أدبيات

نصائح للمخطوبات في المكالمات

نصائح للمخطوبات في المكالمات

المكالمة الأولى مع الخطيب

قد يواجه بعض الأشخاص صعوبة في بدء المحادثات على الهاتف ، خاصةً المحادثة مع خطيبك ، يستمتع الكثير من الرجال بالتحدث وجهًا لوجه أكثر بكثير من المحادثات الطويلة على الهاتف ، ومع ذلك إذا لم تكن أنت وخطيبك معًا وكان الهاتف هو أفضل طريقة للتواصل ، فهناك طرق لتحقيق أقصى استفادة منه ، على سبيل المثال إذا كانت لديك علاقة بعيدة المدى ، فقد ترغب في جدولة المكالمات ليوم معين من الأسبوع.

ويمكنك التحدث على آخر الأخبار التي يجب عليك مشاركتها ، ضعي في اعتبارك أن كل محادثة مع خطيبك لا يجب أن تكون مسلية ، وفي بعض الأحيان قد يكون من المفيد التحدث قليلاً مع بعضكما البعض ومعرفة أنكما موجودان لبعضكما البعض ، يمكنك مساعدة خطيبك على التحدث بسؤاله عن أشياء سهلة ، مثل ما هو لونك المفضل؟ أو أسئلة عامة أخرى.

في بعض الأحيان يمكن أن يكون هذا مفيدًا بشكل خاص في حالة بداية التعرف على خطيبك ، حيث لا يكون لديك الكثير من الخبرة في إجراء محادثة مع خطيبك ، وقد يكون جعل خطيبك يتقدم ويشارك في المسؤولية خطوة مفيدة عندما يتعلق الأمر بالقدرة على إجراء محادثة مع خطيبك الذي تستمتع به كلاكما.

يمكنك الاطلاع على مقالة كيف تتم الخطوبة في الاسلام

مواضيع كلام بين المخطوبين

 

إذا كنت تشعري بالحرج عند إجراء محادثات مع خطيبك ، فيمكنك الاستفادة من تعلم كيفية استخدام بدايات المحادثة أو التعرف على مواضيع جديدة ، وقد تتسأل بعض الفتيات كيف أعرف إذا عجبت خطيبي ، حيث توجد أسئلة ممتعة وأسئلة مثيرة للتفكير تساعدك على تجاوز الصمت المحرج وتساعد في بدء المحادثة مع خطيبك ، ويمكنك أيضًا أن تبدأ بطرح أسئلة تخطر ببالك لمساعدتك في التعرف عليه أو مشاركة شيء عن نفسك.

يمكنك البدء بمحادثة صغيرة والعمل على الوصول إلى مواضيع مختلفة للمحادثة عندما تبدأ في إجراء المزيد من المحادثة مع خطيبك ، فيما يلي نتعرف على بعض هذه المواضيع:

  • السؤال عن يومه

  • وضع خطط للمستقبل

  • الحديث عن الماضي

  • التحدث بصدق 

  • المشاركة بالأفكار والمشاعر

  • التحدث عن الهوايات

كلام فترة الخطوبة

تعتبر فترة الخطوبة من أهم المراحل التي تمر بها أي علاقة عاطفية قبل الزواج، فيها يتم الانصهار الكامل بين شخصين لكل منهما سلوكياته وعاداته، وعلى أساسها يتحدد كيف ستكون الحياة فيما بعد، لكن هذا لا يمنع أن تحتوي فترة الخطوبة أيضًا على كلام حلو بين المخطوبين وفي هذه الفقرة من مقالنا سنعرض لكم مجموعة من مواضيع الكلام فترة الخطوبة و التي ستساعدكم في اكتشاف الطرف الآخر ، وهي :

التحدث في إمكانية عمل المرأة بعد الزواج وإلى مدى يمكن أن يتأثر بيت الزوجية بهذا العمل.

يجب أن يقوم المخطوبين بمناقشة الأفعال والتصرفات التي تتسبب في غضب كل طرف منهما.

كيفية التعامل مع الاختلافات الموجودة في الصفات والآراء والأفكار بينهما.

العلاقة مع الأهل من أهم الأمور التي يجب أن يتم النقاش فيها أثناء فترة الخطوبة ووضع حدود لها.

يجب الاتفاق على الامكانيات المتاحة التي ستسير وفقها الحياة بعد الحياة.

العلاقات مع الجنس الآخر من أهم الأمور التي يجب وضعها في قائمة الموضوعات التي يجب مناقشتها فترة الخطوبة.

كيف ستكون شريكًا للحياة؟ كيف يكون شعورك أثناء الجلوس مع من تحب؟ ما هي خططكم المستقبلية؟ مكانة الطرف الآخر في قلبك

كثرة الكلام مع الخطيبة

لا فائدة في كثرة المكالمات التي تدعو الإنسان إلى أن يتهيج، ويتذكر كثيرًا من الأمور، ثم لا يجد لها أثرًا بعد ذلك في حياته؛ لبُعد إكمال مراسيم الزواج، وليس في كثرة المكالمات مصلحة بحال من الأحوال، ونتمنى أن يجد التشجيع من أسرته ومنكم حتى يُكمل المراسيم، خاصة وقد عقدتم عقد القِران، والتأخير في هذه المسألة ليس فيه مصلحةٌ لأحد، ولستُ أدري لماذا هم أصروا على أن تكون هذه الفترة طويلة؟ وعلى كل حال فإن الرجل إذا كان كما ذكرت قد عقد القران عليك؛ فهو زوج بالنسبة لك، ولم يبق إلا إعلان هذه العلاقة، وتحديد موسم أو وقت للدخول لإكمال مراسيم الزواج.

ما حكم مكالمة الخطيب لخطيبته عبر الهاتف

لا نعلم حرجاً في الكلام بين الخاطب والمخطوبة إذا كان كلاماً بريئاً لا يجر إلى شر وإنما يقصد منه التعرف منه عليها ومنها عليه لا بأس في هذا، تسأله عن حاله وعن أعماله وعن ديانته ونحو ذلك وهو يسألها عن مثل ذلك لقصد التوثق من الإقدام على هذا النكاح فلا حرج في هذا، أما إن كان القصد سوى ذلك من التمتع بصوته وصوتها أو المواعيد التي قد تجر إلى الفاحشة فهذا لا يجوز، فالواجب على الخاطب والمخطوبة أن يتحريا الشيء الذي لابد منه في المخاطبة للتعرف فقط، أما ما يخشى منه الفتنة فالواجب اجتنابه.

 

عيوب المكالمات الهاتفية

التأثير على الصحة يمكن أن يتسبب الاستخدام المتكرر للهواتف النقالة ببعض من المشكلات الصحية لجسم الإنسان، وتتمثل هذه التأثيرات فيما يأتي:

الأرق

واضطرابات النوم، وذلك بسبب الضوء المنبعث من هذه الأجهزة والذي يتسبب في تحفيز الدماغ وتنشيطه، وتثبيط هرمون النوم، ممَّا ينتج عن ذلك الإحساس بعدم الراحة والتعب في أثناء النهار.

الصداع

وسرعة النسيان، وذلك نتيجة لانبعاث إشعاع الترددات الراديويَّة (RF) من شاشة الهاتف النقال. جفاف العين وتهيجها، والذي يحدث نتيجة التحديق المستمر في شاشة الهاتف، ممَّا يؤدي إلى جفاف الدموع التي تعمل على ترطيب العين.

من أهم السلبيات المرتبطة باستخدام الهواتف النقالة

هي فقدان الشخص لخصوصيَّته، إذ إنَّ جميع المعلومات الخاصَّة به والمخزنة على الهاتف من بريد إلكتروني، وصور، وجهات اتصال، تصبح متاحة للاختراق والنسخ من قِبل بعض التطبيقات التي يتم تحميلها على الهاتف النقال…والتي تطلب دائمًا إذن الوصول إلى البيانات من أجل التمكن من تشغيلها، وفي بعض الأحيان تبيع هذه المعلومات الخاصَّة لشركاتٍ أخرى لأغراض تسويقيَّة.

ومن جهةٍ أخرى، فالهواتف النقالة عُرضة بشكلٍ كبير للإصابة بالفيروسات والبرامج الضارة، والتي يتم إرسالها من قِبل مواقع إلكترونيَّة مزيفة عبر رسائل نصيَّة، أو رسائل البريد الإلكتروني، إذ قد تتسبب باختراق البيانات الشخصيَّة، والمصرفيَّة، ممَّا قد ينتج عنها الوقوع في الكثير من المشكلات الخطيرة.

المكالمات بعد عقد القران

تعد فترة الملكة (بعد عقد القران) الفترة الماسية لدى الزوجين، بل وتعد من أجمل أيام حياتهما، إلاّ أنها تترك تساؤلات عديدة، أهمها إصرار بعض الآباء على منع بناتهم من الاتصال بأزواجهن حتى يحين موعد «ليلة الدخلة»، والبعض الآخر يقبل، معللاً ذلك من أنها أصبحت زوجته، بينما كان يرفض ذلك أثناء وقت الخطوبة، بينما آخرون «لا تفرق معهم كثيراً» قبل الملكة أم بعدها؛ لأن المهم مدى ثقتهم في الخاطب، وشخصيته ومواقفه السابقة.

تأييد مطلق

تقول «فاطمة عبد الله» أؤيد مطلقاً الحديث مع خطيبي طيلة فترة الخطوبة؛ لنتعارف من خلالها على مواقفنا، وآرائنا الشخصية تجاه بعض القضايا، مشيرة إلى أنها تؤيد بعد «الملكة» الخروج معه في أوقات محددة، ولدواعي محددة، مع وجود طرف ثالث أو أكثر من أهله أو أهلي، وذلك لاختيار غرفة النوم، وأثاث المنزل، وغيرها من المتطلبات التي يحتاج فيها إلى معرفة ذوقي الخاص، موضحةً أنها ترفض أن تطول فترة الملكة عن ستة أشهر، مما قد يوقع الخطيبين في مشاكل لا حصر لها قد تنتهي بالطلاق!.

وتشدد «حنان السالم» على أهمية هذه المرحلة في حياة الخطيبين، وتحكي تجربتها فتقول: تزوجت خلال فترة قصيرة لا تتجاوز أسبوعين، وانقضت في التجهيزات للزواج، وبعد زواجي صُدمت بتصرفات زوجي وطباعه، موضحةً أنها كانت تتمنى لو أن فترة الخطوبة طالت أكثر كي تتعرف زوجها عن كثب، لذلك فهي من المؤيدين وبشده لهذه المرحلة المهمة والتي يبنى عليها مستقبل كامل.

أسئلة مهمة جدا يجب طرحها في فترة الخطوبة

1- ما طموحك المستقبلي وما هدفك في الحياة؟

إن لكل إنسان أمنية في حياته يسعى لتحقيقها سواء في المجال الاجتماعي أو الديني أو الأسري أو العلمي وغيره، ومن المهم في بداية التعارف بين الخاطب والمخطوبة أن تكون الرؤية المستقبلية للطرفين واضحة، وكلما كانت الرؤية واضحة قل الخلاف بين الزوجين في المستقبل.

 2- ما تصورك لمفهوم الزواج؟

إن هذا السؤال من الأسئلة المهمة بين الطرفين، وذلك حتى يتعارف الطرفان على بعضهما أكثر، تقول إحدى المتزوجات: فوجئت عندما عرفت أن مفهوم الزواج عند زوجي هو مجرد تحقيق رغباته الجنسية فقط، وأما أنا فلا احترام لي ولا تقدير وكل المسؤوليات ملقاة علي، ويقول الزوج: كم فوجئت عندما علمت أن مفهوم الزواج عند زوجتي أنه من أجل الأبناء وأنا معها في مشاكل دائمة وإلى الآن لم يرزقنا الله الولد، فمعرفة مفهوم الزواج عند الطرفين والحوار حوله من الأمور التي تساعد على الاستقرار الأسري مستقبلا.

 3- ما الصفات التي تحب أن تراها في شريك حياتك؟

جميل أن يتحدث الإنسان عن مشاعره وما يحب وما يكره وأجمل من ذلك كله أن يكون مثل هذا الحوار قبل الزواج بين الخاطب والمخطوبة، حتى يستطيع كل طرف أن يحكم على الطرف الآخر إذا كان يناسبه من عدمه. ونقصد بالمحبوبات والمكروهات إلى النفس من السلوك والاخلاقيات والأساليب والمطعومات والهوايات وغيرها.

4- هل ترى من الضروري إنجاب الطفل في أول سنة من الزواج؟

لعل البعض يعتقد أن هذا السؤال غير مهم، ولكن كم من حالة تفكك وانفصال حصلت بين الأزواج بسبب هذا الموضوع وخصوصا إذا بدأ أهل الزوج أو الزوجة يضغطون على الزوجين في موضوع الإنجاب، ولكن على الزوجين ان يتفقا فيما بينهما على هذا الموضوع، وألا يكون سببا من أسباب المشاكل الزوجية في المستقبل، ونحن لم نقل ان الأفضل الإنجاب في أول سنة أو التأخير وإنما نترك هذه المسألة لاتفاق الخطيبين.

يمكنك الاطلاع على مقالة كلام جميل عن الحب على موقع مخطوطة

السابق
علامات الحب الجسدية عند المرأة
التالي
قصص عن سورة الفاتحة