فى مصر هو 9.50 ج.م. من دوايا خلال الـ52 شهور الماضية
  • متوسط السعر لـ ليفوكار – مضاد للشلل الرعاش – 275 مجم 10 أقراص فى مصر هو 16.75 ج.م. من دوايا خلال الـ52 شهور الماضية

دواء مادوبار

دواء مركب، يستخدم لعلاج مرض باركنسون، الذي يتمثل بوجود مستويات قليلة من الناقل العصبي (الدوبامين) في الدماغ وذلك من خلال الليفودوبا الذي يتحول الى دوبامين في جسم الانسان لتعويض النقص بينما يعمل البينسيرازيد على تسهيل دخول الليفودوبا إلى الدماغ قبل تحويله الى دوبامين وبالتالي زيادة فعاليته.

يمنع استخدام الدواء دون استشارة الطبيب المختص في الحالات الآتية:

فرط الحساسية للمكونات.
فرط نشاط الغدة الدرقية.
أمراض القلب، والكبد، والكلى الشديدة.
في حالة الحامل، والمرضع، والتخطيط للحمل.
أقل من 25 عام.
الزرق ضيق الزاوية.
استخدام أحد مثبطات أوكسيداز أحادي الأمين خلال 14 يوم الماضية قبل أو مع العلاج.
الاضطرابات العقلية مثل القلق العصبي.

مرض الباركنسون

مرض باركنسون هو اضطراب مترقٍّ يصيب الجهاز العصبي ويؤثر على الحركة. تبدأ الأعراض تدريجيًّا، وفي بعض الأحيان تبدأ برعشة قد لا تُلحظ في يد واحدة، ثم يتفاقم بمرور الوقت. بالرغم من شيوع الرعاش، فإن الإضراب يسبب تيبُّسًا وبطء الحركة بكثرة أيضًا.

في المراحل المبكرة من مرض باركنسون، قد يظهر على وجهك بعض التعبيرات القليلة، أو لا تظهر على الإطلاق. وقد لا تتأرجح ذراعاك أثناء المشي. قد يصبح نطقك ضعيفًا أو غير واضح. وتزداد أعراض مرض باركنسون سوءًا بتفاقم حالتك بمرور الوقت.

على الرغم من أنه لا يمكن علاج مرض باركنسون، فإن الأعراض قد تتحسن بشكل ملحوظ باستخدام بالأدوية. في بعض الأحيان، قد يقترح الطبيب إجراء جراحة لتنظيم مناطق محددة في الدماغ وتحسين الأعراض.

الأعراض

يمكن أن تختلف مؤشرات مرض باركنسون وأعراضه من شخص لآخر. وقد تكون مؤشرات المرض المبكرة خفيفة وتستمر دون ملاحظتها. وتبدأ الأعراض غالبًا في الظهور في أحد جانبي جسمك وعادة ما تظل أكثر شدةً في هذا الجانب، حتى بعد أن تبدأ الأعراض في إصابة الجانبين.

قد تشمل مؤشرات مرض باركنسون وأعراضه ما يلي:

  • الرُعاش.
  • عادةً ما يبدأ الرُعاش أو الارتجاف في أحد الأطراف، وغالبًا ما تكون يدك أو أصابعك. وقد تقوم بفرْك إبهامك وسبابتك ذهابًا وإيابًا فيما يُعرف باسم “رُعاش لفْ الأقراص”. وقد ترتجف يدك عندما تكون في حالة ارتخاء.
  • تباطُؤ الحركة (بطء الحركة).
  •  قد يؤدي مرض باركنسون بعد بعض الوقت إلى إبطاء حركتك، ما يجعل المهام البسيطة صعبة وتستغرق وقتًا طويلًا. وقد تصبح خطواتك أقصر عند المشي. وقد يكون النهوض من على المقعد صعبًا. وربما تجرّ قدميك وأنت تحاول المشي.
  • تيبّس العضلات.
  • قد يحدث تيبّس العضلات في أي جزء من جسمك. يمكن أن تشعرك العضلات المتيبسة بالألم وتحد من نطاق حركتك.
  • العجز عن اتخاذ وضعيات للجسم وموازنته.
  • قد تنحني وضعية جسمك، أو قد تواجه مشكلات في التوازن نتيجة لمرض باركنسون.
السابق
حكم خدمة أبناء الزوج, وما هي حقوق زوجة الأب على أبناء الزوج؟ وكيفية التعامل معهم
التالي
زينوريت