حبوب وبذور

فوائد الشوفان

فوائد الشوفان للرياضيين

يمتلك الشوفان فوائد عديد للجسم، ويمنحه القوّة والطاقة اللازمة وخاصّةً للرياضيين الّذين يحتاجون إلى جسمٍ قوي البنية بشكلٍ دائم، ومن أهم فوائد الشوفان:

1-يساعد في علاج أمراض الجلديّة المزمنة.

2-يساهم في علاج الروماتيزم ومشاكل المثانة المختلفة.

3-يساعد في التأثير إيجاباً على وظائف العضلات للرياضيين، وخاصةً أثناء أداء التمارين.

4-يستخدم كمادّة مضادة للتعب والإرهاق، لذلك يعتبر مفيداً للرياضيين لتخفيف الإجهاد.

5-يعتبر من أفضل المنشّطات ومقوّيات الأعصاب، كما يعدّ من أفضل أنواع المهدئات.

6-يعتبر علاجاً للإدمان من بعض أنواع المخدّرات عند القبائل الهندية.

7-يعمل على التقليل من الأعراض المصاحبة للنوبات التي تحدث بسبب حصى الكلى والتهابات المسالك البولية.

8-يعمل كمسكّن فعّال في علاج الالتهابات المختلفة.

9-يعتبر من أفضل الوجبات الصحيّة لمرضى السكري؛ حيث يساعد على خفض معدلّات السكر في الدم. يعتبر من الأغذية المفيدة لمرضى الأعصاب بشكلٍ عام.

فوائد الشوفان للرجيم

الشعور بالشبع والامتلاء

يُعتبر الشوفان من الأطعمة المُكمّلة التي تُساعد على فقدان الوزن، إذ يتكوّن من مُركّب البيتا جلوكان (بالإنجليزية: Beta-glucan) والذي يُسبّب تأخّر عمليّة إفراغ المعدة من الطعام، ممّا يزيد من طول فترة الشعور بالشبع، إلى جانب ذلك فإنّ مُركّب البيتا جلوكان يُحفّز إنتاج هرمون الببتيد (YY) مما يسهم في تقليل كميّة الطعام التي يتمّ تناولها، فينخفض مقدار السعرات الحراريّة التي يتمّ استهلاكها، وتتحقّق خسارة الوزن.

 زيادة معدّل حرق الدهون

أشارت دراسة حديثة إلى أنّ تناول الشوفان كوجبة إفطار قبل ثلاث ساعات من التمرين يُساعد على زيادة مُعدّل حرق الدهون في الجسم، حيث وضحّت ذلك من خلال بيان أنّ بعض الأطعمة كالشوفان تُعدّ مصدراً للكربوهيدات بطيئة الهضم في الجسم، ما يُسبّب انخفاض مستويات الإنسولين في الجسم، وانخفاض مستوى السكر في الدم، وبالتالي حرق المزيد من الدهون، في حين أنّ هناك العديد من الأطعمة ذات الانطلاق الكربوهيدرات سريعة الهضم، والتي تُسبّب ارتفاع مستويات الإنسولين في الجسم، وبالتالي تحفيز عمليّة تخزين الدهون.

 طرق تناول الشوفان لخسارة الوزن

خبز الموز بالشوفان

يُمكن تحضير خبز الموز بالشوفان من خلال خلط كميّة مناسبة من الشوفان مع حليب اللوز غير المُحلّى، وإضافة كلّ من الموز المهروس والقرفة، فيتمّ بذلك تكوين خليط صحيّ وغنيّ من الخبز، كما يُمكن إضافة العديد من النكهات إلى الخبز حسب الرغبة؛ كالهيل مع الكرز المُقطّع، أو استبدال ذلك برشّة من الفلفل الحارّ في حال تحضير الخبز بنكهة الكاكاو، ويُمكن تحضير كميّة كبيرة من خبز الموز خلال عطلة نهاية الأسبوع، والاحتفاظ به، وتقسيمه إلى حصص، وتوزيعها على مدار الأسبوع.

خليط الشوفان وبياض البيض

يُعدّ خليط الشوفان وبياض البيض من الوصفات التي تُساعد على خسارة الوزن؛ حيث يُمكن الحصول على البروتين الكافي من بياض البيض، والذي يُساهم بدوره في زيادة معدّل السعرات الحراريّة التي يتمّ حرقها عند الهضم

فوائد الشوفان للأطفال

للشوفان ميزات تجعله من الحبوب المُفيدة جدّاً للصحّة، وتدفع الكثيرين لاختياره كغذاء أساسيّ في النّظام الغذائيّ لأطفالهم. وفي ما يأتي بعض هذه الفوائد:

مصدر صحيّ للطاقة

يُعدّ الشوفان من خيارات الأطعمة الصحيّة للأطفال، حيث إنّ مُحتواه من العناصر الغذائيّة عالٍ بالنّسبة لمُحتواه من السّعرات الحراريّة المُنخفض نسبيّاً؛ فثلث كوب من الشوفان يزوّد الجسم 102 سعراً حرارياً فقط،كما أنّ كميّة الدهون التي يحتويها منخفضةٌ أيضاً، وهي من نوع الدهون غير المُشبعة المفيدة للصحّة يحتاج الأطفال لكميّات جيّدة من الطّاقة اللازمة لنموّهم، ولكن يُنصح بتجنّب الأطعمة التي تُسمّى بالسعرات الحراريّة الفارغة؛ أي التي تزوّد الجسم بالطّاقة فقط دون تزويده بالعناصر الغذائيّة الهامّة، لذلك يُعدّ الشوفان خياراً مُناسباً للأطفال لأنّه يُزوّدهم بالطّاقة والفائدة معاً.

البروتينات

يمكن للشوفان أن يكون مصدراً جيّداً للبروتينات عالية الجودة؛ حيث إنّه يحتوي على نسبة مُرتفعة نسبيّاً من البروتينات، بالإضافة إلى أنّ تكوين الأحماض الأمينيّة للبروتينات الموجودة في مُختلف أنواعه أقرب ما تكون إلى المثاليّة في احتوائها على الأحماض الأمينيّة الأساسيّة التي يحتاجها الأطفال لنموّ وتطوّر أجسامهم.

يُعزّز الجهاز المناعي

ألياف البيتا جلوكان الذّائبة في الماء لها دور في تقوية جهاز المناعة الطبيعيّ في الجسم ضدّ الأمراض التي يتعرّض لها الطفل في حياته اليوميّة؛ وذلك بزيادة قدرة الخلايا المناعيّة المُختلفة على مُكافحة العدوى الفيروسيّة، والبكتيريّة، وغيرها من الفطريّات والطُفيليّات  إنّ هذه الخاصيّة ذات أهميّة بالغة للأطفال؛ بسبب عدم اكتمال نموّ جهاز المناعة لديهم، وحاجته للدّعم والتّعزيز.

الجهاز الهضمي

قد يُساعد الشوفان ومُحتواه من الألياف في الحفاظ على صحّة الجهاز الهضميّ للطفل عن طريق المساعدة على تنظيم عمليّة الهضم، والتخلّص من الإمساك الذي كثيراً ما يُصيب الأطفال لعدم تطوّر الجهاز الهضميّ لديهم، وعدم اعتياده على استقبال جميع أنواع الأطعمة بعد.

الوقاية من الأمراض

إنّ مُستويات التوكوفيرول ومُضادّات الأكسدة الطبيعيّة العالية في الشوفان قد أكسبته أهميّةً بالغةً، فهذه المُركّبات تعمل على حماية الخلايا من خطر التّأكسد والتّلف، وتُساعد على الوقاية من العديد من الأمراض المُرتبطة بذلك، مثل أمراض القلب والسّرطان.

خيار آمن

الشوفان من الأطعمة الآمن تناولها ولا تُسبّب الحساسيّة بالكميّات المُعتادة، لذلك يمكن إعطاؤها للأطفال دون الخوف من أن تظهر لديهم آثار جانبيّة. كما أنّ الشوفان غذاءٌ آمن لمرضى السيلياك لعدم احتوائه على الجلوتين، ويمكن تناول كميّة تصل إلى 100غم في اليوم دون حصول أيّة أعراض جانبيّة، لكنّه من المهم الانتباه إلى عدم تلوّث الشوفان بالجلوتين من مصادر أخرى

الشوفان في النظام الغذائي للأطفال

وجد الباحثون في جامعة لويزيانا الأمريكيّة في دراسةٍ أجروها على الارتباط بين استهلاك الأطفال للشّوفان مع حصولهم على نوعيّة نظام غذائيّ أفضل، وفرصة التعرّض للسمنة أقل. وتمّ التشجيع على إدخاله كجزء من الغذاء الصحيّ وفي ما يأتي أمثلة على كيفيّة إعطائه للأطفال:

طبق الشوفان مع الحليب:

يمكن طهي الشوفان مع الحليب وتحليته بالسُكّر أو العسل، أو استبدال ذلك بإضفاء نكهة عن طريق إضافة قطع من الفاكهة الطّازجة أو المُجفّفة، أو المُكسّرات، أو البهارات

  • يمكن أن يتناول الأطفال أصابع الجرانولا المصنوعة من الشوفان الكامل، ولكن يجب الابتعاد عن الأنواع التي تحتوي كميّات كبيرة من السُكّر والإضافات الصناعيّة.
  •  صنع الحلويّات المصنوعة من الشوفان كالبسكويت، والكيك وغيرها. حبوب الإفطار المصنوعة من الشوفان الكامل، ويُفضّل أن تحتوي على الأقل 5 غرامات من الألياف ولا يتعدّى مُحتواها من السُكّر الثلاث غرامات.
  •  يُمكن إدخال الشوفان في الكثير من الأطباق، كالشّوربات والمرقات لإعطائها قواماً أكثر كثافةً.
  •  يجب الانتباه دائماً لأن يكون الشوفان طبيعيّاً قدر المستطاع، ولا يحتوي على إضافات ونكهات؛ لأنّها تحتوي على كميّات كبيرة من السُكّر والصّوديوم الذي يضرّ بصحّة الأطفال.

فوائد الشوفان للمرأة الحامل

1-يمنع تناول الشوفان إصابة المرأة الحامل بفقر الدم ” الأنيميا” الناتج عن تغذيتها المضاعفة للجنين؛ فالشوفان يحتوي على معادن وفيتامينات هامة ومفيدة .

2-يعالج الشوفان مشاكل الجهاز الهضمي والتي غالباً ما ترافق المرأة في فترة الحمل؛ فهو يحتوي على ألياف تسهّل عملية الهضم، وتمنع الإمساك والمغص والغازات .

3-الشوفان يمدّ المرأة الحامل بالطاقة اللازمة لها لغناه بالنشويّات المعقدة
. الشوفان يمنع تشوّهات الجنين أثناء الحمل لاعتباره مصدراً أساسيّاً لحامض الفوليك.

4-يقاوم تناول الشوفان شعور الحامل بالإرهاق والتعب خلال الحمل، وذلك لاحتوائه على نسبةٍ عاليةٍ من الحديد والكالسيوم المفيد لصحّة الأم والجنين .

فوائد الشوفان للمراه

الشوفان مفيد جدا لـ صحة المرأة يدخل في تحضير العديد من المستحضرات التجميلية والصابون والمرطبات العالمية و كريمات التقشير.

من أهم فوائد الشوفان:

. أكل الشوفان بشكل منتظم يقلل من معدلات الكوليسترول بالدم .

. تناول الشوفان عندما يكون الانسان مصاب بالحزن أو الاحباط يعطي احساس بالهدوء لأنه مضاد طبيعي للاكتئاب و القلق والاضطرابات العصبية .
. تناول طحين الشوفان غير المعالج بشكل منتظم يقلل من الضغوط بينما الشوفان المطهي يعالج الارهاق.

. نتيجة لاحتواء الشوفان على نسب عالية من الألياف فإن من خواصه الايجابية حماية الشخص من الاصابة بسرطان الامعاء .

. يحتوي الشوفان على البروتينات التي تكاد تماثل البروتينات الموجودة في فول الصويا .

. اعطاء مريض السكر أغذية عالية في محتواها من الشوفان تخفض لديهم مستوى السكر في الدم .

. يساعد الشوفان على زيادة الأداء المعرفي والادراكي وزيادة مهام الذاكرة و التنبيه ومعدل الذكاء عند الأطفال ، وأيضا احتوائه على على الألياف الضرورية لجهاز المناعة والتي تعمل على زيادة كفاءة الجهاز الهضمي .

. يعمل حمض الفوليك على وقاية الجنين من العيوب الخلقية .

فوائد الشوفان لزيادة الوزن

استخدام الشوفان لزيادة الوزن وإنقاصه

يعد الشوفان غنياً بالعناصر الغذائية، والكربوهيدرات والألياف الصحية، وهو يعد فطوراً أساسياً للكثيرين، ويجب عند استخدامه لتقليل الوزن تجنب إضافة السكريات والدهون إليه.

يحتوي كوب واحد من الشوفان على 166 سعرة حرارية، ويمكن استخدامه لتقليل الوزن عن طريق إضافة نصف كوب من اللبن قليل الدسم إليه لنتناول وجبة تتكون من 270 سعرة حرارية فقط، وفي المقابل يمكن عند إضافة بعض الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية إليه الوصول إلى طبق من الشوفان يحتوي على 700سعرة حرارية،

 استخدامه لزيادة الوزن،

وبشكل عام يمكن تناول الشوفان لزيادة الوزن عن طريقة إضافة السعرات الحرارية والبروتين إليه.

طريقة استخدام الشوفان لزيادة الوزن تناول الشوفان مع الحليب عند محاولة زيادة الوزن فإن المشروبات المليئة بالسعرات الحرارية مثل الحليب تعد خياراً جيداً لذلك، فيمكن مثلاً تناول الشوفان مع المشروبات المحلاة التي لا تعطي الشعور بالشبع؛ مثل الحليب بالشوكولاتة وفق كلية هارفارد للصحة العامة، أو شربه مع الحليب كامل الدسم؛ حيث يحتوي كوب الحليب بالشوكولاتة و كوب الحليب كامل الدسم على 149 أو 208 سعرة حرارية، ويمكن إضافة الشوفان إلى الحليب؛ للحصول على وجبة إفطار غنية بالسعرات الحرارية؛ حيث يحتوي كوب الشوفان المطهو بالماء على 159 سعرة حرارية، أما كوب الشوفان المطهو بالحليب كامل الدسم فيحتوي على ضعف هذه الكمية.

إضافة بعض الأطعمة الصحية إلى الشوفان يمكن استخدام الشوفان لزيادة الوزن بطريقة صحية وفق أكاديمية التغذية وعلم التغذية عن طريق تناوله بشكل دائم مع الحليب، والعسل، والفواكه المجففة، والمكسرات، أو زبدة المكسرات، أو الحليب البودرة لزيادة كمية السعرات الحرارية فيه.

بشكل عام يحتاج الجسم إلى تناول 250-500 سعرة حرارية إضافية كل يوم لزيادة الوزن بطريقة صحية، ويساعد تناول كوب من الشوفان مع ملعقة كبيرة من زبدة الفول السوداني أو نصف كوب من الموز المهروس على تزويد الجسم بنحو 250 سعرة حرارية، لذلك يمكن تناول مثل هذا الكوب كوجبة خفيفة بين الوجبات للوصول إلى الهدف المطلوب.

فوائد الشوفان للكلى

يحتوي الشوفان على مستويات عالية من مضادات الأكسدة

، والتي يمكن أن تحسن تدفق الدم في الجسم والذي يساعد على صحة الكلى والأعضاء ويجعل فوائد الشوفان للكلى عظيمة.

تعمل مضادات الأكسدة كذك عى تحسين مستويات الكلويسترول الضار في الدم بشكل كبير.

فالشوفان يحتوي على مستويات عالية من مضادات الأكسدة وعلى وجه التحديد ، يحتوي على مركبات البوليفينول، وهي مركبات نباتية غنية بالآفينانثراميد.

والأفانثراميد هو نوع من مضادات الأكسدة الموجودة بشكل شبه حصري في الشوفان.

يمكن أن يستفيد الأفانثراميد الأشخاص من خلال زيادة إنتاج حمض النتريك ، والتي يمكن أن تقلل من ضغط الدم وتحسين تدفق الدم وهو ما يساهم في خسين وضع الكليتين.

فوائد الشوفان للبشرة

يقدّم الشوفان للبشرة الكثير من الفوائد، ومنها:

  • إزالة خلايا الجلد الميّت، حيث إنّ استخدام قناع الشوفان بانتظام يُعالج البشرة الجافّة ويُخلّصها من خلايا الجلد الميّتة.
  • علاج البشرة الحساسة من الالتهابات، بسبب وجود خصائصٍ مضادّة للالتهاب فيه، كما أنّه من المواد المناسبة لجميع أنواع البشرة.
  •  تنظيف الوجه من خلال استخدامه كغسولٍ، بسبب وجود مادة السابونين كما ذكرنا، التي تعمل على إزالة الأوساخ والشوائب العالقة في الوجه وتطّهره منها
  • . ترطيب البشرة ومنحها النعومة والنّضارة
  •  تقشير البشرة بطريقة طبيعيّة، إذ يحتوي على خصائصٍ للتّقشير، وهذا يُساعد في التخلّص من الرؤوس السوداء، ويجعل البشرة أكثر إشراقةً.
  •  علاج حب الشباب، والأكزيما ، والطّفح الجلدي الذي قد يُصيب بشرة الوجه.
  •  التخلّص من الأضرار النّاجمة عن استخدام المستحضرات التي تحتوي على موادٍ كيميائية، مثل المستحضرات التي تعمل على تبييض البشرة.
  • التقليل من حجم المسامات الموجودة في الوجه.
  •  التخفيف من علامات شيخوخة البشرة.
  •  التقليل من تورّم البشرة واحمرارها، والتقليل من الندبات وآثارها على الوجه.
  •  إزالة الهالات السوداء تحت العينين.
  •  إزالة البقع الحمراء والبنيّة عن الوجه.
  • تصغير حجم المسامات في الوجه، والتقليل من كميّة الدّهون التي قد تتجمع فيها.

خلطات باستخدام الشوفان

هذه مجموعة من الأقنعة المنزليّة المُحضّرة باستخدام الشوفان لعلاج مشاكل بشرة الوجه، وهي:

خلطة الشوفان مع العسل والحليب

تُستخدم هذه الخلطة للتخلّص من الرؤوس السوداء، ويُمكن تحضيرها من خلال الطريقة الآتية:

 طريقة الاستخدام

تُخلط ملعقتان من مسحوق الشوفان مع ملعقة من العسل. يُضاف عصير نصف ثمرة من الليمون مع بضع قطراتٍ من الخل وملعقتان من الحليب. تُضاف ملعقة من اللبن الرائب، ثُم تُخلط جميع المكونات جيدًا ويُوزّع الخليط على الوجه، ويُترك لمدة نصف ساعة قبل غسله

. خلطة الشوفان والموز

يعمل هذا القناع على شد البشرة والتخلّص من التجاعيد، بالإضافة لمفعول الشوفان في تنظيف البشرة وتقشيرها، لذا يُمكن الاستعانة بهذا القناع لشد البشرة وتنظيفها ومنحها النضارة أيضاً، ويتم عمل القناع حسب الطريقة الآتية:

 المكونات

ثمرة من الموز. ملعقتان كبيرتان من العسل. ثلاث ملاعقٍ كبيرةٍ من الشوفان المطحون. ملعقتان كبيرتان من الحليب.

طريقة الاستخدام

يُوضع الشوفان مع الحليب في الميكروويف لمدّة دقيقةٍ واحدة. تُهرس ثمرة الموز جيداً، ثُم يُضاف لها بقيّة المكونات. تُخلط المكونات جيدًا وتُقلّب لغاية الحصول على خليطٍ متماسكٍ. يُوزّع الخليط على الوجه، ويُترك لمدّة نصف ساعة، ومن ثمّ يُغسل الوجه بالماء الدافئ.

خلطة الشوفان مع زيت الزيتون وبياض البيض

تعمل هذه الخلطة على شدّ البشرة، كما أنّها تُفيد في منح البشرة العناصر الغذائيّة المهمّة، فالبيض يحتوي على البروتين والفيتامينات، بالإضافة إلى المواد المضادّة للأكسدة الموجودة في زيت الزيتون، وجميع هذه المواد تعمل على شدّ البشرة وتقلل من التّجاعيد، كما تمنح البشرة الترطيب المطلوب، ويُمكن تحضيرها من خلال الطريقة الآتية:

 طريقة الاستخدام

تُخلط ملعقة كبيرة من دقيق الشوفان مع بياض بيضة واحدة بالإضافة إلى ملعقة كبيرة من زيت الزيتون. يُطبّق الخليط على الوجه ويُترك لمدّة ربع ساعةٍ ثُم يُغسل بالماء الدافئ.

خلطة الشوفان والخل والليمون

تُساعد هذه الخلطة بسبب وجود الليمون على تفتيح البشرة وإزالة البقع الداكنة من الوجه، بينما يعمل الخل على معادلة درجة الحموضة في البشرة، ويتم عمل هذا القناع من خلال اتّباع الخطوات الآتية:

طريقة الاستخدام

تُخلط ثلاث ملاعق كبيرة من دقيق الشوفان مع ربع كوبٍ من الماء الدافئ، ثُم تُضاف ملعقة كبيرة من العسل مع ملعقة صغيرة من الخل. تُخلط جميع المكونات حتى يتشكّل خليط كالعجينة، ثُم يُوزع الخليط على الوجه بعد غسله وتجفيفه ويُترك لمدة عشر دقائق، ويتم تدليك الوجه بلطفٍ خلال هذه المدة، ثُم يُغسل بالماء الدافئ.

خلطة الشوفان والتّفاح واللّيمون

هذه الخلطة للبشرة الدهنيّة، ولها مفعول في التخلّص من خلايا الجلد الميّتة؛ بسبب احتواءها على التفاح والذي يساعد أيضاً في التحكّم بكميّة الزيوت التي تفرزها البشرة، والليمون يخفف من تصبّغات البشرة، ويتم تحضير هذه الخلطة من خلال الطريقة الآتية:

طريقة الاستخدام

يُخلط نصف كوبٍ من دقيق الشوفان المسلوق بعد أن يبرد، مع بياض بيضةٍ واحدة، ثُم تُضاف ملعقة كبيرة من عصير الليمون بالإضافة إلى نصف ثمرة من التفاح المهروس. يُطبّق المزيج على الوجه ويُترك لمدّة ربع ساعةٍ قبل غسله بالماء البارد.

خلطة الشوفان والطماطم

هذه الخلطة أيضًا للبشرة الدهنية حيث تعمل الطماطم على امتصاص الدّهون من البشرة، ويُمكن إعدادها من خلال الطريقة الآتية:

طريقة الاستخدام

تُخلط ملعقتان كبيرتان من دقيق الشوفان مع ثمرةٍ صغيرةٍ من الطماطم بعد هرسها، ويُمكن استخدام الخلاط الكهربائي لصُنع هذا القناع. يُوزّع الخليط على الوجه مع الابتعاد عن المنطقة حول العينين، ويُترك لمدّة ما بين عشر إلى خمسة عشر دقيقة قبل غسله. ملاحظة: يُمكن إضافة اللبن إلى هذا القناع

. خلطة الشوفان وزيت اللوز تُستخدم هذه الخلطة لترطيب البشرة الجافّة، ويتم تحضيرها من خلال اتّباع الطريقة الآتية:

 طريقة الاستخدام

يُخلط نصف كوبٍ من الشوفان المطبوخ بالماء مع بيضةٍ واحدة، ثُم تُضاف ملعقة كبيرة من زيت اللوز ونصف ثمرةٍ مهروسةٍ من الموز، مع ملعقةٍ كبيرةٍ من العسل. يتم خلط المكونات جيداً، ثُم يُوزّع الخليط على الوجه ويُترك لمدّة عشر دقائق قبل غسله بالماء الدافئ.

خلطة الشوفان مع الزبادي

يُعد هذا الماسك من أفضل الأقنعة للبشرة التي يظهر فيها حبِّ الشباب، كما أنّه مناسبٌ لكافّة أنواع البشرة، ويعمل على تنظيف البشرة والمسامات بعمقٍ، ويساعد في الحفاظ على ترطيب الوجه ونضارته بسبب وجود مادة اللاكتيك في لبن الزّبادي، ويُمكن تحضيرها من خلال الطريقة الآتية:

طريقة الاستخدام

تُخلط ملعقة كبيرة من لبن الزّبادي مع ملعقة من دقيق الشوفان. تُضاف بضعُ قطراتٍ من العسل. تُوزّع الخلطة على الوجه وتُترك لمدّة ربع ساعة، ثمّ يُغسل الوجه بالماء الدافئ.

 

السابق
ما هي اقدم لغة في العالم
التالي
تحاليل اللعاب للكشف عن مستوى الادويه