صحة عامة

أسباب آلام الكلى والظهر.. ماذا يدل هذا الألم؟

أسباب آلام الكلى و البول

أسباب آلام الكلى و البول في هذا المقال سوف نتعرف على أسباب آلام الكلى و البول مع الكثير من الموضوعات الفرعية، والتي تزيد وتثرى معلوماتنا في مقالة أسباب آلام الكلى و البول

أسباب ألم الكلى بعد النوم

ألم الكلى بعد النوم قد يكون لعدة أسباب منها:

  • امتلاء المثانة وصعوبة مرور البول من الكلى عبر الحالب.
  • زيادة الأملاح في البول أو إصابة الكلى بالالتهابات.
  • للتخلص من امتلاء المثانة يجب إفراغها باستمرار وخاصةً قبل النوم، وعدم الإكثار من تناول الماء والسوائل قبل النوم مباشرة ً.
  • كما يمكن معرفة إن كان يوجد أملاح زائدة وغير مذابة في البول، وذلك من خلال لون البول فإن كان داكن فهذا يعني وجود نسبة عالية من الأملاح ويجب شرب المياه بكثرة لإذابة الأملاح.
  • أما إن كان لون البول فاتح يشبه الماء فإن ذلك يدل على عدم وجود أملاح مترسبة في الكلى.

أسباب ألم الكلى المفاجئ

هناك أسباب عديدة تقف خلف ألم الكلى المفاجئ، ولعل أبرزها:
– انسداد الحالب بسبب الحصى، وينتج عن هذه الحالة ألم شديد في المنطقة تحت الحجاب الحاجز، وما بين الحجاب الحاجز والعمود الفقري.
– التهابات المسالك البولية، وخاصة إذا كان الالتهاب قد طال الكلى.
– تخثر الدم داخل الكلى.
– تضيّق الحالب.
– إصابة الحالب.
– سرطان الكلى؛ وهو أحد الأسباب النادرة.

يمكنك مطالعة مقالة اضرار الليمون على الكلى

أسباب نغزات الكلى اليمنى – أسباب آلام الكلى و البول

كثيرة هي الأسباب التي تسبب الشعور بنغزات في الكلى اليمنى ومنها:

  • عدوى المسالك البولية: إن عدوى المسالك البولية هي حالة عادةً ما تسببها البكتيريا ولكنها تحدث أحياناً بسبب الفطريات أو الفيروسات. وعلى الرغم من أنها تشمل الجزء السفلي من المسالك البولية أي مجرى البول والمثانة، إلا أنها يمكن أن تشمل أيضاً الجهاز العلوي مما يؤدي الى الشعور بألم ونغزات في الكلى اليمنى. ومن الأعراض التي تترافق مع هذه الحالة : ارتفاع درجة الحرارة، الإستفراغ والغثيان، البول الدموي، والشعور بألم في أعلى وجانب الظهر.
  • حصى الكلى: حصوات الكلى هي عبارة عن رواسب صلبة من الأملاح والمعادن التي تسبب الشعور بألم في الجهى اليمنى من الكلى، ومن أهم أعراضها هي الحاجة الملحة للتبول، الإستفراغ والغثيان، الشعور بألم في جانب الظهر، والتبول بكميات صغيرة.
  • مرض الكلى متعدد الكيسات: إن هذه الحالة هي عبارة عن إضطراب وراثي يتسم بتجمعات من الأكياس المملوءة بالسوائل التي تنمو على الكلى وهي شكل من أشكال مرض الكلى المزمن التي تقلل من وظائف الكلى وتسبب الفشل الكلوي، وتُعتبر أعراضها شبيهة للأعراض السابقة ونضيف اليها ارتفاع ضغط الدم.
  • خثار الوريد الكلوي: تأخذ الأوردة الكلوية الدم الناقص من الأكسجين من كليتيك الى قلبك، وإذا ظهرت جلطة دموية في إحدى الكلى، فُتسمى هذه الحالة بخثار الوريد الكلوي والتي تُعتبر حالة نادرة جداً ومن أبرز أعراضها هي الشعور بألم أسفل الظهر، البول الدموي، وإنخفاض انتاج البول.
  • سرطان الكلى: لا تظهر أعراض سرطان الكلى إلا في مراحل متأخرة ومن أعراضها: فقدان الوزن المفاجئ، فقدان الشهية، الشعور بألم الظهر والجانب الأيمن، ارتفاع درجة الحرارة المتطقع.

يمكنك مشاهدة مقالة أمراض الكلى

ألم في الكلية اليسرى عند الحركة 

  • تعد الكلية من أهم الأعضاء في جسم الإنسان، وتعتبر جزء من الجهاز البولي والمسئول عن العديد من المهام في الجسم.
  • ومنهم تنظيم ضغط الجسم بشكل منتظم وتنظيف الدم من الفضلات الضارة للجسم.
  • وكذلك توجد الكليتين على جانبي العمود الفقري، أي أنهم تحت القفص الصدري للإنسان.
  • وبالنسبة لموقع الكلى اليسرى تكون على بالنسبة القفص الصدري عن الكلى اليمني بقليل في موقعها.
  • والبعض من الناس يشعرون بالألم في الكلى اليسرى لعدة أسباب وسوف نتعرف عليها.
  • البعض منها يحتاج للعلاج البسيط من الأطباء والآخر يمكن أن يصف الطبيب بعملية جراحية.

الفرق بين ألم الكلى والمبايض

إن الانزعاج الناجم عن كلا المشكلتين واضح للغاية ومعرّف:

  • الشعور بالألم في المبيضين: عادةً ما يؤذي المنطقة السفلية من البطن ، أسفل منطقة السرة والحوض مباشرةً. قد يكون هذا الألم مؤقتًا أو حادًا أو مزمنًا (اعتمادًا على السبب الذي تسبب في ظهوره). قد تظهر التشنجات في البطن ، أو الإحساس بالوخز على مستوى المبيضين ، على جانبي البطن.
  • في حالة آلام الكلى ، عادة ما يشعر الانزعاج خاصة في منطقة أسفل الظهر ، وخاصة فوق الخصر ، حيث توجد.

ما هي أسبابه؟

في كثير من الحالات عندما تعاني المرأة من ألم في المبيض ، تميل هذه المضايقات أيضًا إلى أن تشع إلى الكلى. على سبيل المثال ، من الشائع أن تجد النساء اللواتي يعانين من الإباضة المؤلمة ، من بين المضايقات المختلفة التي تظهر ، الألم في الكلى.

لذلك من المهم دائمًا الذهاب سريعًا إلى طبيب نسائي عندما يكون الألم شديدًا أو عندما لا تختفي مع مرور الوقت.

يمكننا التمييز بين الأسباب التالية:

  • مواقف سيئة:هذا هو السبب الأكثر شيوعا وتكرارا. كما يمكنك أن تتخيل ، ليس ألمًا مرتبطًا بمشكلة أو مرض كلوي ، بل هو وضع سيئ إما أن يكون جالسًا أو يحمل الكثير من الوزن على الظهر.
  • ألم الحيض: وهو واحد من الأسباب الأكثر شيوعا ، والذي يظهر من خلال عمل البروستاجلادين (مادة تسبب تقلصات في العضلات الرحمية).
  • إباضة مؤلمة: على عكس الانزعاج الذي يظهر أثناء الحيض ، بعض النساء أيضاً يعانين من الألم في منتصف دورة الإباضة.
  • الحمل خارج الرحم: هو نوع من الحمل المرضي ، الذي يتطور خارج تجويف الرحم ، لأن البويضات الجنينية لا تهاجر إلى الرحم وتقع في قناتي فالوب.
  • PID أو مرض التهاب الحوض: هو مرض ينتقل عن طريق الاتصال الجنسي الذي يسبب التهاب خطير في الأجهزة التناسلية. إذا لم يتم علاجها في الوقت المناسب يمكن أن يسبب العقم.

يمكنك الاطلاع على مقالة علاج التهاب البول

الفرق بين آلام الكلى والقولون

في كثير من الأحيان يختلط الأمر بين آلام الكلى وآلام القولون، ومن خلال التعليمات التالية تستطيع التعرف على الفرق بين آلام الكلى والقولون وهي كما يلي:

  • في العادة يكون التعبير عن آلام القولون بأن يوجد انتفاخ وغازات وتقلصات تصاحبها أوجاع بالمعدة.
  • تبدأ تقل حدتها مع خروج البراز والحركة وتناول المشروبات والمأكولات الخفيفة على المعدة.
  • تختلف شدة آلام القولون من فرد لآخر، وتتغير بأخذ الأدوية أو زوال التعب.
  • وأحيانًا يزيد الألم مع تناول مأكولات معينة تهيج القولون أو عندما يتعرض الشخص لضغط عصبي وتوتر شديد.
  • الشخص المصاب بمرض القولون العصبي يعاني دائمًا من الإمساك أو الإسهال، وهو عرض لا يتواجد مع آلام الكلى.
  • كما أثبتت الدراسات العلمية أن 90% من أسباب آلام الكلى قد تكون لها علاقة بالكلى والجهاز البولي. وتظهر هذه الأسباب عند عمل بعض الاختبارات منها: تحليل البول والأشعة العادية والمقطعية التليفزيونية.
  • ولكن هناك أسباب أخرى تؤدي إلى هذه الآلام وغير مرتبطة بالكلى فمن يعانون من القولون العصبي، تحتفظ معدتهم بالأطعمة لمدة طويلة و تتخمر داخل الجسم ويضغط ذلك بشكل كبير على الكلى، ويتسبب ذلك في حدوث آلام الكلى.

علاج وجع الكلى

وقد نجد ان هناك العديد من الأدوية والوصفات التي يمكنها ن تتغلب على علاج آلام الكلى اليمنى بخلاف المسكنات التي تخفي الوجع لفترة وجية، ومن ثم يعود ليضربك مرة اخرى، وفيما يلي سنقوم بذكر ابر طرق علاج آلام الكلى اليمني، وتشمل:

1- المضادات الحيوية لالتهابات الكلية :

إن المضادات الحيوية هي الخط الأول لـ علاج آلام الكلى اليمني والتهابات الكلى، وتتوقف العقاقير التي تستخدمها ومدة استخدامها على صحتك والبكتيريا الموجودة في اختبارات البول.
وعادة ما تبدأ علامات التهاب الكلى واعراضها في الاختفاء بعد أيام قليلة من استخدام علاج آلام الكلى اليمنى، لكن يمكن أن تحتاج إلى الاستمرار في تناول المضادات الحيوية لمدة أسبوع أو أكثر؛ حيث ان تناول دورة المضادات الحيوية الكاملة التي يوصي بها الطبيب حتى بعد الشعور بالتحسن.
ويمكن أن يوصي الطبيب باتباع ثقافة متكررة للبول لضمان القضاء على الالتهاب، وفي حالة استمرار وجود الالتهاب، ستحتاج إلى تناول دورة أخرى من المضادات الحيوية.

2- الإقامة بالمستشفى لعلاج عدوى الكلى الشديدة :

إذا كانت عدوى الكلى شديدة، فقد يقوم طبيبك إدخالك إلى المستشفى لـ علاج آلام الكلى اليمني. يمكن أن يتضمن العلاج المضادات الحيوية والسوائل التي يتم تلقيها عبر الوريد في الذراع (بشكل وريدي). تعتمد المدة التي ستقضيها في المستشفى على شدة حالتك.

3- علاج التهابات ( آلام ) الكلية المتكررة :

ويمكن أن تُسبب مشكلة طبية كامنة مثل تشوه المسالك البولية الإصابة بالالتهابات المتكررة في الكلى، وفي هذه الحالة، قد تتم إحالتك إلى أخصائي الكلى (أخصائي أمراض الكلى) أو جراح المسالك البولية لإجراء تقييم. قد يلزمك الخضوع إلى عملية جراحية لإصلاح التشوهات البِنيوية لـ علاج آلام الكلى اليمني.
السابق
دوالي الخصية علاجها بدون جراحة باستخدام الأعشاب
التالي
أسئلة صعبة في قواعد اللغة العربية