أمراض

أفضل مشروب أول أيام الدورة الشهرية وكيفية التخفيف من آلامها

أفضل مشروب أول أيام الدورة الشهرية وكيفية التخفيف من آلامها

أفضل مشروب أول أيام الدورة

تتسبب الدورة الشهرية في حدوث ألم شديد خاصة عند أول يوم أو ثاني يوم من الدورة، وتعاني أغلب النساء من آلام الدورة الشهرية وتحتاج إلى علاج أكيد وفعال لتقليل أعراضها الشائعة، ولذلك يوجد العديد من أنواع الأعشاب المختلفة التي يمكن أن يتم تناولها لتخفيف أعراض الدورة الشهرية ومنها كالتالي:

شاي البابونج

  • وهو يساعد عل تعزيز زيادة مستوى الجلايسين في الجسم، وهو من أهم الأحماض الأمنية والذي يساعد على استرخاء العضلات، كما يخفف أيضًا من تشنجات الدورة الشهرية.
  • شاي بذور الشمر والتي تساعد كثير في تخفيف الدورة الشهرية، حيث أن بذور الشمر تؤدي نفس مفعول المسكنات مثل الايبوبروفين، وبالتالي يساعد على تقليل الشعور بألم والانتفاخات التي تصاحب ألم الدورة الشهرية.

مشروب القرفة

  • حيث تشتهر القرفة بأنها تقوم بتنشيط المبايض وتعزز من تحسين وظيفتاها، كما أن القرفة تسكن ألم الدورة الشهرية، وتخلص المرأة من الأعراض المصاحبة للدورة الشهرية ومنها القيء والغثيان.

مشروب الزنجبيل

  • والذي يحتوي على نفس مفعول المسكنات، ويخفف من ألم الدورة الشهرية، وينصح تناول مشروب الزنجبيل الدافئ من مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم الأول والثاني من الدورة الشهرية.

شاي النعناع

  • والذي يساعد على استرخاء العضلات مما يساعد على عدم تشنجات الرحم أو الشعور بالمغص الشديد، وذلك بفضل العناصر التي يحتوي عليها النعناع.

تناول الماء بكميات كبيرة

  • حيث أن تناول الماء بكميات كبيرة يساعد على تنشيط الدورة الدموية، وعند وجود تقلصات في منطقة أسفل البطن بسبب الدورة الشهرية يتم تناول الماء الدافئ.

المشروبات المفيدة أثناء الدورة الشهرية

تحتاج النساء إلى تناول المشروبات المفيدة والتي تساعد في التخلص من أعراض الدورة الشهرية المؤلمة، كما أن هذه المشروبات تساهم أيضًا في تنظيف الرحم بالشكل الأمثل من خلال نزول دم الحيض بشكل كامل، ومن أهم هذه المشروبات ما يلي:

الكمون مع الحلبة

  • وهو بخلط نصف ملعقة من الكمون مع نصف ملعقة من الحلبة، والقيام بغليهم مع بعضهما في إناء ويمكنك أن تقومي بإضافة القليل من القرفة إلى المشروب بعد الغلي، فأن هذا المشروب يساهم بشكل جيد في التخلص من تقلصات الرحم الشديدة.

القرنفل

  • حيث يشتهر القرنفل بأنه من البذور المطهرة للجسم بصفة عامة ومطهرة أيضًا للرحم بصفة خاصة، ويساعد تناول القرنفل في تنظيم الدورة الشهرية ويساعد على التخلص من أعراض الدورة وآلمها.

الينسون

  • ويعرف الينسون بالخواص العديدة في الكثير من الأمراض، ويستخدم الينسون عند غليه وتناوله كمشروب قبل النوم فانه يساعد على نزول الدورة الشهرية المتأخرة بالإضافة إلى أنه يحد من أعراضها.

البقدونس

  • وهو يساعد على تخفيف الألم الدورة الشهرية، وهو عن طريق ضربه في الخلاط وتناوله كعصير بارد، ويمكن أن يتم غليه للاستفادة القصوى من فوائده الرائعة وتنزيل الدورة الشهرية في موعدها الطبيعي.

عصير البرتقال

  • وهو من الفاكهة التي يحتوي على فيتامين C والذي يعزز من تنشيط الدورة الدموية في الجسم، ويساعد على انتظام الدورة الشهرية عند المرأة، كما للبرتقال الفاعلية في إنتاج هرمون الأستروجين.

الجرجير

  • من خلال تناول كوب من عصير الجرجير، وإضافته على كوب من الماء أو الحليب، فانه يساعد في نزول الدورة الشهرية بانتظام، بالإضافة إلى الحد من الآلام الناتجة من الدورة.

أمور يجب القيام بها أثناء فترة الدورة الشهرية

هناك العديد من الأمور التي يجب الالتزام بها، أثناء فترة الدورة الشهرية، حيث أن تطبيق هذه الأشياء تساهم في نزول الدورة الشهرية بدون ألم، وتساعد في الحد من الأعراض والألم الحادث للدورة والتي تؤثر بشكل سلبي على الحالة النفسية، وتكون من أهم هذه الأمور هو ما يلي:

  • الحفاظ على الاستحمام بالماء الدافئ، وهو يساعد الجسم على الشعور بالاسترخاء ومنع حدوث أي تشنجات أو آلام، كما أنها تعتبر وسيلة رائعة للحد من التوتر ويساعد في نفس الوقت بالشعور بالراحة النفسية.
  • يتم الحفاظ على تناول المشروبات الدافئة، وعمل الكمدات الدافئة على البطن، في اللحظات الأولى للدورة الشهرية، وذلك من أجل تفادي الإصابة بالمغص الشديد، وتشنجات الرحم.
  • عليك أن تتناولين الأطعمة الغنية بمادة المغنسيوم، حيث أن المغنسيوم يخفف من تشنجات الطمث، ويقلل من الشعور بألم الراس ومنها الصداع وخاصة الصداع النصفي، كما أن المغنسيوم يقضي على احتباس السوائل في الجسم، ومن ابرز الأطعمة التي تحتوي على المغنسيوم هو الفول الصويا، ودقيق الشوفان، والذرة الصفراء، والسبانخ والإسماك والموز.
  • الاستمرار في الحركة، وتتم من خلال القيام بالعديد من الأنشطة المختلفة، أو القيام بممارسة الرياضة، حيث أن الجلوس لفترات طويلة في الفراش يؤدي إلى احتباس الدورة الشهرية، مما تزيد من نسبة الآلام الناتجة عنها، ومن الممكن أن تقوم بممارسة رياضة اليوجا أو رياضة المشي.
  • عليك تجنب منتجات الألبان تماما طوال هذه الفترة، حيثان الألبان بمنتجاته مثل الحليب والزبادي، يؤدي تناوله أثناء فترة الدورة الشهرية إلى زيادة نسبة الهرمونات التي تزيد من انقباض الرحم.
  • وبالتالي فأنها تعمل على زيادة تشنجات الرحم، وبالتالي ينصح بالتقليل منها أو توقفها تماما حتى انتهاء فترة الدورة الشهرية.
  • شرب شاي ورق التوت يعرف تناول ورق التوت المغلي، بأنه يساهم في انتظام الدورة الشهرية، حيث تحتوي أوراق التوت على المعادن والفيتامينات الهامة لتعزيز صحة المرأة، كما يساعد على تقوية الرحم والتخلص من الآلام والتشنجات التي تحدث في الرحم.

ما يمكنني فعله لتخفيف الألم الدورة الشهرية؟

لكي تتخلصي من أعراض الدورة الشهرية بشكل كبير، يمكنك أن تقومي بالالتزام بتطبيق ما يلي:

  • مراقبة الدورة الشهرية الخاصة بك، حيث أنه من الطمأنينة أن تترقبي موعد الدورة الشهرية لديك في كل شهر، وذلك للاطمئنان على الصحة الجنسية والمستويات الهرمونية، حيث أن غزارتها ومدتها قد تكون مؤشر هام في حدث مشكلة صحية يجب معالجتها.
  • تناول الماء بكميات كبيرة، حيث أن تناول الماء بكميات كبير يساعد على تعويض الجسم بالسوائل التي يحتاج إليها، فضلا إلى أن الماء يعزز من في التخلص من السوائل المتراكمة في الجسم، حيث يفضل أن يتم تناول أكثر من ثمانية أكواب من الماء يوميا خاصة أثناء الدورة الشهرية ليساعد على تنظيف الرحم، وتخليص الجسم من السموم.
  • تناول الأطعمة الصحية والتي تكون عبارة عن الخضروات والفاكهة، والتي تساعد على تقليل أعراض الدورة الشهرية المزعجة، وذلك على عكس الأطعمة الغير صحية كالأطعمة المقلية، والوجبات السريعة، والموالح والحلويات، حيث أن تناولها يؤدي إلى زيادة الأعراض الناتجة عن الدورة الشهرية.
  • تجنب تناول الكافيين حيث أن الكافيين يؤدي إلى اختزان السوائل في الجسم، وهذا يزيد من الشعور بالانتفاخ، ولذلك فيفضل تجنب أي مشروبات تحتوي على الكافيين أثناء الدورة الشهرية، ويمكننا استبدال الكافيين بالمشروبات العشبية الآمنة.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم أفضل مشروب أول أيام الدورة وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

السابق
كيفية زيادة الطول في أسبوع
التالي
هل الشوكة العظمية تختفي وما هي أسباب الإصابة بها